SARKIS KORJIAN
 
كرة السلة اللبنانية
 
 LEBANESE BASKETBALL
 
نرجو   ابلاغنا عن كل نقص او تعديل
 
SARKIS KORJIAN
 
سركيس كورجيان
 
 
 
SAKO - 13
 

رزق الله زلعوم - ايلي مشنتف - جورج رزق - غازي بستاني - ياسر الحاج - ايلي نصر - موسى موسى -جاسم قانصو - سركيس كورجيان

وليد دمياطي - طوني بارود - عبدو شدياق - بولس بشارة - داني حاموش -؟

 

 

 سركيس كورجيان

سركيس كورجيان: لبناني من مواليد غادير 1960 متزوج وله ولدان انتقل من لاعب الى مدرب العام 1980 مع نادي الكهرباء، نادي عين سعادة، مزرعة يشوع، مدرسة مار يوسف قرنة شهوان، نادي جامعة القديس يوسف الكسليك، نادي كلية الحقوق في الجامعة اللبنانية، نادي بيبلوس، مدرسة الروضة، ثم انتقل الى الدرجة الاولى مع نادي (الكهرباء) 1995 - 1996، ثم سيدات (الانترانيك) 1997 والتحق بالمنتخبات الوطنية العام 1997.

1998 مدرب نادي الشبيبة مزيارة

 وبقي مساعدا للمدرب حتى العام 2002. خضع لدورات عدة وحمل شهادات محلية وآسيوية. يقود هذا الموسم نادي الكهرباء - الذوق ومنتخب الجامعة اللبنانية الاميركية جبيل 2008 ولا يزال 2014

 
اتاح قرار الاتحاد رفع عدد الأندية( الى ١٠ أمام فريق الكهرباء) الفرصة للعودة الى مصاف أندية الدرجة الأولى بعد غياب لامس العشر سنوات، وقد اسندت مهام التدريب الى لاعب النادي الدولي السابق سركيس كورجيان كما تم اعداد تشكيلة واعدة مطعمة ببعض عناصر الخبرة لا سيما الأخوان مارك وجايسن قزح ونبيل حسون.

وضم الفريق لاعبي منتخب لبنان للناشئين مايكل النار وجوي زلعوم الى جانب بديع سعيد وجورج مندلي وجورج رزق وجاد بشور وجورج صليبي وريبـال بشارة ووائل حبشي ونجح المدرب ساكو في رفع مجددا مستوى فريق النادي العريق

عين مساعد مدرب لمنتخب لبنان للشباب عام 2004 خلال دورة الملك عبدالله في الاردن

عينه الاتحاد لكشف المواهب الشابة للاعبي كرة السلة عام 2003

عين مساعد مدرب لفريق لبنان الذي شارك في بطولة العالم 14 في انديانا بوليس عام 2002 ، وتألف منتخب لبنان من اللاعبين: ايلي مشنتف، ياسر الحاج، وليد دمياطي،فادي الخطيب، بدر مكي، روي سماحة، شارل بردويل، جورج شيباني، جوزف فوغل،موسى موسى، غازي بستاني وروني فهد.

 اما جهازه الفني، فيضم مدير المنتخبات الوطنية جان مامو والمدرب الاميركي جون نيومان ومساعد المدرب سركيس كورجيان
والمعالج الفيزيائي جهاد حداد ومدير اللياقة البدنية جاك رستم

هذه هي توصيات المدربين اللبنانيين للموسم المقبل!!!



23-06-2016   الديار
اجتمعت لجنة المدربين اللبنانيين في مقرها المؤقت يوم الاربعاء ورفعت جملة من التوصيات توجهت بها إلى الجمعية العمومية التي عليها مسؤوليات تاريخية ليس فقط بانتخاب الإتحاد اللبناني الجديد لكرة السلة بل بتعديل القوانين والأنظمة، لتحقيق المساوات والعدل بين أندية الدرجة الأولى وكافة الدرجات ، سعياً لوضع النقاط على الحروف ووقف الإنحدار الإداري الذي يصيب اللعبة ، والذي ادى الى تراجعها من المركز 23 الى 43 عالمياً بحسب تصنيف الإتحاد الدولي. .

