LEBANESE HANDBALL CHAMPIONSHIPS 2013

كرة اليد في لبنان

HAND BALL AU LIBAN نرجو ابلاغنا عن كل نقص او تعديل

 السد يلتقي حارة صيدا في قمة مباريات الاسبوع الرابع

23-02-2013
تتجه الأنظار الى قاعة نادي السد على طريق المطار، يوم السبت السادسة مساءا حيث يلتقي حامل اللقب ومتصدر الترتيب السد مع الشباب حارة صيدا في قمة مباريات الاسبوع الرابع من بطولة لبنان بكرة اليد. ويقدم الفريقين مستوى جميل يبشر بمباراة من العيار الثقيل بينهما، وللمباراة طابعها الخاص إذ انها ستكون بين المدرب توفيق شاهين وناديه السابق السد، كما تحمل مواجهة داخل العائلة نفسها بين الأب المدرب والأبناء، حيث يقود شاهين حارة صيدا في مواجهة ولديه أحمد وحسين لاعبي السد، فلمن ستكون الغلبة ؟
السد استعد بشكل كبير لهذه المباراة، كونه يعرف انها لن تكون سهلة امام فريق يلعب بإندفاع كبير مكنه من التغلب على الصداقة في المرحلة الثانية من البطولة(30-29). وحضر المدرب بيرو ميلوزفيتش فريقه لهذه المباراة بصورة خاصة ليكون قادرا على مواصلة إنتصاراته في البطولة وكذلك الحاق الهزيمة الأولى بحارة صيدا هذا الموسم وهو الذي يملك مباراة مؤجلة امام الشباب مارالياس. وكانت المباراة الثلاث الماضية كفيلة بمعالجة بعض الثغرات التي ظهرت على اداء السد، وكذلك الدخول اكثر في اجواء المباريات ورفع الجاهزية قبل هذا النوع من اللقاءات المهمة.
امام الشباب حارة صيدا فقد ظهر بصورة مختلفة كليا هذا الموسم بقيادة مدربه توفيق شاهين القادم من السد حاملا معه خبرات كبيرة عالميا وآسيويا، فهو قضى افضل اوقاته في السد وتوج معه ببطولة اسيا، وبدت واضحة لمسة شاهين على الفريق الجنوبي الذي عزز صفوفه هذا السنة بلاعبين هما وسيم بن هلال وافيكا الييف، بالاضافة الى عدد من اللاعبين المحليين الذين امضوا مع بعضهم فترة طويلة ما رفع من منسوب التجانس بينهم.
ويتميز اداء حارة صيدا بالحافزية الكبيرة والحماسة التي كانت كفيلة بفوز الفريق على الصداقة في الاسبوع الثاني من البطولة، ويحتاج الفريق الى هذه الاندفاعة مع تركيز اكبر امام السد الذي لا يتساهل أبدا مع خصومه كما ان المواجهة معه ممنوع الخطأ فيها وإلا تكون التكلفة باهظة.
وفي اليوم نفسه تقام المباراة الثانية عند السابعة والنصف بين الصداقة والجنوب الرياضي تول في مواجهة غير متكافئة بينهما. فبعد ثلاثة اسابيع حقق الصداقة انتصارين مقابل خسارة في حين لم يذق الجنوب الرياضي طعم الفوز حتى الان في البطولة بل على العكس كانت هزائمه بنتائج ثقيلة وهو سيحاول امام الصداقة الخروج بأقل الخسائر ولو أن هذا الامر لن يكون سهلا عليه بالنظر الى الفارق في الامكانيات بين الجانبين، كما أن الصداقة يدخل المباراة منتشيا بالفوز على الجيش اللبناني في قمة مباريات الاسبوع الثالث بفارق هدف واحد ما خفف الضغط عنه بعض الشيء.
المصدر: قناة المنار
23-02-2013

