RACHID EL BOUBBOU

كرة الطاولة في لبنان

TABLE TENNIS AU LIBAN

TABLE TENNIS IN LEBANON

نرجو ابلاغنا عن كل نقص او تعديل

رشيد البوبو

 

RACHID EL BOUBBOU

رشيد البوبو من مواليد صيدا 18 / 04 / 1981

بدأ مسيرته مع المنتخب الوطني عام 1996 في فئة الناشئين ، وذلك بالمشاركة في بطولة العرب للناشئين في مصر وتأهل لبنان عامذاك لربع النهائي

ثم شارك بدورة قطر المفتوحة للشباب عام 1998 وحلّ ثالثاً وراء اللاعب الألماني تيموبول

 ثم شارك بكأس النروج المفتوحة عام 2005 واحتل مركز الصدارة

 وشارك ببطولة قبرص المفتوحة عام 2008 وحل ثانياً

 ثم بدورة ألعاب البحر الأبيض المتوسط 2010 في ايطاليا وفاز في احدى مبارياته على بطل اسبانيا المصنف 44 عالمياً الفريدو كادناريس.

بطل لبنان -   لأعوام 2003- 2006- 2007- 2009 - 2010 - 2011 - 2012 - 2013 - 2015 - 2016

تابع

الإسم: رشيد محمد سعيد البوبو.
 من مواليد: 18/4/1981 في صيدا.
 القامة: 1,70م.
 الوزن: 72 كلغ.
 اللعبة: كرة الطاولة.
 النادي: الرياضي بيروت.
 ناديه السابق: الأهلي صيدا.
 لاعبه المفضل: محمد الهبش محلياً، والمصري سيد لاشين عربياً، والسويدي فالدنر عالمياً.
 مدربه المفضل: محمود بديع وعبدالكريم النعماني في صيدا، وأحمد عرقجي في بيروت.
 مكتشفه وصاحب الفضل عليه: محمود بديع.
 أفضل لاعب مرّ بتاريخ كرة الطاولة اللبنانية: محمود بديع.
 هوايته الثانوية: كرة القدم.
 الوضع الاجتماعي: عازب.
 التحصيل العلمي: ماجستير إدارة أعمال من جامعة
AUL.
 الهاتف: 461113/03.

بطل لبنان للناشئين عام 1997

بطل لبنان - 2003 - 2006 - 2007 - 2009 - 2010 - 2011 - 2012 - 2013 - 2015 - 2016

حامل كاس لبنان 2010 و 2011 - 2012 - يتبع

يتبع في المقالات المرفقة على الصفحة

فاز بلقب فردي كرة الطاولة للمرة العاشرة هذا الموسم
رشيد البوبو: حقّقت حلمي برقم قياسي يصعب كسره

25-09-2016

محمد دالاتي

وضع بطل كرة الطاولة رشيد البوبو، منذ نشأته، هدفاً سامياً يصعب تكراره إلا بعد سنوات طويلة، وسعى إليه سعياً حثيثاً، ونجح في ترجمته هذا العام، إذ فاز أخيراً بلقب بطل لبنان للفردي للمرة العاشرة في مسيرته الرياضية.

وعلى رغم الانتصارات الكثيرة التي حققها البوبو داخلياً وخارجياً، إلا أن فوزه بلقب الفردي ضمن بطولة لبنان هذا الموسم، كان له طعم مميز، لأنه اللقب العاشر له، وهو رقم قياسي له، لم يسبقه إليه أي لاعب محلي آخر، ويصعب كسره. وأوضح البوبو أنه خاض هذا العام بطولة أفضل ثمانية لاعبين (توب إيت) ونجح في خطف اللقب، بعدما أحرز لقب بطولة كأس الصيف. وحمل البوبو لقب بطولة لبنان للفردي، واحتفظ به لآخر خمس سنوات على التوالي والمرة العاشرة منذ تأسيس اتحاد الطاولة عام 1935، وقال البوبو: «أفتخر بهذا اللقب الذي لن يناله مني أحد قبل سنوات طويلة مقبلة، وكنت أسعى إليه منذ وقت طويل».

وكانت للبوبو مشاركة خارجية وحيدة هذا العام، تمثّلت بمنافسته في بطولة الولايات المتحدة المفتوحة، في ولاية نورث كارولاينا، في شهر أيار الماضي، واحتل البوبو مركز الوصيف، بعدما خسر في النهائي أمام لاعب من أصل صيني نال الجنسية القطرية ويعيش في الولايات المتحدة وهو لي بينغ الذي مثّل قطر في أولمبياد ريو دي جانيرو. وقال البوبو: «كنت اللبناني الوحيد في البطولة المفتوحة، وشاركت على حسابي الخاص، وبدعم من مصرف «بنك ميد» وهو الراعي الرسمي لي، وأستعد للمشاركة في البطولة عينها في الولايات المتحدة في شهر كانون الأول المقبل، والتي ستستضيفها ولاية لاس فيغاس، وسيشارك البوبو بدعم من «بنك ميد» أيضا، وأمله تحقيق لقب البطولة هذه المرة، ولا سيما أنه سيسافر إلى أتلاتنا في الولايات المتحدة قبل نحو شهرين للتدرب للاستعداد هناك في الأكاديمية الرياضية التابعة للمدينة والتي تهتم بكرة الطاولة.

وأكد البوبو وجود تقدم في مستوى اللعبة، إنما على صعيد اللاعبين والأندية، وليس على صعيد الاتحاد الذي يكلّف اللاعبين نفقات المشاركات الخارجية. وأضاف: «أولى مهام الاتحاد نشر اللعبة محلياً، ونرى بأم العين أن مدارس قليلة جداً تدرب طلابها على كرة الطاولة، على رغم أن نشر اللعبة في المدارس لا يكلف كثيراً، وبمقدور اللاعبين الحاليين الذين يشاركون في البطولات أن يأخذوا على عاتقهم التدريب لساعات معدودات في عدد من المدارس، ضمن خطة مرسومة بين الاتحاد والمدارس».

ونوّه البوبو بمستوى عدد من اللاعبين الناشئين في نادي الأهلي صيدا، وفي مقدمهم سعد الدين نور الهبش ومحمد نور الهبش وعدنان نور الهبش ومريم محمد الهبش، وغيرهم، وتوقع لهؤلاء مستقبلاً زاهراً على أن يلمسوا المزيد من الدعم والتشجيع.