وجاءت التوصيات على الشكل الآتي:
– تحديد موعد إنطلاق بطولة لبنان للدرجة الاولى وكافة البطولات الاخرى

– تحديد عدد الاجانب للموسم الجديد بأسرع وقت، حيث تقترح اللجنة في حال اعتُمد أجنبيين لكل فريق، يسمح لكل فريف بضمّ 5 لاعبين من لائحة النخبة، أما إذا 3 اجانب، يحق لكل ناد بضمّ 4 لاعبين من لائحة النخبة حفاظاً على مبدأ العدالة والمنافسة القوية.

-في حال اعتماد 3 اجانب اقتراح رفع عدد اندية الدرجة الاول الى 12 .

– يحدد الاتحاد اللبناني لكرة السلة لائحة النخبة للاعبين اللبنانيين ب 22 لاعب أكملوا ال 20 عاما وما فوق فقط ( اي دون تحديد اي عمر يعفو الاعب المميز مهما تقدم بعمره ) فالهدف من لائحة النخبة هي تصنيف اللاعبين حسب أدائهم وليس عمرهم .

-يتم تحديد لائحة النخبة من قبل الاتحاد اللبناني لكرة السلة بالاشتراك مع لجنة المدربين اللبنانيين وخبراء فنيين واداريين حاليين وقدامى .

– إلغاء نظام المجموعات واعتماد نظام الذهاب والإياب مرتين بعدها الplayoff best of 3 بعدها ال final 4 best of 5 ومن ثم finals Best of 5.

-إضافة رسوم على المدرب الأجنبي للحصول على بطاقة الاتحاد مشابهة لرسم تسجيل اللاعب الأجنبي لكن تكون قيمتها:
5.000.00ل ل وتحول هذه المبالغ لمصلحة لجنة المدربين اللبنانيين للقيام بدورات تدريبية لثقل معلومات المدرب اللبناني على مدار السنة .


– وضع قانون يمنع الاندية بالتعاقد مع مساعدين للمدربيين اجانب أو أي طاقم اجنبي في الجهاز التدريبي ما عدا المدرب الرئيسي وذلك لحماية المدربين والفنيين اللبنانيين وعدم التفريط بالخبرات وتشجيع اللاعبين القدامى وغيرهم إلى التوجه والانخراط في عالم التدريب.

– يسمح الاتحاد اللبناني لكرة السلة باشراك :
-لاعبة أجنبية أو اثنين في بطولة لبنان للدرجة الاولى للسيدات.

-لاعب اجنبي واحد فقط في بطولة لبنان للدرجة الثانية رجال .

– الطلب من الاتحاد اللبناني لكرة السلة والراعي التلفزيوني وضع برنامج على مدار سنتين للبطولة والكأس ، على ان يكون نمطه واضح وثابت يبدا في تشرين وينتهي في آيار ( موسم كرة السلة = 9 اشهر ) ، وان يكون برنامج الكأس على الأقل شهرين تجري كافة المباريات بموزات مباريات الدوري خلال كل موسم.

– بدء خطوات تنسيقية بين لجنة المدربين وكافة مدربين اندية الدرجة الاولى مع لجنة الحكام برعاية الاتحاد اللبناني لكرة السلة من اجل العمل على إرساء فلسفة واضحة وثابتة لكل الحالات الممكنة في كرة السلة وعلى مدار الموسم ، كي لا يتغير منطق التحكيم وجوهره بين مباراة واخرى ، مما يسهل تعامل المدربين مع الحكام اللبنانيين ويساعد هذين الجهازين الاساسيين بالتطور والتقدم لمصلحة كرة السلة.

– مساندة الحكام معنوياً وماديا ومنحهم حصانة كبيرة من اجل الوصول الى وضع مفوّض للحكام قادر على تقييمهم، ليصار الى مكافأة الحكم الناجح ومحاسبة الحكم المخطئ. على ان يصنّف الحكام مع نهاية الموسم من خلال نظام نقاط من اجل معرفة وضع كل حكم وإجراء المقاربة الفنية المطلوبة.
-توصية للاتحاد المقبل الاعتماد على انتخاب ذوي الخبرة من لاعبين ومدربين واداريين سابقين .

-الاهتمام بكافة المنتخبات الوطنية على مدار السنة مع تحديد الميزانيات مسبقا .

