بطولة غرب آسيا لكرة القدم 2012

FOOTBALL WEST ASIAN CHAMPIONSHIP 2012

 

منتخب لبنان إلى الكويت للمشاركة في بطولة غرب آسيا

06-12-2012

وصلت بعثة منتخب لبنان الوطني بيروت، أمس، الى الكويت، للمشاركة في بطولة غرب آسيا السابعة لكرة القدم، التي ستقام فيها، ما بين 8 كانون الأول الجاري و20 منه.
وتضم البعثة، التي يرأسها توالياً أحمد قمر الدين ومحمود الربعة، 9 إداريين هم: ثيو بوكير مديراً فنياً، وبيتر ميندرتسما مدرباً، وفؤاد بلهوان إدارياً، وكريستيان شويشلر مدرباً للحراس، وجهاد محجوب مدرباً مساعداً، وجوني إبراهيم طبيباً، وفارس رعيدي معالجاً فيزيائياً، وفادي فنيش مترجماً، وأحمد فخر الدين مسؤولاً للتجهيزات.

كما تضم 20 لاعباً هم: عباس حسن، لاري مهنا، نزيه خضر أسعد، علي السعدي، حسن شعيتو، وليد اسماعيل، محمد شمص، محمد حيدر، هيثم فاعور، أحمد زريق، المعتز بالله الجنيدي، عامر خان، عباس عطوي، محمود العلي، رضا عنتر، حسن مزهر، فايز شمسين، محمود كجك، نور منصور، عدنان حيدر.

وتحوط هالة كبيرة بالمنتخب اللبناني الذي يلعب في المجموعة الأولى الى جانب منتخبات الكويت وعمان وفلسطين. وشهد منتخب "رجال الأرز" تغييرا جذريا في السنة الأخيرة بعد الانتصارات المدوية التي حققها في الدور الثالث للتصفيات الآسيوية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2014 في البرازيل وتأهله للدور الحاسم على حساب نظيريه الكويتي والاماراتي، إضافة الى تغلبه على الكوري الجنوبي في بيروت في مباراة تاريخية، وفي الدور الحاسم لا يزال اللبناني يأمل انتزاع بطاقة بلوغ المونديال على رغم تضاؤل الآمال بخسارته أمام المنتخب القطري الشهر الماضي، علماً أنه غلب ايران في الدور عينه.

والتغيير في الأداء اللبناني من المتواضع الى المنافس وراءه المدرب الالماني ثيو بوكير الذي حقق نجاحات لافتة أمام منتخبات تمتلك امكانات هائلة قياسا بالمقومات اللبنانية. ويتطلع بوكير لأن تكون البطولة الاقليمية محطة لتحضير "رجال الارز" لما تبقى من مراحل في التصفيات العالمية إضافة الى التصفيات القارية المؤهلة لكأس آسيا 2015 في أستراليا.

وشهدت النسختان الاخيرتان في ايران 2008 والاردن 2010 غياب المنتخب اللبناني الذي كان اسيرا للاخفاقات الكثيرة والخلافات في الاتحاد، كما ان المنتخب لم يكن يلقى الاهتمام والعناية من قبل المعنيين، ووصلت نتائجه الى الحضيض وتراجع في التصنيف العالمي الى أدنى المستويات حتى بلغ المرتبة 178 عالميا، كما ان المشاركات السابقة متواضعة أمام قوة الرباعي الايراني والسوري والعراقي والاردني.

وشارك المنتخب اللبناني في المسابقة الاولى عام 2000 في الأردن وحل ثالثا في المجموعة الأولى خلف "أسود الرافدين" والنشامى بخسارته امام الاول 1 - 2 وتعادله سلبا مع الثاني، وحقق فوزا وحيدا على قيرغيزستان بهدفين نظيفين لهيثم زين وقائد المنتخب حاليا رضا عنتر. وفي النسخة الثانية في سوريا، تذيل اللبناني المجموعة الثانية بخسارتيه أمام الاردن 0 - 1 وايران 0 2، وودع المسابقة.

