MEN'S ARAB BASKETBALL CLUBS CHAMPIONSHIP 2017 and 2018

نتائج بطولة الاندية العربية لكرة السلة - رجال 2017 و  2018

نتائج بطولات الاندية العربية لكرة السلة من 1986 - 2017  

نرجو اعلامنا عن كل نقص او تعديل

النهائي

الاتحاد الاسكندري فاز الاتحاد الاسكندري = 74-70 بيروت النهائي
هومنتمن بيروت سلا المغربي فاز سلا المغربي =  84-70 المركزين الثالث والرابع

نصف النهائي

البرنامج الآتي:
- الساعة 15.45: الاتحاد السكندري (مصر) - سلا (المغرب) فاز الاتحاد الاسكندري = 85-58
- الساعة 17.45: بيروت (لبنان) - هومنتمن (لبنان) فاز بيروت =
85 – 77

سلا - المغرب 10 نقاط

هومنتمن بيروت 9 نقاط

نادي بيروت 10 نقاط

الاتحاد الاسكندري 9 نقاط

برنامج ربع النهائي

* وهنا ترتيب المجموعة الاولى
1- بيروت 8 نقاط
2- الاتحاد السكندري 7 نقاط
3- العربي القطري 6 نقاط
4- النصر السعودي 5 نقاط
5- اهلي سداب العماني 4 نقاط
* وترتيب المجموعة الثانية
1- جمعية سلا المغربي 8 نقاط
2- هومنتمن 7 نقاط
3- سبورتنغ المصري 6 نقاط
4- الفتح السعودي 5 نقاط
5- قلنديا الفلسطيني 4 نقاط
وفي ما يلي برنامج الدور ربع النهائي:
- الساعة 15.30: سلا (المغرب) - النصر (السعودية) فاز سلا = 87-68
- الساعة 17.30: الاتحاد السكندري (مصر) - سبورتنغ (مصر) فاز الاتحاد الاسكندري =  81-62
- الساعة 19.30: بيروت (لبنان) - الفتح (السعودية) فاز بيروت = 92 – 64
- الساعة 21.30: هومنتمن (لبنان) - العربي (قطر) فاز هومنتمن = 84 – 73

برنامج ونتائج المرحلة الاولى 2018

*الاربعاء 3-10-2018
-شباب قلنديا الفلسطيني × الفتح السعودي (14:00) فاز الفتح السعودي = 98-95
-سبورتنغ المصري × سلا المغربي (16:00) فاز سلا المغربي = 81-71
-العربي القطري×الاتحاد الاسكندري المصري (18:00 فاز الاتحاد الاسكندري=
86– 72
-النصر السعودي  × اهلي سداب العماني (20:00) فاز النصر السعودي =
81 – 76

*الثلاثاء 2-10-2018
-الفتح السعودي × سبورتنغ المصري (15:00) فاز سبورتينغ = 91-73
-الاتحاد الاسكندري المصري × النصر السعودي (17:00) فاز الاتحاد الاسكندري = 108-72
-هومنتمن بيروت × سلا المغربي (19:00) فاز سلا المغربي =  77-64
-افتتاح البطولة (21:00)
-نادي  بيروت × اهلي سداب العماني (21:30) فاز نادي بيروت = 82-66

*الجمعة 5-10-2018
-شباب قلنديا الفلسطيني × سبورتنغ المصري (17:30) فاز سبورتينغ =
99-68
-الاتحاد الاسكندري المصري × نادي بيروت (21:30) فاز نادي بيروت =
79-71
*الخميس 4-10-2018
-العربي القطري × النصر السعودي  (16:00) فاز العربي القطري =
93 – 58)
-الفتح السعودي  × هومنتمن بيروت (18:00) فاز هومنتمن بيروت =
96-63
*الأحد 7-10-2018
-الأهلي سداب العماني  × العربي القطري  (16:00) فاز العربي القطري = 91-72
-سبورتنغ المصري  × هومنتمن بيروت (18:00) فاز هومنتمن = 77-68
*السبت 6-10-2018
-سلا المغربي  × شباب قلنديا الفلسطيني   (19:30) فاز سلا المغربي =
97 – 83
-النصر السعودي  × نادي بيروت (21:30) فاز نادي بيروت =
82 – 70)
  *الاثنين 8-10-2018
-سلا المغربي  × الفتح السعودي  (14:30) فاز سلا المغربي =
68-85
-هومنتمن بيروت × شباب قلنديا الفلسطيني  (16:30) فاز هومنتمن  =
95 - 79
-نادي بيروت × العربي القطري (18:30) فاز بيروت =
83-71
-اهلي سداب العماني  × الاتحاد الاسكندري المصري (20:30) فاز الاتحاد =
93-71

 

الاتحاد الاسكندري بطل سلة اندية العرب 2018

      

12-10-2018

احرز نادي الاتحاد السكندري المصري لقب بطولة الأندية العربية الـ31 في كرة السلة بفوزه في النهائي الحاشد الذي اقيم في قاعة مجمع الشياح الرياضي تكريما للراحل هنري شلهوب، على نادي بيروت المضيف بنتيجة (74-70)، وحل نادي سلا المغربي ثالثا بفوزه على هومنتمن اللبناني.
وبهذا الفوز انفردت مصر بالرقم القياسي لعدد مرات إحراز اللقب برصيد تسع مرات بعدما كانت متعادلة مع لبنان برصيد 8 مرات.
حضر المباراة النهائية جمهور حاشد ملأ المدرجات عن بكرة ابيها تقدّمه محافظ بيروت القاضي زياد شبيب وديبلوماسيون ورئيس الاتحاد اللبناني لكرة السلة اكرم الحلبي ونواب رئيس الاتحاد العربي لكرة السلة عبد الرحمن المسعد ومجدي ابو فريخة وجودت شاكر وعبد الرؤوف بن طالب والامين العام للاتحاد العربي العميد عبدالله شلبي والأمين العام للاتحاد اللبناني طوني خليل وعضو الاتحاد جورج صابونجيان ورئيس مصلحة الرياضة في وزارة الشباب والرياضة محمد عويدات ورئيس نادي بيروت نديم حكيم واركان النادي ورجل الاعمال جورج شلهوب ومدير البطولة ابراهيم وهبي ورؤساء ومسؤولو اندية.
وهو اللقب العربي الخامس للنادي المصري بعد اعوام 1978 و1991 و1995 و1996 بينما دخل نادي بيروت التاريخ بوصوله الى النهائي في اول استحقاق خارجي يشارك فيه وهو النادي الذي لم يبلغ السنة من عمره تحت اسم "نادي بيروت" مع العلم انها الخسارة الاولى لبيروت في البطولة حيث سبق له ان فاز في الدور الاول على فريق الاتحاد السكندري ودوّن اسمه وصيفاً لبطل نسخة العام 2018.
الاتحاد - بيروت
وبالعودة الى اجواء المباراة النهائية حسمها الاتحاد بفارق 4 نقاط فقط (74-70) ، وانتهت الارباع (24 – 12ـ 13 – 16، 16 – 13 و21 - 29)، بعد ان كان الطرف الافضل في الشوط الاول والاكثر توفيقاً من الناحية الهجومية، وصتع فارقاً لم يتمكن بيروت من تعويضه في الشوط الثاني على الرغم من التحسن الكبير في آدائه.
بداية اللقاء لم تكن مثالية للفريق اللبناني، حيث تأخرت السلة الأولى لأكثر من دقيقة ونصف في ظل التركيز الدفاعي من اللاعبين، كون البداية تلعب دوراً مهماً في المعنويات على الأقل، وكسر علي حيدر "جس النبض" بسلة أولى مع تركيز مصري على دفاع رجل لرجل نجح في استيعاب حماسة لاعبي بيروت والرد والتقدم، ومن ثم ايجاد فارق (12-6) عبر سلاح الثلاثيات، في ظل عدم توفيق لاعبي المدرب الوطني باتريك سابا تحت السلة، فاستخدم مقعد احتياطه بإشراك رالف عقل لصناعة اللعب وتحول ميغيل مارتينيز الى الجناح فسجل 6 نقاط متتالية (14-12)، من دون استغلال فرصة التقدم التي بقيت مصرية مع العودة للثلاثيات الموفقة (6 من 7 محاولات) في هذا الجزء فتقدم الاتحاد (24-12) في نهاية الربع الأول. والغريب ان الفريق المصري واصل نجاحه في الثلاثيات مطلع الربع الثاني وبتوفيق كبير مسجلاً "الثامنة" في المباراة (32-20)، فيما كانت معظم محاولات بيروت من المسافات المتوسطة وتحت السلة، فكان دخول روني فهد لتعزيز التسديد من خارج القوس ثم شارل تابت مكان كايل هانت لتغيير الاسلوب الدفاعي وتسريعه اكثر، لكن التفوق المصري بقي مستمراً (38-24)، فكان "تايم اوت" من المدرب سابا لمحاولة ايجاد الحلول على الأقل للشوط الثاني بعد نهاية الأول بنتيجة (40-25).

ولكن الوضع لم يتبدل في الربع الثالث كثيرا وبمجرد تسجيل بيروت سلتين توالياُ (48-36) سارع مدرب الاتحاد عمرو ابو الخير الى طلب "تايم اوت"، تفاديا لأي استفاقة "بيروتية" ممكنة، وهو ما لاح في الأفق مع هبوط الفارق الى 10 نقاط (51-41) قبل دقيقة ونصف على نهاية الجزء ولكن عدم التوفيق "الغريب" تحت السلة المترافق مع روح قتالية في الدفاع المصري ابقى الوضع لصالح "الفراعنة" (53-41) في نهاية الجزء.

وبعد ثلاث دقائق على بداية الربع الاخير نزل الفارق تحت حاجز العشر نقاط للمرة الاولى (56-47)، مع تحسن دفاع بيروت بشكل كبير، ولكن كان يجب ان يقترن ذلك بالتوفيق الهجومي وهو ما لم يحصل الا في اخر دقيقة ونصف مع تقليص الفارق الى 6 نقاط فقط (70-64)، ثم 4 (74-70) ولكن قبل 20 ثانية على النهاية التي لم تتبدل فيها النتيجة ويحرز الاتحاد السكندري لقب البطولة، ولكن ما فعله رجال باتريك سابا في الشق الدفاعي خلال الشوط الثاني وتحديداً الربع الاخير يُعدّ عملا جبارا، ولو اقترن بالتوفيق الهجومي في وقت اكبر لكان من الممكن تحقيق الانجاز التاريخي.
وسجل الاميركي رامون غالوي 23 نقطة للفريق المصري، واضاف احمد الراعي 22 نقطة وهيثم كمال 14 نقطة و9 متابعات، ومن بيروت سجل علي حيدر 20 نقطة مع 9 متابعات واضاف الاميركي كريس كروفورد 19 نقطة وكايل هانت 15 نقطة مع 13 متابعة.
سلا - هومنتمن
واحتل فريق جمعية سلا المغربي المركز الثالث بفوزه على فريق هومنتمن 84-70 في مباراة غاب عنها ابرز لاعبي الفريق اللبناني والتر هودج وايلي رستم.
فرض سلا (وصيف النسخة السابقة) سيطرته منذ البداية واحكم اقفال منطقته تحت السلة ما انعكس ايجابا على هجومه الذي سجل سلات متتالية بقضل لاعبيه "العمالقة "تحت السلة واستطاع التقدم بفارق 12 نقطة 16-4. وعلى الرغم من محاولات هومنتمن مع مرور الوقت لتضييق الفارق الا ان سلا انهى الربع الاول بفارق 9 نقاط (23-14). وحافظ فريق سلا على تفوقه في الربع الثاني دون ان يجد صعوبة في التحرك وانهاه 44-26.

ونجح هومنتمن في تقليص الفارق الى 9 نقاط في الربع الثالث 52-61.ليعود سلا و ينهي اللقاء بفارق 14 نقطة (84-70).
وسجل لسلا عبد العليم موسي 26 نقطة و10 متابعات ومحمد شوحا 16 نقطة و11 متابعة وسفيان كوردو 16 نقطة و7 متابعات و4 تمريرات حاسمة، كما مرر ياسين المحيسني 12 تمريرة حاسمة، ولدة هومنتمن، كان ايلي اسطفان افضل مسجل برصيد 15 نقطة وكريم زينون 13 نقطة و4 تمريرات حاسمة والاميركي كريس جونسون وباولو بيديكيان 12 نقطة لكل منهما.
قاد المباراة الحكمان المصريان الدوليان سامح عاشور و محمد المنشاوي و السعودي الدولي قاسم هاشم.
وفي الختام اقيم حفل تتويج الفرق الثلاثة الأول من قبل شبيب والحلبي وحكيم وعويدات واركان الاتحاد العربي .