وكشف البوبو أنه لا يزال يتدرب تحت إشراف محمود بديع وعبد الكريم النعماني وزميله وابن مدينته محمد الهبش في قاعة نادي الأهلي صيدا. وقال أن لاعباً واحداً يلفته في لبنان هو لاعب نادي القماطية محد حمية الذي تمرّس باللعبة في الكويت، وتوقع أن يكون حمية من الوجوه القادرة على تحقيق إنجازات خارجية، وهو الآن في سن العشرين، وأمامه المجال لكسب الخبرة والاحتكاك.

وشكر البوبو رئيسة لجنة التربية النيابية النائب بهية الحريري، ونجلها الأمين العام لتيار المستقبل أحمد الحريري على رعايتهما أبطال الرياضة ودعمهما المستمر لهم، مما يحفّز اللاعبين على الثبات في الرياضة، ولا ينسى «بنك ميد» الذي يؤمن الرعاية له كي يحافظ على مستواه، ويبقى سفيراً رياضياً للبنان في الخارج.

ولا يفكر البوبو في الاعتزال قريباً، إذ يجد أن فنياته لا تزال عالية، لكن ما يضايقه هو الاهتمام غير الكافي الذي يلمسه لدى اتحاد الطاولة به، على رغم كل التضحيات التي يقدمها للعبة.

وأشار البوبو إلى أنه حقق أحلامه بتسجيل رقم قياسي شخصي له في اللعبة، بفوزه ببطولة الفردي عشر مرات، وأنه يطمح بعد اليوم إلى تحسين تصنيفه العالمي، وأن يكون بين أفضل خمسة لاعبين عرب ليرفع اسم لبنان عالياً.

رشيد البوبو وتيفين مومجوغليان بطلا زوجي المختلط بكرة الطاولة 2014

14-09-2014
أحرز الثنائي رشيد البوبو من الرياضي بيروت وتفين مومجوغليان من هومنتمن بيروت لقب بطولة لبنان لفئة زوجي المختلط بكرة الطاولة للعام 2014 التي نظمها اتحاد اللعبة على طاولات نادي مون لاسال لفئتي الفردي والزوجي رجال وسيدات اثر فوزهما في المباراة النهائية على جوزيف شلهوب من الجنوب تول وماريانا سهاكيان من الندوة القماطية بنتيجة 3 - 2 (11-8، 6-11، 13-11، 3-11، 12-10)،

وحل في المركز الثالث كل من آفو مومجوغليان ونويل كشيشيان من هومنتمن بيروت ومحمد الهبش من الرياضي بيروت ولارا كجه باشيان من هومنتمن بيروت.
وفي الختام توّج عضو اللجنة الأولمبية ورئيس اتحاد اللعبة سليم الحاج نقولا الفائزين والفائزات.

 

أحرز لقب بطولة الصيف بتغلبه على شلهوب
البوبو: أدهشت الأميركيين باحتلال المركز الثالث في ميشيغن

17-08-2014
محمد دالاتي
لا يفكر بطل لبنان لكرة الطاولة رشيد البوبو (32 عاماً) في اعتزال اللعبة قبل عشر سنوات مقبلة، إذ يشعر بأنه في قمة مستواه حالياً، وبمقدوره الاستفادة أكثر من مخزون خبرته ليحقق لوطنه ولنفسه المزيد من الألقاب والانتصارات.

وكان البوبو أحرز بطولة الصيف التي ينظمها الاتحاد، بتغلبه على جوزف شلهوب لاعب نادي تول الجنوب 3-0 الأسبوع الماضي، لافتاً إلى أنه يحتفظ بهذا اللقب منذ عام 2000، وأن المنافسة كانت قوية هذه المرة، ونجح في فرض نفسه في الصدارة، باعتبار أن المشاركة فيها تساعده ليحافظ على مستواه الفني المتقدم، تمهيداً لتمثيل لبنان في الاستحقاقات الخارجية المقبلة، فضلاً عن بطولة لبنان للفردي والزوجي.

ورأى البوبو أن مشاركاته في بطولات هذا الموسم كانت مثمرة، وأن فوزه مع ناديه الرياضي ببطولة النوادي التي نظمها الاتحاد قبل نحو شهرين ساهمت في رفع لواء النادي الرياضي عالياً بتقدمه على نادي تول الذي أشرك لاعبيه المحترفين دواد شهيب الذي يلعب لنادي شتوتغارت الألماني، وألفرد نجم الذي يعيش في أميركا ويلعب هناك، وأضاف: «فزت على شعيب 3-2، ثم فزت على نجم بالنتيجة عينها، وأحمد الله تعالى أنني أحقق مثل هذه الانتصارات على لاعبين محترفين، مما يزيد ثقتي بنفسي، ويزيدني إصراراً على المضي قدماً في المستقبل ليبقى النادي الرياضي منارة للسلة اللبنانية وللطاولة معاً«.

وعن إنجازاته هذا العام، قال البوبو أنه فاز ببطولة لبنان للفرق، وبكأس لبنان إثر تغلبه في النهائي على زميله في النادي محمد الهبش، وبكأس جريدة «السفير»، وبطولة الصيف، وهو يستعد لإضافة لقبي بطولة لبنان العامة للفردي والزوجي، والتي سينظمها الاتحاد في أيلول المقبل، ويشرف على إعداده المدربان محمود بديع وعبد الكريم النعماني في صيدا، وتوقع البوبو أن تكون المنافسة في هذه البطولة قوية لكون اللعبة تطوّرت فنياً وبات لبعض الفرق لاعبون محترفون يقيمون خارج لبنان.

