LEBANESE HANDBALL CHAMPIONSHIPS 2019

بطولة وكأس لبنان في كرة اليد 2019

كرة اليد في لبنان

HANDBALL AU LIBAN

نرجو اعلامنا عن كل نقص او تعديل

يشارك في البطولة هذا الموسم 7 فرق، هي: الصداقة (بطل لبنان)، فوج الإطفاء بيروت (الوصيف)، الجيش اللبناني، الشباب حارة صيدا، الجمهور، المبرة والشباب مار الياس.

الصداقة يواجه الإطفاء على صدارة بطولة "اليد" 2019

20-05-2019  ملاعب
تتجه الأنظار إلى قمة مباريات المرحلة 14 (السابعة إياباً) الأخيرة من بطولة لبنان في كرة اليد، بين الصداقة حامل اللقب وفوج الإطفاء بيروت (وصيفه)، عند الساعة 22:00 من مساء الثلاثاء 21 أيار الحالي في قاعة حاتم عاشور.
وتعتبر المواجهة مهمة للفريقين، إذ أن الفائز سيتصدر ترتيب الدوري المنتظم، ليواجه الشباب حارة صيدا في الدور نصف النهائي "فاينل فور"، بينما يلعب الخاسر مع الجيش اللبناني في نصف النهائي الثاني.
ويحتل الصداقة حالياً المركز الثاني برصيد 29 نقطة، بفارق نقطة واحدة عن الإطفاء الثالث، بينما يتصدر الجيش الترتيب برصيد 31 نقطة، مقابل 25 نقطة لحارة صيدا الرابع.

وفي قاعة نبيه بري في حارة صيدا، يستضيف المبرة فريق الجمهور عند الساعة 22:00 من مساء اليوم نفسه، في مباراة مرتقبة للطرفين، إذ أن الفائز سيبقى موسماً جديداً في دوري "الأضواء"، بينما يلعب الخاسر دورة ثلاثية مع فريقين من الدرجة الثانية لتحديد المتأهلين إلى الدرجة الأولى.
ويحتل الجمهور المركز السادس برصيد 13 نقطة، متساوياً مع المبرة السابع.
وفي مباراة هامشية، يلتقي حارة صيدا، الذي ضمن المركز الرابع، مع الشباب مار الياس (الخامس).
وتنطلق مباريات "الفاينل فور" يوم الإثنين المقبل.
الإطفاء – الجمهور
وكانت المرحلة 13 (السادسة إياباً) اختتمت بفوز فوج الإطفاء بيروت على الجمهور (39-22)، في قاعة حاتم عاشور.
ورفع الإطفاء الفارق سريعاً إلى 4 أهداف (7-3) بعد مرور 10 دقائق، ثم إلى 10 أهداف (14-4) في الدقيقة 20، و13 هدفاً (21-8) مع نهاية الشوط الأول.
وسيطر وصيف الموسم الماضي على الشوط الثاني، منهياً المباراة بنتيجة (39-22).
وكان أفضل مسجل في اللقاء لاعب الجمهور جورج حداد برصيد 12 هدفاً، بينما كان عفيف الديب الأفضل من الإطفاء بـ10 أهداف.
قاد المباراة الحكمان القارية ريان رشيد والاتحادي أكرم الشيخ حسين، وطلال حمود (ميقاتياً) ومحمد العقيبة (مسجلاً).

 تعادل حارة صيدا والاطفاء في بطولة كرة اليد 2019

17-05-2019

 تعادل فريق الشباب حارة صيدا مع ضيفه فوج الإطفاء بيروت 28-28 (الشوط الأول 14-13)، في المباراة التي أقيمت بينهما في قاعة الرئيس نبيه بري في حارة صيدا، في ختام مباريات المرحلة 13 (السادسة إيابا) قبل الأخيرة، من الدور الأول لبطولة لبنان في كرة اليد.
وحافظ حارة صيدا على المركز الثالث برصيد 25 نقطة، بالتساوي مع الإطفاء الرابع.

وكان أفضل مسجل في المباراة لاعب الإطفاء حسن غسان صقر 8 أهداف، بينما كان ماهر همدر وحسين صالح الأفضل من الحارة بـ7 أهداف لكل منهما.
قاد المباراة الحكمان الدولي محمد حيدر والقاري قاسم مقشر، ومحمد العقيبة (مسجلا)، وحسن حرب (ميقاتيا)، وراقبها طلال حمود.

من جهة ثانية، تقام المباراة المؤجلة من المرحلة التاسعة (الثانية إيابا) بين الإطفاء والجمهور عند الساعة التاسعة من مساء السبت 18 أيار الحالي في قاعة حاتم عاشور.