وجاءت الجوائز الفردية كالآتي:

- افضل لاعب في البطولة: احمد عادل (الاتحاد السكندري)
- هداف البطولة: علي حيدر (نادي بيروت)
- افضل مسجل عن الثلاثيات: موسى عبد العليم (سلا المغربي)

بيروت تواجه الاسكندرية على زعامة السلة العربية 2018

11-10-2018  ملاعب
انحصر لقب بطولة الأندية العربية الـ31 في كرة السلة للرجال بين نادي بيروت اللبناني ونادي الاتحاد السكندري المصري بعدما حقق الأول فوزاً مثيراً على مواطنه هومنتمن (حامل اللقب) والاتحاد انتصاراً على سلا المغربي في المباراتين نصف النهائيتين الحاشدتين اللتين اجريتا الخميس على ملعب مجمع الشياح البلدي امام جمهور حاشد ملأ مدرجات الملعب عن بكرة ابيها تقدمه نواب رئيس الاتحاد العربي عبد الرحمن المسعد ومجدي ابو فريخة وجودت شاكر والامين العام للاتحاد العربي عبدالله شلبي ورئيس نادي بيروت نديم حكيم ورئيس نادي النجمة أسعد السقال واركان نادي هومنتمن.
وستقام المباراة النهائية للبطولة، التي ينظمها نادي بيروت تكريماً للراحل هنري شلهوب، بين بيروت المتألق من دون خسارة حتى الآن والاتحاد السكندري عند الساعة 20.30 من مساء الجمعة 12 تشرين الاول على ان تقام مباراة المركزين الثالث والرابع بين هومنتمن وسلا المغربي عند الساعة 18.00 مساء.

الاتحاد - سلا
في المباراة ما قبل النهائية الأولى،حقق فريق الاتحاد السكندري فوزا كبيراً على فريق جمعية سلا المغربي بطل افريقيا (85-58). ويسعى فريق الاتحاد الى لقبه العربي الخامس.
و قدم الاتحاد افضل مبارياته في البطولة فظهر بمستوى عال فاجأ من خلاله منافسه الذي لم يكن في مستواه المعهود ,و نجح الفريق المصري من فرض تفوقه منذ البداية و حتى صافرة النهاية.
المواجهة المنتظرة بين الفريقين الافريقيين شهدت عرضا رائعا منهما و لم يبخل اي لاعب في تقديم افضل ما لديه من فنيات وتقنيات فتبارى اللاعبون على ارض الملعب بروح رياضية عالية ولعبوا بطريقة جماعية من اجل حسم بطاقة التأهل الى المباراة النهائية.
البداية جاءت سريعة وحماسية و نجح نجم الاتحاد رامون غالواي في تسجيل ثلاث رميات ثلاثية متتالية مانحا فريقه التقدم (11-4) الا ان سلا رد بطريقة مماثلة و ادرك التعادل (15-15 ) وسط اداء مميز للاعبين الذين قدموا عرضا اتسم بالقوة و الندية و الروح القتالية العالية و كان الفريق المصري الطرف الافضل و الاكثر تسجيلا لينتهي الربع الاول لمصلحته 24(-21).
وزادت السرعة في الربع الثاني ، فالاتحاد سعى الى المحافظة على تقدمه و سلا الى تقليص الفارق و قلب النتيجة لصالحه.ونجح االفريق المصري من توسيع الفارق الى 12 نقاط( 37-25 ) بعد اداء دفاعي و هجومي ممتاز,ما اجبر مدرب سلا الى طلب الوقت المستقطع لاعادة التوازن والثقة للاعبيه الذين ارتكبوا اخطاء و تسرعوا في انهاء الهجمات .ومع مرور الوقت زادت ثقة لاعبي الاتحاد وباتوا افضل حالا من لاعبي سلا و اكثر دقة في ترجمة الهجمات الى سلات .و مع نسبة نجاح عالية في الرميات الثلاثية وسع الاتحاد الفارق و انهى الربع الثاني( 50-35).
بلغت الاثارة ذروتها في الربع الثالث مع ارتفاع منسوب العصبية والاعتراضات فتوترت الاجواء و كثرت الاخطاء و انخفضت نسبة التسجيل و حافظ الاتحاد على تقدمه حتى نهاية الربع (61-47).
وواصل لاعبو الاتحاد تألقهم في الربع الاخبر و نجحوا في التصدي لمحاولات سلا عبر اعتمادهم على الدفاع الضاغط و السرعة في التمرير و حاول سلا العودة الى اجواء المنافسة الا ان العصبية لعبت دورا سلبيا على مستواه فارتكب لاعبوه اخطاء متكررة استغلها الفريق المصري بهدوء و ثقة وانهى المباراة بفوز كبير (85-58).
وكان افضل مسجل في الفريق الفائز الأميركي تود اوبراين ب24 نقطة بينما كان افضل مسجل في الفريق الخاسر عبد العليم موسى (17 نقطة).
قاد المباراة الحكمان الدوليان اللبنانيان عادل خويري و ربيع المصري و الجزائري الدولي صفيان بن يوسف.

بيروت - هومنتمن
واصل فريق بيروت انتصاراته المدوية في بطولة الاندية العربية، وبات النادي الوحيد من دون خسارة، بعد فوزه في الدور نصف النهائي على حامل اللقب هومنتمن (85 – 77)، وانتهت الارباع (19 – 17 و12 – 15 و22 – 31 و32 - 14) وسيكون النهائي مع الاتحاد السكندري اعادة للمباراة التي جمعتهما في الدور الاول وانتهت لمصلحة بيروت.
شهدت المباراة اكبر حضور جماهيري في البطولة، حيث امتلأت المدرجات بالكامل، مع تفاعل جمهور الفريقين بحماس كبير مع مجرياتها منذ الصافرة الأولى، والتقدم كان لهومنتمن في البداية (10-5)، على وقع هتاف الجمهور البرتقالي "البطولة أرمنية"، لكن بيروت عاد بسرعة وعادل الأرقم (12-12)، وسط تشجيع كبير من جمهوره الذي فاجأ الجميع بحضوره الكثيف، وفي نهاية الربع الأول تقدم بيروت (19-17).
واشتعلت المباراة في الربع الثاني اكثر مع التسرع في انهاء الهجمات المترافق مع دفاع قوي من رجال المدربين باتريك سابا وجو مجاعص، ما جعل معدل التسجيل يتناقص، وسط اصرار من المدربين على السرعة الهجومية، وكلاهما أخرج لاعب ارتكازه الأجنبي، كايل هانت من بيروت وكريس جونسون من هومنتمن، وفي منتصف الجزء كانت النتيجة (26-24) لبيروت، ومرت دقيقتان من دون تغيير في النتيجة فعاد جونسون ثم هانت في تبادل تكتيكي لخلط الأوراق، ووسط اهدار عدد من الفرص طلب مجاعص اول "تايم اوت"، ومع استمرار التسرع استعمل المدربان الوقتين المستقطعين لكل منهما في آخر دقيقة، ليكون بعدها التقدم "عالبازر" (32-31) من كريس جونسون لصالح الفريق البرتقالي.
التقارب الشديد بقي مسيطراً على المباراة، وتبادل الفريقان التقدم في الربع الثالث، الذي شهدت دقائقه الأربع الاخيرة صناعة فارق 6 نقاط لأول مرة لهومنتمن (50-44)، فتراجع تركيز لاعبي باتريك سابا فكان العقاب ثلاثيتين من صانع الاعاب البديل ايلي اسطفان ووالتر هودج (56-46) فسارع مدرب بيروت الى طلب "تايم اوت"، لكن الفارق بقي 10 نقاط (63-53) مع نهاية الجزء.
وما لم يفعله بيروت طوال الارباع الثلاثة الاولى فعله في أقل من دقيقتين ببداية الربع الاخير، حين سجل 8 نقاط على التوالي عبركريس كروفورد وروني فهد ليتقلص الفارق الى نقطتين فقط (63-61) فسارع مجاعص الى طلب "تايم اوت"، واشتعلت المباراة من جديد وتعادلت الارقام (71-71) وسط مشهد جماهيري رهيب داعم وضاغط في آن معاً على الفريقين، ولكن معنويات رجال باتريك سابا كانوا يعيشون حالة معنوية عالية جرّاء العودة السريعة، ونجحوا في التقدم وصنع الفارق (80-74) في آخر دقيقتين، حيث كان الشوط الثاني هجومياً على عكس سابقه والفوز لبيروت (85-77) في النهاية.
وسجل الاميركي كايل هانت 24 نقطة لبيروت واضاف علي حيدر 23 نقطة مع 11 متابعة وكريس كروفورد 19 نقطة مع 7 تمريرات، ومن هومنتمن سجل كل من كريس جونسون ووالتر هودج 19 نقطة مع 8 متابعات للأول.
السجل الذهبي
في ما يلي السجل الذهبي للبطولة التي انطلقت في العام 1976 واحرز لقبها الأول نادي الجلاء السوري ويحمل نادي هومنتمن اللبناني لقبها الآن مع العلم أن لبنان ومصر الاكثر احرازاً للقب بين الدول العربية برصيد 8 القاب بمعدل 5 للنادي الرياضي و2 للحكمة ومرة واحدة لهومنتمن من الفرق اللبنانية، و4 للاتحاد السكندري المصري و4 للجزيرة من مصر.

2017: هومنتمن (لبنان) 2016: النجم الساحلي (تونس) 2015: النجم الساحلي (تونس) 2014: الريان (قطر) 2013: الأهلي بنغازي (ليبيا)
2012: الأهلي بنغازي (ليبيا) 2011: الشارقة (الامارات) 2010: الرياضي بيروت (لبنان) 2009: الرياضي بيروت (لبنان) 2008: زين (الاردن)
2007: الرياضي بيروت (لبنان) 2006: الرياضي بيروت (لبنان) 2005: الرياضي بيروت (لبنان) 2004: الاتحاد جدة (السعودية) 2003: الجزيرة (مصر)
2001: الجزيرة (مصر) 2000: الجزيرة (مصر) 1999: الحكمة (لبنان) 1998: الحكمة (لبنان) 1997: الملعب النابلي (تونس)
1996: الإتحاد السكندري (مصر) 1995: الإتحاد السكندرى (مصر) 1993: الجزيرة (مصر) 1992: الاتحاد الحلبي (سوريا) 1991: الإتحاد السكندري (مصر)
1990: الرشيد (العراق) 1989: إتحاد الجزائر (الجزائر) 1987: الرشيد (العراق) 1978: الإتحاد السكندري (مصر) 1976: الجلاء (سوريا)

بطولة الأندية العربية في كرة السلة
نصف النهائي الخميس :بيروت - هومنتمن ...وسلا المغربي - الاتحاد المصري

09-10-2018
انحصر لقب بطولة الأندية العربية ال31 في كرة السلة التي ينظمها نادي بيروت على ملعب الشياح البلدي تحت اشراف الاتحاد العربي للعبة وتكريماً للراحل هنري شلهوب بين اندية بيروت وهومنتمن حامل اللقب وسلا المغربي والاتحاد السكندري المصري.وتحددت هوية الفرق الأربعة المتأهلة الى الدور نصف النهائي بعد خوض الدور ربع النهائي الثلاثاء امام جمهور غفير من هواة اللعبة تقدّمه وزير السياحة أفيديس كيدانيان واركان الاتحاد العربي ورئيس نادي بيروت نديم حكيم واركان ناديي بيروت وهومنتمن ورؤساء وفود الفرق التي لعبت مباريات الثلاثاء.وبذلك سيكون فريق لبناني وفريق افريقي في النهائي اذ سيلعب ناديا بيروت وهومنتمن من جهة وناديا سلا والاتحاد من جهة اخرى .وفي ما يلي شريط مباريات الثلاثاء:

سلا- النصر
لم يجد فريق جمعية سلا المغربي صعوبة في تخطي فريق النصر السعودي ففاز عليه( 87-68 ) في اولى مواجهات الدور ربع النهائي.
البداية جاءت سريعة من الفريقين و حاول الفريق السعودي تحقيق المفاجأة على الفريق المنافس على اللقب ،الا انه لعب بالطريقة التي يتقنها منافسه ما صعًب من مهمته لا سيما ان سلا يضم في صفوفه نخبة من اللاعبين المميزين والذين سعوا الى فرض سيطرتهم مع مرور الوقت ،لكنهم واجهوا فريقا عنيدا لنتهي الربع الاول لصالح سلا بفارق 6 نقاط (28-22).
وفاجأ النصر منافسه في انطلاق الربع الثاني و بعد مرور دقيقتين قلص الفارق الى نقطة (27-28 ) ليطلب سريعا مدرب سلا وقتا مستقطعا لاعادة الثقة و التركيز للاعبيه .و مع عودة اللاعبين الى ارض الملعب انتفض الفريق المغربي و وسع الفارق الى 8 نقاط (38-30).
لكن تصميم لاعبي النصر على تقديم افضل ما لديهم حال دون تمكن سلا من توسيع الفارق اكثر لينتهي الربع (44-40 )لسلا.
وضرب سلا بقوة في الدقائق الاولى من الربع الثالث فسجل السلة تلو الاخرى فيما فشل النصر بالتسجيل (51-40 ) ما اضطر مدرب الفريق السعودي الى طلب الوقت المستقطع و توجيه تعليماته الصارمة للاعبيه.و بعد مرور 5 دقائق سجل النصر سلته الاولى( 43-60.)و حافظ سلا على تألقه في هذا الربع وانهاه بنتيجة( 72-55).
واشعل النصر المنافسة من جديد في الربع الاخير بعدما نجح في تقليص الفارق الى 10 نقطة وسط اداء جماعي و دفاعي مميز (65-75).لكن سلا استدرك الوضع فحسن في طريقة لعبه و اعتمد على التصويبات الثلاثية لتوسيع الفارق( 81-65 )و حافظ على هذه الوتيرة حتى نهاية المباراة 87-68.
قاد المباراة طاقم حكام دولي لبناني مؤلف من عادل خويري و زياد طنوس و جورج سعد.

