مقررات اللجنة الاولمبية اللبنانية 2009

LEBANESE OLYMPIC
نرجو ابلاغنا عن كل نقص او تعديل

2009  مقررات اللجنة الاولمبية اللبنانية 

         

لائحة التعديلات التي أقرت بين النص السابق والحالي 2009

نص التعديلات المقترحة - اللواء

11/12/2009

< النص السابق: المادة 6-1: الفقرة: 2 استثنائياً، تجري انتخابات اللجنة التنفيذية للفترة الاولمبية 2008 - 2012 خلال فترة لا تزيد عن سنة بعد الألعاب الأولمبية الصيفية التي جرت في بكين 2008· وتنتهي ولاية اللجنة التنفيذية هذه عند اجراء انتخابات لجنة تنفيذية جديدة في فترة لا تتجاوز الستة اشهر بعد الألعاب الأولمبية الصيفية المقررة في لندن 2012، ويلغى عندها هذا البند (2) من هذه المادة·

< النص الحالي: المادة 6-1: الفقرة:2 المادة الانتقالية: نظراً للاوضاع الاستثنائية التي تلت الألعاب الأولمبية في بيجينغ 2008، والتي أدت الى عدم انتخاب اعضاء اللجنة التنفيذية في مهلة ستة اشهر بعد انتهاء الألعاب الاولمبية كما ورد في احكام هذا النظام· لذا، وكحالة استثنائية، تكون مدة ولاية اللجنة التنفيذية المقبلة، والتي سيصار الى انتخابها قبل نهاية العام 2009، وكحد اقصى 30/1/2010، اقل من 4 سنوات الى حين حصول الانتخابات التالية التي ستقام في مدة لا تتعدى 6 اشهر بعد انتهاء ألعاب لندن الأولمبية 2012 كما هي الفترة العادية المنصوص عليها في هذا النظام· تلغى هذه المادة من النظام بعد تطبيقها·

< النص السابق المادة 6-4: 1- لا يفقد عضو اللجنة التنفيذية عضويته فيها في حال فقدانه عضويته في الهيئة الادارية لاتحاده او جمعيته او الصفة التي اهّلته للترشح·

< النص الحالي: المادة 6-4: 1- لا يفقد عضو اللجنة التنفيذية عضويته تلقائياً في اللجنة التنفيذية في حال فقدانه مركزه في الهيئة الادارية لاتحاده او جمعيته او الصفة التي اهّلته للترشّح حين انتخاب اللجنة التنفيذية (باقي الفقرات دون تعديل

< من المادة 6 - 6 الفقرة: 6 دعم مسيرة الاتحادات عملاً بأنظمة وقوانين الاتحادات الدولية والشرعة الاولمبية·

< النص السابق المادة 6-6 الفقرة: 11 قبول انضمام الاتحادات واستقالتها وتقرير إلغاء العضوية < النص الحالي المادة 6-6 الفقرة: 11 قبول انضمام الاتحادات واستقالاتها وتقرير إلغاء العضوية، على ان يتخذ القرار النهائي من قبل الجمعية العمومية·

< النص السابق المادة 6-6 / الفقرة:16/ البند الثاني - لجنة مكوّنة من الرياضيين الأولمبيين القدامى الذين شاركوا في الألعاب الأولمبية·

< النص الحالي: المادة 6-6 الفقرة 16 البند الثاني: لجنة مؤلفة من الرياضيين الذين شاركوا في الألعاب الأولمبية سواء كانوا من الرياضيين الحاليين أو القدامى·

< النص السابق المادة 6-13: في حال مخالفة أي عضو أو اتحاد لقوانين اللجنة الاولمبية وانظمتها او اذا سلكوا سلوكاً يجعلهم غير جديرين بعضويتها يحق للجنة التنفيذية اتخاذ قرار بفصل العضو او الاتحاد من عضوية اللجنة الاولمبية اللبنانية بعد ان يدعى صاحب العلاقة للإدلاء بدفاعه على ان يعرض القرار على الجمعية العمومية للمصادقة وعلى ان يتم الابلاغ والاستشارة والتنسيق مع الاتحاد الدولي المعني· ويمكن للجنة ان توقف تنفيذ عقوبة ما عدا العقوبات التأديبية اذا رأت موجباً لذلك·

