ZEINA MINA

العاب القوى

ATHLETICS

ATHLETISME

نرجو ابلاغنا عن كل نقص او تعديل

د. زينا مينا

 

زينا مينا بطلة لبنانية دولية مخضرمة ، لها اكثر من رقم قياسي لبناني في العاب القوى لا يزال باسمها حتى اليوم 2014

مديرة الدائرة الرياضية في الجامعة الانطونية في بعبدا

امينة عام الشؤون النسائية في الاتحاد الرياضي اللبناني للجامعات

المديرة التنفيذية للالعاب الفرنكوفونية التي جرت في لبنان بتاريخ 27 ايلول 2009

مديرة اكاديمية الرياضة في الجامعة الانطونية - بعبدا

حازت على دكتوره في التربية والادارة الرياضية 2015

  

خلال المسابقات المحلية  والدولية

الوزير رينيه معوض يستقبل الرياضية زينا مينا

شهادة دولية في اللياقة البدنية لطلاب "الأنطونية" 2016

23-12-2016

خرّجت الجامعة الأنطونية (بعبدا- الحدث) دفعتها العاشرة من الطلاب الذين يتبعون برنامج اللياقة البدنية، حيث تسلّم الخريجون شهادات "الديبلوم الجامعي الأوروبي للياقة البدنية" من مديرة معهد التربية الرياضية والبدنية في الجامعة زينة مينا ومن مدير الديبلوم الأوروبي في الجامعة جورج عساف.
ويُعتبر هذا البرنامج الأول من نوعه في لبنان والمنطقة وهو أعلى برنامج جامعي للياقة البدنية.
وتتبع الشهادة الجامعية جامعة كلود برنار ( ليون -1) الفرنسية ومدة الدراسة سنة واحدة يتابع المدرب أو المحضّر البدني حصص تدريبية نظرية وتطبيقية مع أخصائيين عالميين في هذا المجال.
ويتميز هذا البرنامج بالمستوى العالي من الدراسة، إذ يتطرق إلى موضوع تحسين الأداء الرياضي، السرعة، القوة، التحمّل، التوافق والليونة وهي أهم عناصر اللياقة البدنية.
وجميع الدراسات موجهة للرياضات الجماعية او الفردية.

بمشاركة ليليان تورام وأونتانون وغودينو مؤتمر رياضي في الجامعة الأنطونية

17-03-2016
افتتح عند الساعة العاشرة من قبل ظهر الخميس مؤتمر رياضي تحت عنوان "الأسس العلميّة لتدريبات السرعة" في الجامعة الأنطونية(بعبدا- الحدث) بتنظيم من كلية التربية البدنية والرياضية في الجامعة وبالتعاون مع المركز الفرنسي في لبنان وجامعة كلود برنارد( ليون 1 الفرنسية) ومؤسسة ليليان تورام.

وأقيم حفل الافتتاح بحضور مسؤولين اتحاديين ومسؤولي اندية ومدربين في عدد من الألعاب وتلاميذ الكلية ورجال الصحافة والاعلام.

واستهل حفل الافتتاح بكلمة من مديرة كلية التربية البدنية والرياضية الدكتورة زينا مينا رحّبت فيها بالحاضرين وتحدثت عن الدور الكبير الذي توليه الجامعة الأنطونية للرياضة والتي تعطي دفعاً للجيل الطالع شاكرة المحاضرين على حضورهم.

ثم القى لاعب منتخب فرنسا السابق في كرة القدم ليليان تورام والحائز على لقب كأس العالم في العام 1998 كلمة اعرب فيها عن سروره لوجوده مرة جديدة في لبنان بدعوة من الجامعة الانطونية وشاكراً الدكتورة مينا على الادور الذي في المجال الرياضي وشارك في المؤتمر مدرّب ألعاب القوى الفرنسي غي أونتانون وهو مدرّب جيمي فيكو بطل أوروبا في سباق 100 م (9.86 ث) ومدرّب اللياقة البدنية الايطالي كلاوديو غودينو المدرب السابق لمنتخب ايطاليا لكرة القدم( لا سكوادرا دي أزورا) بطل العالم في 2006 وناديي جوفنتوس وأنتر ميلان الشهيرين والأستاذ في جامعة كلود برنار ليون 1 مرسال سانيول .