– إعادة إطلاق بطولات الفئات العمرية بشكل مدروس كي تنتج اللعبة جيلاً قوياً من اللاعبين وإرفاد منتخبات الصغار بلاعبين جاهزين.

بطولة الأمم العربية في كرة السلة للشباب: خسارة ثالثة للبنان ومواجهة صعبة الأحد مع تونس 2009

22-03-2009

لم يفلح المنتخب اللبناني (الفئة ب تحت 23 عاما) الشاب، في تسجيل فوزه الاول في بطولة الأمم العربية الـ 19 لكرة السلة والتي تستضيفها العاصمة المغربية الرباط، إذ عانى خسارته الثالثة تواليا أمام نظيره السوري 71 – 87 في قاعة ابن ياسين.

وقد تقارب مستوى الفريقين نظرا للقواسم المشتركة بين المنتخبين، وأبرزها أن كلا منهما يلعب بفريق رديف للمنتخب الاول.

وجاءت بداية المباراة متكافئة بين المنتخبين، وكان اول المسجلين باتريك بو عبود ومحمد العقاد فتقدم لبنان 4 – 0 ثم بدأ البرازيلي الأصل ايدر أرغو ومارسيل يعقوب بالتحرك وسجلا 6 نقاط متتالية، ثم بدأ العقاد بممارسة هوايته من الثلاثيات وتعادلت الارقام 12 – 12 ثم 15 – 15 وتعرض المنتخب اللبناني لضربيتين قويتين بإصابة عماد سعادة وارتكاب باتريك بو عبود لثلاثة أخطاء سريعة، وتقدم السوريون 21 – 15 إثر ثلاثيتين من ارغة وفاتشيه نغلبنديان إلا ان المكوك نديم سعيد سجل سلتين متتاليتين أنهى بهما الربع الأول بتقدم سوري 21 – 19.

ووسع السوريون الفارق في الربع الثاني الى 12 نقطة وتقدموا 32 – 20 عبر المحور الثلاثي ايدر أرغو ورامي مرجانة ومارسيل يعقوب، وأدخل المدرب سركيس كورجيان طارق هوشر وشربل السخن للحد من التسديدات السورية ولعب آلان اندراوس كموزع وبديع سعيد في المركز 4 وقلصوا الفارق في نهاية الشوط الأول الى 7 نقاط إثر ثلاثيتين من نديم سعيد ورودي فراج 42 – 35.

وبدأ الفريق اللبناني النصف الثاني للمباراة بفورة قوية حصل من خلالها على التعادل 46 – 46. ثم استعاد السوريين المبادرة ووسعوا الفارق مجددا الى 13 نقطة 51 – 48 ودائما بفضل الثنائي أرغو ويعقوب، خاصة وأن عدة أخطاء وقع فيها اللاعبون اللبنانيون وكثرة الكرات المقطوعة وساهم دخول جوزف ابو مراد ومحمد عقاد مجددا في إضفاء فاعلية وانتهى الربع الثالث 64 – 55 للسوريين.

وتفوق السوريون بشكل واضح في الربع الاخير في اللياقة البدنية حيث وصل الفارق الى 14 نقطة 73 – 59 ثم الى 18 79 – 61 و82 – 66 ولتنتهي المبارة لمصلحة سوريا 87 – 71.

مثل لبنان: عماد سعادة، نديم سعيد (15نقطة مع 6 متابعات دفاعية و5 تمريرات حاسمة)، باتريك بو عبود (16)، محمد عقاد (13)، طارق هوشر، آلان اندراوس (3)، ميغيل مارتينيز (8)، رودي فراج (11 نقطة مع 4 متابعات)، بديع سعيد (9)، شربل السخن (2)، جوزيف أبو مراد (2).
وكان افضل مسجل في المباراة السوري مارسيل يعقوب بـ 26 نقطة و16 لايدر ارغو.

قاد المباراة الحكام الدوليون البيلاروسي ألكسندر ديميتريف والمصري أحمد خيرات والإماراتي حسن الحاج.

ويلتقي لبنان الاحد مع تونس (الساعة التاسعة مساء بتوقيت بيروت) حيث سيلعب لبنان و3 لاعبين مصابين وهم شربل السخن وطارق هوشر وعماد سماحة.

PLAYERS

COACHES

abdogedeon@gmail.com

ABDO GEDEON   توثيق