الصداقة يحسم القمة امام الجيش لصالحه

22-02-2013
حسم الصداقة وصيف بطل لبنان قمة مباريات الاسبوع الثالث امام الجيش لصالحه ( 29- 28) الشوط الأول ( 15-13) في المباراة التي اقيمت في قاعة حاتم عاشور الرياضية على طريق المطار.
جاء الشوط الأول متقارب المستوى منذ بدايته حيث افتتح الصداقة التسجيل عن طريق حسين موسى قبل ان يرد عمر نحاس (1-1)، ثم تبادل الفريقان وتعادل الارقام في اكثر من مناسبة مع نقطة تسجل لأصحاب الأرض أن الاسبقية كانت دائما لهم في حين كان جهد الجيش منصبا على عدم السماح للصداقة بخلق فارق كبير من الاهداف. وتميز لاعبو الصداقة بسرعة تنفيذ الهجمات ما سهل مهمتهم لتسجيل الأهداف بخلاف لاعبي الجيش الذين وجدوا بعض الصعوبة قبل ان يسجلوا أهداف تقليص الفارق. واستمرت المباراة سجالا بين الفريقين، قبل أن يحسم لاعبو الصداقة الموقف في نهاية الشوط لمصلحتهم بفارق هدفين (15-13).

وفي الشوط الثاني بقي الوضع على حاله بالرغم من نجاح لاعبي الجيش في مستهل هذا الشوط من من معادلة الارقام (15-15) إلا ان الصداقة تدارك الامر سريعا مستعيدا زمام المبادرة من جديد ووسع الفارق الى هدفين (18-16) ثم (19-17) قبل أن تتعادل الارقام مجددا (19-19) قبل ان يرد الصداقة سريعا بهدف لايغور (20-19) وبعده استمرت الافضلية للصداقة الذي نجح معظم فترات هذا الشوط من ابقاء الفارق هدفين وسط تسرع من لاعبي الجيش في انهاء الهجمات ما منعهم في اكثر من مناسبة من تعديل الارقام فأستغل لاعبو الصداقة الامر على أكمل وجه حيث نجحوا بتوسيع الفارق تدريجيا حتى وصل الفارق الى أربعة اهداف (28-24)،(29-25) وفي الثواني الاخيرة من اللقاء استفاق لاعبو الجيش بشكل كبير مستغلين تراخي لاعبي الصداقة فسجلوا ثلاثة أهداف متتالية مقلصين الفارق الى هدف واحد ليحسم الصداقة الموقعة لصالحه (29 -28 ).
وكان افضل مسجل في المباراة عند الصداقة جميل قصير وايغور بثمانية اهداف وعند الجيش ربيع ناصيف بسبعة أهداف.
قاد المباراة الدولي مازن ديب والقاري قاسم مقشر وعلى الطاولة حسن درويش واحمد مزنر وراقبها حلمي شعيب.
المصدر: قناة المنار
22-02-2013

 

 الصداقة يلتقي الجيش في اقوى مباريات الاسبوع الثالث

18-02-2013
تختتم يوم الثلاثاء مباريات الأسبوع الثالث من بطولة لبنان بكرة اليدز بلقاء قمة مرتقب بين الصداقة وصيف بطل لبنان والجيش اللبناني عند السابعة والنصف في قاعة حاتم عاشور الرياضية على طريق المطار. ومن المتوقع أن تشهد المباراة منافسة كبيرة من الفريقين بالنظر الى خبرتهما الكبير في بطولة لبنان، وكون جميع مبارياتهما السابقة كانت تتسم بالندية والإثارة كبيرة.
ويدخل صاحب الارض الصداقة المباراة وعينه على استعادة توازنه بعد الخسارة المفاجئة الاسبوع الماضي امام الشباب حارة صيدا (29-30)، حيث يسعى لمحو الصورة التي ظهر عليها في اللقاء السابق والعودة من جديد الى سكة الانتصارات من بوابة الجيش، حيث عمل مدربه جليل بوعنان خلال الفترة الراحة بين الاسبوعين على معالجة جميع الثغرات التي ظهرت في اللقاء الماضي أمام حارة صيدا.
وعلى الجهة المقابلة، يلعب الجيش المباراة وعينه على تحقيق الانتصار الثالث تواليا في البطولة لتأكيد مكانته وقوته هو الذي تغلب على المشعل بدنايل (32-27) ثم على الشباب مارالياس (30-23). ويملك الجيش كل المقومات التي تخوله ان يكون خصما صعبا وعنيدا للصداقة، ولما لا إلحاق الهزيمة الثانية به على التوالي، خاصة وأن تشكيلة الجيش تعتمد على المزج بين الخبرة والشباب.
المصدر: قناة المنار
18-02-2013