وأشاد البوبو بالدور الذي تلعبه بعض الفرق بمضاعفة اهتمامها بالناشئين الذين يحملون أمل المستقبل وإشراقة النقلة النوعية للطاولة اللبنانية، لافتاً إلى وجود بعض الناشئين الذين يعدون بمستقبل زاهر، ولا سيما محمد وسعد الدين نور الهبش، واللاعبة مريم محمد الهبش الذين يتحضرون في مدينة صيدا ويلقون الاهتمام الجيد، علماً أن مريم فازت بلقب فئتها في بطولة الصيف. وأضاف: «يعج لبنان بالمواهب الجيدة التي تحتاج إلى صقل، ومن الطبيعي أن يحتاج الاتحاد إلى مدرب أجنبي خبير يمكن الاستفادة من خبرته لإعداد الناشئين الموهوبين، والأفضل أن يتعاقد الاتحاد مع جهاز فني متكامل حتى يكون مسلسل الإعداد وافياً ويترجم الجهود المبذولة إلى نتائج أكيدة».

ولفت البوبو إلى دهشة الأميركيين منه حين شارك هذا العام ببطولة أميركا المفتوحة في ميشيغن، خلال شهر رمضان، ونجح في احتلال المركز الثالث، وأضاف: «تنافس اكثر من 500 لاعب من نحو 30 بلداً في العالم، ببطولة أميركا المفتوحة، ومثّل لبنان معي اللاعب سامر الشعار المقيم في الولايات المتحدة، وأشرف علينا المدرب عبد الكريم نعماني، وجاءتني دعوة شخصية من اللجنة المنظمة للبطولة للمشاركة، وكان هدفي الأول كسب الخبرة والاحتكاك، وخضت نحو عشر مباريات، وسرّني أن أحتل المركز الثالث، ولا سيما أنني من لبنان الذي أفخر بحمل جنسيته وأمثله بالبطولات الخارجية».

وكشف البوبو استعداده لبطولة آسيا التي تستضيفها كوريا الجنوبية ما بين 25 أيلول المقبل و3 تشرين الأول، وسيرافقه اللاعبة لارا كجه بشيان والمدرب الوطني أحمد عرقجي، بعدما سمّت اللجنة الأولمبية اللبنانية البعثة إلى كوريا، وتوقع تحقيق نتائج جيدة للبنان على رغم إدراكه أن اللاعبين الذين سيقابلهم هم من أبطال العالم. وأضاف: «أستعد لبطولة أندية البحر المتوسط في تركيا خلال شهر تشرين الثاني المقبل، وهناك بطولة النوادي العربية في المغرب في الشهر عينه، وسيشاركني اللعب في البعثة محمد الهبش وأسامة الحمصي، وربما ينضم إلينا لاعب أجنبي، ويشرف علينا المدرب أحمد عرقجي، فنمثل النادي الرياضي«.

وتمنى البوبو تأمين قاعة لكرة الطاولة بمقاييس دولية في مدينة صيدا، تستوعب عدداً كبيراً من اللاعبين الناشئين لصقلهم، وقال أنه مستعد للمساعدة في التدريب مع زميله محمد الهبش صاحب الخبرة الكبيرة في اللعبة. وشكر البوبو النائب السيدة بهية الحريري على تشجيعها له، وبنك البحر المتوسط على رعايته له لتحقيق المزيد من الانتصارات للبنان».
 

بطولة لبنان في كرة الطاولة
لقب زوجي الرجال للبوبو ومومجوغليان

12-09-2014
أحرز الثنائي رشيد البوبو (الرياضي بيروت) وآفو مومجوغليان (هومنتمن بيروت) لقب بطولة لبنان في كرة الطاولة لفئة زوجي الرجال التي ينظمها اتحاد اللعبة على طاولات نادي المون لاسال بفوزهما على فادي كيوان وروك حكيم (الجمهور) في مباراة نهائية صعبة ومثيرة انتهت بفارق نقطتين في الشوط الخامس والأخير.

وجاءت نتيجة الاشواط كالآتي: 9-11 11-7 12-14 11-8 11-9 وحلّ في المركز الثالث كل من الثنائي مروان مرشي وميساك بوياجيان (هومنتمن بيروت) ومحمد الهبش واسامة حمصي (الرياضي بيروت) .

اختتام كأس الصيف في كرة الطاولة 2014

11-08-2014
أاسدلت الستارة على بطولة كأس الصيف في كرة الطاولة للعام 2014 التي نظمها الاتحاد اللبناني لكرة الطاولة على طاولات نادي المون لاسال بفوز رشيد البوبو ( الرياضي بيروت ) بلقب فردي الرجال إثر تغلبه على جوزيف شلهوب (الجنوب تول) بنتيجة 3/صفر 13-11 11-7 11-9.

وحلّ في المركز الثالث كل من آفو مومجوغليان (هومنتمن بيروت) و محمد الهبش (الرياضي بيروت)

وعند السيدات، أحرزت ماريانا سهاكيان (الجنوب تول) المركز الأول بعد فوزها على نويل كشيشيان (هومنتمن بيروت) 3/صفر 11-9 11-7 11-8 فيما حلّت الشقيقتان ريتا وميساء بصيبص (انترانيك بيروت) في المركز الثالث.

اشرف على البطولة رئيس اللجنة الفنيّة عضو الاتحاد ميشال رزق الله والحكم العام كميل مرعب عاونه الحكّام الدوليون ايلي معلوف، روي العقيقي، عماد مرعب، مايك طربيه، والاتحاديون ادوار نعمه، جوزيف مرعب وحسين عبد الرضى.

وتوّج الفائزين كل من نائب رئيس الاتحاد احمد عرقجي وأمين الصندوق المحامي وائل نور الدين.
 

المستقبل - الأحد 28 نيسان 2013 - العدد 4674 - رياضة - صفحة 21
فاز بكأس لبنان للعبة وشكر الحريري و"بنك ميد"

رشيد البوبو: كرة الطاولة تحتاج الى مدرب أجنبي ومشاركات خارجية

لا يساور بطل كرة الطاولة رشيد البوبو شك بأن يتطور المستوى الفني للبنان إذا تعاقد اتحاد اللعبة مع مدرب أجنبي قدير يوزع خبرته بين جميع اللاعبين الذين يدافعون عن ألوان لبنان، على مدار العام، فضلاً عن زيادة المشاركات الخارجية التي تضاعف مستوى اللاعبين وترفع قدراتهم الفنية، لافتاً الى إهمال الاتحاد الحالي لدوره بالاهتمام بلاعبيه.
كما شكر النائب بهية الحريري والأمين العام لتيار المستقبل أحمد الحريري و"بنك ميد"، على دعمهم وتشجيعهم له ليحافظ على مستواه، آملاً العمل على إنشاء قاعة كبيرة في مدينة صيدا يمكن ممارسة لعبة كرة الطاولة فيها، وتخريج دفعات من اللاعبين الناشئين ليرفعوا علم لبنان في المحافل العربية والقارية والدولية.