وتمحورت أعمال المؤتمر حول الأدوار المختلفة للسرعة وعلاقتها بالرشاقة والليونة والتسريع والتدريب المحدّد بكل اختصاص. هذا وسلّطت "ورشة العمل" الضوء على الأهميّة المطلقة لتدريب السرعة وضرورة امتلاك المعرفة لتطبيق برامج السرعة وتقنياتها الاحترافية التي تعزّز من حظوظ الفرق واللاعبين الرياضيين وتساعدهم على تحقيق أهدافهم .

كذلك تطرّقت الى تدريبات الليونة واللياقة البدنية وقدرتها على توجيه حركات الجسم وايجاد مزيج من التوازن والسرعة والقدرة والتنسيق كذلك ساعدت المشاركين على فهم العناصر الفردية لتقنية الركض الجيدة وتسجيل طريقة الركض وتحليلها، وايجاد مناطق الخلل وتصحيحها كما البدء بارساء الأسس الصحيحة لتقنيات الركض وتطبيقها بطريقة فعّالة.
 

المؤتمر الدولي الرياضي الرابع للجامعة الانطونية 2015

27-05-2015
استضافت الجامعة الأنطونية في بعبدا المؤتمر الدولي الرابع الذي يحمل عنوان" القوة المحركة في الأداء الرياضي" خلال يوم رياضي طويل أقيم برعاية وزير الشباب والرياضة العميد عبد المطلب حناوي بالتعاون مع المؤسسة الفرنسية في لبنان وجامعة كلود برنار ليون- 1 الفرنسية ومؤسسة ليليان تورام وبدعوة من كلية التربية الرياضية والبدنية في الجامعة الأنطونية.

وحضر حفل الافتتاح رئيس الجامعة الأب جرمانوس جرمانوس والأمين العام الأب جو ابو جوده ومسؤولو الجامعة المضيفة ولاعب منتخب فرنسا السابق في كرة القدم ليليان تورام، الحائز على لقب كأس العالم في العام 1998 ولقب كأس الأمم الأوروبية في العام 2000، رؤساء ومسؤولو اتحادات واندية ومدربو ولاعبون ومعالجون فيزيائيون وطلاب كلية التربية والرياضة في الجامعة الأنطونية.

بعد النشيد الوطني، كانت كلمات لمديرة كلية التربية الرياضية والبدنية في الجامعة المضيفة زينه مينا التي اعتبرت ان المؤتمر "سينعكس ايجاباً على الرياضة اللبنانية"، تلاها الأب جرمانوس الذي اكد "ان كلية التربية الرياضية والبدنية في الجامعة الانطونية خلقت مفهوماً جديداً في الرياضة ولا تزال تحاول وتسعى بنجاح لتعريف طلاب الجامعة على آخر المستجدات واستقدام الخبرات". ثم تورام الذي اعرب عن سروره لوجوده في لبنان مرة ثانية في اقل من سنة وشكر الجامعة الأنطونية على دعوتها.

وتمحورت محاضرات الفرنسي كريستيان كولي ونادي حويك من جامعة كلود برنار الفرنسية والمعالج الفيزيائي جهاد حداد والمحضّر البدني لمنتخب فرنسا كريستوف جوفروي والطبيبة النفسية كلارا شماس وتورام حول "دور القوة المحركة في التحضير البدني" للوصول الى الأداء العالي والتعاون بين المحضّر البدني والمعالج الفيزيائي لأيصال الرياضي الى المستوى الرفيع وقمة اللياقة.

ثم تحدث لاعب كرة السلة في فريق الرياضي بيروت اسماعيل احمد ولاعب فريق الحكمة بيروت ايلي رستم عن تجربتهما الاحترافية في كرة السلة. تلاهما الفرنسي جيل كوكار من الجامعة الأوروبية للتحضير البدني، ثم شربل نجم اضافة الى تطبيقات عملية لكريستوف جوفروي وجيل كوكار.