الاتحاد - سبورتنغ
وحسم فريق الاتحاد السكندري القمة المصرية التي جمعته مع سبورتنغ وفاز عليه( 81-62 ) في ثاني مواجهات ربع النهائي.
سيطر الحذر على بداية المباراة وسعى كل فريق الى التسجيل الا ان الاخطاء الشخصية كانت كثيرة كما ان قوة الدفاع لم تسمح للفريقين بالتحرك بحرية ،فنسبة التسجيل جاءت منخفضة و رغم ذلك تقدم الاتحاد طوال الربع الاول و انهاه بنتيجة( 18-12).
واستغل الاتحاد سوء التغطية و التركيز في صفوف منافسه فسجل سلات متتالية من مختلف الجهات و المسافات ليوسع الفارق الى 12 نقطة (25-13) علما ان سبورتنغ سجل نقطة واحدة في اول 3 دقائق .ثم شهدت المباراة سلات متتالية من الفريقين مع افضلية للاتحاد الذي وسع الفارق مجددا ليصل الى 21 نقطة مع نهاية الربع (44-23).
وواصل لاعبو الاتحاد تألقهم في الربع الثالث و احكموا سيطرتهم دفاعيا و هجوميا و سجلوا سلات متنوعة من مختلف المسافات و وسعوا الفارق الى 29 نقطة (54-25) و لم يستطع سبورتنغ مجاراة منافسه لينتهي الربع (62-40).
وهدأ ايقاع اللعب في الربع الاخير مع استمرار تفوق الاتحاد اداء و نتيجة رغم محاولات سبورتنغ لتنتهي القمة المصرية بفوز كبير للاتحاد( 81-62).

بيروت × الفتح
اجتاز فريق بيروت نصف طريق البطولة، بوصوله الى المربع الذهبي مضيفاً فريق الفتح السعودي الى قائمة ضحاياه، وهزمه في الدور ربع النهائي بفارق 28 نقطة (92 – 64)، الارباع (23 – 12، 23 – 16، 26 – 23 و20 – 13)، وهو الفوز الخامس توالياً له دون هزيمة، تماما كمسيرة سلا المغربي,
بداية المباراة كانت ممتازة لفريق بيروت الذي تفوق في اول اربع دقائق وتقدم (10 – 1) في ظل سيطرته تحت السلة وبراعة كريس كروفورد في ايصال الكرات الحاسمة الى زملائه، فاضطر مدرب الفتح الى طلب "تايم اوت" لتصحيح اداء لاعبيه، لكن السيطرة "البيروتية" استمرت بقيادة "حكيمة" من المدير الفني باتريك سابا فأنهى فريقه الربع الاول (23 – 12)، وحاول بيروت الابتعاد بالنتيجة ووسع الفارق الى 15 نقطة لكن الفتح انتفض مستغلا بعض الاسترخاء من الفريق المضيف، وقلصه الى 8 نقاط (34 – 26) قبل اربع دقائق على نهاية الشوط الاول، فسارع باتريك سابا الى طلب "تايم اوت"، سرعان ما أعاد بعده الأمور الى نصابها فارتفعت النتيجة مجدداً (46 – 28) بنهاية الشوط الاول.
وتابع بيروت افضليته في الربع الثالث محافظاً على تقدمه المريح مع استمرار تألق كايل هانت وكريس كروفورد وعلي حيدر وبدأت النتيجة تصبح قاسية على الفريق السعودي (61 – 36)، وعلى الرغم من اراحة يابا للاميركيين كروفورد وهانت آخر 3 دقائق بقي الفارق 21 نقطة (72 – 51) بنهاية الجزء، ومع بداية الربع الاخير سحب مدرب بيروت لاعبيه علي حيدر وميغيل مارتينيز، وأكمل النصف الثاني من الربع الاخير بالصف الثاني وأنهى اللقاء (92 – 64) ليعبر الى نصف النهائي.
علي حيدر سجل 21 نقطة، واضاف كايل هانت 20 نقطة و7 متابعات وكريس كروفورد 14 نقطة ورالف عقل 8 نقاط و11 تمريرة حاسمة وجاد عبد المسيح 9 نقاط، ومن الفريق السعودي سجل برندون ويست 15 نقطة مع 10 متابعات واضاف تويسانت روز 13 نقطة ومحمد الصقر 11 نقطة و11 متابعة.

هومنتمن × العربي
وضرب الهومنتمن حامل اللقب الموعد مع بيروت في نصف نهائي "لبناني" بالكامل، بعد فوزه على العربي القطري في مباراة مثيرة وملتهبة (84 – 73)، الارباع (21 – 24، 23 – 18، 25 – 19 و15 – 12)، وهو ما اكد تواجد فريق لبناني في المباراة النهائية يوم الجمعة المقبل.
بدأت المباراة بأفضلية قطرية مع التقدم (13 – 9) بمرور نحو 5 دقائق وسط اعتراض مبكر من جمهور الفريق البرتقالي الكبير على صافرات الحكام، فتوقفت المباراة لدقيقة ثم استكملت مع تدخل القوى الامنية لتهدئة الأجواء، قبل ان تتعادل الارقام (15 – 15)، لكن الافضلية عادت لتدنو من العربي الذي كان افضل باللعب الجماعي والتركيز على الاختراق تحت السلة، والذي انهى الربع الاول لصالحه (24 – 21).
افضلية العربي تحت السلة عمل الهومنتمن على تعويضها بالرميات الثلاثية عبر والتر هودج وايلي اسطفان، فتعادلت الارقام (25 – 25)، وعلى الرغم من ذلك بقي الفريق القطري على الاداء نفسه ونجح في استعادة التقدم (40 – 34)، لكنه عانى من "فاول تربل" للاعبه تانغي ألبان مع الخطأ الثالث فسحبه مدربه التونسي حاتم مملوك قبل ثلاث دقائق على نهاية الجزء الذي شهد اعتراضات قطرية هذه المرة على صافرة خطأ للاعب الاميركي عمر سيك فكانت النتيجة "تكنيكال فاول" على المدرب مملوك وخسارة التقدم الذي انقلب لصالح هومنتمن (42 – 40) بنهاية الشوط الاول للمباراة.
ما حصل بنهاية الربع الثاني جعل الامور أهدأ مع بداية الربع الثالث لناحية الاعتراض، لكن المباراة اشتعلت على ارض الملعب اكثر في ظل تقارب النتيجة وتبادل الفريقان التسجيل والتقدم، ومع التغيير بنهج الفريق البرتقالي الذي بدأ يعتمد الاختراق عبر السريع هودج وهو ما منح فريقه الافضلية والنقدم 9 نقاط (64 – 55)، وحاول العربي التقليص لكن هودج ورفاقه حافظوا على التفوق (69 – 61) بنهاية الجزء، وواصل والتر هودج قيادة هومنتمن نحو نصف النهائي حيث فرض حامل اللقب سيطرته ووسع الفارق وسط هبوط معنويات لاعبي العربي، ومن دون مبرر توترت المباراة مجدداً وتوقفت قليلاً، والفارق 16 نقطة للهومنتمن، الذي حسم المباراة في النهاية (84 – 73).
والتر هودج كان افضل لاعبي المباراة مع 35 نقطة و7 متابعات و4 تمريرات حاسمة، واضاف كريس جونسون 17 نقطة مع 10 متابعات وايلي رستم 13 نقطة و10 متابعات وايلي اسطفان 9 نقاط و7 متابعات، ومن الفريق القطري سجل دلان انكروم 34 نقطة مع 7 متابعات واضاف تانغي البان 19 نقطة مع 8 متابعات وخالد عبدي 9 نقاط.

برنامج الخميس
وتستريح الفرق الاربعة المتأهلة الى الدور نصف النهائي الأربعاء على أن تقام مباراتا الدور ما قبل النهائي الخميس وفق البرنامج التالي:
-الساعة 15.45-الاتحاد السكندري(مصر)-سلا(المغرب)
-الساعة 17.45-بيروت(لبنان)-هومنتمن(لبنان)

بطولة الأندية العربية في كرة السلة-الدور ربع النهائي
الثلاثاء:سلا-النصر والاتحاد-سبورتنغ
بيروت-الفتح و هومنتمن-العربي

08-10-2018

دخلت بطولة الأندية العربية الـ31 في كرة السلة للرجال التي ينظمها نادي بيروت على ملعب مجمع الشياح البلدي تحت اشراف الاتحاد العربي للعبة تكريماً للراحل هنري شلهوب الدور ربع النهائي الذي ستقام مبارياته الثلثاء يتحدد بعدها الفرق الأربعة المتأهلة الى الدور نصف النهائي الذي سيقام الخميس مع العلم ان الأربعاء سيكون راحة لجميع الفرق.
وأجريت الاثنين اربع مباريات في ختام الدور الأول اسفرت عن فوز سلا المغربي والاتحاد السعودي وبيروت وهومنتمن.
وفي ما يلي المجريات الفنية لمباريات الأثنين:
سلا- الفتح
أنهى فريق جمعية سلا المغربي الدور الاول من دون خسارة محققا انتصاره الرابع على التوالي بفوزه على فريق الفتح السعودي (68-85) في المجموعة الثانية.
سيطر الحذر على اداء الفريقين في الربع الاول سرعان ما تبادلا الهجمات والتسجيل دون تمكن اي منهما من فرض سيطرته لينتهي الربع بتقدم سلا (16-20).
ومالت الكفة اكثر لمصلحة الفريق المغربي في الربع الثاني، علما ان الفريق السعودي كان ندا قويا ومنع منافسه من فرض سيطرته وتوسيع الفارق لينتهي الربع بتقدم سلا بفارق 6 نقاط 41-35.
استمر الوضع على حاله في الربع الثالث الذي شهد تبادلا في التسجيل مع محاولات متكررة لفريق الفتح لاحداث المفاجأة الا ان الربع انتهى مغربيا ايضا (54-65).
وضرب فريق سلا بقوة في الربع الاخير فقدم عرضا مميزا نجح من خلاله في توسيع الفارق ليصل الى 17 نقطة (68-85).
قاد المباراة الحكمان الدوليان اللبنانيان عادل خويري وجورج سعد والدولي العماني احمد القصيبي.

الاتحاد – اهلي سداب
وفي المباراة الثانية، حقق فريق الاتحاد السكندري فوزا متوقعا على فريق اهلي سداب العماني (93-71) في المجموعة الاولى.
البدابة جاءت بطيئة جدا من الفريقين وشهدت الدقائق الاولى سلات نادرة 7-6 (اول خمس دقائق) واستمر الوضع على حاله بسبب التسرّع في انهاء الهجمات والتصويبات العشوائية والاخطاء المتكررة لينتهي الربع الاول بتقدم الاتحاد (18-11).
ونجح الفريق المصري في توسيع الفارق مع مرور الوقت وسط محاولات عمانية لايقاف تفوق منافسه عبر التصويبات الثلاثية، الا ان الاتحاد انهى الربع الثاني بنتيجة (44-30).
اجرى مدرب الاتحاد سلسلة من التبديلات في صفوف فريقه لاراحة اكبر عدد من لاعبيه الاساسيين للدور ربع النهائي, ورغم ذلك حافظ على ايقاعه وتقدمه حتى نهاية الربع الثالث (66-57).
واحكم فريق الاتحاد سيطرته على الربع الاخير وسجل السلة تلو الاخرى من مختلف الجهات والمسافات لينهي المباراة لصالحه بفارق 22 نقطة (93-71).
قاد المباراة الحكام الدوليون ربيع المصري وابراهيم الشيخي وهشام قاسم.

