مديرة سباق ماراتون بيروت 06 لـ “صدى البلد”: نتوقّع مشاركة أكثر من 20 ألف عدّاء وعدّاءة

BEIRUT MARATHON 2006

الماراتون  - في لبنان

 MARATHON - AU LIBAN

مديرة سباق ماراتون بيروت 06 لـ “صدى البلد”: نتوقّع مشاركة أكثر من 20 ألف عدّاء وعدّاءة

الأثنين, 06 تشرين الثاني 2006

 

25 لجنة عاملة وأكثر من 3000 متطوّع ومتطوّعة

عدنان حرب

ينتظر اللبنانيون وعشاق رياضة الركض يوم الاحد 26 تشرين الثاني الجاري وهو انطلاق ماراتون بيروت الرابع تحت شعاركرمالك يا لبنان”، السباق الذي بات موعداً سنوياً منتظراً لتوحيد اللبنانيين بكل طبقاتهم وثقافاتهم بعيداً عن السياسة والمذهبية والمناطقية وتوابعها، عودتنا ادارة جمعية بيروت ماراتون على نجاحه عاماً بعد عام وسط اجواء عائلية مليئة بالرياضة والمرح والفرح والمنافسة الشريفة بمشاركة عدائين من اقوى الدول العريقة في سباقات الركض، واذا كنا اعتدنا على النجاحات في الماراتونات السابقة فاننا نتوقع استمرار النجاح في النسخة الرابعة رغم الظروف الصعبة والعدوان الاسرائيلي المدمر على لبنان في 12 تموز والذي اعتقد الكثيرون بعده انه سيؤثر على سير التحضيرات للماراتون، لكن العاملين فيه تعالوا على الجراح وعملوا اوقاتاً اضافية علماً ان تحضيراتهم لم تتوقف طيلة فترة الحرب مع اصرار اكبر على إنجاح الماراتون.

النجاح المعتاد والمتوقع تلزمه تحضيرات ومثابرة وعمل دؤوب على مدى ايام السنة وليس قبل الانطلاق بأيام اواسابيع، والعمل يقوم به اكثر من جندي مجهول على رأس لجان عاملة يصل عددها الى 25 لجنة. ولا شك في ان ادارة السباق تقدم جهداً لا بأس به للتحضير لانجاح الماراتون، ومديرة السباق نادين معوض باتت تملك خبرة واسعة في ادارة السباقات وهي تواصل عملها منذ اربع سنوات بنجاح لافت حيث تعمل بعيداً عن الاضواء وتسعى بكل جهد للوقوف على متطلبات اللجان وتلبيتها وترعى عملها في المكاتب وعلى الارض.

صدى البلد” التقت نادين معوض التي تحدثت عن آخر التحضيرات للماراتون عبر الحوار الآتي:

ب اين اصبحت التحضيرات لانطلاق الماراتون المقرر في 26 الجاري؟

- نستطيع القول ان كل شيء بات جاهزاً بنسبة كبيرة، وكنا مددنا مهلة التسجيل حتى اول تشرين الثاني بسبب الاقبال الكبير لكن التمديد يعني زيادة رسم خمسة دولارات على طلب التسجيل، كذلك في القرية الماراتونية ستكون هناك فترة اخيرة للتسجيل، والرسم الاضافي سببه ان التجهيزات التي نطلبها من الخارج تتطلب وقتاً ومصاريف للاتيان بها من وحدة التسجيل وغيرها ما يفرض دفع رسوم اضافية لانها تحتاج الى وقت لوصولها، من هنا فاننا قد نطلب نحو 2000 وحدة زيادة.

ب ماذا عن التحضيرات الميدانية؟

- بدأنا منذ اسبوع في التطبيقات العملية على الارض ونواصل عقد اجتماعات دورية لرؤساء اللجان للوقوف على آخر تحضيرات كل لجنة ومتطلباتها واين اصبح برنامج عملها حيث يتم التنسيق بين جميع اللجان وعددها 25 لجنة تتوزع بين اللوجستية والطبية والادارية والمالية، كما هناك احتياجات المتطوعين، وحتى اليوم كل شيء يسير حسب البرنامج الموضوع ولا توجد اي عوائق.

ب هل اثر العدوان الاسرائيلي على تحضيراتكم او على حماسة الناس للمشاركة؟

- بصراحة الحرب اثرت في البداية انما بنسبة قليلة، وهي احدثت نوعا من الاحباط لدى البعض لكن مواصلة العمل من قبل الجمعية ازال كل الآثار السلبية، تبقى مشكلة الحضور من الخارج التي تأثرت من دون شك، لان الناس في الخارج تخاف من الذي تسمعه عن البلد، وهنا اضطررنا الى تبديل طفيف في الشعار الذي اصبح “نركض كرمالك يا لبنان” وذلك للتعاطف معه، وهذا اثر في شكل ايجابي وبات المتسابقون يتعاطفون مع لبنان وشعبه، وبات لدينا اكثر من 80 طلباً للمشاركة وهذا الرقم قابل للارتفاع في الايام المقبلة.

ب ماذا عن المشاركة الداخلية؟

- قبل الكلام عنها اود القول ان القوات الدولية “اليونيفيل” ستشارك في الماراتون ونحن نعقد اجتماعات مع قيادتها لوضع اللمسات الاخيرة على هذه المشاركة، اما داخلياً فان العدد المتوقع سيصل الى 20 الف عداء وعداءة وما فوق وكلهم من عشاق الركض والسباقات ومن الهواة والجمعيات والاندية والمؤسسات والشركات وحتى السفارات اضافة إلى جميع فصائل المجتمع، وهذا الماراتون له شقان: رياضي واجتماعي، والناس يأتون من اجل احد هذين السببين وهناك من يأتون للتعبير عن رأي او تراث او فولكلور.