واختتم المؤتمر بمحاضرة لجورج عساف المسؤول عن الديبلوم الأوروبي للتحضير البدني في الجامعة الانطونية.

 

الجامعة الأنطونية تشارك في مؤتمر رياضي عالمي 2015

23-04-2015
شاركت الجامعة الأنطونية (بعبدا- الحدث) في مؤتمر رياضي طبي دولي حول حماية لاعبي كرة القدم من الاصابة والذي عقد في العاصمة الانكليزية لندن. ومثّل الجامعة في المؤتمر، وهو الأكبر من نوعه في العالم، مديرة كلية التربية البدنية والرياضية زينا مينا والمحاضر جورج عساف في الاجتماع الدولي، الذي اقيم بالتعاون مع الاتحاد الدولي لكرة القدم ال"فيفا" بحضور 2265 شخص يمثلون 77 دولة من جميع انحاء العالم.
ومن المشاركين شاد فورسيث مدرب اللياقة البدنية في المنتخب الألماني لكرة القدم الحائز على لقب كأس العالم الأخيرة التي جرت العام الفائت في البرازيل، وخيسوس اولمو مدرب اللياقة البدنية في فريق ريال مدريد الأسباني بطل أوروبا بكرة القدم، وبيتر اوبلاكر مدرب اللياقة البدنية في فريق بايرن ميونيخ الالماني بطل المانيا، الى جانب مدربي اللياقة البدنية في عدد كبير من المنتخبات والفرق العالمية. وتناول المؤتمر آخر وسائل تدريبات اللياقة البدنية للمنتخبات واللاعبين في لعبة كرة القدم الى جانب اعادة تأهيل اللاعبين المصابين.

 

طاولة مستديرة حول الرياضة والتمييز العنصري ليليان تورام : الرياضة توحّد البشر زينا مينا: عامل لمقاومة الطائفية
طاولة مستديرة حول الرياضة والتمييز العنصري
ليليان تورام : الرياضة توحّد البشر
زينا مينا: عامل لمقاومة الطائفية

06-11-2014
نظّم معهد التربية البدنيّة والرياضيّة في الجامعة الأنطونيّة طاولة مستديرة في «البيال» تحت عنوان «الرياضة والتمييز والحساسيّات: رهانات التعليم» شارك فيها كل من لاعب منتخب فرنسا السابق بكرة القدم ليليان تورام اضافة الى مدير اللجنة الدولية للألعاب الفرنكوفونية ماهمان لاوان سيريبا ومديرة معهد التربية البدنيّة والرياضيّة في الجامعة الأنطونيّة زينا مينا. أدار الندوة الأستاذ المحاضر في جامعة كلود برنارد ليون 1 فيليب ليوتارد. وحضر كل من رئيس الجامعة الأب جرمانوس جرمانوس وأمين الجامعة الأب جو بو جودة وعضو اللجنة الأولمبية عزّة قريطم اضافة الى وجوه طلابية ورياضية واعلامية.
} لاوان ـ سيريبا }
بداية، تحدّث سيريبا حول كتابه «الصراع التقليدي في النيجر بين الرياضة والثقافة» فتناول رياضة الملاكمة التي شكلّت عاملا جامعاً وموحدّا للأمة منذ استقلال النيجر منذ أربعين سنة كذلك تطرّق الى الطقوس التي تواكب البطولة التي تنظّم دورياً والتي أصبحت في صلب البنية الثقافية والمجتمعية للنيجر.
} مينا }
من جهتها، توقفت مينا عند الدور التوحيديّ والجامع للرياضة وامكانية مقاومة الطائفية من خلال التربية الرياضيّة فتطرّقت الى المشهد الرياضيّ اللبناني المنقسم ما بين الديانات والطوائف اللبنانيّة حيث أصبحت الرياضة كما الاتحادات الرياضية امتدادا وأداة للسياسيين يستغلّونها بغية السيطرة على الشباب فغدت الرياضات التنافسية وسيلة للتأكيد على الخصوصيّة الطائفية. هذا واعتبرت أن التمييز ما بين السياسة الرياضية كعامل انصهار وطني يشجع على قيم المواطنيّة وليس الفردية وتسييس الرياضة لم يتمّ الى الآن اذ لا تعتبر الرياضة ضرورية ما لم تكن تخدم مصلحة معينة وخلصت الى القول أن الرياضة اللبنانية وان كانت تخضع للمعايير الطائفية بحيث تغلّب منطق التنافس الطائفي على روح المنافسة الرياضية، تعكس واقعاً متشابكاً خصوصاً في ما يتعلّق بكرة السلّة حيث يختلط اللاعبون بغضّ النظر عن طوائفهم. وختمت بالقول أنه في غياب أي سياسة رياضية, لا زال الطريق طويلا أمام لبنان لالغاء كافة أشكال التنافس الرياضي المرتبط بالدين.
} تورام }
في مداخلته التي تمحورت حول كتابه «النجوم السود» ، اعتبر اللاعب الشهير ليليان تورام (الحائز مع المنتخب الفرنسي على لقب كأس العالم في العام 1998 وعلى لقب كأس اوروبا في العام 2000) أن محاربة العنصرية هي عملية معقدّة مؤكدا أن هوية الانسان لا تقتصر على لون بشرته أو معتقده أو جنسه. في كلمته، أصر المدافع الفرنسي على أن تغيير العقليات يمرّ حكماً بمساءلة جميع الأفكار والأحكام المسبقة التي نتلقاها خصوصاً وأن الانسان كائن وبالتالى فان الخوف من الآخر لا يأتي بشكل طبيعي بل يكتسبه من خلال الموروثات العائلية والمجتمعيّة.وتحدث تورام عن تجربته في ميدان كرة القدم شاكراً الجامعة الأنطونية على دعوته ومعتبراً ان الرياضة توحّد البشر بغض النظر عن اللون والعرق والدين.وفي الختام اقيم حفل كوكتيل على شرف الحاضرين.