وأكد البوبو الذي حمل كأس لبنان أخيراً، للمرة الثامنة في مسيرته الرياضية، أن المسابقة التي أجريت في المون لاسال، كانت ممتازة تنظيمياً وجيدة فنياً، إذ شارك فيها نحو 160 لاعباً، وكان مستوى المنافسة بينهم متقارباً، وقال: "فزت في دور الـ16 على روك حكيم من نادي كفرشيما 3 ـ 0 ، وفزت بعدها على آفو ممجوغوليان في ربع النهائي بالنتيجة عينها، وتغلّبت على زميلي في النادي الرياضي جوزف شلهوب في نصف النهائي، ثم قابلت شلهوب نفسه في النهائي وجدّدت فوزي عليه، ونلت الكأس الثمينة".

وأهدى البوبو الكأس الى "السيدة بهية الحريري عربون وفاء وإخلاص لما تقدمه للرياضة اللبنانية من تضحيات".

ولفت البوبو الى عدم وجود استحقاقات خارجية يشارك فيها هذا العام، وأنه شارك مقتبل العام الحالي في بطولة النوادي العربية في المغرب، واحتل لبنان المركز الخامس، وهو مركز جيد برأيه بعد العروض الجيدة التي قدمها اللاعبون اللبنانيون.
وأوضح البوبو أنه يستعد لبطولة لبنان للنوادي التي تنطلق مبارياتها أول الشهر المقبل، ويمثل النادي الرياضي فيها اللاعبون: رشيد البوبو ومحمد الهبش وجوزف شلهوب وأسامة حمصي، متوقعاً أن يستعيد النادي الرياضي اللقب هذا الموسم من نادي تول الجنوبي لافتاً الى أن الرياضي يحمل رقماً قياسياً بالفوز بلقب البطولة 13 مرة، آملاً أن يفوز الرياضي باللقب الـ14.
وتمنى البوبو أن يكون دوران عجلة التحسن في كرة الطاولة اللبنانية أسرع، وأن تتوسع قاعدة اللعبة لتطال المدارس كما هو حال لعبة الشطرنج، ولا سيما أن كرة الطاولة غير مكلفة كثيراً، ويمكن تعلمها بسهولة. وختم: "أشرف على إعداد بعض اللاعبين الناشئين، وأتوقع للتوأم سعد الدين نور الهبش ومحمد نور الهبش مستقبلاً واعداً، وهما يلعبان حالياً لمجمع الحريري، ولا أستبعد انضمامهما الى المنتخب الوطني بعد اكتمال نضجهما في اللعبة".
م. د.

 

كأس لبنان في كرة الطاولة 2012

لقب الرجال للبوبو والسيدات لكشيشيان

14 / 05 / 2012

احرزت  بطلة لبنان والمصنفة أولى نويل كشيشيان (هومنتمن بيروت) وبطل لبنان والمصنف اول رشيد البوبو ( الرياضي بيروت) لقب مسابقة  كأس لبنان في كرة الطاولة  لعام 2012 عن جدارة حيث فازت كشيشيان بالمركز الاول بعد فوزها على ريتا بصيبص ( الجمهور) في النهائي بنتيجة (3/2 ) 11-7  9-11  7-11  11-4  11-4  فيما حلّت لارا كجه باشيان (هومنتمن بيروت) في المركز الثالث وهلا وهبي ( الادب والرياضة كفرشيما) في المركز الرابع.

اما البوبو فتربّع على عرش كأس لبنان إثر مباراة نهائية مثيرة جمعته مع زميله محمد الهبش والتي انتهت لصالحه بنتيجة (3/2 ) 10-12  11-5  7-11  11-4  11-6  فيما حلّ زميلهما جوزيف شلهوب في المركز الثالث وآفو مومجوغليان (هومنتمن بيروت) في المركز الرابع.

وفي الختام وزّع عضو اللجنة الاولمبية ورئيس الاتحاد سليم الحاج نقولا ونائبه أحمد عرقجي الكؤوس والميداليات على الفائزين والفائزات.

أشرف على البطولة ،التي أقيمت على طاولات نادي  المون لاسال، رئيس اللجنة الفنية عضو الاتحاد ميشال رزق الله والحكم العام عماد مرعب وقادها الحكام الدوليون علي حيدر احمد و كميل مرعب و ربيع المل والحكام الاتحاديون بتول قميحة، غادير سبيتي، ساره جابر، ميشال سمعاني ومايك طربيه.

 

بطولة لبنان لكرة الطاولة 2011

رشيد البوبو يحتفظ باللقب

10 / 10 / 2011

اسدلت الستارة على بطولة لبنان العامة في كرة الطاولة لعام 2011 التي نظمها اتحاد اللعبة على طاولات نادي المون لاسال، بإحراز نويل كشيشيان (هومنتمن بيروت) لقب البطولة لفئة السيدات لأول مرة بفوز نظيف على ريتا بصيبص (شباب الفوار) بنتيجة 4/صفر. وجاءت الاشواط كالآتي: 11-9  13-11  11-6  14-12  وحلّت كل من تفين ممجوغوليان ولارا كجه باشيان(هومنتمن بيروت) في المركز الثالث.

         وعند الرجال احتفظ رشيد البوبو (الرياضي بيروت) بلقب بطل لبنان للمرة السادسة بعد فوزه على زميله جوزيف شلهوب بنتيجة 4/صفر  12-10  11-7  11-3  14-12  .وكان البوبو قد احرز البطولة  لأعوام 2003- 2006- 2007- 2009 - 2010 وحلّ في المركز الثالث كل من آفو ممجوغوليان (هومنتمن بيروت) ومحمد الهبش (الرياضي بيروت).

أشرف على البطولة رئيس اللجنة الفنية وعضو الاتحاد ميشال رزق الله وحكم عام البطولة عماد مرعب.