بيروت - العربي
انهى فريق بيروت الدور الاول بالعلامة الكاملة، بعد فوزه الرابع توالياً ضمن منافسات المجموعة الاولى على العربي القطري فتصدر المجموعة بجدارة، وجاءت النتيجة كالآتي: (83-71)، وانتهت الارباع (19 – 22، 20 – 23، 27 – 10 و17 – 16)، واحتل الفريق القطري المركز الثالث للمجموعة خلف الاتحاد السكندري.
ومن البداية كانت المباراة متقاربة، وتبادل الفريقان التقدم، (10 – 7) لبيروت ثم (22 – 19) للعربي الذي انهى الربع الاول (22 – 19)، مع افضلية للفريق المضيف تحت السلة واللعب الجماعي، حيث تفوق رجال المدرب باتريك سابا بالمتابعات والتمريرات الحاسمة، فيما لجأ لاعبو المدرب حاتم مملوك اكثر الى الرميات الثلاثية وسجلوا 8 من 13 محاولة، ما منح فريق العربي التقدم بنهاية الجزء (45 – 39).
الامور بقيت على حالها مطلع الربع الثالث لكن مع عودة بيروت الى التقدم واللجوء اكثر الى سلاح الثلاثيات عبر كريس كروفورد، ومع نتيجة (57 – 51) لتشتعل المباراة وتأخذ المنحى القاسي في الدفاع فزادت الاخطاء الشخصية، لكن الامور ذهبت لمصلحة بيروت الذي وسع الفارق الى 11 نقطة (62 – 51) قبل دقيقتين على نهاية الجزء فطلب المدرب التونسي للفريق القطري "تايم اوت" لكن الفارق بقي على حاله (66 – 55) في نهاية الجزء.
التقدم منح لاعبي بيروت المعنويات والثقة في الربع الاخير بدفاعهم وتسديداتهم، فيما انتاب اداء الفريق القطري موجة من التسرع وعدم التركيز، فكان من الطبيعي ان يرتفع الفارق اكثر والذي وصل الى 12 نقطة بنهاية المباراة (83 – 71)، بنهاية المباراة.
كريس كروفورد قدم مباراة كبيرة مع 23 نقطة و6 متابعات و12 تمريرة حاسمة، واضاف كايل هانت 19 نقطة و8 متابعات، وعلي حيدر 16 نقطة و9 متابعات مع 5 تمريرات حاسمة،
ومن الفريق القطري سجل خالد عبدي 19 نقطة مع 5 متابعات، واضاف تانغي البان 15 نقطة ودانيال انكروم 13 نقطة.

هومنتمن - قلنديا
وفي آخر مباريات الدور الاول أكد هومنتمن وصافة المجموعة الثانية بفوزه على فريق شباب قلنديا الفلسطيني بفارق 16 نقطة (95 - 79)، وانتهت الارباع كالآتي: (29 – 23، 24 – 15، 21 – 19 و21 – 22)، والأخير خرج من منافسات البطولة الى جانب اهلي سداب من المجموعة الاولى.
قدم الفريق فلسطيني افضل ظهور له في البطولة خلال الربع الاول ونجح في مجاراة بطل لبنان والعرب، لكن الثواني الاخيرة للجزء شهدت ارتفاع الفارق الى 6 نقاط (29-23) لصالح الاخير، وبقي قلنديا يحاول مع سلات متبادلة والفارق على حاله، الى ان ارتكب لاعبه الاميركي فالاندو خطأ أعقبه بإعتراض على قرار الحكم فنال "تكنيكال فاول" اعقبه ثلاثية "عالبازر" من سيفاك رفعت الفارق الى 15 نقطة (53 – 38) في نهاية الشوط الاول.
وفي الربع الثالث عمد المدير الفني لهومنتمن جو مجاعص الى اراحة أجنبييه واشرك الصف الثاني فتقلص الفارق الى 5 نقاط (55-50)، فأعاد لاعب ارتكازه كريس جونسون ما صعّب مهمة شباب قلنديا تحت السلة ليرتفع الفارق تدريجياً الى 17 نقطة (74-57) في نهاية الجزء، ليعمد مجاعص الى اللعب مجدداً بالمحليين فقط مطلع الربع الأخير، رغبة منه في إيجاد قسط من الراحة لأساسييه تحضيراً لربع النهائي، وفي النهاية حسم الفريق البرتقالي المباراة (95-79).
سيفاك كتنجيان سجل لهومنتمن 19 نقطة واضاف باتريك بوعبود 15 نقطة، حيث توزعت النقاط على معظم اللاعبين، وللفريق الفلسطيني سجل فالاندو جونز 37 نقطة ومايكل تشارلز 33 نقطة.

* وهنا ترتيب المجموعة الاولى
1- بيروت 8 نقاط
2- الاتحاد السكندري 7 نقاط
3- العربي القطري 6 نقاط
4- النصر السعودي 5 نقاط
5- اهلي سداب العماني 4 نقاط
* وترتيب المجموعة الثانية
1- جمعية سلا المغربي 8 نقاط
2- هومنتمن 7 نقاط
3- سبورتنغ المصري 6 نقاط
4- الفتح السعودي 5 نقاط
5- قلنديا الفلسطيني 4 نقاط
وفي ما يلي برنامج الدور ربع النهائي:
- الساعة 15.30: سلا (المغرب) - النصر (السعودية)
- الساعة 17.30: الاتحاد السكندري (مصر) - سبورتنغ (مصر)
- الساعة 19.30: بيروت (لبنان) - الفتح (السعودية)
- الساعة 21.30: هومنتمن (لبنان) - العربي (قطر)

بطولة الأندية العربية في كرة السلة –اليوم السادس
هومنتمن يحقق فوزاً ثميناً على سبورتنغ المصري
ونادي بيروت يواجه العربي القطري مساء الاثنين

08-10-2018
لليوم السادس على التوالي ،تواصلت بطولة الاندية العربية ال 31 للرجال في كرة السلة التي ينظمها نادي بيروت على ملعب بلدية الشياح تحت اشراف الاتحاد العربي و تكريماً للراحل هنري شلهوب والتي تستمر حتى الجمعة المقبل و بمشاركة عشرة اندية. واقيمت الاحد مباراتان اسفرتا عن فوز هومنتمن اللبناني على سبورتنغ المصري في مباراة مثيرة و حماسية بينما لم يجد العربي القطري صعوبة في تخطي اهلي سداب العماني .وفي ما يلي تفاصيل المباراتين:
هومنتمن-سبورتنغ
في المجموعة الثانية، حقق فريق هومنتمن فوزا ثمينا على فريق سبورتنغ( 77-68 ) و حسم بنتيجتها المركز الثاني في المجموعة الثانية خلف سلا المغربي المتصدر في مباراة قوية وحماسية و عاصفة حضرها جمهور حاشد من مشجعي نادي هومنتمن ولعب فيها الفريقان بروح قتالية عالية.
انطلاقة سريعة من الفريقين و سلات متبادلة الا ان الفريق المصري سجل ثلاثيتين متتاليتين اجبرت المدرب اللبناني جو مجاعص الى طلب الوقت المستقطع الاول سريعا لايقاف اندفاع لاعبي سبورتنغ 8-4.و استمر تقدم سبورتنغ وسط محاولات مكثفة للفريق اللبناني عبر والتر هودج و ايلي رستم لينجحا في انزاع التقدم 17-16,ليعود سبورتنغ و ينهي الربع الاول لصالحه بنتيجة (21-17).
وسّع الفربق المصري الفارق سريعا الى 9 نقاط( 26-17 ) و مع اعتماد الطرفين على الدفاع الضاغط زادت سرعة الاداء و كثرت التصويبات الثلاثية و قلص هومنتمن الفارق الى 5 نقاط
( 25-30 )ثم الى نقطة واحدة (29- 30) لكن سبورتنغ استغل تسرع لاعبي هومنتمن في انهاء الهجمات و عصبية الجهاز الفني الذي اعترض على قرارات الحكام ليعيد الفارق الى 7 نقاط( 36-29) ليستمر تقدم سبورتنغ حتى نهاية الربع الثاني( 39-34).
ادرك هومتنمن التعادل سريعا 39-39 لكن سبورتنغ تقدم مجددا (44-39 ) ليقف بعدها رصيده امام تألق لاعبي الفربق اللبناني دفاعيا ما مكنه من معادلة النتيجة (44-44) و من ثم التقدم (46- 44) لتشهد الدقائق الاخيرة تبادلا في التقدم و لينهي فريق هومنتمن الربع لصالحه 52-50.
بلغت الاثارة ذروتها في الربع الاخير و انتفض لاعبو هومنتمن و قدموا عرضا مميزا و ممتازا وسط تالق هودج و رستم فتقدم هومنتمن 66-60 ما اشعل المدرجات حماساً وتصفيقاً.ومع مرور الوقت ضرب الفريق اللبناني بقوة ووسع الفارق ليصل الى 13 نقطة( 75-62) مما صعب مهمة الفريق المصري في العودة الى اجواء اللقاء الذي انتهى بفوز مثير و مستحق لهومنتمن (77-68).
و كان لاعب هومنتمن والتر هودج افضل مسجل في المباراة برصيد 20 نقطة.
قاد المباراة الحكام الجزائري صفيان سيوسيف و السعودي عبد الله ردماوي و القطري خالد حبابي.

العربي- اهلي سداب
و في المجموعة الاولى،فاز فريق العربي القطري على فريق اهلي سداب العماني (91-72.)
فرض فريق العربي سيطرته منذ الدقائق الاولى و تمكن من التقدم بفارق مريح سريعا،فيما واجه الفريق العماني صعوبة في الاختراق ليعتمد على التصويبات البعيدة والتي جاءت مثمرة في بعضها و لينتهي الربع الاول بتقدم العربي 24-20.
لم تتبدل الامور في الربع الثاني فحافظ العربي على تقدمه حتى نهايته 46-35.
تبادل الفريقان التسجيل في الربع الثالث لكن الفارق تقلص مع فورة لاعبي اهلي سداب ليحافظ العربي على تقدمه 70-63.
واحكم الفريق القطري سيطرته على مجريات الربع الاخير و انهى المباراة لصالحه بنتيجة (91-72).
قاد المباراة الحكام اللبناني ربيع المصري و محمد منشاوي و ابراهيم الشيخي.

مباريات الاثنين
وفي ما يلي برنامج مباريات الاثنين في ختام الدور الأول:

-الساعة 14.30-سلا(المغرب)-الفتح (السعودية)(المجموعة الثانية)
-الساعة 16.30-اهلي سداب(سلطنة عمان)-الاتحاد (مصر)(المجموعة الاولى)
-الساعة 18.30-بيروت(لبنان)-العربي(قطر)(المجموعة الاولى)
-الساعة 20.30-هومنتمن(لبنان)-شباب قلنديا(فلسطين)(المجموعة الاولى).