< النص الحالي المادة 6-13: في حال مخالفة اي عضو او اتحاد لقوانين اللجنة الأولمبية وأنظمتها أو إذا سلكوا سلوكاً يجعلهم غير جديرين بعضويتها يحق للجنة التنفيذية اتخاذ قرار بتعليق عضوية او بفصل العضو او الاتحاد من عضوية اللجنة الاولمبية اللبنانية بعد ان يدعى صاحب العلاقة للإدلاء بدفاعه على ان يعرض القرار علي الجمعية العمومية للمصادقة·

في حال هذا التدبير يؤثر على اتحاد وطني فعلى اللجنة الاولمبية اللبنانية الابلاغ والاستشارة والتنسيق مع الاتحاد الدولي المعني· ويمكن للجنة ان توقف تنفيذ عقوبة ما عدا العقوبات التأديبية اذا رأت موجباً لذلك·

< النص السابق المادة 9-12: على اللجنة الأولمبية اللبنانية مساعدة السلطات الرسمية المختصة على دعم وتنظيم النشاطات الرياضية في لبنان وفقاً لهذا النظام ولأنظمة الاتحادات الدولية والشرعة الاولمبية·

< النص الحالي المادة 9-12: يجب ان لا تتعاطى اللجنة الاولمبية اللبنانية بأي عمل سياسي او ديني او عرقي ولا حتى اي اعمال تجارية قد تتعارض مع احكام هذا النظام او الشرعة الاولمبية·

< النص السابق المادة 9-14: على اللجنة الأولمبية اللبنانية مساعدة السلطات الرسمية المختصة على رعاية الهواية وتنظيم الاحتراف في لبنان وفقاً لأنظمة الاتحادات الدولية والشرعة الاولمبية·

< النص الحالي المادة 9-14: اللجنة الاولمبية اللبنانية يمكنها مساعدة السلطات المحلية في دعم وتنظيم الانشطة الرياضية في لبنان، وفقاً لهذا النظام ولأنظمة الاتحادات الدولية والشرعة الاولمبية·

 

الأولمبية اللبنانية تقر التعديلات وتنتظر الكتاب الدولي

28 / 12 / 2009

عقدت اللجنة الرباعية للجنة الاولمبية اللبنانية جلسة عمل في مقرها في الحازمية بحضور الاعضاء مليح عليوان وطوني خوري وسليم الحاج نقولا وغاب بعذر هاشم حيدر، وناقشت جدول اعمالها واتخذت القرارات الآتية:

 "تهنئة اللبنانيين عموما والعائلة الرياضية خصوصا لمناسبة حلول عيدي الميلاد ورأس السنة الجديدة.

وتم الاطلاع من عضو اللجنة الاولمبية الدولية والرباعية طوني خوري على نتائج زيارته الى مقر اللجنة الاولمبية الدولية في لوزان ولقاءاته مع المسؤولين هناك حيث تمت الموافقة على التعديلات التي اقرت في الجمعية العمومية الاخيرة على نظام اللجنة الاولمبية اللبنانية بانتظار ارسال الكتاب الرسمي من قبل الاولمبية الدولية على هذا الصعيد.

كما تمت الموافقة على المشاركة في الالعاب الاولمبية الشتوية في فانكوفر 2010 ورفع كتاب بهذا الخصوص الى وزارة الشباب والرياضة لتغطية مصاريف البعثة، والاطلاع على تقرير عضو اللجنة الرباعية هاشم حيدر حول قضية الامين العام لاتحاد الملاكمة المحامي محمد الخليلي ومتابعة تفاصيلها عبر المراسلات الى كل من اللجنة الاولمبية الدولية والاتحاد الدولي للملاكمة، والموافقة على المشاركة في الالعاب الاولمبية الصيفية للشباب في سنغافورة 2010 ومخاطبة الاتحادات الرياضية المحلية المدرجة العابها ضمن منافسات الدورة للاطلاع على جاهزيتها وامكان المشاركة فيها.

كما تمت الموافقة على المشاركة بصورة مبدئية في العاب التضامن الاسلامية الثانية المقررة في ايران خلال شهر نيسان 2010، وتكليف رئيس لجنة الرياضة للجميع لدى اللجنة الاولمبية اللبنانية مازن رمضان وضع تصور لنشاط في هذه الرياضة لاقامته في لبنان وذلك بطلب من اللجنة الاولمبية الدولية التي تكفلت تغطية نفقاته ضمن سقف مالي محدد.

