MOUNIR CHOUMANE

 
السباحة  في لبنان
 
SWIMMING - NATATION
نرجو ابلاغنا عن كل نقص او تعديل

MOUNIR CHOUMANE

 
منير شومان
 
 

نادي الجزيرة ينعى الفقيد المرحوم منير شومان

المستقبل - الخميس 12 شباط 2009 - العدد 3217 - رياضة - صفحة 23


نعى نادي الجزيرة الرياضي أحد مؤسسيه وأمين سره السابق والامين العام السابق للاتحاد اللبناني للسباحة، المرحوم منير شومان الذي وافته المنية

في الولايات المتحدة الاميركية. نادي الجزيرة يسأل الله عز وجل ان يتغمد الفقيد بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته. القسم الرياضي في "المستقبل"

يدعو الله ان يلهم اهل الفقيد الصبر والسلوان.

تحية وفاء

07 / 03 / 2009

محمود أرناؤوط

منذ سنة 1959، بدأت صداقتي ورفقتي مع منير شومان من خلال فريق الكرة الطائرة لمتخرجي مدرسة ابي بكر الصديق (المقاصد) الذي كنت ارأسه. وفي عام 1952، شاركنا الراحل لويس باز رئيس اتحادي السباحة والتزلج في الاشراف على بطولتي بيروت ولبنان ولقاءات الجمعيات.

قضى منير شومان معظم حياته الرياضية في خدمة السباحة، وكان ادارياً نشيطاً، وموضع ثقة في الوسط الرياضي. كان احد مؤسسي نادي الجزيرة الرياضي مع صاحب الفكرة الراحل عمر محجوب ومحمود ارناؤط عام 1954. شارك في تأسيس اتحاد السباحة مع لويس باز وعزت بوجي والقاضي فريد عمون وخليل نحاس ومحمود ارناؤط بعد استقلاله عن اتحاد التزلج.

كما كان المرحوم عضواً في اللجنة الاولمبية وفي الاتحاد الدولي للسباحة الطويلة وفي سباق كابري نابولي (ايطاليا) وتولى منصبي الامين العام لاتحاد السباحة وامين سر نادي الجزيرة. كما تولى تدريب المنتخب الوطني.

وتمكنت اول سباحة لبنانية (سهام اللبان) من نادي الجزيرة من كسر حاجز الدقيقة (58 ثانية) في الـ100 متر حرة اواخر الستينيات على يد المرحوم منير شومان. وهو شارك في تأسيس سباق الميلاد للسباحة الذي ينظمه نادي الجزيرة منذ عام 1957، والسباق العربي للسباحة (صيدا - بيروت) وسباق الاستقلال. كما كان ينظم مع محمود ارناؤط الدورات المدرسية المحلية بتكليف من المديرية العامة للشباب والرياضة.

الى الصديق ابي توفيق.. لن ننسى الانجازات التي تحققت على يديك، ورعايتك السباحين من مختلف الجمعيات، فقد كنت الاب والصديق لهم.

 وعندما نذكر لعبة السباحة في عهدها الذهبي وتعاونك مع اقطابها، نرى بصماتك التي تركتها والتي لا تزال لامعة حتى الآن. أبا توفيق لن ننساك، وستبقى في الذاكرة.

* الأمين العام لنادي الجزيرة.
 

عودة

abdogedeon@gmail.com

ABDO GEDEON   توثيق

Free Web Counter