بيروت وسلا بلا خسارة في سلة النوادي العربية 2018

07-10-2018

تواصلت منافسات بطولة الأندية العربية االـ 31 للرجال في كرة السلة التي ينظمها نادي بيروت على ملعب بلدية الشياح تحت اشراف الاتحاد العربي تكريماً للراحل هنري شلهوب بمشاركة 10 اندية، وأنهت يومها الخامس، الذي شهد فوزين جديدين لفريقي بيروت المنظم وجمعية سلا المغربي، حيث بات في رصيد كل منهما ثلاثة انتصارات من دون هزيمة، في صدارة المجموعتين الاولى والثانية.
بيروت - النصر
حقق فريق بيروت فوزه الثالث توالياً في البطولة حاصداً 6 نقاط، ضمن منافسات المجموعة الاولى، وجاء على حساب النصر السعودي بفارق 12 نقطة (82 – 70)، الارباع (26 – 14) و(17 – 19) و(20 – 22) و(19 – 15)، وتبقى له مباراة واحدة امام العربي القطري، فيما أنهى النصر مبارياته في الدور الاول بانتصار واحد وثلاث هزائم.
بعد نحو ثلاث دقائق متقاربة (7 – 7) بدأ فريق بيروت يفرض ايقاعه تدريجياً معتمداً الهجمات المرتدة السريعة بعد سيطرة تحت السلة فرضها العملاق كايل هانت وعلي حيدر وتقدم بيروت (16 – 9)، مع مساهمة كريس كروفورد في قيادة الهجمات ليرفع صاحب الضيافة النتيجة الى (26 – 14) قي نهاية الربع الاول للمباراة، وعمد المدير الفني لفريق بيروت باتريك سابا الى اراحة هانت واشراك جون عاصي، وعلى الرغم من ذلك حافظ لاعبوه على التفوق بفضل دفاع المنطقة والروح القتالية، وارتفع الفارق الى 14 نقطة (37 – 24) فطلب مدرب النصر وجدي مخلوف "تايم اوت"، وقبل دقيقة على نهاية الشوط سحب باتريك سابا أجنبييه ليعتمد على المحليين وينتهي الشوط الاول (43 – 33) لبيروت.
ومع بقاء العملاق كايل هانت على مقعد البدلاء في الربع الثالث، قاد الهداف واين ارنولد الفريق السعودي الى تقليص الفارق بشكل سريع ومفاجىء (45 – 43)، وعلى الرغم من ذلك ابقى سابا لاعبه هانت على مقعد البدلاء، واعاده منتصف الجزء الذي انتهى (63 – 55).
ولم يشارك شارل تابت في المباراة لتعرضه لإصابة في لقاء الاتحاد السكندري، فعوّضه سابا بروبير بو داغر، ولم يكن لديه اي مشكلة بإشراك اي لاعب من مقعد احتياطه ما يدل على الثقة العالية بجميع لاعبيه، الذين حسموا المباراة (82 – 70) في النهاية، وحتى الواعد جاد عبد المسيح استعمل مهارته بالتسديد الثلاثي بكل ثقة مسجلاً 3 ثلاثيات من 3 محاولات، مساهما يشكل كبير في فوز فريقه، إضافة غلى الاداء الدفاعي الذي قدمه.
كايل هانت سجل 19 نقطة لبيروت مع 8 متابعات واضاف علي حيدر 16 نقطة مع 8 متابعات وكريس كروفورد 10 تقاط مع 6 تمريرات حاسمة، وللفريق السعودي سجل جاد الجوادي 17 نقطة مع 8 تمريرات وواين ارنولد 16 نقطة وتركي مهنا 15 نقطة.
جمعية سلا - شباب قلنديا
وفاز جمعية سلا المغربي على مركز شباب قلنديا الفلسطيني بفارق 14 نقطة (9783)، الارباع (27 – 14، 18 – 28، 25 – 15 و27 – 26) ليؤكد الفريق المغربي حضوره القوي في البطولة، التي يسعى الى احراز لقبها للمرة الاولى في تاريخه والخروج من عنق الوصافة التي لازمته في ثلاث نهائيات.
دخل فريق شباب قلنديا المباراة وهم يُدركون صعوبة مهمتهم امام فريق سلا، بطل افريقيا ووصيف النسخة الماضية من البطولة العربية، والذي فرض تقدمه من بداية المباراة وأنهى الربع الاول (27 – 14) وسط تألق موسى عبد العليم هجوميا.ً
ومع بداية الربع الثاني اشرك المدرب المغربي البوزيدي سعيد تشكيلة مختلفة عن التي بدأت المباراة، باستثناء الإبقاء على زكريا، فاستغل الفريق الفلسطيني الأمر وسجل النقاط توالياُ فتقلص الفارق (27 – 21) مع تميز البرازيلي فالاندو جونز، فطالب البوزيدي "تايم اوت" ليعيد الامور الى نصابها، لكن رجال المدرب معتز مسلم قلصوا الفارق الى نقطة واحدة (39 – 38)، قبل ان ينتهي الشوط الاول (45 – 42) للفريق المغربي.
ومع بداية الربع الثالث عاد اساسيو سلا الى ارض الملعب، وادادت المحاولات الثلاثية (10 من 25) سجل منها موسى عبد العليم 5 ثلاثيات، فارتفع الفارق الى 13 نقطة بنهاية الجزء (70 – 57)، مع سيطرة واضحة للفريق المغربي على المتابعات في مجمل المباراة (45 مقابل 33)، والملاحظ ان جميع اللاعبين ساهموا من هذه الناحية بالاضافة الى كون الفريق لعب متجانسا وبالطبع الأمر مرده الى الخبرة الكبيرة التي بات يتمتع بها اللاعبون المغاربة، فيما يعتبر ما قدمه الفريق الفلسطيني اداء رجولياً نسبة الى الظروف الصعبة التي يعانيها، وفي النهية كان الفوز مغربياً (97 – 83).
موسى عبد العليم كان افضل مسجل في المباراة برصيد 31 نقطة مع 5 تمريرات حاسمة، واضاف سفيان كوردو 18 نقطة و7 متابعات وعبد الرحيم نجاح 13 نقطة وويلي سولمون 10 نقاط و9 تمريرات حاسمة، ومن الفريق الفلسطيني سجل تشارلز ميشيل 28 نقطة مع 12 متابعة واضاف فلاندو جونز 22 نقطة مع 10 متابعات و5 تمريرات حاسمة واينار عودة 14 نقطة.
وتقام الاحد 7 تشرين الاول مباراتان كالآتي:
- الساعة 16.00: سبورتنغ (مصر) - هومنتمن (لبنان) ضمن المجموعة الثانية.
- الساعة 18.00: اهلي سداب (عمان) - العربي (قطر) ضمن المجموعة الأولى.

اليوم الرابع لبطولة الاندية العربية ال 31 لكرة السلة 2018

06-10-2018  ملاعب
تواصلت لليوم الرابع على التوالي مباريات بطولة الأندية العربية الـ31 للرجال في كرة السلة التي ينظمها نادي بيروت على ملعب بلدية الشياح تحت اشراف الاتحاد العربي وتكريماً للراحل هنري شلهوب والتي تستمر حتى الجمعة 12 تشرين الأول الجاري وبمشاركة 10 أندية.
واقيمت الخميس مباراتان اسفرتا عن فوز سبورتنغ المصري على شباب قلنديا الفلسطيني في مباراة سهلة للفريق المصري بينما حقق نادي بيروت المنظم فوزه الثاني على التوالي على حساب فريق الاتحاد السكندري المصري العريق في لقاء حاشد بعد أداء رجولي من الفريق اللبناني لينفرد بيروت بصدارة المجموعة الاولى بعد اسقاطه احد الفرق المنافسة على اللقب.
وفي ما يلي تفاصيل المباراتين:
بيروت - الاتحاد السكندري
حسم فريق بيروت صدارة المجموعة الاولى بفوزه على فريق الاتحاد السكندري (79-71) في لقاء قمة بكل ما للكلمة من معنى.
المباراة حضرها جمهور كبير وجاءت قوية وحماسية ومثيرة، قدم في خلالها الفريقان عرضاً جيداً وممتعاً ولم يبخل اي لاعب من تقديم افضل ما لديه في سبيل منح فريقه الفوز.
انطلاقة سريعة للفريقين واداء ممتاز ومميز للاعب بيروت هانت الذي سجل 12 نقطة متتالية مانحا التقدم لفريقه 12-7، وسط اداء دفاعي جيد لبيروت واجه الفريق المصري صعوبة في الاختراق ما انعكس ايجابا على بيروت فوسع الفارق الى 9 نقاط 19-10، ليطلب مدرب الاتحاد الوقت المستقطع الاول لاعادة الثقة والتوازن للاعبيه .الا ان بيروت حافظ على ايقاعه وانهى الربع الاول 25-16.
زادت الاثارة والتشويق في الربع الثاني وبعد تقدم بيروت بفارق 10 نقاط 33-23، استعاد الاتحاد توازنه و قلص الفارق الى 5 نقاط ما دفع بالمدرب اللبناني باتريك سابا الى طلب الوقت المستقطع واعطى تعليماته للاعبيه الذين حافظوا على تقدمهم بفارق نقطة واحدة في نهاية الربع 41-40.
احتدمت المنافسة اكثر في الربع الثالث مع تعادل الارقام وتبادل التقدم وزادت الاثارة مع كل رمية او تسديدة، وسعى كل فريق الى فرض ايقاعه الا ان الامور بقيت على حالها والتعادل فرض نفسه معظم فترات الربع حتى نجح بيروت من انهائه متقدما 57-55.
بلغت الاثارة ذروتها في الربع الرابع بعدما حوّل الاتحاد تأخره الى تقدم 61-57 مستغلاً سوء تركيز لاعبي بيروت وتسرعهم في انهاء الهجمات، الا ان توجيهات سابا للاعبيه اعادت الثقة اليهم فعادوا الى ارض الملعب ولعبوا بروح قتالية عالية واستطاعوا تقليص الفارق الى نقطة واحدة 67-68، ثم فرض روني فهد التعادل مجدداً 71-71 ليمنح كريس وهانت و فهد التقدم لبيروت 77-71 وسط مؤازرة جماهيرية صاخبة فبل النهاية بدقيقة و44 ثانية.
وفيما تبقى من وقت نجح بيروت في المحافظة على تقدمه وخرج فريق "ست الدنيا" بفوز غالٍ وتاريخي على فريق "ام الدنيا" 79-71.
وسجل لبيروت الاميركي كيلي هانت 26 نقطة و7 متابعات والاميركي كريس كراوفورد 24 نقطة و9 متابعات و5 تمريرات حاسمة، وللفريق المصري الاميركي تود اوبراين 16 نقكة و10 متابعات والاميركي رامون غالواي 14 نقطة ويوسف ابو شرف 13 نقطة.
قاد المباراة الحكام الدوليون الجزائري صفيان سيوسف والسعودي عبد الله ردماوي والعماني احمد القصيبي.
سبورتنغ – شباب قلنديا
وفي المجموعة الثانية،حقق سبورتنغ المصري انتصاره الثاني و تغلب بسهولة على شباب قلنديا الفلسطيني (99-68).
البداية شهدت "فورة" من لاعبي الفريق الفلسطيني الذين فاجأوا منافسهيم وتقدموا 8-صفر، الا ان سبورتنغ استوعب سريعا الوضع و نجح في تقليص الفارق وادراك التعادل ومن ثم التقدم 18-11. وحافظ الفريق المصري على تفوقه حتى نهاية الربع الاول بنتيجة (22-11). وواصل سبورتنغ سيطرته خصوصا على المرتدات الدفاعية والهجومية ما مكنه من توسيع الفارق اكثر، منهياً الربع الثاني لمصلحته (46-25).
تبادل الفريقان التسجيل من مختلف الجهات والمسافات في الربع الثالث مع افضلية دائمة للفريق المصري الذي لعب بطريقة هادئة وجماعية لينهي الربع لمصلحته بفارق 28 نقطة (68-40).
ولم يستسلم الفريق الفلسطيني فخاض الربع الاخير بروح قتالية عالية رغم الفارق الكبير وبمؤازرة جمهوره الذي تواجد بكثرة على المدرجات، فيما تراجع اداء الفريق المصري بعض الشيء بعدما اطمأن النتيجة فلعب دون ضغط و خرج فائزا بنتيجة (99-68).
قاد المباراة الحكام الدوليون اللبناني زياد طنوس والسعوديان ابراهيم الشيخي وهشام قاسم.

وفي ما يلي برنامج السبت:
- الساعة 18.30: سلا (المغرب) - شباب قلنديا (فلسطين) ضمن المجموعة الثانية.
- الساعة 20.30: النصر (السعودية) - بيروت (لبنان) ضمن المجموعة الاولى.
اما الاحد فستقام مباراتان كالآتي:
- الساعة 16.00: سبورتنغ (مصر) - هومنتمن (لبنان) ضمن المجموعة الثانية.
- الساعة 18.00: اهلي سداب (سلطنة عمان) - العربي (قطر)ضمن المجموعة الاولى.

هومنتمن استعاد توازنه وفوز اول للعربي القطري

05-10-2018  ملاعب
حقق نادي هومنتمن بطل الاندية العربية وبطل لبنان فوزاً كبيراً على فريق الفتح السعودي في اليوم الثالث من بطولة الأندية العربية الـ31 للرجال في كرة السلة التي ينظمها نادي بيروت في قاعة مجمع بلدية الشياح تحت اشراف الاتحاد العربي وتكريماً للراحل هنري شلهوب والتي تستمر حتى الجمعة 12 تشرين الأول الجاري بمشاركة عشرة أندية.واقيمت الخميس مباراتان في ما يلي تفاصيلهما:
هومنتمن - الفتح
استعاد هومنتمن توازنه وحقق انتصاره الاول في البطولة بفوزه على الفتح السعودي (96-63) بعد خسارته افتتاحاً امام سلا المغربي بطل افريقيا. وسعى لاعبو هومنتمن منذ البداية الى نسيان خسارتهم الافتتاحية، فأحسن انتشاره دفاعا وهجوما ففرض ايقاعه وسيطرته وتمكن من التقدم بسرعة فسجل لاعبوه من مختلف الجهات والمسافات و نجح في انهاء الربع الاول لمصلحته بفارق 15 نقطة (27-12).
وحافظ هومنتمن على تقدمه الكبير رغم محاولات الفريق السعودي وبدا الفريق اللبناني اكثر تركيزا وتهديفا فطبق اللاعبون توجيهات مدربهم جو مجاعص على اكمل وجه ما انعكس ايجابا على النتيجة، فوسع هومنتمن الفارق ليصل الى 21 نقطة (43-22).
واخرج مجاعص اجانبه في الدقائق الاخيرة من الربع الثاني الذي انتهى بنتيجة (50-24).
وسيطر الفريق اللبناني على مجريات الربع الثالث بشكل كامل وقدم عرضا مميزا وممتازا ووسع الفارق ليصل لاكثر من 30 نقطة، ولم يتركوا مجالا للفريق السعودي من العودة لاجواء اللقاء وانهوا الربع في مصلحتهم (76-38).
ولم تتبّدل الامور في الربع الاخير واقتنع الفريقان بالنتيجة والتي انتهت بفوز سهل لهومنتمن (96-63).
وسجل ايلي رستم 22 نقطة و8 متابعات وباتريك بو عبود 17 نقطة و9 متابعات والاميركي والتر هودج 13 نقطة و8 متابعات و8 تمريرات حاسمة، وكريم زينون 12 نقطة و6 تمريرات حاسمة.
وللفريق الخاسر عبد اللطيف الصفا 17 نقطة ومحمد الصقر 15 نقطة و8 تمريرات حاسمة وبرندون ويست 15 نقطة.
قاد المباراة الحكام الدوليون المصري سمح ستيفانوس والجزائري سفيان سيوسفي والقطري خالد الحبابي.