وفي الختام وزّع رئيس اللجنة الاولمبية اللبنانية انطوان شارتييه وعضو اللجنة ورئيس الاتحاد سليم الحاج نقولا الكؤوس والميداليات على الفائزين والفائزات.

مصنف 36 عربيا و 816 عالميا عام 2007

 

باريكيان - بوبو                                                              تيفين  -  بوبو

 

كأس لبنان في كرة الطاولة 2011
لقب الرجال للبوبو والسيدات لكيشيشيان

 

رئيس اللجنة الاولمبية اللبنانية انطوان شارتييه يقدم الكؤوس للفائزين

18 / 04 / 2011
بحضور رئيس اللجنة الاولمبية اللبنانية انطوان شارتييه وعضو اللجنة ورئيس الاتحاد اللبناني لكرة الطاولة سليم الحاج نقولا واعضاء الاتحاد وحشد من محبي اللعبة امتلأت بهم مدرجات قصر الرياضة في المون لاسال، أحرز بطل لبنان رشيد البوبو (نادي الرياضي بيروت) كأس لبنان لعام 2011 بفوزه في النهائي على زميله جوزيف شلهوب(الرياضي) بنتيجة 3/1: الاشواط 11/9 – 11/2 – 9/11 – 11/4 وحلّ محمد الهبش(الرياضي) في المركز الثالث.

 وعند السيدات تمكّنت نويل كيشيشيان (هومنتمن بيروت) من احراز لقب كأس لبنان إثر فوزها على زميلتها تفين كارول ممجوغليان(هومنتمن بيروت) بنتيجة 3/1 : 11/7 – 4/11 – 11/3 – 11/6 فيما حلّت بطلة لبنان ريتا بصيبص (نادي شباب الفوار) في المركز الثالث.

وفي الختام وّزع كبار الحضور الكؤوس والميداليات على الفائزين والفائزات.

أشرف على البطولة عضو الاتحاد ورئيس اللجنة الفنية ميشال رزق الله والحكم العام عماد مرعب والحكمان الدوليان كميل مرعب وعلي حيدر أحمد والاتحاديون كميل رحيّم، ادوار نعمة وعفيف شرارة
 

 

22-12-2010

اتحاد كرة الطاولة يوقف بطل لبنان للرجال 6 أشهر


قررت الهيئة الإدارية للاتحاد اللبناني لكرة الطاولة خلال جلستها العادية إيقاف بطل لبنان للرجال رشيد البوبو عن المشاركات الخارجية لمدة 6 أشهر بسبب تغيّبه عن مباراته أثناء البطولة الآسيوية في «آسياد غوانغزو» الصين، وجاء في المقررات الأخرى:
ـ دعوة الأندية لسحب كشوفات تواقيع اللاعبين لثلاث سنوات 2011/2012/ 2013 وتسديد رسوم عام 2011.
ـ المشاركة ببطولة العراق الدولية المفتوحة للناشئين (26ـ 29/ 1/ 2011)، التي ستقام بمدينة أربيل باللاعبتين ميساء بصيبص وباتريسيا حمصي والمدرّب سهاك بدينيان، والموافقة لمن يرغب من الناشــئين والأشبال المشاركة على نفقــته الخاصة.
ـ المشاركة ببطولة قطر الدولية المفتوحة (9/13 شباط 2011)، باللاعبين جوزيف شلهوب وآفو ممجوغليان، والموافقة لمن يرغب من اللاعبين المشاركة على نفقته الخاصة. كما تم تسمية الحكمين الدوليين الدكتور بيار هاني وعماد مرعب للمشاركة في تحكيم الدورة المذكورة للحصول على تقييمات الشارة الزرقاء.
ـ قبول عضوية نادي الارشاد شحيم ونادي شمران الرياضي (البيسارية) في عائلة الاتحاد بعد استكمال ملفيهما والاطلاع على منشآتهما وتسديدهما رسوم الانتساب.
ـ الموافقة لنادي الأدب والرياضة (كفرشيما) على تنظيم بطولة الميلاد على طاولاته بين 27 و30 كانون الاول 2010.

 

 البوبو يفوز بكأس لبنان لكرة الطاولة 2010

عرقجي يسلم الكأس الى رشيد البوبو

08 / 04 / 2010

أحرز بطل لبنان رشيد البوبو (الرياضي – بيروت) لقب مسابقة كأس لبنان في كرة الطاولة التي نظّمها الاتحاد اللبناني للعبة على طاولات نادي المون لاسال، بعد فوزه في المباراة النهائية على زميله جوزف شلهوب بنتيجة 3- صفر.

 وسبق للبوبو أن أحرز لقب مسابقة كأس الربيع الاسبوع الماضي.

واحتلّ كل من محمد بنوّت ومالك الطويل (الأنترانيك بيروت) المركز الثالث.

وفي الختام، توّج نائب رئيس الاتحاد أحمد عرقجي الفائزين.

أشرف على المسابقة عضو الاتحاد ورئيس اللجنة الفنية ميشال رزق الله.

بطل لبنان عام  2009  - رشيد البوبو

 رشيد البوبو بطل لبنان 2009

18 / 10 / 2009

أُسدلت الستارة على بطولة لبنان لفئات الفردي والزوجي لكرة الطاولة لعام 2009، التي نظّمها الاتحاد على طاولات نادي المون لاسال.

 وتقدّم الحضور الدكتور داوود الصايغ مستشار رئيس الحكومة المكلّف النائب سعد الحريري، وعضو اللجنة الأولمبية الدولية طوني خوري، ورئيس الاتحاد الفرنكوفوني لكرة الطاولة ميشال دوشادرافيان، ونائب رئيس اتحاد الطائرة أسعد النخل، ورئيس دائرة الأنشطة الشبابية والكشفية في وزارة الشباب والرياضة محمد عويدات، والزميل خليل نحاس، وكمال بصيبص والد اللاعبة الراحلة رُبى بصيبص وشقيقتاها ريتا وميساء، ورئيس اتحاد كرة الطاولة سليم الحاج نقولا وأعضاء الاتحاد. 

وهنا النتائج:

 في فئة فردي الرجال، أضاع لاعب نادي هومنتمن (بيروت) آفو ممجوغوليان فرصة احراز اللقب في اللحظة الأخيرة بعدما كان متقدماً (10 - 7) في الشوط الحاسم على رشيد البوبو (الرياضي بيروت) بطل لبنان ثلاث مرات متوالية. لكن البوبو انتزع اللقب بنتيجة (12 - 10).