 

اللاعب الفرنسي السابق الشهيرليليان تورام وصل الى لبنان

05-11-2014
بدعوة من معهد التربية البدنية والرياضية في الجامعة الأنطونيّة،وصل الى لبنان لاعب منتخب فرنسا السابق بكرة القدم المدافع ليليان تورام الحائز مع بلاده على لقب كأس العالم في العام 1998 وعلى كأس اوروبا في العام 2000.

وكان في استقباله في صالون الشرف التابع لمطار رفيق الحريري الدولي مديرة معهد التربية البدنية والرياضية في الجامعة الأنطونيّة زينة مينا وانطوان الحلو ممثلاً السفارة الفرنسية في بيروت.

ورحّبت مينا بالضيف الرياضي الكبير باسم الجامعة الأنطونية كما رحّب به الحلو باسم السفارة الفرنسية.

وتستمر الزيارة خمسة أيام ويتخلّلها طاولة مستديرة حول التأثيرات والحساسيّات التي يثيرها التمييز في عالم الرياضة تحت عنوان «الرياضة والتمييز والحساسيّات: رهانات التعليم يُشارك فيها، اضافة الى تورام، مدير اللجنة الدولية للألعاب الفرنكوفونية ماهامان لاوان سيريبا ومينا. يدير الندوة الأستاذ المحاضر في جامعة كلود برنارد ليون1 فيليب ليوتارد.

ويتضمّن جدول الزيارة أيضا جولة على التلّة الأنطونيّة ولقاء حواري مع الطلاب اليوم الخميس يليه حفل غداء تقيمه الجامعة الأنطونيّة على شرف الضيف الكبير.
 