العربي - النصر
عوّض فريق العربي القطري خسارته المباراة الاولى في البطولة امام الاتحاد السكندري وحقق فوزاً كبيراً على النصر السعودي (9358)، الارباع (29 – 12، 20 – 23، 23 – 13 و21 – 10) وهي الخسارة الثانية للفريق السعودي في المجموعة الاولى.
البداية كانت قطرية مع تقدّم العربي (10 – 4)، مع دفاع رجل لرجل من المدرب التونسي حاتم مملوك، وتألق في التسجيل سيدو نداي مع خالد عبدي وحاول الفريق السعودي التقليص (10 – 8)، لكن الفريق القطري تسيّد بقية الجزء وأنهاه (29 – 12)، وواصل تقدمه في الربع الثاني على الرغم من تحسن اداء النصر مع تحركات واين ارنولد لكن تانغي ألبان الذي غاب عن مباراة العربي الاولى ساند نداي بالحفاظ على التفوق القطري (49 – 35) في نهاية الشوط الاول.
وحرص مملوك على تأكيد تقدم لاعبيه فأبقى تشكيلته الاساسية على ارض الملعب، فارتفع الفارق الى 24 نقطة (72 – 48) في نهاية الربع الثالث، واتّسع الفارق الى 31 نقطة قبل 7 دقائق على نهاية المباراة فطلب مدرب النصر وجدي مخلوف "تايم اوت" لكن من دون التمكن من التقليص، بل واصل العربي افضليته حاسماً المباراة بفارق 35 نقطة (93 – 58).
دالان انكروم سجل 25 نقطة للفريق القطري مع 4 متابعات و5 تمريرات حاسمة واضاف تانغي ألبان 15 نقطة وخالد عبدي 14 نقطة و11 متابعة، ومن الفريق السعودي سجل واين ارنولد 17 نقطة واضاف كل ايوب الهوساوي وعلي حسن 10 نقاط مع 8 متابعات للثاني.
برنامج الجمعة
وفي ما يلي برنامج االجمعة 5 تشرين الاول:
- الساعة 18.30: شباب قلنديا (فلسطين) - سبورتنغ (مصر) ضمن المجموعة الثانية
- الساعة 20.30: الاتحاد السكندري (مصر) - بيروت (لبنان) ضمن المجموعة الاولى.

هومنتمن امام مفترق مصيري اليوم

04-10-2018  ملاعب

انفرد فريق جمعية سلا المغربي بصدارة المجموعة الثانية وتصدر الاتحاد السكندري المصري المجموعة الأولى، ضمن بطولة النوادي العربية الـ 31 في كرة السلة تكريما للراحل هنري شلهوب، بعدما حققا انتصارهما الثاني على التوالي في اليوم الثاني من المنافسات التي يستضيفها نادي بيروت على ملعب مجمّع الشياح الرياضي. اقيمت الأربعاء اربع مباريات اسفرت عن انتصارات لسلا والاتحاد السكندري وللفتح والنصر السعوديين.

سلا - سبورتنغ
ضمن المجموعة الثانية، فاجآ فريق سبورتنغ المصري منافسه فريق سلا المغربي في الربع الاول ورغم الحذر الذي سيطر على اداء الطرفين في الدقائق الاولى الا ان الفريق المصري نجح في التقدّم (12-4) ما دفع مدرب سلا الى طلب الوقت المستقطع الاول لحض لاعبيه على التركيز وعدم الاستعجال في بناء الهجمات. ومع عودة اللاعبين الى ارض الملعب تحسن اداء سلا ومارس لاعبوه الضغط على حامل الكرة ما انعكس ايجابا على لعبه الهجومي لينتهي الربع بتقدم سبورتينغ ( 22-18).

ولقد اثّرت الاخطاء الشخصية على اداء اللاعبين فهبط ايقاع اللعب وتراجع المستوى الفني لدى الفريقين وكذالك تسجيل النقاط .وحافظ سبورتينغ على تقدمه حتى الدقيقة الاخيرة حيث ادرك سلا التعادل (33-33) لينتهي الربع الثاني بتقدم الفريق المصري بنتيجة (38-35).
وتقاربت الارقام اكثر في الربع الثالث ومالت الكفة لمصلحة الفريق المغربي الذي حوّل تاخره الى تقدم 53-51 منهيا الربع الثالث (57-54) لمصلحته.
وفرض سلا سيطرته على بداية مجريات الربع الاخير ووسع الفارق ليصل الى 15 نقطة 76-61 وسط اداء دفاعي وهجومي ممتاز.
ورغم التبديلات و المحاولات المتكررة من جانب الفريق المصري الا ان الامور لم تتبدل ليخرج فريق سلا فائزا بنتيجة (81-71).
قاد المباراة الحكمان الدوليان اللبنانيان عادل خويري وزياد طنوس والدولي السعودي هشام قاسم.

الفتح السعودي - شباب قلنديا
حقق فريق الفتح السعودي انتصاره الاول في البطولة بتغلبه بصعوبة على فريق شباب قلنديا الفلسطيني (98-95) في المجموعة ذاتها.البداية جاءت حذرة من الفريقين سرعان ما نجح الفتح من افتتاح التسجيل، فيما واجه شباب قلنديا صعوبة في اختراق المنطقة، فاعتمد على التسديد من خارج القوس وكانت ناجحة جدا حيث سجل 5 سلات متتالية مدركا التعادل 15-15 ليضيف بعدها سلة ثلاثية سادسة وينهي الربع الاول لمصلحته 22-20.
وقدّم لاعبو شباب قلنديا عرضا قويا في الربع الثاني وواصلوا نجاحهم في الرميات الثلاثية عبر نجمهم فالاندو, وحاول الفتح الرد بالمثل لكنه اصطدم بدفاع يحسن المراقبة اللصيقة ما انعكس ايجابا على اداء الفريق الفلسطيني الذي وسع الفارق ليصل الى 9 نقاط 34-25، لكن الفريق السعودي استدرك الوضع وقلص الفارق تدريحيا وحوَل تاخره الى تقدم 43-41 لينتهي الربع بالتعادل (43-43).
ارتفع مستوى الاداء في الربع الثالث وزادت السرعة في بناء الهجمات وحاول كل طرف فرض ايقاعه .
وبعد تقدم الفتح بفارق 7 نقاط عاد الفريق الفلسطيني الى التسديد من بعيد وتمكن من استعادة التقدم (66-60) منهياً الربع 66-64.
واحتدمت المنافسة في الربع الاخير مع تقدم مستمر للفتح واستبسال من الفريق الفلسطيني الذي قلص الفارق الى نقطة واحدة 91-92 ثم ادرك التعادل 94-94 بسلة ثلاثية قبل النهاية بـ 48 ثانية ليرد الفتح بالمثل قبل 24 ثانية ويفوز بنتيجة 98-95.
قاد المباراة الحكام الدوليون الجزائري صفيان يوسف والقطري خالد الحبابي والعماني احمد القصيبي.

الاتحاد - العربي
حقق الاتحاد السكندري المصري فوزه الثاني في البطولة وجاء على حساب العربي القطري (8672)، الارباع (18 – 18، 21 – 18، 24 – 20 و23 – 18) ليتصدر الفريق المصري المجموعة الاولى. ومثلما كان متوقعاً جاءت المباراة قوية ومتقاربة على الرغم من بداية الفريق المصري التي اعطت انطباعاً عن سهولة مهمته اثر التقدم (8–0)، لكن "تايم اوت" سريع من المدرب التونسي عمر مملوك للفريق القطري اعطى مفعوله سريعاً وتعادلت الارقام (10 – 10) وسار الفريقان متوازيان لنهاية الربع الاول (18-18)، ولم يختلف الحال في الربع الثاني مع تبادل الفريقين للتقدم الذي كان للإتحاد (39 – 38) مع نهاية الشوط الاول.
وعبثاً حاول الفريق المصري صنع الفارق ليرتاح، معتمداُ على تحركات لاعبه الاميركي رامون غالوي بمساندة هيثم حلمي ورامي عبد لله، وفي كل مرة كان الفريق القطري يرد خصوصا عبر نجمه الدولي خالد عبدي والسنغالي عمر سيك والاميركي دالان انكروم، ولكنه تمكن من ذلك بدءاً من منتصف الربع الاخير ووسع الفارق الى نقطة 14 نقطة (86 – 72) في نهاية المباراة.
رامون غالوي سجل للاتحاد السكندري 23 نقطة واضاف تود اوبراين 14 نقطة وهيثم خليفة 9 نقاط و7 متابعات، ومن الفريق القطري برز خالد عبد كأفضل مسجل في المباراة 30 نقطة واضاف عمر سيك 17 نقطة و13 متابعة ودالان انكروم 16 نقطة.

النصر - الاهلي سداب
عوّض فريق النصر السعودي هزيمته في المباراة الاولى امام الاتحاد السكندري وتمكن تسجيل فوزه الاول في البطولة العربية على حساب اهلي سداب العماني، بنتيجة (81 – 76)، الارباع (30 – 13، 21 – 20، 21- 21 و9 – 22)، وهي الهزيمة الثانية للفريق العماني بعد الأولى امام فريق بيروت المضيف.
دخل الفريق السعودي المباراة بقوة وبدت رغبته كبيرة في تحقيق الفوز وهو امتلك العناصر القادرة على تحقيق مراده اضافة الى مفاتيح لعب عدة مكنته من التنويع في اللعب من داخل وخارج القوس عبر جاد جوادي والاميركي واين ارنولد الى ايوب هوساوي، ما صعب المهمة على لاعبي اهلي سداب، فأنتج الفريق السعودي فارقاً مريحاً منذ بداية المباراة مع الابتعاد اكثر بالنتيجة تدريجياً منعاً ولم يفسح بالمجال امام خصمه للتقليص او العودة الى اجواء المباراة على الرغم من جهود لاعبه الاميركي ويليام داندري رايس.
ومع الفارق المريح لعب الفريق السعودي بتركيز اقل من الشوط الاول خصوصاً في الربع الأخير للمباراة، ما سمح للعمانيين بتقليص الفارق تدريجياً والوصول الى فارق 7 نقاط (80 – 73) قبل نحو 3 دقائق على النهاية فاستشعر السعوديون الخطر فعملوا على استيعاب الامور والحفاظ على التقدم الذي كان بفارق 5 نقاط (8176) مع صافرة النهاية.
جاد جوادي سجل 22 نقطة للنصر واضاف ارنولد 17 نقطة وهوياوس 14 نقطة ومن الفريق العماني سجل دياندري رايس 28 نقطة مع 9 متابعات واضاف انطوان ويلركسون 16 نقطة مع 11 متابعة.

برنامج الخميس
يخوض فريق هومنتمن اللبناني مباراة مصيرية امام الفتح السعودي عند الساعة 16.00 من بعد ظهر الخميس، ويضع امامه الفوز ولا شيء غيره ليبقي على آماله في التأهل إلى نصف النهائي على الأقل خصوصاً بعد خسارته امام وصيفه سلا المغربي في الجولة الاولى من مباريات المجموعة، وعلى هومنتمن الذي لم يكن مقنعا في مباراته الاولى ان يفوز إذا اراد تفادي مواجهة صعبة في ربع النهائي للمسابقة.
وهنا البرنامج:
- الساعة 16.00: الفتح(السعودية) -هومنتمن (لبنان) ضمن المجموعة الاولى)
- الساعة 18.00: العربي (قطر) - النصر (السعودية) ضمن المجموعة الاولى).

