OUSSMAN DAMAJ

كرة القدم في لبنان
نرجو اعلامنا عن كل نقص او تعديل
 
FOOTBALL AU LIBAN
 
OUSSAMA DAMAJ
 
اسامة دمج
 
أسامة دمج هل يكون خليفة عمر إدلبي كما قال أبو طالب؟

المستقبل - الاحد 7 كانون الأول 2008
بلال العمري

حين وقعت عينا المدربين محمود برجاوي (أبو طالب) ومشهور حمود على اللاعب الناشئ أسامة دمج، خلال مشاركته في المران الأول له مع ناشئي الأنصار على ملاعب حرج بيروت، نجح هذا اللاعب في خطف الأنظار إليه، لكشفه عن موهبة فذّة، مما جعل أبو طالب يصفه بـ"خليفة عمر إدلبي". وأبدى حمود إعجابه الشديد بموهبة دمج التي عمل على تنميتها بعد ذلك حتى أخذ الموقع الذي يؤهله لأن يكون نجماً واعداً في أحد مراكز الوسط في المستقبل القريب.

ويذكر أسامة أبرز المحطات في مسيرته الكروية فيقول: "أرسلني والدي الى المدينة الرياضية وقال لي: اسأل من تجده هناك أين يجري تدريب الفريق الأول لنادي الأنصار، وأحضر المران، واستمتع قدر ما تستطيع بمشاهدة نجوم الفريق الأخضر، وحين تنتهي حصة التدريب بقيادة المدرب جمال طه توجه نحوه وقل له إن والدي أرسلني إليك لأنضم الى صفوف الناشئين، وقم بما يطلبه منك، ففعلت.

 وحين رآني الكابتن جمال رحب بي وقال لي توجه من فورك الى ملاعب حرج بيروت، وهناك ستجد الكابتن مشهور حمود يقوم بتدريب فريق الناشئين، فقل له إن الكابتن جمال طه يتمنى عليك أن تشركني في التدريب، فذهبت، وأشركني الكابتن حمود بتشجيع من الكابتن محمود برجاوي (أبو طالب) الذي كان حاضراً، وعقب انتهاء الحصة التدريبية عدت الى المنزل وأنا أكاد أطير من الفرح، فقد سمعت أبو طالب يقول لأحدهم: "هذا اللاعب (أي أنا) لاعب موهوب وأظن أنه سيكون أحد نجوم الأنصار البارزين.

وصار أسامة ذا مراس في لعبة كرة القدم منذ الصغر بتشجيع من والده غازي الذي كان لاعباً سابقاً في الأنصار، والذي يحلم بأن تتفجر مواهب ابنه في "الأخضر" دون غيره من النوادي، وأن يرتقي سلّم النجومية ويدافع عن ألوان المنتخب الوطني.

وساهم نجاح الناشئ دمج في المباريات الرسمية والودية، في بطولات الفئات العمرية واللقاءات الحبية، في أن ضمه الجهاز الفني في الأنصار الى الفريق الأول الذي سيدافع عن ألوانه هذا الموسم، ولكن انضمام عدد لا بأس به من اللاعبين الجدد، ولا سيما من لاعبي منتخب الشباب الى الأنصار، دفع الجهاز الفني الى إعادة النظر في ترفيعه هذا الموسم، على أمل منحه فرصة الترفيع في الموسم المقبل، ومع ذلك بقيت معنويات اللاعب مرتفعة، وأكد بقاءه في "القلعة الخضراء"، وقال:

 "بعد الذي حصل، زاد تصميمي على بذل المزيد من التضحيات مع فريقي الذي يأتي وراء الفريق الأول، وعزمت أنا وزملائي على التعاون مع المدرب لنحفظ الإعجاب الذي نلناه من الجهاز الفني، وأملنا أن نحقق إنجازات باهرة في الموسم المقبل، متوقعين أن تتضاعف المسؤولية الملقاة على عاتقنا حين نرتدي قميص الفريق الأول".

وأبدى دمج إعجابه بالمدربين الذين أشرفوا عليه في الأنصار، مؤكداً أنهم من ذوي الخبرة وهم أبو طالب ومشهور محمود وكيفورك قره بتيان والأردني ناصر حسان وعبدالفتاح شهاب وجمال طه. وقال دمج: "كل لاعب يشعر بالفخر حين يكون في عهدة مدربين كان لهم نصيبهم المستحق من النجومية والشهرة الواسعة في الملاعب اللبنانية والعربيّة".

وعن رأيه بالدوري الحالي قال دمج إنه "عاديّ، ولا يحظى باهتمام الجمهور"، وتوقع أن يحتل الأنصار في ختامه مركز الوصيف أو المركز الثالث، مؤكداً أن مجموعة الأنصار قوية، وأن التشكيلة تضم لاعبين مميزين في المراكز كافة، "لكن ينقصهم عنصر التجانس الذي لا يتحقق إلاّ مع الوقت".
ويلفت دمج كابتن الأنصار مالك حسون الذي يلعب دور القائد والمحرّك للفريق بفضل ما يملك من فنيات وخبرة.

وكشف دمج أنه اختلف ذات مرة مع المدرب الأردني ناصر حسان ولكنه ظل وفياً في بذل الجهد والعطاء في كل مباراة خاضها تحت إشرافه.
وشدد دمج على ضرورة استمرار النوادي بالتعاقد مع لاعبين أجانب مميزين، لفائدتهم الجمّة في نقل فنياتهم وخبراتهم الى زملائهم من اللاعبين المحليين، وأضاف: "بات اللاعب الأجنبي المميز عملة نادرة في ملاعبنا، ولكن الذي يدعو الى الأسف هو أن إمكانات النوادي المادية لا تزال آخذة في التراجع ولعل من أبرز أسباب هذا التراجع إصرار المسؤولين على استكمال المسابقات المحلية خلف أبواب موصدة في وجه الجمهور.

ويرتاح دمج للعب قرب مالك حسون ومحمد حمود والمعتز بالله الجنيدي، ويتمنى أن يحالفه الحظ بالانضمام الى الفريق الأول للأنصار بأقرب وقت ممكن.
[ البطاقة
[الإسم: أسامة غازي دمج.
[ من مواليد: 9/8/1989.
[القامة: 1,77م.
[الوزن: 69 كلغ.
[النادي: الأنصار.
[المركز: وسط.
[التحصيل العلمي: سنة أولى إدارة أعمال.
[الوضع الاجتماعي: عزب.
[ الفنيات
[التمرير: جيد، اللياقة البدنية: جيدة، المراوغة: جيدة جداً، في ضربات الجزاء: جيد، والضربات الحرة: جيد، وألعاب الهواء: جيد، والسيطرة على الكرة "كونترول": جيد جداً.
[ ميزة يعتز بها: الكونترول.
[ميزة يأمل التخلص منها: عدم السرعة (البطء).
 

abdogedeon@gmail.com

ABDO GEDEON   توثيق