 

ندوة الطب الرياضي ومكافحة المنشطات لـ"الأولمبية اللبنانية"

15 تموز 2014 الساعة
النهار
نظمت لجنة الطب الرياضي ومكافحة المنشطات في اللجنة التنفيذية للجنة الأولمبية اللبنانية بالتعاون مع قسم العلاج الفيزيائي ومعهد التربية البدنية والرياضية في الجامعة الأنطونية ندوة علمية حول الطب الرياضي ومكافحة المنشطات، في قاعة عصام فارس بالجامعة الأنطونية حضرها حشد من الشخصيات الرسمية والمهتمين تقدمهم أمين سر الجامعة الأب جو أبو جودة وعضو اللجنة الأولمبية الدولية نائب رئيس اللجنة الأولمبية اللبنانية طوني خوري ونائب رئيس جورج زيدان والاعضاء عزة قريطم ومازن رمضان ونقيب المعالجين الفيزيائيين خليفة خليفة ومديرة الرياضة في الجامعة والمعهد الأنطوني زينا مينا وأطباء ومعالجيين فيزيائيين وإداريين ومدربين رياضيين وإعلاميين.

وسبق البرنامج العلمي للدورة كلمات للمستشار الإعلامي للجنة الأولمبية الزميل حسان محيي وللمهندس مازن رمضان، وخوري والأب أبو جودة، قبل ان يتولى الدكتور روجيه ملكي شرح القواعد الجديدة لمكافحة المنشطات التي تشمل 5 مراحل وهي الفحوص الطبية ولائحة الأدوية الممنوعة والأدوية الممنوعة والتي يسمح بها في حالات مرضية والمختبرات وأهليتها وحماية اللاعبين من التشهير لافتاً إلى مسؤولية مشتركة في مجال الإشراف على تطبيق هذه القواعد وهي لجنة مكافحة المنشطات الدولية والوزارة واللجنة الأولمبية اللبنانية.

 تلاه جورج عساف الذي تناول موضوع الرياضات الإحترافية وأنماط التدريب الجديدة ودعا لإعتماد التدريب الحركي بدل الآلات الحديثة.
كما كانت مداخلات للدكتور خليل غصوب عن الملف الصحي، والدكتور وسام بريدي عن الاصابات، وجهاد حداد عن العلاج الفيزيائي، والدكتورة هند عبد الملك عن المكملات الغذائية.

 

الجامعة الأنطونية نظّمت ندوة بعنوان

" البناء الثقافي والمجتمعي في الرياضة"

 

29-05-2014

في اطار نشاطاته الأكاديميّة الرياضية ، نظّم معهد التربية الرياضيّة والبدنيّة في الجامعة الأنطونيّة ندوة تحت عنوان " البناء الثقافي والمجتمعي في الرياضة" تمحورت حول نظرة المجتمع وطريقة تعاطيه مع جسد المرأة. الندوة التي انطلقت من الاشكالية التي أثارتها صور المتزلجة اللبنانيّة جاكي شمعون وردود الفعل المتفاوتة عليها تطرّقت الى واقع الرياضة في لبنان والى العوامل النفسية والثقافية والدينية والمجتمعية التي ساهمت في تكوين نظرة المجتمع للمرأة كما الى علاقة الرياضيّة بجسدها والى رؤية المجتمع اللبنانيّ ومقاربته للقطاع الرياضيّ ككلّ.

شارك في الندوة الباحث في جامعة كلود برنارد ليون 1 فيليب ليوتارد ، الأستاذ المحاضر في الجامعة الأنطونيّة أنطونيو سوتو ،الدكتورة باميلا شرابية اضافة الى مديرة معهد التربية الرياضيّة والبدنية زينا مينا. وحضر أمين عام الجامعة الأنطونيّة الأب جو بو جودة ونائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديميّة والعلاقات الدولية أنطوان يازجي وجمع من العمداء والأساتذة والطلاب.

في مداخلته، اعتبر سوتو أن الأبحاث الفرنسية في مجال علم اجتماع الرياضة تعود الى حقبة السبعينيات  وهي تظهر مختلف أنواع التباينات وعدم المساواة الثقافية التي تنتج عن الرياضات الاّ أن الشقّ المتعلّق بالعلاقات ما بين المثلية الجنسية وعالم الرياضة بقيت خجولة بعض الشئ مقارنة بالدراسات والأعمال التي ظهرت في أميركا الشماليّة مطلع الثمانينيات.

بدورها أشارت الدكتورة شرابية أنه لا يمكن الحديث عن تقدّم ملحوظ في مجال حقوق المرأة طالما أن النظرة اليها لا زالت على حالها. 