 

حارة صيدا يواصل عروضه القوية ويسحق فوج الإطفاء

16-02-2013
واصل الشباب حارة صيدا عروضه القوية وحقق فوزه الثاني على التوالي على حساب فوج الإطفاء بنتيجة كبيرة 44 28 (الشوط الأول 23 - 6) في المباراة التي جمعت الفريقين في قاعة مجمع نبيه بري في حارة صيدا. وتستكمل مباريات الاسبوع الثالث يوم السبت حيث يستضيف السد حامل اللقب المشعل بدنايل عند السادسة والنصف في قاعة نادي السد، فيما يلتقي في الوقت نفسه الشباب مارالياس مع الجنوب الرياضي تول في قاعة حاتم عاشور الرياضية.
وجاءت المباراة لمصلحة أصحاب الأرض لعبا ونتيجة بالنظر للفوارق الفنية والبدنية بين الفريقين. وتميز لاعبو حارة صيدا بعلو كعبهم وخصوصا التونسي وسمي بن هلال والمقدوني إيفا.
وتفوق حارة صيدا منذ البداية واستفاد من اللعب على أرضه وبين جمهوره للمرة الأولى هذا الموسم، فضلا عن انه خاض اللعبة بمعنويات عالية بعد فوزه على الصداقة في المرحلة الماضية.
ووسع الجنوبيون الفارق مبكرا 9 3 في منتصف الشوط الأول، ثم 12 5 بعد 5 دقائق، إلى ان بلغ الفارق بين الفريقين 10 أهداف (15 5) قبل نهاية الشوط الأول بـ8 دقائق، وحافظ حارة صيدا على تقدمه المريح حتى نهاية الشوط الأول بفارق 17 هدفا (23 6).
وفي الشوط الثاني، حاول فوج الإطفاء العودة إلى أجواء اللقاء، لكن الخبرة وتماسك دفاع حارة صيدا منعاه من مجاراة خصمه، وعلى رغم ذلك نجح الضيوف في تسجيل 10 أهداف بعد 15 دقيقة من انطلاق هذا الشوط. وبلغ الفارق في منتصف الشوط الثاني 16 هدفا لمصلحد الصيداويين (32 16). وأشرك مدرب حارة صيدا توفيق شاهين احتياطيي الفريق في الزمن المتبقي من هذا الشوط وبعضهم من الناشئين، وعلى رغم ذلك حافظ حارة صيدا على تقدمه حتى نهاية اللقاء بفارق 16 هدفا (44 28). وكان لاعب حارة صيدا التونسي وسيم بن هلال (15 هدفا) أفضل مسجل في المباراة، فيما سجل حسن الحاج 13 هدفا لفوج الإطفاء.
مثل الشباب حارة صيدا الحراس عباس عز الدين وحسين نصار وحسين الزيز واللاعبون حسين حسن صالح ومحمد حسن صالح وحسن أبو صالح وربيع كريدلي وأحمد الزين وحسين محمد صالح ومحمد هاشم ومحمد حسن الزين ووسيم بن هلال وإيفا إيلان ومصطفى اسماعيل وعلي الزين وعلي صالح.
ومثل فوج الإطفاء الحارسان بلال مغربي وإيلي عبود واللاعبون هادي قزي وخليل فواز وخضر عثمان وفادي نصار وحسنين خريس وحسن الحاج وربيع خفاجة وسامر صغبيني وأنيس ميقاتي.
قاد المباراة الحكمان الإتحاديان طلال حمود وباسم نصار وحسين جمعة ميقاتياً وحسين يزبك مسجلاً ورقبها الحكم الدولي حلمي شعيب. وطرد الحكم لاعب الحارة مصطفى اسماعيل قبل نهاية المباراة بـ3 دقائق، لضربه فادي نصار.
المصدر: قناة المنار
16-02-2013