ب هذا يعني ان الناس خرجوا من آثار الحرب وعادوا الى الحياة الطبيعية على الاقل من خلال الماراتون؟

- اتصور ان آثار الحرب لا تزال في البال، ونحن فكرنا في الامر وقررنا التعاطي مع الموضوع بحساسية، ونحن لم ننس واجباتنا تجاه اهلنا في الجنوب فقررنا طلب إشراك نحو 2000 فتى وفتاة من الجنوب في الميني ماراتون على ان نتكفل نحن بجميع المصاريف من نقليات وتجهيزات وكل ما يلزم للمشاركة.

ب هل واجهتكم ثغرات في التحضيرات؟

- ليست ثغرات بالمعنى الحقيقي للكلمة، بل بعض المشاكل الصغيرة التي نتعامل معها بسرعة مع اصحاب الشأن ومنها مثلاً بعض الحفريات على الطرقات وبعض الحفر الصغيرة التي تؤثر على سير المتسابقين خصوصاً ان لدينا سباق الكراسي المتحركة، وغير ذلك كل شيء يسير بانتظام.

ب ماذا عن مسارات السباق وهل هناك تغييرات عليها نسبة للسباقات السابقة؟

- هناك تغييرات طفيفة عن السنة الماضية، فالانطلاق تم ارجاعه لنحو 300 متر الى الوراء والوصول سيكون امام القاعدة البحرية قرب المرفأ لتحاشي “الطلعة” القوية آخر السباق وزدنا مسافة جديدة في منطقتي عين الرمانة والشياح.

ب هل التعاون مستمر مع الجمعيات والمؤسسات الاهلية؟

ــ هذا اكيد، وهناك تنسيق تام مع جمعية الصليب الاحمر اللبناني الشريك الاساسي معنا ونحن نعقد اجتماعات دائمة، وستكون هناك 12 خيمة له مجهزة كمستشفى ميداني منها ما هو موجود على خط الوصول وعلى المسارات، وهناك 36 سيارة اسعاف متنقلة بمعدل واحدة كل 1500 متر، ولدينا نحو 300 مسعف و300 بين طبيب وفيزيائي معالج وممرضين واطباء اسنان إضافة إلى الاختصاصات كافة، كما نقوم بالتعاون مع المستشفيات اللبنانية القريبة من مسارات السباق في حال حدوث اصابات خطيرة لا سمح الله وهؤلاء جميعهم متطوعون من ضمن نحو 3000 متطوع يعملون معنا في جميع المجالات اضافة إلى وجود 1300 عنصر من المرشدات والكشاف موزعين في جميع المناطق.

ب ماذا عن التقديمات على المحطات والاستراحات؟

- لدينا محطة كل 2500 متر وهي محطة إنعاش تحتوي انما على ماء فقط او فاكهة وماء و”إيزوستار” لتعويض ما يصرفه الجسم من مياه، وهناك اماكن خاصة للبلديات من جميع المناطق اللبنانية وهي موجودة عند مسافة كل 10 كيلومترات يتم تزيينها من قبل هذه البلديات مع ضيافة خاصة اضافة إلى التراث والفولكلور الخاص بمناطقها مع برامج ترفيهية لبنانية وغربية ودبكة.

ب بالنسبة إلى مواعيد الانطلاق لكل سباق، هل فكرتم في التخفيف من إقفال الطرقات التي تسبب زحمة سير؟

- قررنا هذه السنة تقديم موعد الماراتون الرئيسي حيث بات الساعة 7 صباحاً بدل التاسعة وهذا يعني ان آخر طريق سيكون سالكاً الساعة الثانية بعد الظهر، ومع انتهاء كل مسار تفتح طرقاته من قبل العناصر المعنية، وستكون المواعيد كالتالي: سباق الكراسي المتحركة الساعة 6.50 صباحاً وسباق الماراتون الساعة 7.00 صباحاً، والميني ماراتون الساعة 8.00 وسباق المرح الساعة 9.30 صباحاً.

ب ما هو جديد السباق وهل هناك مشاركة سياسية؟

- طبعاً هناك مشاركة لسياسيين لكننا لا نستطيع الافصاح عن اسمائهم، ولدينا فنانون منهم سفيرة الماراتون الدائمة دينا حايك وغسان صليبا وغي مانوكيان ونقابة الفنانين، ومن الخارج لدينا ستة من نخبة العدائين في العالم ثلاثة رجال وثلاث سيدات على امل ان يتم كسر وتحطيم الرقم القياسي خصوصاً ان الطقس سيكون بارداً ومقبولاً.

ب ما هي كلمتك للمتسابقين؟

- اتمنى عليهم ان يتذكروا استلام وارتداء كل التجهيزات الخاصة بالسباق واستلامها من المعرض بين 22 و25 تشرين الثاني وكل متسابق لا يرتديها لن يدخل السباق، وقد وضعنا على موقع الماراتون على شبكةالانترنت” كل التعليمات الخاصة بالسباق حتى بالنسبة إلى مواقف السيارات ومسارات الماراتون والنصائح على امل تقيّد الجميع بها، وفي هذه المناسبة اشكر كل وسائل الاعلام التي تساهم معنا في انجاح الماراتون كل سنة وقد خصصنا هذه السنة جسراً خاصاً لتسهيل عمل الاعلاميين واحداً عند الانطلاق وآخر عند الوصول.

 

عودة الى صفحة الماراتون

abdogedeon@gmail.com

ABDO GEDEON  توثيق

Free Web Counter