من جهتها، لفتت مديرة معهد التربية الرياضيّة والبدنية زينا مينا الى أن المشاكل التي برزت مع قضية جاكي شمعون هي اجتماعية وسياسية تعود في أساسها الى المقاربة المغلوطة للرياضة في لبنان. بكثير من الشفافية، توقفت مينا عند واقع القطاع الرياضي في لبنان الذي بحسب ما أوردت لا يخضع وحسب لادارة الدولة الرسميّة بل يتأثر بالنظام الطائفي ويفتقر الى الأجهزة الناظمة وتمركز المهارات الرياضية وحصرها بموظفي القطاع العام.

 

زينا مينا الى دورة الألعاب الفرنكوفونية في فرنسا 

02-09-2013

غادرت رئيسة كليّة الرياضة في الجامعة الأنطونية زينة مينا الى مدينة نيس الفرنسية لمواكبة دورة الألعاب الفرنكوفونية السابعة التي ستقام بين 6 و15 ايلول الجاري بمشاركة أكير من ثلاثة آلاف رياضي ورياضية من اكثر من ستين دولة من جميع انحاء العالم.
يشار الى أن مينا تسلمّت منصب مديرة الألعاب الرياضية ضمن دورة الألعاب الفرنكوفونية السادسة التي جرت في بيروت في خريف العام 2009.

وبفضل نجاحها في مهامها منذ اربع سنوات، اختيرت مينا كخبيرة لدى اللجنة المنظمة للدورة الحالية وهي تعمل منذ سنوات في مهام رياضية تحضيراً للدورة المقبلة عبر زيارات مكوكية الى فرنسا.

 

توقيع بروتوكول  بين الجامعة الأنطونيّة

والاتحاد الدوليّ لألعاب القوى

20-06-2013

وقّع معهد التربية الرياضيّة والبدنيّة في الجامعة الأنطونيّة اتفاقاً مع الاتحاد الدوليّ لألعاب القوى يمكّن طلاّب المعهد من الحصول على شهادة مدرّب دولي- درجة أولى. وجرى حفل التوقيع في الحرم الرئيس للجامعة في الحدت- بعبدا في حضور مدير مراكز التنمية في الاتحاد الدولي لألعاب القوى عبد المالك الهبيل ورئيس الاتحاد اللبناني  لألعاب القوى رولان سعادة، وممثّل قائد المركز العالي للرياضة العسكرية الرائد أحمد شمص وممثّل اللجنة الأولمبية اللبنانيّة عزّة قريطم وممثّل الاتحاد اللبناني  للسباحة كابي دويهي ورئيس الجامعة  الأنطونيّة جرمانوس جرمانوس والأمين العام الأب جو بو جودة ومديرة معهد التربية الرياضية والبدنية في الجامعة  زينة مينا وامين عام اتحاد العاب القوى نعمة الله بجاني وجمع من الأساتذة والطلاّب.

النشيد الوطني افتتاحا ثمّ ألقت مينا كلمة ترحيبيّة استعادت فيها المراحل التي مرّت بها ألعاب القوى في لبنان وشدّدت خلالها على ضرورة تطوير اللعبة والارتقاء بها الى مستويات اعلى . وفي مداخلتها سألت مينا لماذا لم يتمكّن الرياضيّون اللبنانيون الى الآن من بلوغ مرحلة التأهل في المنافسات الدولية لافتة في هذا الاطار الى الجهود التي تبذلها الجامعة الأنطونيّة بهدف تنمية الأبحاث في العلوم الرياضيّة وحضت العاملين القطاع على العمل لتنمية الرياضة على الصعيد الوطني.

بدوره ،ألقى مندوب الاتحاد الدولي  كلمة أثنى فيها على مبادرة معهد التربية الرياضيّة والبدنيّة في الجامعة الأنطونيّة ﺇذ أن الاتفاقيّة الموقعّة سوف تسمح للطلاّب بالاستفادة من تبادل المعلومات والخبرات على مستوى التدريب كما ستؤمّن لهم امكانيّة الوصول الى رياضات ذات مستوى عال وانفتاحاً على الصعيد العالمي مع ما يحمل ذلك من فرص.