 

 إنتصارات للسد والمشعل في الاسبوع الثاني

10-02-2013
افتتح الاسبوع الثاني من بطولة لبنان بكرة اليد بلقائين، اقيما في قاعة نادي السد على طريق المطار. ففي الأول حقق المشعل بدنايل أولى انتصاراته في البطولة على حساب الجنوب الرياضي تول (48-23)، فيما أكتسح السد في اللقاء الثاني منافسه فوج الاطفاء بفارق 32 هدفا (40-8)، هذا ويختتم هذا الاسبوع يومي الثلاثاء والاربعاء حيث يلتقي الصداقة مع الشباب حارة صيدا فيما يستضيف الجيش الشباب مارالياس في مجمع الرئيس أميل لحود.
السد - فوج الاطفاء
حقق فريق السد بطل لبنان فوزاً كبيرا على فوج الاطفاء بفارق 32 هدفاً بنتيجة (40-8) ضمن مباريات المرحلة الثانية من بطولة لبنان في كرة اليد والتي اقيمت بينهما في قاعة السد على طريق المطار. المباراة جاءت من طرف واحد كما كان متوقعا حيث فرض السد سيطرته منذ الدقيقة الاولى حيث تقدم 2-1 وبدأ يوسع الفارق في ظل مشاهدة منافسه له، ولم يستطع الضيوف التسجيل للمرة الثانية والثالثة إلا بعد مرور 17 دقيقة حين اصبحت النتيجة 7-3، ثم ارتفع الفارق الى 9 اهداف قبل نهاية الشوط الاول بـ 5 دقائق (12-3) لينتهي هذا الشوط بفارق مريح لبطل لبنان 16-5.
وفي الشوط الثاني واصل السد عرضه القوي وسجل الأهداف من ألعاب وزوايا مختلفة، مستفيدا من التمريرات السريعة والمدروسة للاعبيه الذي كانوا يطبقون تعليمات المدرب بحذافيرها حتى في الاوقات التي حسمت فيها اللقاء. من جهته لم يقدم الضيف اي شيء يذكر في هذا الشوط وبدا مستسلماً امام خصمه وقوته الدفاعية التي جعلته يسجل 3 اهداف فقط لا غير واولها كان بعد مرور 19 دقيقة عبر اللاعب حسنين خريس لتنتهي المباراة بفوز جديد للسد جاء على حساب فوج الاطفاء 40-8.
وكان افضل مسجل في المباراة لاعب السد فافلي بـ 8 اهداف اضافة الى احمد شاهين بـ 7 اهداف.ومن فوج الاطفاء فكان حسن الحج الافضل بتسجيله 3 اهداف.
مثل السد الحراس: عبدالرحمن عيان وحسين صقر وبسام فراشة واللاعبون حسين شاهين وحسن صقر وربيع مظلوم وماهر همدر واحمد شاهين ومحمد زين الدين وحسن جهاد صقر وعلي زيدان ومحمد همدر وملادن وفافلي وانتركوكوريكا وبن يمين زعيتر .
ومثل فوج الاطفاء الحارسان: بلال المغربي وايلي عبود واللاعبون هيثم المغربي وفادي نصار وربيع خفاجة وحسن الحج وهادي قزي وخضر عثمان وحسنين خريس وسامر صغبيني وحاتم حمود واحمد حمود وخليل فواز وانيس ميقاتي.
قاد المباراة الحكمان باسم ناصر وطلال حمود وحسين يزبك مسجلاً وحسين جمعة ميقاتياً وراقبها الحكم الدولي حلمي شعيب.