كما تم توجيه كتابي تهنئة الى كل من اتحاد السلاح لاحراز لاعبة نادي التعاضد لينا ابو جودة (تحت 15 سنة) الميدالية الذهبية في البطولة العربية التي اقيمت مؤخرا في سوريا، والاتحاد اللبناني لرفع الاثقال لاحتلال كل من الكملجسم محمد خير وزهير مكحل المركزين الخامس والسادس في بطولة العالم التي اقيمت في قطر الشهر الماضي.

وتم اخذ العلم بالدورة التدريبية التي اقيمت لمدربي لعبة التزلج من قبل الخبير الدولي المرسل من قبل اللجنة الاولمبية الدولية والاتحاد الدولي للتزلج".

 

 

هل تكون انتخابات الأولمبية اللبنانية <هديّة العيدين>••؟!
مسلسل التعديلات متواصل فصولاً لاعتماد الصيغ النهائية وحسم هوية <الرئيس العتيد> مرتبط بمفاجآت البلد التوافقية
مقولة <أن نصل متأخرين>•• تركت حال استرخاء وقبول لدى أعضاء الجمعية العمومية نحو مهلة جديدة
خلال انعقاد الجمعية العمومية الاخيرة

10/12/2009

ما زال <المسلسل الأولمبي> اللبناني متواصلاً فصولاً وآخر حلقاته كانت يوم الاثنين الماضي عندما عقدت الجمعية العمومية للجنة الأولمبية اللبنانية اجتماعاً غير عادي في مقرها بالحازمية خصص لإدخال <تعديلات على التعديلات> ودائماً بطلب من اللجنة الأولمبية الدولية وفي إطار اعتماد الصيغ والعبارات التي لا تخالف مضمون وجوهر الشرعة الأولمبية•
الاجتماع الذي حضره ممثلين عن 23 اتحاداً من اصل 31 غاب عنه احد اعضاء اللجنة الرباعية المكلفة ادارة اعمال اللجنة الاولمبية المعتمدة من المجلس الاولمبي الآسيوي واللجنة الاولمبية الدولية هاشم حيدر بسبب وفاة احد اقربائه في الولايات المتحدة الأميركية وقد ترأسه عضو اللجنة مليح عليوان وأدار وقائعه عضو اللجنة طوني خوري الذي بدا واضحاً سعيه لاستيعاب اي ردة فعل اتحادية خصوصاً في موضوع الانتخابات للجنة تنفيذية جديدة خصوصاً عندما ألمح الى ضرورة أن يتم الاخذ بمهلة اضافية في حال لم تنجز المراحل المتبقية لجهة عودة المراسلة من قبل الاولمبية الدولية وبالتالي ضرورة أن تكون تعديلات المرسوم 213 الاخيرة والمتوافقة مع ما اقترحته الاولمبية الدولية وخصوصاً ان العجلة الحكومية لم تنطلق بانتظار جلسات الثقة وعند اول جلسة للحكومة بعد ذلك•

وعلى ضوء هذا الاقتراح من خوري الذي حرص على التأكيد بأن اللجنة الرباعية مستعدة لإجراء الانتخابات اليوم قبل الغد انبرى معترضاً رئيس اتحاد كرة الطائرة جان همام الذي يعتبر من الاسماء المطروحة لتولي رئاسة اللجنة وقد جاره في الاعتراض على مهلة التمديد رئيس اتحاد الرقص الرياضي انطوان شارتييه باعتباره ايضاً من الشخصيات المطروحة لهذا الموقع وهكذا اكتمل صورة المشهد بين هذا الثلاثي الطامح لموقع الرئاسة وكل واحد يسعى بطريقته لبلوغ هذا المرتجى•

اللافت في الجمعية العمومية انها جاءت هادئة وهي افتقدت لادارة عضو اللجنة الرباعية هاشم حيدر لكن عملية التصويت على مواد التعديل جاءت سلسة مع بعض الايضاحات وبدا ان هناك <كلمة سر> بين الحضور بضرورة عدم احداث اي اشكاليات وضرورة تسريع هذه الخطوة بانتظار الخطوة الاهم والابرز وهي الانتخابات•