واحتلّ المركز الثالث كل من جوزف شلهوب ومحمد الهبش من الرياضي (بيروت).

وفي فئة فردي السيدات، أحرزت لارا ممجوغوليان (هومنتمن بيروت) لقب بطولة لبنان لأول مرة على كأس اللاعبة الراحلة ربى بصيبص بفوزها على زميلتها نويل كيشيشيان (4 - 3) في مباراة شيقة.

واحتلّت المركز الثالث كل من ليز الحاج نقولا (الأدب والرياضة - كفرشيما) وتيفين ممجوغوليان (هومنتمن بيروت).

وفي فئة زوجي الرجال، أحرز الثنائي رشيد البوبو ومحمد الهبش (الرياضي بيروت) اللقب بفوزهما على جوزيف شلهوب (الرياضي بيروت) وفادي كيوان (الجمهور) 3 - 0، وأحرزا كأس الرئيس الأسبق للاتحاد الراحل جورج هاني.

واحتلّ المركز الثالث كل من الثنائي خليل حلال وحسين طهماز (البراعم النبطية) وآفو ممجوغوليان ومحمد بنّوت (هومنتمن بيروت).

وفي زوجي السيدات، أحرزت لارا كجه باشيان وتيفين ممجوغوليان (هومنتمن بيروت) اللقب بفوزهما على زميلتيهما نويل كيشيشيان واليزابيت باريكيان (3 - 0).

واحتّل المركز الثالث كل من الثنائي ليز الحاج نقولا وهلا وهبه (الأدب والرياضة كفرشيما) وتالا وهلا حاويلي (شباب الفوار).

وفي الزوجي المختلط، أحرز رشيد البوبو (الرياضي بيروت) واليزابيت باريكيان (هومنتمن بيروت) اللقب بفوزهما على جوزف شلهوب (الرياضي بيروت) ونويل كيشيشيان (هومنتمن بيروت) (3 - 1).

وحلّ في المركز الثالث كل من الشقيقين آفو وتيفين ممجوغوليان (هومنتمن بيروت) من جهة ومحمد الهبش (الرياضي بيروت) ولارا كجه باشيان (هومنتمن بيروت) من جهة أخرى. وفي الختام، وزّع كبار الحضورالكؤوس والميداليات بين الفائزين والفائزات.
 

البوبو: مستقبل الطاولة اللبنانية ضبابي والسبب سوء الإعداد وغياب الدعم

 

09 / 08 / 2009

محمد دالاتي
ترتعد فرائص بطل لبنان لكرة الطاولة رشيد البوبو الذي يستعد للدفاع عن ألوان لبنان في دورة الألعاب الفرنكوفونية، في أيلول المقبل، ذلك أن الدورة ستقام في لبنان، وهو يرى أنه لم يتمّ استعداده جيداً، وهذا ما تكشّف له لدى مشاركته الأخيرة في بطولة العرب في القاهرة.

وفي لقاء لـ"المستقبل" أوضح البوبو أنه كان بمقدور المسؤولين إقامة معسكرات خارجية تضمن للبنان تحقيق ميدالية تسعد قلوب اللبنانيين جميعاً.

ولا يبدو البوبو متفائلاً بمستقبل كرة الطاولة في لبنان، وهو يرى انه ضبابي وفي ذلك يقول:

 "إتحاد الطاولة ناجح إداريا،ً وليت نجاحه الفني يوازي نجاحه الاداري، اذ المطلوب توفير الأجواء اللازمة لإعداد اللاعبين جيداً، وهذا ما يظهر جلياً في نتائج لاعبينا في الاستحقاقات الخارجية، فضلاً عن مضاعفة الاهتمام باللاعبين، وإتاحة الفرصة لهم للمشاركة في جميع البطولات الخارجية.

وبإمكان الاتحاد الاستفادة أكثر عبر استثمار علاقاته الجيدة بالاتحادات العربية والأجنبية. حتى التجهيزات لدى الاتحاد غير كاملة".

وشارك البوبو قبل اسبوعين ببطولة العرب في مصر، وقدم لبنان مستوى جيداً فنياً، ولكنه لم يحتل مراكز متقدمة، وعاد مع زميله جوزف شلهوب بعد ان احتلا المركز الرابع في الزوجي، وقال: "لم نوفق في احراز ميدالية بسبب الحظ السيء الذي لازمنا، والتحضير لم يكن كافياً قبل البطولة التي شارك فيها لاعبون من معظم الدول العربية، وكانت المنافسة قوية".

ويؤيد البوبو فكرة استعانة الاتحاد بالمدربين الأجانب، ويرى ان منتخب لبنان الحالي يستفيد كثيراً من المدرب الروماني جورجي الذي يشرف على المنتخب مؤقتاً لمناسبة استضافة لبنان دورة الالعاب الفرنكوفونية، وفي ذلك يقول: "سيدربنا جورجي لمدة ستة اشهر، وهي مدة قصيرة وغير كافية نسبياً لنا لنحتل مراكز متقدمة في هذه الدورة التي نفخر بأنها ستقام على أرضنا، وكان الأولى بلبنان ان يعد منتخباً اقوى لكرة الطاولة يؤمن تحقيق ميدالية.

أتوقع ان نحتل المركز الرابع، أضاف: "نتدرب تحت اشراف جورجي ثلاث مرات اسبوعياً، وهذا لا يعتبر كافياً، والمشكلة الأخرى ان التمارين تجري في منطقة مزهر في انطلياس، وهي بعيدة نسبياً عن اللاعبين، وخصوصا الذين يقطنون في الجنوب".

وتابع: "أتمنى ان يحرز لبنان اكثر من ميدالية في الدورة الفرنكوفونية، علماً انه كان على المسؤولين ان يبذلوا قصاراهم لاقامة معسكرات خارجية تساهم في تحسين مستوانا".