المشعل - الجنوب الرياضي
وفي افتتاح الاسبوع الثاني، وعلى الملعب نفسه اقيمت اللقاء بين المشعل بدنايل والجنوب الرياضي، وكلاهما قادم من خسارة في الأسبوع الأول، وبالتالي فإنه يتوجب عليهما تقديم افضل ما عندهم في هذه المواجهة لتعويض ما فات. البداية كانت قوية من المشعل الذي تقدم سريعا 2-0، قبل أن يقلص الجنوب الفارق الى نقطة لتبدأ بعدها سيطرة المشعل على اللقاء وتوسيع الفارق تدريجيا فأصبح 7-1 ثم التقدم دوبل سكور (10-5)،(12-6)،(14-7)، واستمر نسق المباراة بالارتفاع من جانب المشعل الذي تألق منه كالعادة محمد أبو زينب مستفيدا من خبرة اللاعبين غوران وفراس أحمد وايضا تعاون زملائه لتتوفر له الفرص المناسبة لهز شباك الجنوبيين، ليرتفع الفارق الى 11 هدفا مع نهاية الشوط الأول (21-10).
وفي الشوط الثاني، لم يتغير الحال كثيرا في الدقائق الأولى التي ظلت الكلمة الفصل فيها للمشعل، فاستمر بالتسجيل ورفع الفارق ليصل الى 19 هدفا (31-12) ثم (40-19) عندها خفت وتيرة الاداء نسبيا من جانب المشعل الذي اطمأن الى نتيجة المباراة فاستغل لاعبو الجنوب الرياضي الأمر لتقليص الفارق لكن ليس بما يسمح لهم بالعودة الى اجواء المباراة التي أنهاها المشعل لصالح بفارق 25 هدفا (48-23).
وكان افضل مسجل في المباراة من المشعل محمد ابو زينب بـ 14 هدفا و عند الجنوب علي الرضا بتسعة أهداف.
قاد المباراة الحكمان محمد حيدر ومازن ديب وعلى الطاولة أحمد مزنر و حسن درويش وراقبها حلمي شعيب.
المصدر: قناة المنار
10-02-2013

 