وبعد اجتماع الجمعية العمومية فإن السؤال الذي يطرح هو هل ستنجز الانتخابات خلال فترة السماح القانونية اي قبل نهاية العام 2009 وتكون هذه الانتخابات هي بمثابة هدية <العيدين> اي الميلاد ورأس السنة ام ان تطورات وتحديات قد تعيق ذلك وتذهب الامور نحو تمديد آخر استدركته الجمعية العمومية وتحديداً في المادة (6-1-2) بإضافة عبارة: وكحد أقصى 30/1/2010؟ إن اكثرية الاتحادات الرياضية يساورها شك في إنجاز الامور خلال هذا الشهر وأن الاجواء توحي اننا باتجاه تمديد المهلة وبالتالي اعطاء وقت اطول لتحقيق توافق حول هذه الانتخابات لأن الاجواء في البلد تبدو كلها محكومة بالتوافق وتكريس الايجابية ما يعني ان لا معركة انتخابية وقد تستقر الامور على <توليفة> توافقية لا يكون فيها الفائز تحد للآخرين• من هنا تبدو أن الأوراق مرشحة للخلط ولا سيما اذا كنا نتحدث عن <توافق> اي مرشح لا يشكّل احراجاً او حاسبة للآخر••

والغريب في الامر انه في الوقت الذي يتم فيه التأكيد دائماً على ضرورة تحييد الرياضية عن السياسة فإن هذه الاخيرة تبقى عامل تأثير أكيد شاء البعض او لم يشأ وذلك بحكم تركيبة البلد•

وقد يستوقفنا في هذا السياق موقف وزير الشباب والرياضة علي عبدالله الذي اعلن عند تسلمه مقاليد الوزارة بأنه سوف يسعى لإبعاد السياسة عن الرياضة وهو مدرك أن المسألة ليست سهلة لكنه سوف يحاول ويجاهد على هذا الصعيد•

من هنا فإن الانتخابات الأولمبية محكومة اولاً بموقف وتوجّه الوزير الجديد ليس على قاعدة التدخّل وإنما تقريب <ذات البين> وثانياً بتحالفات الخريطة السياسية في البلد وتحديداً بما يعرف بقوى الرابع عشر من آذار والثامن منه وثالثاً بتركيبة الوضع العام، كجهة التقسيمات الطائفية والمذهبية وحتى المناطقية•

ونصل للتأكيد بأن هوية اي مرشح لرئاسة اللجنة الاولمبية اللبنانية ضرورية ومهمة كي يبنى على الشيء مقتضاه القانوني لكن ما هو ايضاً مهم وقد يكون الاهم هو من يستطيع ان يقود السفينة بكفاءة وخبرة ويوفر للجنة الاولمبية اللبنانية المال اللازم للنهوض وتنفيذ البرامج التطويرية كي لا تنتهي عملية التغيير التي سعى إليها البعض على مستوى رئاسة اللجنة الأولمبية مجرد تغيير اشخاص بدل تغيير واقع ونهج وقدرات•

طوني خوري•• جان همام•• انطوان شارتييه ثلاثة خيارات تبدو حتى اللحظة هي المتاحة وداخل دائرة الرصد والمتابعة إلا اذا حصلت توقّعات ومفاجآت في بلد ينام أهله على واقع ويستيقظون على واقع آخر••

وبعد فالسؤال واجب وهو اللطف بالبلاد وبالعباد وبالرياضة اللبنانية•
 

 

عمومية الأولمبية أقرّت التعديلات المقترحة على نظامها بالإجماع

 

30 / 11 / 2009

 

اقرت الجمعية العمومية للجنة الاولمبية، وبدعوة من اللجنة الرباعية المكلفة ادارة اعمالها، في الاجتماع غير العادي، الذي عقد بعد ظهر أمس، التعديلات المقترحة لادخالها على نظام اللجنة الاولمبية اللبنانية والتي كانت رفعت من جانب اللجنة الاولمبية الدولية، وذلك باجماع الاعضاء.
وادخل تعديل وحيد على نص المادة 6 - 1 الفقرة 2 إذ ادرجت عبارة "كحد اقصى تاريخ 30/1/2010" فيما يتعلق بانتخاب لجنة تنفيذية جديدة إذ لحظت تلك المادة في نصها الاساسي اجراء تلك الانتخابات قبل نهاية عام 2009.


وحضر الجمعية العمومية، التي انعقدت في مقر اللجنة الاولمبية في الحازمية، بغياب عضو اللجنة الرباعية هاشم حيدر، ممثلي 26 اتحادا رياضيا، ورأسها عضو اللجنة الرباعية مليح عليوان، الذي استهلها بتوجيه التهنئة بمناسبة عيد الاضحى متمنيا الخير للرياضة اللبنانية ثم عرض آخر المراحل على صعيد انجاز تلك التعديلات مشيرا الى ان تلك الاتحادات كانت تسلمت هذه التعديلات ومشددا على اهمية اقرارها وانجاز هذه الخطوة بالسرعة الممكنة.