من جهته، عبّر رئيس اتحاد العاب القوى  رولان سعادة عن فخر الاتحاد بالانجاز الذّي حققته الجامعة الأنطونية  بالتعاون مع الاتحاد الدولي لألعاب القوى. كما أكّد دعم الاتحاد واستعداده لتقديم كل ما يلزم بغية انجاح هذا المشروع وتطوير اللعبة في لبنان.

و تحدّث الأب جرمانوس فأشار الى أهميّة هذه الاتفاقيّة خصوصا وأنهّا الأولى من نوعها في لبنان كذلك شكر الاتحاد الدولي لألعاب القوى على ثقته ودعمه للجامعة الأنطونيّة لافتا في المناسبة الى قوّة الدفع التي تكتسبها الجامعات ومعاهد الرياضة لدى نسجها علاقات وتوقيعها اتفاقيات مع الاتحادات الرياضيّة  تحديدا تلك العالميّة.

في الختام، جرى توقيع المعاهدة بين الأب جرمانوس والهبيل وتبادل الدروع التذكارية ثم نخب في المناسبة.

 

الأنطوني بعبدا كرّم لاعبيه ومدربيهم 2010

15/ 06 / 2010

كرّم نادي المعهد الأنطوني الرياضي بعبدا- الحدث لاعبيه في احتفال أقيم في دير مار أنطونيوس بعبدا – الحدث، وتزامن مع مناسبة وداع المدرّب بيتر جاموس المهاجر إلى كندا.

بعد قداس أقامه رئيس النادي والمعهد الأب بطرس عازار عاونه فيه الأب جورج صدقه وحضره أعضاﺀ الهيئة الإدارية للنادي وحشد من المدربين واللاعبين، أقيم عشاﺀ تكريمي في باحة الدير تكلّم خلاله الأب عازار فشكر المدربين واللاعبين على جهودهم ونوّه بالروح العائلية التي تميّز الأسرة الأنطونية، وتوقّف عند ضرورة دعم الدولة للأندية الرياضية خصوصاً اللاعبين الذين يشاركون في لقاﺀات دولية وينالون المراكز الأولى.

وفي ختام كلمته أعرب عازار عن تقدير النادي للمدرّب جاموس واعترافه بمناقبيته الرياضية والقيّم التي يجسّدها على أكثر من صعيد، متمنياً له التوفيق في المهام التي سيقوم بها مستقبلاً باسم لبنان والنادي الأنطوني.

بعد كلمات للسيدة زينه مينا، المسؤولة الرياضية في النادي وللمدرّب جورج نصير (رئيس اتحاد الووشو)، تحدّث المدرّب جاموس فشكر جميع مكرّميه ونوّه بالتعاون الذي كان قائماً بين إدارة النادي ولاعبيه معتبراً أنّ الرياضة في الأنطوني هي عملية ارتقاﺀ إيمانية وإنسانية وأخلاقية. وبعد الكلمات تسلم المدرّب جاموس درعاً تقديريّة وتــمﱠ توزيع الميداليات التذكارية على مستحقّيها.
 

 