ولم يتبدل الحال في النسخة الثالثة حين خرج "الأرز" مجددا بوفاض خال بخسارتين قاسيتين أمام ايران 0 - 4 وسوريا 1 - 3. وكان مقررا ان يستضيف لبنان النسخة الرابعة عام 2006 لكن "حرب تموز" حتمت نقلها الى ايران في السنة التالية، وشارك فيها لبنان وتجرع خسارتين ليخرج من دون اي نتيجة إيجابية بخسارتين أمام سوريا 0 - 1 والاردن 0 - 3.

ويطمح المنتخب اللبناني الى وضع بصمته في النسخة الحالية بعدما برهن عن حضور وتطور هائلين على الصعد كافة، وبات اللاعب اللبناني مقصدا للنوادي الآسيوية إذ يحترف عدد لا بأس به من اللبنانيين في الدوريات الآسيوية البارزة. لكن المشاركة ستقتصر على لاعبين محترفين فقط هما القائد عنتر الذي يلعب لشاندونغ لياونينغ الصيني والحارس العملاق عباس حسن الذي يلعب لنوركوبينغ السويدي إضافة الى تلقيه عروض آسيوية لم يبت بأمرها بعد.

وستشهد التشكيلة مشاركة شابة واسعة في سياسة جديدة يتبعها بوكير لتكوين لاعبين جدد ومنحهم خبرة قارية استعدادا لتصفيات كأس آسيا ومتابعة تصفيات المونديال، ومن أبرز الوجوه عدنان حيدر الآتي من نادي ستابيك النروجي، ويغيب عن المنتخب قبل الاعلان عن التشكيلة الرسمية مدافع الاهلي الاماراتي يوسف محمد ومدافع تشرشل براذرز الهندي بلال شيخ النجارين وزميله المهاجم أكرم المغربي ومهاجم الشعب الاماراتي حسن معتوق ولاعب تيروساسانا التايلاندي حسن المحمد ونادر مطر، إضافة الى الحارس المعتزل زياد الصمد.
ويلتقي منتخب لبنان نظيره العماني في أولى مبارياته، غداً السبت، ويلعب ضد نظيره الفلسطيني الثلاثاء المقبل، على ان يواجه المضيف الكويتي في قمة ثأرية الجمعة المقبل.

منتخب لبنان الى قطر

11-11-2012
تغادر بعثة منتخب لبنان بيروت الساعة الحادية عشرة قبل ظهر اليوم الأحد الى قطر، حيث سيخوض المنتخب مباراته ضد منتخب قطر الأربعاء المقبل، في إطار الدور الرابع من التصفيات التمهيدية لكأس العالم 2014.
وتضم بعثة منتخب لبنان 11 إدارياً و23 لاعباً هم: جهاد الشحف رئيساً للبعثة، ثيو بوكير مديراً فنياً، بيتر ميندرتسما مدرباً، فؤاد بلهوان ادارياً، كريستيان شويشلر مدرباً لحراس المرمى، جهاد محجوب مدرباً مساعداً، وديع عبد النور منسقا اعلاميا، جوني ابراهيم طبيبا، فارس رعيدي معالجا فيزيائيا، فادي فنيش مترجما، أحمد فخر الدين للتجهيزات، و23 لاعبا هم: زياد الصمد، عباس حسن، لاري مهنا، علي السعدي، حسن شعيتو، وليد اسماعيل، محمد شمص، محمد حيدر، هيثم فاعور، أحمد زريق، علي حمام، معتز بالله الجنيدي، عامر خان، بلال شيخ النجارين، حسن معتوق، يوسف محمد، عباس عطوي، محمود العلي، رضا عنتر، حسن مزهر، فايز شمسين، محمود كجك وفيليب باولي. وأعد الاتحاد اللبناني ترتيبات العودة للمنتخب عقب المباراة مباشرة منتصف ليل الأربعاء المقبل، على أن تصل البعثة الى بيروت الساعة الثانية والنصف فجر الخميس.
 

 
 

abdogedeon@gmail.com

ABDO GEDEON  توثيق