 

واشار عليوان الى اجواء اللقاء الذي عقد بين وزير الشباب والرياضة علي عبد الله واعضاء اللجنة الرباعية، منوها باستعداد الوزارة لتقديم كل مساعدة في سبيل اعادة تصويب الاوضاع واطلاق عجلة هذه المؤسسة الرياضية الام.

 

بعد ذلك، تولى عضو اللجنة طوني خوري قراءة التعديلات مادة مادة وكان نقاش مستفيض من قبل اعضاء الجمعية العمومية حول المادة المشار اليها اعلاه فلفت بعضهم الى ضرورة ان نحتاط لاي طارئ قد يؤخر اقرار هذه التعديلات من اللجنة الاولمبية الدولية وكان الاقتراح ادخال تلك العبارة لجهة تمديد المهلة المحددة لانتخاب لجنة تنفيذية جديدة لمدة شهر اضافي.


وبعد قراءة المواد الاخرى والموافقة عليها، تم اقرار تلك التعديلات باجماع الحاضرين الذين اكدوا اهمية انجاز العملية الانتخابية للجنة تنفيذية جديدة وعدم جواز ان تبقى المؤسسة الاولمبية في حال شغور على المستوى القيادي. وبعد مداخلات عدة من قبل الاعضاء تمحورت حول كيفية اطلاق عجلة العمل في الفترة المقبلة رفعت الجلسة على ان يتم تنفيذ الاجراءات المطلوبة خلال الايام القليلة المقبلة.

 

مقررات اللجنة الرباعية الاولمبية

14 / 11 / 2009

عقدت اللجنة الرباعية المعتمدة من قبل اللجنة الاولمبية الدولية والمجلس الأولمبي الاسيوي لادارة اعمال اللجنة الاولمبية اللبنانية والمؤلفة من: مليح عليوان ـ هاشم حيدر ـ طوني خوري ـ سليم الحاج نقولا جلسة عمل في مقر اللجنة الاولمبية اللبنانية بالحازمية حيث ناقشت جدول الأعمال بعد تلاوة محضر الجلسة السابقة ومصادقته واتخذت القرارات التالية:

1ـ دعوة الجمعية العمومية غير العادية لعقد جلسة بتاريخ 30/11/2009 عند الساعة الثالثة بعد الظهر في مقر اللجنة الاولمبية اللبنانية لمناقشة واقرار بعض التعديلات المقترحة من قبل اللجنة الاولمبية الدولية على نظام اللجنة الاولمبية اللبنانية والتي تم اقرارها من قبل اللجنة الرباعية.
على أن ترسل التعديلات المقترحة بعد موافقة الجمعية العمومية الى اللجنة الاولمبية الدولية للمصادقة عليها ومن ثم دعوة الجمعية العمومية لانتخاب لجنة تنفيذية جديدة مع مراعاة انجاز ذلك قبل نهاية العام الحالي.

2ـ المشاركة في العرض العسكري الذي يقام بمناسبة عيد الاستقلال الوطني بتاريخ 22/11/2009 وابلاغ الاتحادات الرياضية لتأكيد مشاركتها وتسمية ممثليها.
وتكليف عضو اللجنة السيد سليم الحاج نقولا التنسيق مع الاتحادات على هذا الصعيد.

3ـ الاطلاع على قرار الاتحاد الدولي للملاكمة والقاضي باستبعاد امين سر الاتحاد اللبناني للعبة المحامي محمد الخليلي وبصورة موقتة عن جميع مواقعه ومهامه الخارجية الاسيوية والدولية بسبب المخالفة المرتكبة اثناء دورة الالعاب الفرنكوفونية استنادا الى تقرير ممثل الاتحاد الدولي وقد تقرر تكليف هاشم حيدر دعوة محمد الخليلي والاستماع الى دفاعه حول ما نسب اليه في حضور رئىس الاتحاد اللبناني للملاكمة لتتمكن اللجنة بعدها من اتخاذ قرار في ضوء نتيجة تقرير هاشم حيدر.