وزير الشباب والرياضة زار المعهد الانطوني 2010

02 / 06 / 2010
زار وزير الشباب والرياضة الدكتور علي حسين عبدالله نادي المعهد الانطوني الرياضي يرافقه مستشاره عضو اللجنة الاولمبية المهندس مازن رمضان، وكان باستقباله رئيس النادي ومدير المعهد الاب بطرس عازار وقيّم المعهد وامين السر النادي الاب جورج صدقه ومديرة النادي زينا مينا وعدد من رهبان دير مارانطونيوس.
وبعد جولة في رحاب الدير والمعهد والاضطلاع على الاوضاع التربوية والشبابية الرياضية انتقل الجميع الى مقر نادي «برفورمانس فورست» (Performance first) في حرم المعهد لمشاهدة عرض علمي يتناول اخر التقنيات المستعملة لتقييم القدرات الجسدية للرياضيين في مقاربة علمية في ميدان التدريب الرياضي قدمه جورج كليم عساف وتوافق الوزير عبدالله مع مستقبليه على ضرورة وضع استراتيجية علمية لتطوير الرياضة في لبنان واعتماد التقنيات الحديثة في مجال اكتشاف المواهب.
وعرض الاب عازار للوزير عبدالله نشاط النادي المنضم الى عدد كبير من الاتحادات الرياضية في لبنان والذي يقوم بنشاطات مكثفة على مدار العام، الى جانب ايلاء الرياضة في المعهد الاهمية الكبيرة لتربية النشئ الطالع على ممارسة الرياضة ونشر الروح الرياضية بين الاجيال الصاعدة.
خصوصا ان اهمية النشاط الرياضي عند الاباء الانطونيين تطال خطة تكامل بين الجامعة والمعهد والنادي وتعتمد التعليم والتأهيل والتدريب الرياضي.
 

 

مديرة مسابقات الدورة الفرنكوفونية زينا مينا: المدينة الرياضية على رأس الملاعب

24-01-2009

يتواصل التحضير لاستضافة دورة الألعاب الفرنكوفونية السادسة بين 27 أيلول و6 تشرين الأول المقبل. وأعلنت مديرة المسابقات زينا مينا أن المدينة الرياضية في بيروت ستستضيف حفلي الافتتاح والاختتام بالاضافة الى مسابقة ألعاب القوى، وهي احدى الألعاب السبع المعتمدة في الدورة، كما ستستضيف المدينة نهائي مسابقة كرة القدم للناشئين (تحت الـ21 عاماً)، على أن تقام مباريات الدور الأول والدورين ربع النهائي ونصف النهائي على ملاعب بيروت البلدي وصيدا البلدي وطرابلس البلدي.

وأضافت مينا ان قاعتي صائب سلام الرياضية في المنارة وميشال المر في البوشرية ستستضيفان مسابقة كرة السلة للسيدات بينما ستقام مسابقة كرة الطاولة في قاعة نادي الهومنتمن في مزهر. أما مسابقة الملاكمة، فستجري في قاعة الشيخ بيار الجميّل في المدينة الرياضية مشيرة الى أن قاعة المر ستستضيف أيضاً مسابقة الجودو بينما تقام مسابقة الكرة الطائرة الشاطئية في جبيل.

ورأت مينا أن حفلي الافتتاح والاختتام سيكونان بمستوى الحدث، منوّهة بالدور الايجابي لرئيس مجلس ادارة المدينة الرياضية رياض الشيخة «الذي يضع بتصرّفنا التسهيلات لانجاح الحدث الرياضي الدولي الكبير الذي سيشارك فيه نحو ثلاثة آلاف رياضي ورياضية»، واعتبرت أن «عدة لجان من المنظمة الفرنكوفونية ومن مندوبي الاتحادات الدولية المعنية زارت المنشآت التي ستستضيف الدورة وكانت تقاريرها ايجابية جداً بشأنها». واشارت مينا الى ان «الملاعب التي ستجري عليها التمارين هي المدينة الجامعية في الحدث (ألعاب القوى) والأنطوني بعبدا (الجودو والملاكمة وكرة الطاولة) وسنتر دميرجيان في النقاش والمدينة الجامعية (كرة السلة) وملعبا ناديي الانصار والعهد على طريق المطار(كرة القدم)».

وبالنسبة لتحضيرات المنتخبات الوطنية اللبنانية، ذكرت مينا أن «بعض الاتحادات بدأت استعدادها وسمعنا أن وزارة الشباب والرياضة بصدد تشكيل لجنة لتتابع من كثب تحضيرات المنتخبات، مشيرة الى أن بعض الاتحادات حصلت على مساعدات من الوزارة، التي تقوم بواجباتها، لاعداد فرقها». وتمنّت مينا أن تكون التحضيرات مكثفة لافتة الى أن عدد الدول المشاركة في الدورة قارب الخمسين من أصل 57 دولة، وآملة أن تكون المشاركة قياسية.
 

عودة

abdogedeon@gmail.com

ABDO GEDEON  توثيق