PHILIP NASR

فيليب نصر بطل فورمولا وان 2017

بطل "الفورمولا" العالمي فيليب نصر لـ"النهار": لبنان في قلب انتصاراتي

 المصدر: "النهار" 6 أيار 2017 | 22:04


شغوف بسباقات "الفورمولا" وبجذوره. انها زيارته الأولى الى لبنان لكنه يكتنز في ذاكرته ووجدانه محطات عديدة من بلد الأرز. هاجر جده من عكار الى البرازيل في العام 1960 ليؤسس عائلة تربت على الارتباط بالثقافة الأم والحنين الدائم اليها.
في العام 1992 أبصر فيليب نصر النور، وستمر 24 عاماً قبل أن يزور وطنه الأصلي. تجده فرحاً مغتبطاً خلال الحديث عن انجازاته ومشاريعه "غير المستحيلة" بنقل رياضة "الفورمولا وان" الى لبنان، وبالاستعداد لتدريب الشباب اللبناني على رياضة السباقات السريعة.

في العام 2015، حلَق اسم فيليب حين فاز بجائزة استراليا الكبرى. وهو انتقل من سباق "الجي.بي.2" الى "الفومولا وان" مسجلاً انجازات بارزة.
نصر خصّ "النهار" بحديث حول القيادة والسباقات داعياً الشباب اللبناني الى دعمه والى تشجيعه كما اكد استعداده لتدريب الشباب في لبنان واضعا خبراته بتصرفهم.
ونصر المشارك في مؤتمر الطاقة الاغترابية، حضر اليوم الى بلدة عرجس (قضاء زغرتا) ملبياً دعوة غداء تكريمي أقيم على شرف الوفد البرازيلي الموجود في لبنان حاليا برئاسة رئيس مجلس النواب البرازيلي ومشاركة القنصل اللبناني في البرازيل قبلان فرنجية.

يقول نصر ان النقلة بدت نوعية في الانتقال من "جي.بي.2" الى "الفومورلا"، فالاختلاف كبير ولا مجال للمقارنة، هناك ميزات واحدة وتطابق في مواصفات قطع الغيار في عالم الفورمولا. ويمكن اختصار الامر بأن "الجي.بي.2" أقل قوة لكنها تعلمك".
وبالتأكيد، يقر نصر بأن "الفورمولا وان" هي السيارة الأفضل التي تستطيع قيادتها على الأرض، "انها الاسرع في الالتفافات والاداء وتفرض عليك تعلم الانظمة الدقيقة... في "الجي.بي.2" الامور اكثر تعقيداً" .

لا يتحدث فيليب عن فوز او انتصار في الرياضة من دون ان يذكر بلده الام، "حين اعتليت منصة الفوز في العام 2015، شعرت بفخر كبير بأصلي وبأن العالم كله كان يعترف ويتعرف عليّ في تلك اللحظات... بلدي لبنان حاضر دائماً في قلب انتصاراتي".
يتمنى نصر ان يأتي يوم ويحتضن لبنان سباق فورمولا ويرى ان شعبه مؤهل لاستقبال هكذا احتفالية عالمية مستشهدا بتشجيع عدد كبير من اللبنانيين للسباق وسفرهم الى الخارج لمشاهدتها.

لديه اهتمام خاص بالجيل الجديد وتجده يردد دائما بأن البحث عن مواهب جديدة مهمة اساسية من اجل مستقبل اي رياضة، ويجب على المؤسسة ألا تستكين لأي فوز، ويبدي استعداده للمساعدة في "التأسيس لرياضة سباق السيارات السريعة في لبنان".
الشاب الأسمر المتعلق بذكرى أجداده، اغرورقت عيناه وهو يستعيد ذكراهم "كم كانوا فخورين بي لو كانوا هنا اليوم".
من أجل تحقيق أي انجاز "عليك ان تثابر وتصمم وتكرس حياتك من أجل هدف محدد". انها وصفة فيليب الذي يواظب على القيام بتمارينه الرياضية كل يوم، وينشغل في زيادة غرامات من الوزن وان كانت عضلاً او شحماً.

وفي الوقت عينه، تجده واقعياً اذ ان الوصول الى المرتبة الأولى في العالم يحتاج الى "فريق جيّد وسيارة ممتازة وخبرة متراكمة".

هدفه الآن اكمال النتائج وهو مستعد للمشاركة في سباق "الفورمولا" في حال أتيحت له الفرصة في منتصف الموسم الحالي، وهو لا يخفي قلقه بشأن حضور البرازيل وإرثها في هذه الرياضة.

(خلال المقابلة مع "النهار"- تصوير طوني فرنجية)

ووفق موقع "أتوسبور"، فانه يجري التداول باسم نصر كبديل محتمل عن السائق البريطاني جوليون بالمر في فريق "رينو"، مع تعرّض الأخير للضغوط بعد انطلاقة ضعيفة له في الموسم. وقد كشف نصر أنه يمارس تمارين رياضية مكثفة كي يكون بأتمّ الجهوزية لقيادة السيارات الجديدة التي تتطلب قدرات جسدية عالية
من قصر احد المغتربين في بلدة عرجس وجه فيليب رسالة عبر "النهار" الى الشباب اللبناني بأن يدعمه، وقال لهواة ومحبّي اللعبة "ابقوا الحلم مستمراً".
 

abdogedeon@gmail.com

ABDO GEDEON  توثيق

جميع الحقوق محفوظة - عبده جدعون  2003-2017