4ـ ترشيح رئىس اللجنة الطبية لدى الاولمبية اللبنانية الدكتور روجيه ملكي لنيل جائزة 4th Sheikh Fahad Hiroshima Sports Medicine & Science Award سيما ان سجله يتضمن العديد من الخدمات الى الاتحادات الرياضية بصفة تطوعية بالاضافة الى تنظيم مؤتمرات طبية دولية في لبنان

5ـ اخذ العلم بموافقة صندوق التضامن الاولمبي على مشاركة الدكتور روبير ابو عبدالله (عضو الاتحاد اللبناني لكرة السلة) الذي تم تسميته من قبل اللجنة الاولمبية اللبنانية في برنامج دراسات في علم الادارة الرياضية MEMOSباللغة الاسبانية.

6-  تهنئة الاتحاد اللبناني لرفع الاثقال بانتخاب امين سره محمد القيسي عضوا في المكتب التنفيذي للاتحاد العربي للعبة خلال انعقاد الجمعية العمومية مؤخرا في الدوحة وذلك للمرة الخامسة.
 

 

مقرّرات اللجنة الرباعية المكلفة إدارة أعمال "الأولمبية اللبنانية"

23 / 10 / 2009
وافقت اللجنة الرباعية المعتمدة من قبل اللجنة الأولمبية الدولية والمجلس الأولمبي الآسيوي لإدارة أعمال اللجنة الأولمبية اللبنانية، والمؤلفة من مليح عليوان وهاشم حيدر وطوني خوري وسليم الحاج نقولا، في جلسة العمل التي عقدتها في مقر اللجنة في الحازمية، على المحضر الذي أعده عضوا اللجنة هاشم حيدر وطوني خوري والمتعلق بملاحظات اللجنة الأولمبية الدولية على التعديلات المقترحة من قبل الجمعية العمومية للجنة الأولمبية اللبنانية وإرساله الى كل من اللجنة الأولمبية الدولية والمجلس الأولمبي الآسيوي لدرس هذه المقترحات وإقرارها بالصورة النهائية.

كذلك وافقت اللجنة على مشاركة لبنان في دورة لاألعاب الآسيوية الثالثة للصالات المغلقة (فيتنام 2009) ببعثة رمزية تضم لاعبين ومدرب في رياضة المواي تاي، كما وافقت على تلبية الدعوة المرسلة الى عضو اللجنة الأولمبية الدولية طوني خوري، والدعوة المرسلة الى عضو لجنة القوانين في المجلس الأولمبي الآسيوي هاشم حيدر لحضور افتتاح الدورة المذكورة والمشاركة فيها.
 

 

فوضى اولمبية عارمة... والدولة غائبة أو عاجزة؟ 2009

خاص | صدى البلد

على الرغم من اعلان تنفيذية اللجنة الاولمبية اللبنانية 23 الجاري موعدا لعقد جمعية عمومية انتخابية لانتخاب لجنة اولمبية جديدة بعد اقفال باب هوية المراجع او المراجعين حول الانتخابات المزمعة قريبا للجنة اولمبية جديدة وفيه ان فترة الاشهر الثلاثة بعد انتهاﺀ الالعاب الاولمبية انتهت دون اجراﺀ الانتخابات وبالتالي فان فوضى عارمة تسيطر على اللجنة الاولمبية اللبنانية والانتخابات المقررة في 23 الجاري لا تتماشى مع الانظمة الاولمبية والشرعة الاولمبية الدولية وبالتالي فان الانتخابات ستعتبر غير قانونية.

وفي الكتاب ايضا ان اللجنة قررت ايفاد وفد يضم ممثلين عنها وعن المجلس الاولمبي الآسيوي وعن تجمع الاتحادات الاولمبية الدولي الى بيروت لمزيد من التشاور ولايجاد المخرج القانوني.

ماذا يعني الكتاب؟

مصادر رياضية اكدت ان الكتاب الدولي صحيح وان المخالفة قامت بها اللجنة الاولمبية اللبنانية وتحديدا (رئيسها السابق) الذي لم تعد له صفة كونه سقط في اتحاده (والأمين العام السابق ايضا) استقال من اتحاده اذ انهما مع اللجنة عدلوا انظمة اللجنة الاولمبية (المهزوزة اصلا لان لا نتائج ولا انجازات تذكر).

وبعد ماذا سيكون موقف وزارة الشباب والرياضة من التلاعب بمصير الرياضيين اللبنانيين وهل سيلتفت وزيرها الى هذه الفضيحة، واين رئيس لجنة الشباب والرياضة البرلمانية، وهل سيجرؤ احد من المسؤولين عن الرياضة على فتح ملفات الهدر المالية في اللجنة السابقة وعطفها على التلاعب بمصير قطاع حيوي فقط للبقاﺀ على الكراسي.