وانتقد البوبو اقامة بطولات لبنان في ملاعب المون لاسال البعيدة عن بيروت، وقال ان هذا الأمر لا يخدم اللعبة، وتساءل: "اين اهتمام الاعلام؟" واضاف: "غياب الجمهور سببه البعد الجغرافي للمون لاسال، ونتمنى من الاتحاد نقل البطولة الى العاصمة بيروت، مما يقوي اللعبة ويحسن مستواها الفني.

وأوضح: "منذ اكثر من 15 عاما والبطولة لا تقام الا في المون لاسال، وليت الاتحاد ينظمها كل عام في مدينة او منطقة مختلفة لتوسيع رقعة هذه الرياضة.

ورأى البوبو ان تطبيق الاحتراف في لبنان أمر هام للنهوض باللعبة والوصول بها الى العالمية.

واردف: "وزارة الشباب والرياضة هي اول من يضع الخطة الكفيلة بالتحول الى الاحتراف، وذلك بالتعاون مع النوادي ودعمها وتوفير ما يلزم لها، ليخطو لبنان خطواته الأولى في الطريق الصحيح.. ولفت البوبو الى ان رياضة كرة الطاولة غير مكلفة، والمطلوب توفر الوعي من المسؤولين".
عروض خارجية

تلقى البوبو عروضاً للعب في الخارج، من أحد نوادي الدرجة الثانية في بودابست (المجر)، ولكن توقيت هذا العرض في العام الماضي لم يكن ملائماً، لأنه توفر له العمل حديثاً في أحد المصارف في لبنان، ولم يكن يحق له الحصول على اجازة ادارية، وأضاف: "لعبت محترفا في نادي الوكرة القطري موسما واحداً، وسوف اعود الى قطر هذا العام.

موسم البطولة يستغرق نحو اسبوعين، ولا شك ان الاحتراف يفيدني كثيراً فنياً ومادياً".

وخاض البوبو أجمل مبارياته المحلية في الداخل ضد جوزيف شلهوب عام 1997، "كنت في سن الرابعة عشرة، وكانت البطولة ودية بين النوادي في منطقة كفرشيما.

لعبت مع نادي اللواء ضد شلهوب الذي كان يدافع عن الوان نادي الهومنتمن، ونصحني مدربي بديع بعدم الاكتراث باسم منافسي، وان اتبع تعليماته بدقة، مشدداً علي بان النتيجة لا تعنيبه بقدر ما يعنيه الاداء، وطبقت الخطة بحذافيرها، وفزت عليه 3 ـ 2، وجرى تكريمي في مقر نادي اللواء فور عودتنا الى صيدا، وكسبت ثقة عالية بنفسي، وصرت لا اهاب مقابلة الكبار".

وخارجياً، لا ينسى البوبو مباراته في قبرص عام 2005، "جمعت البطولة لاعبين من اوروبا، وكانت اشبه ببطولة اوروبا مصغرة، واحتللت المركز الثاني، وخسرت النهائي امام لاعب مجري، واعتبر هذا المركز فوزاً مؤزراً للبنان؛ كما لا انسى مشاركتي في بطولة قطر المفتوحة عام 1999، ولعبت في فئة دون الـ 21 سنة، وقابلت خلالها الالماني تيمو بول الذي كان تصنيفه الـ 50 عالمياً، وصار تصنيفه اليوم الاول، وعلى رغم خسارتي امامه فقد شعرت بانني قدمت عرضا لائقاً، اذ كانت المنافسة معه قوية، واحتللت المركز الثالث في البطولة".

ويفخر البوبو بمشاركته ببطولة العرب تحت الـ 21 سنة في المغرب عام 2002، واحتل المركز الثاني وراء لاعب مصري يدعى احمد. وكانت المنافسة شديدة بينهما في المباراة النهائية.

إنجازاته
حقق البوبو لقب بطولة لبنان 4 مرات في الفردي في الاعوام 2003 و2004 و2005 و2007، و5 مرات في الزوجي مع محمد الهبش، وهو سيشارك ببطولة لبنان هذا العام بعد عيد الفطر السعيد، وبعدها تقام دورة الألعاب الفرنكوفونية، وسوف يسعى لاستعادة لقب بطولة لبنان.

ويلفت البوبو من اللاعبين الناشئين خليل حلال في نادي البراعم ـ النبطية، فهو ـ برأيه ـ من الموهوبين المؤهلين للتألق في المستثقبل اذا لقي الدعم والتشجيع، فضلا عن الاهتمام، وهو بطل لبنان للناشئين.

ويرتاح البوبو للعب والمران مع زميله في النادي الرياضي محمد الهبش الذي لا يبخل عليه بالنصائح، ويكشف له عيوبه ليتجنبها في المستقبل.

البداية
ويعود البوبو بالذاكرة الى البدايات فيقول انه بدأ مسيرته الرياضية بممارسة كرة القدم، في العام 1995، مع أشبال نادي الأهلي صيدا، "كانت التمارين تجرى في ملعب مجمع الحريري في منطقة القيّاعة، وكان يشرف على إعداد الأشبال المدرب وليد آغا؛

 ثم انتقلت الى فريق الشباب فالفريق الأول ولعبت له ثلاثة مواسم، منها موسم في الدرجة الثانية، وبرزت في الدرجة الأولى في مركز الوسط المهاجم"، ولا ينسى البوبو هدفه في مرمى الصفاء الذي حسم به الفوز لفريقه الأهلي صيدا 1 0، وضمن به الأهلي في الموسم 99 2000 البقاء في الدرجة الأولى، وقال البوبو: "كان الأهلي مهدداً بالهبوط الى الدرجة الثانية، موسمذاك، وسجلت الهدف برأسي عبر المقص الأيمن لمرمى الصفاء إثر تمريرة عرضية من زميلي أحمد عجّور من الميمنة".

وتعرض البوبو في الموسم 2000 2001 للإصابة في الركبة، وأجريت له جراحة بالرباط الصليبي عام 2002، واضطر الى الابتعاد عن الملاعب معلناً اعتزاله كرة القدم.