المشعل يلاقي الجنوب الرياضي في افتتاح الاسبوع الثاني

28-02-2013
تقام يوم السبت مباراتان ضمن الأسبوع الثاني من بطولة لبنان بكرة اليد للرجال، حيث سيسعى السد لمواصلة مسلسل إنتصاراته عندما يلاقي فوج الاطفاء، فيما سيحاول المشعل بدنايل والجنوب الرياضي التعافي سريعا من اثار الخسارة في الأسبوع الأول.
ويحتضن ملعب السد على طريق المطار المباراتين، حيث تجمع الأولى بين المشعل بدنايل والجنوب الرياضي - تول، عند الخامسة والنصف، ويسعى كلا الفريقين خلالها لتعويض إخفاقه في الاسبوع الأول، حيث خسر المشعل بدنايل بصعوبة امام الجيش اللبناني (27-32) وهو الذي يلعب بتشكيلة شابة مدعومة بأجنبيين، فيما يعتمد الجنوب الرياضي على تشكيلة محلية بحتة تلقت هزيمة قاسية جدا امام السد حامل اللقب (14-56). ومن المتوقع ان تكون المباراة بين المشعل والجنوب متقاربة المستوى وقوية فكلاهما يراهن على هذه المباريات لتحسين وضعه في سلم الترتيب.
وعلى الملعب نفسه تقام ثاني المباريات بين بطل لبنان السد وفوج إطفاء بيروت. ويدخل السد المباراة براحة كبيرة ومعنويات عالية استمدها من انتصاره العريض في المباراة الأولى، كما يراهن على خبرة لاعبيه وتحضيرهم وجاهزيتهم بقيادة المدرب بيرو ميلوزوفيتش للخروج فائزا من اللقاء، فيما سيحاول فوج الاطفاء قدر المستطاع الخروج بأقل الخسائر من هذه المباراة، ويدرك مدربه محمد الاجاتي فارق الامكانيات بينه وبين السد، وعليه فإنه سيحاول قدر الامكان الامساك بمفاتيح لعب منافسه الكثيرة والحد من خطورتهم للخروج بأقل فارق ممكن من الأهداف.
فيما يلي توزيع الزملاء في اللجنة الإعلامية على مباريات الثاني:
السبت 9-2-2013: المشعل بدنايل الجنوب رياضي تول | 17:30| ملعب السد
السبت 9-2-2013: السد فوج الاطفاء | 19:00 | ملعب السد
الثلاثاء 13-2-2013: الصداقة x الشباب حارة صيدا | 19:30| ملعب الصداقة
الثلاثاء 13-2-2013: الجيش x الشباب مارالياس |19:00| أميل لحود
المصدر: قناة المنار
08-02-2013

 

 

السد يكتسح الجنوب الرياضي في افتتاح بطولة لبنان

02-02-2013
تغلب السد بطل لبنان بنتيجة كبيرة (56-14) على الجنوب الرياضي تول الشوط الأول (29-4) في افتتاح بطولة لبنان بكرة اليد لموسم 2013. وجاءت المباراة من طرف واحد حيث سيطر عليها صاحب الارض والجمهور من البداية وحتى النهاية، حيث لم يسمح للجنوب العائد الى دوري الاضواء من التقاط انفاسه.

وبدأ السد المباراة بقوة حيث نجح في خلق فارق كبير في ظل المستوى الشاسع بين الناديين فتقدم السد 10-2 عند الدقيقة العاشرة، وواصلت ماكينة التهديف عند السد عملها بكامل طاقتها رغم وصول الفارق الى عشرين هدف عند الدقيقة 20 (22-2)، حيث قارب معدل تسجيل اصحاب الارض هدفا في كل دقيقة، رغم التبديلات الكثيرة التي اجراها المدرب بيرو ميلوزوفيتش مشركا كل اللاعبين للوقوف على مستواهم قبل بدء المباريات الكبيرة.

اما الجنوب الرياضي تول الذي قدم بتشكيلة محلية فهو كان يدرك صعوبة مهمته من اللحظة الأولى لكنه مع ذلك، لم تنجح خططته في الحد من قدرات السد لينتهي الشوط الأول (29-4).
الشوط الثاني خفت فيه نسبيا وتيرة المباراة مع استمرار سيطرة السد على اللعب مع نجاح محدود للضيوف بتسجيل عدة اهداف لكنها لم تكن كافية للعودة الى المباراة فواصل السد تسجيل الأهداف، وتفنن لاعبوه في التهديف والاستعراض في بعض الكرات التي لو سجلت كلها لكانت النتيجة تاريخية للسد. وعند الدقيقة 17 بلغ الفارق 35 هدفا (45-10) ثم (51-13) قبل أن ينهي اللقاء بفارق 42 هدفا (56-14).

وكان افضل مسجل في المباراة أحمد شاهين و حسن جهاد صقر بثمانية أهداف وعند الجنوب علي حلال بخمسة أهداف.
قاد المباراة الحكمان الاتحاديان، طلال حمود وباسم ناصر، وعلى الطاولة حسين يزبك وحسين جمعة، وراقبها حلمي شعيب.
المصدر: قناة المنار
02-02-2013

 

abdogedeon@gmail.com

ABDO GEDEON   توثيق