بيروت تحتضن العرب وفريقها يفوز .. وسقوط حامل اللقب

02-10-2018
انطلقت بطولة الأندية العربية الـ 31 في كرة السلة للرجال تكريماً للراحل هنري شلهوب بمشاركة 10 فرق التي ينظمها نادي بيروت على ملعب مجمع الشياح الرياضي حتى 12 تشرين الأول الجاري. .
أقيم حفل الافتتاح الرسمي بحضور فاعليات رسمية وعسكرية ورياضية وديبلوماسية وجمهور حاشد.تقدّمه رئيس لجنة الشباب والرياضة البرلمانية النائب سيمون ابي رميا، والنائب هاغوب ترزيان ومحافظ بيروت زياد شبيب ومدير عام وزارة الشباب والرياضة زيد خيامي وسفراء الدول المشاركة في البطولة ونواب رئيس الاتحاد العربي جودت شاكر وعبد الرحمن المسعد ومجدي ابو فريخة، والامين العام عبد الله شلبي ورئيس الاتحاد اللبناني لكرة السلة أكرم الحلبي واعضاء الاتحاد والرائد عبد اللطيف سعد ممثلاً مدير عام قوى الأمن الداخلي اللواء عماد عثمان ورئيس نادي بيروت نديم حكيم واركان النادي واعضاء اللجنة الأولمبية ورئيس بلدة الشياح ادمون غاريوس ورؤساء واعضاء اتحادات ورؤساء واعضاء اندية ومسؤولو الشركات الراعية ورجال الصحافة والاعلام .
تضمّن حفل الافتتاح رقصة فولكلورية وعروض نارية على وقع تقديم الاعلامي طوني بارود .
وفي ما يلي شريط مباريات اليوم الاول:

سبورتنغ - الفتح
حقق فريق سبورتنغ المصري فوزا صريحا على فريق الفتح السعودي (91-73 ) في المباراة الأولى ضمن منافسات المجموعة الثانية. البداية جاءت سريعة من الطرفين و حاول كل منهما فرض ايقاعه و اسلوب لعبه الا ان الارقام بقيت متعادلة رغم سعيهما المستمر على التقدم,و مع مرور الوقت تبادل الفريقان التقدم بفارق بسيط , لينتهي الربع الاول لمصلحة الفتح السعودي( 26-21). لعب الفريقان في الربع الثاني بروح قتالية عالية واستطاع الفريق السعودي توسيع الفارق الى 7 نقاط (30-23), لكن الفريق المصري انتفض و قلص الفارق تدريجيا مع اعتماده على التصويبات البعيدة و ادرك التعادل ثم تقدم( 38-35).و حافظ على تقدمه حتى صافرة نهاية الربع( 42-35). ومالت الكفة في الربع الثالث لمصلحة سبورتنغ فوسع الفارق بسرعة الى 13 نقطة مستغلا دفاعه القوي و تراجع اداء فربق الفتح ليزيد بعدها الفريق المصري الفارق و ينهي الربع لمصلحته بفارق 18 نقطة (65-47). وحافظ سبورتنغ على تفوقه في الربع الاخير رغم محاولات الفريق السعودي في تحسين ايقاعه.الا انه واجه صعوبات في الاختراق والتسديد، لتنتهي المباراة بفوز الفريق المصري بنتيجة (91-73). قاد المباراة الحكام الدوليون ربيع المصري و جورج سعد من لبنان و احمد القصيبي من سلطنة عمان.

مثل سبورتنغ:احمد هشام ,احمد عمارة,احمد منير,عز فريد,باسم الليتي,كريم سعيد ,عمر عابدين,مات شاو,ابراهيم حجازي, محمد خورشيد,محمد صلاح,محمد ابراهيم.
ومثل الفتح: جاسم الحجي,هشام الرشيد,علي الخبير,عبد اللطيف,روز,عبد الله الطاهر,محمد الرشود,محمد المساعد,خالد الصقر, نواف التركي,وست.

الاتحاد - النصر
وفي اولى مباريات المجموعة الاولى، فرض الاتحاد السكندري المصري نفسه كأحد المرشحين لاحراز اللقب بفوزه على النصر السعودي (108-72). بدآ النصر اللقاء بقوة و تقدم (5-1) سرعان ما استوعب الاتحاد الوضع و فرض اسلوبه لتميل الكفة لمصلحته وسط اداء مثير وسريع ونجاح في التسديد من مختلف الجهات والمسافات و مع تحرك ملفت للاعبه غالواي ,و تمكن الفريق المصري من احكام سيطرته طوال الربع الاول وانهاه بنتيجة (33-21). وواصل لاعبو الاتحاد تألقهم في الربع الثاني فكانوا الافضل والاكثر تسجيلا ومع محاولات مستمرة للاعبي النصر, لكن خبرة وقوة فريق الاتحاد تحت السلة حالت دون تمكن النصر من تقليص الفارق و مجاراة منافسه ,لتسير الامور كما يحلو للاتحاد ويتهي الربع لمصلحته (59-39). ولم تتبدل الامور في الربع الثالث، فواصل الاتحاد تألقه و سيطرته وسط اداء جماعي مميز بقيادة نجمه غالواي ,فيما لم يستسلم النصر وحاول جاهدا لينتهي الربع بتقدم مريح للاتحاد 82-57. واراح مدرب الاتحاد لاعبيه الاساسيين بعدما اطمآن الى النتيجة ,وقدم لاعبو الاحتياط ايضا اداء جيدا فحافظوا على تقدمهم وانهوا المباراة بفوز كبير بفارق 36 نقطة (108-72).
قاد المباراة الحكام الدوليون عادل خويري وربيع المصري وجورج سعد من لبنان.
مثل الاتحاد:احمد عادل, تود اوبراين,هيثم كمال,ياسر مبارك,يوسف شوشة.محمد طه,مؤمن مبارك,احمد الصباغ,احمد ابو بعلا,محمد يونس,علي محمد,رامون غالواي.
ومثل النصر:شافي المطيري,تركي المهناء,عادل الدوسري,جابر كعبي,رائد حريص,جاد جوادي,واين ارنولد,يزيد الدوسري,اوكوتوكو,محمد سلوم,ايوب مساوي,حسن الدافي.

هومنتمن - سلا
وفي المباراة الثالثة، حقق فريق سلا المغربي وصيف بطل النسخة الماضية الفوز على هومنتمن (حامل اللقب)، بنتيجة (7764)، الارباع (19 – 20، 18 – 11، 16 – 17 و22 – 16)، اي انه حقق نصف ثأر لكون المباراة هي في اول البطولة العربية، وليس في نهايتها ولكنه بالتأكيد فوز مستحق يمنح بطل افريقيا دفعة معنوية في بداية مشوار سعيه الى احراز اول لقب عربي في المسابقة. المباراة كانت بمثابة نهائي مبكر ليس تقليلاً من شأن بقية الفرق، انما لكونها جمعت حامل اللقب العربي بطل لبنان ووصيفه البطل المغربي، وجاءت المباراة على قدر الآمال المعقودة عليهما كفريقين كبيرين، على الرغم من كونهما افتقدا بعض العناصر المهمة التي شاركت بنهائي العام الماضي، خصوصاً هومنتمن، الذي خسر هذا الموسم جهود اسماعيل احمد العائد الى ناديه السابق الرياضي، وايلي شمعون وكرم مشرف المنتقلان الى نادي بيروت، فيما افتقد سلا الى جهود لاعبه الدولي المميز عبد الكريم زويتا المصاب. ومن بداية المباراة كان التقارب سيد الموقف وانهاه هومنتمن متقدماً بفارق نقطة واحدة (20 – 19) مع تميز لاعبيه الجديدين كريس جونسون وباتريك بوعبود، وحاول هومنتمن زيادة تقدمه في الربع الثاني الا ان سلا بقيادة العملاق الاميركي موسى عبد العليم والخبيرين زكريا المصباحي وعبد الرحيم نجاح، صنع الفارق وقلب التقدم لصالحه (37 – 31) مع نهاية الشوط الاول للمباراة.
الفريق المغربي نجح في توسيع الفارق خلال الربع الثالث الى 16 نقطة (50 – 34)، لكن "نايم اوت" من المدرب جو مجاعص اعاد لاعبيه الى تركيزهم والتركيز على اللعب من تحت السلة عبر كريس جونسون فتقلص الفارق الى 5 نقاط بنهاية الجزء (53 – 48). ومع بداية الربع الاخير اعترض جمهور هومنتمن على احدى الصافرات التحكيمية فتوقفت المباراة قليلا ثم تم استكمالها ليعود سلا الى توسيع الفارق وإحكام قبضته على مجريات اللقاء وصولا الى الفوز الاول بنتيجة (77 – 64). كريس جونسون سجل لهومنتمن 19 نقطة مع 13 متابعة، واضاف والتر هودج 14 نقطة مع 5 متابعات و6 تمريرات حاسمة، وبارتيك بوعبود 12 نقطة، ومن الفريق المغربي سجل الاميركي موسى عبد العليم 23 نقطة واضاف زكريا المصباحي 12 نقطة وسفيان كوردو 10 نقاط و10 متابعات.

بيروت- اهلي سداب
وفي ختام مباريات اليوم الاول، فاز نادي بيروت المنظم على اهلي سداب العماني بفارق 16 نقطة (8266)، الارباع (14 – 15، 22 – 9، 22 – 24 و22 – 18)، في انطلاقة جيدة للنادي المضيف الذي يشارك للمرة الاولى في استحقاق عربي، تمكن من خلاله تأكيد حضوره على الخارطة العربية "فنيا" وليس "استضافة" فقط، بعدما كان قد اكدها محلياً من خلال موسمه الاول في عالم الاضواء، وسجل فوزه العربي الرسمي الاول للتاريخ.
البداية كانت متقاربة مع تشابه في الاداء بين الفريقين لناحية التركيز على اللعب من تحت السلة، قابله اداء دفاعي قوي يعتمد القوة البدنية، فحاول "رجال" المدرب باتريك سابا التنويع مع محاولات ثلاثية ناجحة من كريس كروفورد لكن في المقابل كان الرد جاهزاً بالمثل فانتهى الربع الاول عمانياً (15 – 14).
وحاول الفريق العماني الاستمرار بالتقدم مع (20 – 17)، مستغلاً لجوء المدرب اللبناني سابا الى اراحة لاعبيه الاجنبيين، ومع عودة هانت عادت الافضلية تحت السلة للفريق المضيف وسجل 8 نقاط متتالية والتقدم (25 – 20)، ما دفع المدرب العماني محمد العويس الى طلب "تايم اوت" دون ان يتمكن من التعويض خصوصاً ان سابا اعاد كريس كراوفورد الى الملعب ونجح في التسجيل من خارج القوس فارتفع الفارق الى 12 نقطة (36 – 24) في نهاية الشوط الاول للمباراة.
منسوب التركيز الدفاعي ارتفع لدى لاعبي بيروت في الربع الثالث، كما ان استخدام باتريك سابا لكامل مقعد احتياطه ابقى لاعبيه في نشاطهم البدني الممتاز كما لو ان المباارة لا تزال في بدايتها، ومع نتيجة (47 – 30)، طلب مدرب الفريق العماني "تايم اوت" تقلص بعده الفارق الى 10 نقاط (58 – 48) بنهاية الجزء، ولم تتبدل الصورة في الربع الاخير على الرغم من المحاولات العمانية للتقليص حيث تمكن رجال نادي بيروت من تحقيق اول فوز عربي في سجلات النادي والنتيجة النهائية للمباراة (82 – 66) دخلت التاريخ.
كايل هانت كان افضل مسجل لفريق بيروت مع 17 نقطة و11 ريباوند، واضاف كريس كراوفورد 16 نقطة و11 متابعة و9 تمريرات حاسمة فكان يحتاج الى تمريرة واحدة ليحقق "تريبل دبل"، وسجل رالف عقل 15 نقطة مع 5 تمريرات حاسمة. ومن اهلي سداب براندن رايس سجل 21 نقطة وهو الرصيد نفسه لمواطنه انطوان ويلركسون مع 7 متابعات.

برنامج الاربعاء
وفي ما يلي برنامج مباريات الأربعاء:
- الساعة 14.00: شباب قلنديا (فلسطين) - الفتح (السعودية)
- الساعة 16.00: سبورتنغ (مصر) - سلا (المغرب)
- الساعة 18.00: العربي (قطر) - الاتحاد (السعودية)
- الساعة 20.00: النصر (السعودية) - اهلي سداب (سلطنة عمان).


الاندية المشاركة الى الآن هي ناديي بيروت المضيف وهومنتمن حامل اللقب من لبنان، سبورتنغ بطل الدوري المصري والاتحاد السكندري حامل لقب البطولة العربية 5 مرات، أهلي سداب من عمان، النفط بطل الدوري العراقي، النصر بطل الدوري الليبي، جمعية سلا بطل الدوري المغربي، النجم الساحلي التونسي او النجم الرادسي بطل تونس، العربي بطل قطر، والكويت بطل الدوري الكويتي، بالاضافة الى فريق أحد بطل الدوري السعودي في حال تم تأكيد مشاركة السعودية.

المجموعات بعد القرعة: 30-09-2018

ضمت المجموعة الاولى: نادي بيروت، العربي القطري، النصر السعودي، اهلي سداب العماني والاتحاد السكندري المصري.

وضمت المجموعة الثانية: هومنتمن بيروت حامل اللقب، شباب قلنديا الفلسطيني، سبورتنغ المصري، جمعية سلا المغربي والفتح السعودي.