وبدأ البوبو ممارسة كرة الطاولة في العام 1995، وذلك بعدما شاهده المدرب محمود بديع في نادي اللواء في صيدا، فلفته بموهبته وطلب منه التردد الى النادي كاشفاً له توقعه بأن يصير بطلاً، ورفض البوبو الطلب، وبعد ثلاثة أشهر زار بديع البوبو في منزله وأقنعه بالعودة الى النادي وممارسة كرة الطاولة، وبدأت التمارين مع ستة لاعبين في النادي على طاولة واحدة، وبعد ستة أشهر من التدريب حقق البوبو بطولة لبنان للناشئين عام 1996، وكان هذا اللقب الدافع له لمواصلة مسيرته بثبات املاً في تحقيق المزيد منها، وكان أقرب زملائه إليه محمد الشرقاوي.

وفاز البوبو في العام 1997 ببطولة لبنان للناشئين، وحلّ ثالثاً في فئة الكبار.

ثم تدرب في النادي المعني صيدا، والتقى فيه بطل لبنان محمد الهبش وتوطدت عرى الصداقة بينهما، واستفاد البوبو كثيراً، وقال:

 "لم يمارس أحد من أهلي الرياضة، باستثناء أحد أشقائي الذي يمارس الألعاب القتالية، وأول كأس أحرزتها فوجئ بها أهلي وظنوا أنها ثمرة حظ او وليدة مصادفة، وبعدما استدعيت للانضمام الى المنتخب الوطني، تغيّرت نظرتهم إليّ، وصار تشجيعهم لي جدياً، ولكنهم ظلوا يحضونني على الاهتمام بدروسي، والحمدلله إني حققت أمنيتهم ونلت شهادة الماجستير في إدارة الأعمال".

وتمنى البوبو أن يوفق بإحراز ميدالية في الألعاب الفرنكوفونية حتى يرفع إسم لبنان عالياً، وأن يتولى وزارة الشباب والرياضة "رجل من أهل الرياضة حتى يقف على مشاكلها ويسعى بإخلاص لحلها مع أصحاب الشأن، بعيداً عن أي مصلحة أو بازار سياسي".

وشكر البوبو الوزيرة بهية الحريري وابنها احمد مصطفى الحريري على دعمهما وتشجيعهما له، مما يعزز امله في الارتقاء الى مستوى افضل، ورفع اسم لبنان في المحافل الخارجية.
 

 

بطولة لبنان للزوجي لكرة الطاولة 2007
صومنجيان وكجه باشيان سيدات والبوبو والهبش رجالاً
 21 /04/ 2007
 

أحرزت بطلة لبنان لكرة الطاولة ماريانا صومنجيان ووصيفتها لارا كجه باشيان (هومنتمن ـ بيروت) لقب بطولة لبنان لفئة زوجي السيدات لعام 2007 بعد فوزهما على اليزابيت باريكيان ونويل كششيان (هومنتمن ـ بيروت) في المباراة النهائية التي أقيمت على طاولات قصر الرياضة في المون لاسال 3 ـ 0. واحتل المركز الثالث الثنائي هلا وهبي ومونيكا المر (الأدب والرياضة ـ كفرشيما) والثنائي كريستيل جلخ (الجمهور) وجويل طعمه (الأنترانيك).
وفي زوجي الرجال، استطاع الثنائي رشيد البوبو بطل لبنان ومحمد الهبش (الرياضي ـ بيروت) احراز اللقب بفوزهما على جوزف شلهوب وأسامة حمصي (الرياضي) 3 ـ 0.

واحتل المركز الثالث الثنائي فادي قسيس وآفو ممجوغوليان (هومنتمن ـ بيروت) والثنائي فادي كيوان ومحمد بنوت (الجمهور).

وأشرف على المباريات رئيس اللجنة الفنية ميشال رزق الله وقادها الحكام الدوليون سمير مرشي، علي جبور أحمد، مصطفى الدقدوقي، الاتحاديون كميل رحيم، ادوار نعمه، شربل فغالي. وستقام، الساعة 3.00 بعد ظهر اليوم السبت، نهائيات بطولة لبنان لفردي الرجال والسيدات.

 

بطولة لبنان في كرة الطاولة 2006
لقب الرجال للبوبو.. والسيدات لصوفجيان

 21 11 2006
اسدل الستار على بطولة لبنان لفئات الفردي والزوجي رجال وسيدات في كرة الطاولة لهذا ‏العام التي اقيمت على طاولات نادي الرياضي غزير بفوز رشيد البوبو (الرياضي بيروت) وحقق ‏لقب بطل لبنان للمرة الثانية (الاولى عام 2003) على حساب زميله في النادي الرياضي محمد ‏الهبش بنتيجة 4-1 11-9 / 11-8 / 11- 4 وكان البوبو قد فاز في دور نصف النهائي على بطل ‏لبنان لعام 2005 الفرد نجم (انترانيك بيروت) بنتيجة 4-2 11-9 / 9-11 / 7-11 / 11-7 / ‏‏11-6 اما محمد الهبش فكان قد فاز على زميله جوزف شلهوب 4/1 9-11 / 18-16 / 13-11 / ‏‏11-5 / 11-9.‏

وعند السيدات احتفظت ماريانا صومنجيان (هومنتمن بيروت) بلقبها بطلة لبنان للمرة ‏الرابعة على التوالي (2003 - 2004 - 2005 - 2006) اثر فوزها في المباراة النهائية على ‏زميلتها لارا كجه باشيان (4/صفر 11-4 / 11-3 / 12-10 / 11-5 فيما حلت اللاعبتان ‏اليزابيت باريكيان ونويل كشيشيان (هومنتمن بيروت) في المركز الثالث.‏

اشرف على مراحل البطولة رئيس اللجنة الفنية في الاتحاد ميشال رزق الله وقاد المباريات ‏النهائية الحكام الدوليون رضوان الرفاعي - ربيع المل ومصطفى الدقدوقي.‏
على صعيد آخر ذكّر الاتحاد جميع الاندية اللبنانية ان بطولة كأس الاستقلال لعمر تحت 21 سنة ‏تقام يوم الاحد في 25 تشرين الثاني الجاري على طاولات نادي غزير وآخر مهلة لتسجيل الأسماء ‏هي عند الساعة السادسة من مساء يوم الخميس الواقع فيه 23 الجاري وتجري القرعة عند ‏الساعة السادسة من مساء يوم الجمعة 24 منه في مقر نادي الادب والرياضة كفرشيما.‏

عودة الى كرة الطاولة

abdogedeon@gmail.com

ABDO GEDEON  توثيق