وهل يجرؤ احد الاتحادات الرياضية على مقاضاة المتورطين في هذه القضية لتعريض ما تبقى من سمعة لبنان الرياضية لبهدلة موصوفة؟

سؤال لن يكون عليه جواب أكيد لأن مافيا الرياضة متداخلة مثل الأفلام المكسيكية.
 

 

اللجنة الأولمبية اللبنانية 2009

25 / 04 / 2009
جاﺀنا من اللجنة الاولمبية اللبنانية الآتي: استناداً الى قرار اللجنة التنفيذية للجنة الاولمبية اللبنانية تاريخ 2009/4/17 القاضي بدعوة الاتحادات الرياضية الى لقاﺀ تشاوري يعقد بتاريخ 2009/4/23 في مقر اللجنة الاولمبية اللبنانية في الحازمية لاطلاع الاتحادات على الكتب الواردة من اللجنة الاولمبية الدولية والمجلس الاولمبي الآسيوي وللتباحث بمضمونها وفي شأن المرحلة المقبلة، حضر الى مقر اللجنة الاولمبية اللبنانية 15 ممثل اتحاد رياضي بالاضافة الى عضو اللجنة الاولمبية الدولية طوني خوري واطلعتهم اللجنة التنفيذية على مضمون الكتب الواردة المتضمنة زيارة وفد اللجنة الاولمبية الدولية والمجلس الاولمبي الآسيوي الى بيروت للاطلاع على القضايا العالقة كافة من الفرقاﺀ كافة كما تم اطلاع الحاضرين على برنامج الزيارة.

وحدد موعد للقاﺀ ممثلي الاتحادات الرياضية في 27 من الساعة، 00 9 صباحاً ولغاية، 30 10 في مقر اللجنة الاولمبية اللبنانية.

صدى البلد

 

اجتماع تنظيمي اداري للجنة الرباعية المعتمدة من اللجنة الاولمبية الدولية والمجلس الاولمبي الاسيوي 2011

19 / 04 /  2009 
عقدت اللجنة الرباعية المعتمدة من قبل اللجنة الاولمبية الدولية والمجلس الاولمبي الاسيوي لادارة اعمال اللجنة الاولمبية اللبنانية جلسة في حضور اعضائها السادة: هاشم حيدر، طوني خوري، سليم الحاج نقولا. وتغيب السيد مليح عليوان بداعي السفر.
وبعد الاطلاع على المراحل التي قطعتها اللجنة الرباعية في اطار اعادة ترتيب الاوضاع الادارية والتنظيمية والقانونية والاطلاع على البريدين المحلي والدولي اتخذت القرارات التالية:

"1- اخذ العلم بعدم استلام اي مقترحات بالتعديل من قبل الاتحادات الرياضية على نظام اللجنة الاولمبية اللبنانية ضمن المدة المحددة، باستثناء اتحاد التجذيف وان يكن بعد المهلة المحددة.
2- اقرار التعديلات المقترحة من قبل اللجنة الرباعية على نظام اللجنة الاولمبية اللبنانية وتعميمها على الاتحادات المعنية (الاولمبية-المعترف بها اولمبيا) للاطلاع عليها ودراستها وتقديم المقترحات في حال وجودها.
3- دعوة الاتحادات الرياضية المعنية بحضور الجمعية العمومية (غير العادية) للانعقاد بتاريخ الاثنين 11/7/2009 الساعة الرابعة عصرا في مقر اللجنة الاولمبية اللبنانية في الحازمية، وذلك لاقرار واعتماد التعديلات المطلوبة في صيغتها النهائية توطئة لارسالها فيما بعد الى اللجنة الاولمبية الدولية للموافقة عليها وبدء العمل بموجبها.
4- التأكيد على حضور الجمعية العمومية عبر التقيد بنص المادة (5-20) من النظام الحالي والتي تنص على ما حرفيته: يجب أن يكون المندوب من أعضاء الهيئة الإدارية للاتحاد وأن يكون مفوضا بمقتضى قرار صادر عن الهيئة الإدارية وموقعا من الرئيس والأمين العام وممهورا بخاتم الاتحاد لاعتماده كمندوب وفي حال حضور رئيس الاتحاد كمندوب فلا يحتاج إلى تفويض.
5- اعتماد البعثة اللبنانية الى دورة العاب البحر الابيض المتوسط التي ستقام في مدينة بيسكارا الايطالية خلال الفترة من 24 حزيران الحالي ولغاية 6 تموز المقبل وابلاغ وزارة الشباب والرياضة اللائحة الاسمية.
6- اعتماد عضوي اللجنة الرباعية السيدين طوني خوري وسليم الحاج نقولا لتمثيل اللجنة الاولمبية اللبنانية في اجتماعات الجمعية العمومية للجنة الدولية لالعاب البحر الابيض المتوسط التي تقام على هامش الالعاب.
7- تسمية السيدين طوني خوري وهاشم حيدر لتمثيل اللجنة الاولمبية اللبنانية في اجتماع الجمعية العمومية للمجلس الاولمبي الاسيوي الذي يعقد في سنغافورة بتاريخ 1/7/2009.
8- المشاركة في دورة الالعاب الاسيوية الاولى للشباب في سنغافورة والتي تقام خلال الفترة من 29 حزيران الحالي ولغاية 7 تموز المقبل عبر بعثة رمزية قوامها اداري واحد وسباحين.
9- تسمية السيد مازن رمضان رئيسا للبعثة اللبنانية الى الدورة الثانية لالعاب التضامن الاسلامي التي تقام في مدينة اصفهان الايرانية خلال الفترة من 16 لغاية 30 تشرين الاول 2009 والتنسيق مع وزارة الشباب والرياضة لتأمين تكاليف السفر والتجهيزات والاعداد.
10- اخذ العلم بالمستندات الرسمية والشروط الموضوعة للمشاركة في دورة الالعاب الاولمبية الشتوية "فانكوفر 2010" وابلاغ اتحاد التزلج بمضمونها.
11- تسمية عضو اللجنة الرباعية السيد سليم الحاج نقولا كممثل عن اللجنة للتنسيق مع اللجنة المنظمة للالعاب الاسيوية الشاطئية الثانية "مسقط 2010" وابلاغ اللجنة المنظمة بذلك".
 

 

21 مرشحاً الى انتخابات الأولمبية اللبنانية 2009

17 / 03 / 2009
عقدت اللجنة التنفيذية للجنة الاولمبية اللبنانية جلسة عمل في مقرها (الحازمية) برئاسة نائب رئيس اللجنة مليح عليوان وحضور، الاعضاﺀ وخصصت للاطلاع على طلبات الترشيح المقدمة الى انتخابات اللجنة التنفيذية للجنة الاولمبية اللبنانية والمقررة يوم الاثنين / ٢٣ / ٣. ٢٠٠٩ وبعد التدقيق في الطلبات المستوفية للشروط تبين ان عددها ٢١ طلباً وهي عائدة للسيدات والسادة: . ١ مليح عليوان رئيس اتحاد رفع الاثقال . ٢ هاشم حيدر رئيس اتحاد كرة القدم . ٣ جان همام رئيس اتحاد الكرة الطائرة . ٤ سليم الحاج نقولا رئيس اتحاد كرة الطاولة . ٥ مرسيل برجي رئيسة اتحاد السباحة . ٦ فاتشيه زادوريان رئيس اتحاد الدراجات . ٧ وجيه قليلات رئيس اتحاد التجذيف . ٨ انطوان شارتييه رئيس اتحاد الرقص الرياضي . ٩ بيار كخيا رئيس اتحاد كرة السلة . ١٠ جاسم قانصوه رئيس اتحاد الريشة الطائرة . ١١ مازن رمضان رئيس اتحاد الكانواي كاياك . ١٢ خليل نحاس امين سر اتحاد اليخوت . ١٣ زيـاد شـويـري رئيس اتحاد السلاح . ١٤ حسن صالح عضو اتحاد كرة اليد . ١٥ جاك تامر رئيس اتحاد القوس والنشاب . ١٦ محمد مكي رئـيـس اتـحـاد الجمباز . ١٧ فرنسوا سعادة رئيس اتحاد الجودو . ١٨ عـزة قريطم عضو اتحاد الشطرنج . ١٩ رولا عاصي عضو اتحاد رياضة المعوقين . ٢٠ محمود بــدوي رئيس اتحاد السكواش . ٢١ زيـاد ريشا رئيس اتحاد الرماية
 

abdogedeon@gmail.com

ABDO GEDEON   توثيق

عودة الى صفحة اللجنة الاولمبية اللبنانية

Free Web Counter