وفي ما يلي برنامج مباريات الدور الأول:

   

*الثلاثاء 2-10-2018
-الفتح السعودي × سبورتنغ المصري (15:00) فاز سبورتينغ = 91-73
-الاتحاد الاسكندري المصري × النصر السعودي (17:00) فاز الاتحاد الاسكندري = 108-72
-هومنتمن بيروت × سلا المغربي (19:00) فاز سلا المغربي =  77-64

-افتتاح البطولة (21:00)

-نادي  بيروت × اهلي سداب العماني (21:30) فاز نادي بيروت = 82-66

*الاربعاء 3-10-2018
-شباب قلنديا الفلسطيني × الفتح السعودي (14:00) فاز الفتح السعودي = 98-95
-سبورتنغ المصري × سلا المغربي (16:00) فاز سلا المغربي = 81-71
-العربي القطري × الاتحاد الاسكندري المصري (18:00) فاز الاتحاد الاسكندري =
86 – 72
-النصر السعودي  × اهلي سداب العماني (20:00) فاز النصر السعودي =
81 – 76

*الخميس 4-10-2018
-العربي القطري × النصر السعودي  (16:00)
-الفتح السعودي  × هومنتمن بيروت (18:00)

*الجمعة 5-10-2018
-شباب قلنديا الفلسطيني × سبورتنغ المصري (17:30)
-الاتحاد الاسكندري المصري × نادي بيروت (21:30)

*السبت 6-10-2018
-سلا المغربي  × شباب قلنديا الفلسطيني   (19:30)
-النصر السعودي  × نادي بيروت (21:30)

*الأحد 7-10-2018
-الأهلي سداب العماني  × العربي القطري  (16:00)
-سبورتنغ المصري  × هومنتمن بيروت (18:00)

*الاثنين 8-10-2018
-سلا المغربي  × الفتح السعودي  (14:30)
-هومنتمن بيروت × شباب قلنديا الفلسطيني  (16:30)
-نادي بيروت × العربي القطري (18:30
-اهلي سداب العماني  × الاتحاد الاسكندري المصري (20:30)

نادي بيروت جاهز لاستضافة "سلة" العرب 2018

02-09-2018

قبل اقل من شهر واحد على انطلاق بطولة الاندية العربية لكرة السلة في نسختها الـ 31 باتت اللجنة العليا المنظمة برئاسة نديم حكيم رئيس نادي بيروت مستضيف البطولة على ملعبه في مجمع الشياح الرياضي، جاهزة على جميع الصعد من أجل إخراج الحدث العربي الكبير بأفضل صورة ممكنة.
ويأتي سعي ادارة نادي بيروت الى افضل تنظيم، تكريماً للراحل هنري شلهوب، وتصميماً على اعطاء صورة جميلة ليس عن نادي بيروت فحسب بل ايضاً عن حسن الضيافة اللبنانية وحضارة الشعب اللبناني وتوثيق علاقاته بالأشقاء العرب، الى التأكيد على ان الرياضة عموماً، وكرة السلة خصوصاً هي احدى اوجه التواصل والحضارة والرقي، ليأتي التنافس على اعلى مستويات ضمن القيم الرياضية.
ويعد شرف الاستضافة وحده انجازاً لإدارة نادي بيروت وسابقة لناد على صعيد اللعبة، بعد اول مواسمه في عالم الأضواء، حيث وضع اسمه بين كبار الاندية اللبنانية، واليوم يسعى ليكون بين كبار العرب، ويكفي انه تواجد الخارطة العربية من خلال نيله شرف الاستضافة، بعيداً عن المنافسة على اللقب المرموق.
رئيس نادي بيروت نديم حكيم اكد ان كل الأمور التنظيمية على السكة الصحيحة، والتحضيرات جارية على قدم وساق، مبدياً سعادته بالكلام الصادر عن رئيس الاتحادين العربي والاماراتي اللواء اسماعيل القرقاوي، الذي اكد ان الاتحاد العربي لا يحتاج الى ارسال كشافين للتأكد من حسن سير التحضيرات والكشف على الفنادق المعتمدة او تجهيزات الملعب، لكونه يثق تماماً بنديم حكيم وبإدارة نادي بيروت وأنه سينظم بطولة على أعلى مستوى.
ومن المتوقع ان يكون التنافس على ارض الملعب كبيراً نظراً للأسماء المهمة من الاندية العربية المشاركة في البطولة، والى العدد غير المسبوق على صعيد المشاركة في بطولات الاندية العربية وهو الى 16 نادياً.
ومن المتوقع ان يتواجد في لبنان كبار قادرة السلة العربية في الاتحاد العربي وعلى رأسهم اللواء اسماعيل القرقاوي الى رؤساء واعضاء الاندية العربية الكبيرة، ما سيعطي صورة جميلة عن لبنان.

بطولة الاندية العربية لكرة السلة 2018

23-07-2018

واصل نادي بيروت تحضيراته على اعلى مستوى لاستضافة اكبر حدث سلوي عربي على صعيد الاندية، بطولة الاندية العربية في نسختها الـ 31 واخراجها بأفضل صورة ممكنة على الصعيد التنظيمي، والتي سيقيمها نادي بيروت في ملعب مجمع الشياح الرياضي بدءاً من 2 تشرين الثاني المقبل، تكريماً للراحل هنري شلهوب.

وسيتواجد في لبنان كبار قادرة السلة العربية في الاتحاد العربي وعلى رأسهم اللواء اسماعيل القرقاوي الى رؤساء واعضاء الاندية العربية الكبيرة، ما سيعطي صورة جميلة عن لبنان ويسعى بيروت الى اظهر الوجه الحقيقي لبلد الارز من خلال افضل استضافة.

ويأتي سعي ادارة نادي بيروت برئاسة نديم حكيم الى افضل تنظيم، ليترافق مع حجم واهمية التنافس الفني المتوقع ان يكون على اعلى مستوى نظراً للأسماء الكبيرة من الاندية العربية المشاركة في البطولة، والى العدد غير المسبوق على صعيد المشاركة في بطولات الاندية العربية والذي من المنتظر يصل الى 16 نادياً.

والاندية هي ان لم تحصل مفاجآت، سبورتنغ بطل الدوري المصري والاتحاد السكندري حامل لقب البطولة العربية 5 مرات، السيب بطل الدوري العماني، النفط بطل الدوري العراقي، النصر بطل الدوري الليبي، جمعية سلا بطل الدوري المغربي، ممثل عن تونس النجم الساحلي حامل لقب البطولة العربية الاخيرة، او النجم الرادسي بطل تونس، االمجمع البترولي بطل الجزائر، العربي بطل قطر، والكويت بطل الدوري الكويتي، بالاضافة الى فريق أحد بطل الدوري السعودي في حال تم تأكيد مشاركة السعودية، وكذلك الاهلي بطل الدوري الاماراتي أو الشارقة في حال تم تأكيد مشاركة الامارات.

نادي بيروت يحصل على شرف استضافة البطولة العربية 2018

01-04-2018

تتواصل نجاحات نادي بيروت بإدارته الحكيمة وعلى رأسها نديم حكيم منذ استلامها قيادة الفريق، والصعود به الى الدرجة الاولى والمنافسة بين الكبار والحلول في المركز الثالث للترتيب العام في الدوري المنتظم، وصولاً الى وضع اسمه على الخارطة العربية من خلال نيله موافقة الاتحاد العربي لكرة السلة على شرف استضافة بطولة الأندية العربية، ما يعدّ سابقة على صعيد اللعبة لفريق لا يتجاوز عمره عاماً واحداً بين اندية الدرجة الاولى.
فبعد حصوله على موافقة الاتحاد اللبناني للعبة، وجّه الاتحاد العربي كتاباً الى نظيره اللبناني يبلغه فيه موافقته على استضافة نادي بيروت للبطولة، وجاء في ختامه:
"يُرجى التكرم بالعلم ان الاتحاد العربي لكرة السلة قد وافق على طلبكم بشأن اسناد استضافة وتنظيم بطولة الاندية العربية للرجال الى نادي بيروت على ان تكون خلال الفترة من 1 الى 11 تشرين الاول المقبل".

هومنتمن بيروت بطل النوادي العربية ال 30 لكرة السلة 2017

02-11-2017

بات فريق هومنتمن ثالث فريق لبناني يتوج بلقب بطولة النوادي العربية لكرة السلة بعد الحكمة والرياضي، بإحرازه لقب البطولة الـ 30 التي اجريت في المغرب بفوزه في النهائي على سلا المغربي المضيف بفارق نقطة واحدة فقط وبنتيجة 99-98 بعد تمديد الوقت ليحرز اللقب للمرة الاولى في اول مشاركة له في البطولة. وانتهى الوقت الاصلي 81-81، فيما انتهت الارباع لمصلحة الفائز كالآتي: (26-15) و(17-19) و(20-14) و(18-33) و(18-17).
وحقق هومنتمن "الدوبليه" العربية بعدما سبق لسيداته ان احرزن اللقب قبل نحو شهر في بيروت وذلك في الذكرى المئوية لتأسيس النادي العريق.
وكان الاميركي والتر هودج افضل مسجل في المباراة برصيد 26 نقطة و6 تمريرات حاسمة و4 متابعات و4 كرات مسروقة، والتونسي مكرم بن رمضان 23 نقطة و14 متابعة والاميركي سام يونغ 22 نقطة و8 متابعات و3 "بلوك شوت" وايلي شمعون 11 نقطة واسماعيل احمد 10 نقاط و6 تمريرات حاسمة وسيفاك كتنجيان 5 نقاط وهايك غيوقجيان بسلة واحدة.

اما في الفريق المغربي فكان عبد الرحيم نجاح افضل مسجل برصيد 17 نقطة و8 متابعات ومحمد شوعة 17 نقطة وزكريا المصباحي 15 نقطة والاميركي مويزس 14 نقطة وعبد الرحمن زويتا 13 نقطة والاميركي ارنولد واين 12 نقطة.

وسلم رئيس الاتحاد العربي لكرة السلة اللواء اسماعيل القرقاوي كاس البطولة إلى كابتن فريق هومنتمن سيفاك كتنجيان وسط احتفالات اللاعبين، فيما عمت الاحتفالات برج حمود وانطلياس حيث وضعت شاشات عملاقة تابع عبرها الجمهور اللبناني المباراة واحتفل جمهور هومنتمن حتى ساعات الفجر الاولى، واطلقت الاسهم النارية احتفالاً بالفوز العربي الكبير.

هومنتمن للقب العربي والأندية تواجه الاتحاد 2017

31-10-2017

بلغ هومنتمن اللبناني المباراة النهائية لبطولة الأندية العربية لكرة السلة الـ30 التي تستضيفها قاعة نادي سلا المغربي، وذلك بعد فوزه الكبير على المجمع البترولي الجزائري، بطل الجزائر في الاعوام الأربعة الأخيرة، بنتيجة 99-78 (الأرباع 38-17، 56-32، 73-53، و99-78)، في نصف النهائي.

وسيلاقي الفريق اللبناني في النهائي غداً، عند الساعة 21.00 بتوقيت بيروت، جمعية سلا الفائز على الجزيرة المصري 83-76، في نصف النهائي الآخر.
وتألق لاعب هومنتمن هايك غيوقجيان بتسجيله 14 نقطة في الربع الأول من اللقاء اضافة إلى 4 ثلاثيات، ليسهم في تقدم فريقه بفارق كبير (38-17)، بينما انتهى الربع الثاني لبنانياً، حيث ظل هومنتمن الافضل وأنهاه بفارق 24 نقطة (56-32).
ورغم تقليص المجمع البترولي الفارق الى 17 نقطة في الربع الثالث، عاد وصيف بطل لبنان ليوسّع الفارق الى 20 نقطة في نهاية هذا الربع (73-53)، قبل أن يفرض سيطرته مجدداً في الربع الاخير الذي برز فيه إسماعيل أحمد بنقاطه الـ11 المتتالية، في وقتٍ عمد فيه المدرب جو مجاعص الى إراحة لاعبيه الاساسيين لتوفير جهودهم للقاء الكبير.

بطولة النوادي العربية الـ30 في كرة السلة للرجال

22-10-2017

سحبت السبت في الرباط قرعة بطولة النوادي العربية الـ30 في كرة السلة للرجال التي يستضيفها نادي جمعية سلا المغربي من 23 تشرين الاول الجاري حتى 2 تشرين الثاني المقبل ويشارك فيها 12 فريقاً عربيا بينهم هومنتمن اللبناني قسموا إلى ثلاث مجموعات كالآتي:
- المجموعة الاولى: الفتح الرباطي (المغرب) والجزيرة (مصر) وشبيبة المنارة (تونس) والمحرق (البحرين)
- المجموعة الثانية: الجيش الملكي (المغرب) وهومنتمن (لبنان) والغرافة (قطر) ونزوى (سلطنة عمان)
- المجموعة الثالثة: جمعية سلا (المغرب) والفتح (السعودية) وشباب الاهلي (الإمارات) والمجمع البترولي (الجزائر).

ويتاهل اول وثاني كل مجموعة إضافة إلى افضل فريقين يحتلان المركز الثالث إلى الدور ربع النهائي.

وفي ما يلي برنامج مباريات الفريق اللبناني: (بتوقيت بيروت)
الثلثاء 24 تشرين الاول: الجيش المغربي - هومنتمن (الساعة 15.00) - فاز هومنتمن 93-78
الخميس 26 تشرين الاول: هومنتمن - الغرافة القطري (الساعة 17.00) - فاز هومنتمن 80-68
السبت 28 تشرين الاول: نزوى العماني - هومنتمن (الساعة 15.00)

عودة

abdogedeon@gmail.com  لمراسلة الموقع

ABDO GEDEON   توثيق

جميع الحقوق محفوظة - عبده جدعون  الدكوانة  2003 - 2018

Free Web Counter