الدوري اللبناني لكرة اليد 2019

15-05-2019

 ضيق فريق الصداقة حامل اللقب الخناق على الجيش اللبناني في صدارة الدوري اللبناني لكرة اليد، بعدما تغلب عليه بفارق 8 أهداف وبنتيجة (31-23)، في المباراة التي أقيمت بينهما في قاعة مجمع اميل لحود الرياضي العسكري، ضمن المرحلة 13 (السادسة إياباً) قبل الأخيرة في الدور الأول.
ورفع الصداقة رصيده إلى 29 نقطة في المركز الثاني، بينما أصبح رصيد الجيش 31 نقطة في الصدارة، وهو مهدد بخسارتها في حال فوز حامل اللقب على فوج الإطفاء بيروت في المرحلة الأخيرة.
فنياً، نجح الصداقة في فرض أسلوبه منذ الثواني الأولى، فلعب مديره الفني جميل قصير بتشكيلة ثابتة معظم فترات اللقاء، بينما اعتمد نظيره في الجيش حسين زعيتر مبدأ المداورة.
وتقدم الضيف 4-1 في الدقيقة العاشرة، مستفيداً من دفاعه القوي وخلفه الحارس المتألق شادي فوعاني، قبل أن يوسع الفارق تدريجاً حتى وصل مع نهاية الشوط الأول إلى 6 أهداف (14-8).
ودخل الجيش الشوط الثاني بشكل مختلف، فقلص الفارق سريعاً إلى 3 أهداف (12-15) بعد مرور 5 دقائق فقط، لكن العصبية الزائدة عند بعض لاعبيه أثرت سلباً على الأداء، فاستغل الصداقة الأمر بأفضل طريقة ورد اعتباره لخسارته أمام منافسه ذهاباً بفارق هدف (18-19) وفاز عليه إياباً بفارق 8 أهداف (31-23).
وكان أفضل مسجل في المباراة كل من عمر طرابلسي وميثم الحركة (الصداقة) وعلي الحاج حسن (الجيش) برصيد 8 أهداف.
قاد المباراة الحكمان الدولي محمد حيدر والاتحادي طلال حمود، والقاريتان آمنة طالب (مسجلة) وريان رشيد (ميقاتية)، وراقبها حليم بدوي.
وكانت المرحلة افتتحت بفوز المبرة على الشباب مار الياس (36-33)، على أن تختتم عند الساعة 22:00 من مساء الخميس 16 أيار الحالي بمباراة مرتقبة تجمع بين الشباب حارة صيدا (الثالث بـ23 نقطة) وفوج الإطفاء بيروت (الرابع بالرصيد نفسه).

فوز ثمين للمبرة في بطولة "اليد" 2019

10-05-2019
أنعش فريق المبرة آماله في البقاء بين نوادي الدرجة الأولى لبطولة لبنان في كرة اليد، بعدما تغلب على الشباب مار الياس بفارق 3 أهداف وبنتيجة (36-33)، الشوط الأول (19-22)، في المباراة التي أقيمت بينهما في قاعة حاتم عاشور لنادي الصداقة، في افتتاح منافسات المرحلة 13 (السادسة إياباً) قبل الأخيرة.
وارتقى المبرة إلى المركز السادس برصيد 13 نقطة، بينما حافظ الشباب على المركز الخامس بـ17 نقطة.
وحفلت المباراة بالندية بين الفريقين، لا سيما المبرة الذي استشعر خطر الهبوط إلى الدرجة الثانية، وتمكن من الانتفاض أمام مار الياس، الذي خاض اللقاء من دون لاعبيه الأجنبيين بعد الاستغناء عنهما، كما أهدر لاعبي الفريق العديد من الفرص السانحة للتسجيل، حيث حصل على 7 رميات جزاء سجل 4 منها، في المقابل حصل المبرة على 3 رميات وسجلها كلها.
عموماً، جاءت المباراة متقاربة، وكانت الأفضلية للمبرة دوماً، نظراً للعب الفريق من أجل البقاء، فيما ضمن مار الياس المركز الخامس.
وبرز لدى المبرة الهداف محمد عصفور إلى جانب جلال بري وحسن عوالي، إضافة إلى الحارس أحمد شكرون، في المقابل، كان الشباب يعود عبر المتألق هادي شري إلى جانب حسن زلزلي.
وكان أفضل مسجل في المباراة لاعب الفائز محمد عصفور برصيد 14 هدفاً، بينما كان هادي شري الأفضل من الخاسر بـ9 أهداف.
وتنتظر المبرة مواجهة مهمة في المرحلة المقبلة أمام الجمهور (السابع بـ12 نقطة)، لتحديد الفريق الذي سيبقى في "الأضواء"، بينما يلعب الخاسر دورة ثلاثية مع فريقين من الدرجة الثانية لتحديد المتأهلين إلى الدرجة الأولى.
قاد المباراة الحكمان أكرم الشيخ حسين وحسن حرب، ورامي سبيتي (ميقاتياً) ومحمد العقيبة (مسجلاً)، وراقبها الحكم الدولي حلمي شعيب.
وتستكمل المرحلة عند الساعة 22:00 من مساء الثلاثاء المقبل بمباراة قوية تجمع بين الجيش اللبناني والصداقة حامل اللقب في قاعة مجمع اميل لحود الرياضي العسكري، على أن تختتم الخميس المقبل بلقاء مرتقب بين فوج الإطفاء بيروت (وصيف الموسم الماضي) والشباب حارة صيدا في قاعة نبيه بري.

منافسة قوية بين فرق المقدمة في بطولة "اليد" 2019

08-05-2019
اشتعلت المنافسة بين الفرق الأربعة الأولى في بطولة لبنان لكرة اليد، عقب انتهاء المرحلة 12 (الخامسة إياباً)، بعد أن ضمن كل من الجيش اللبناني والصداقة حامل اللقب والشباب حارة صيدا وفوج الإطفاء بيروت (وصيف الموسم الماضي) المشاركة في "الفاينل فور".
وتبدو المعركة قوية بين الفرق الأربعة، ما يعني أن الدور نصف النهائي سيشهد مواجهات من العيار الثقيل.
وحسم الصداقة القمة أمام مضيفه الشباب حارة صيدا لمصلحته بفارق 5 أهداف وبنتيجة (30-25)، الشوط الأول (13-13)، في قاعة نبيه بري في حارة صيدا.
ورفع الفائز رصيده إلى 26 نقطة في المركز الثاني، بينما أصبح رصيد الخاسر 23 نقطة في المركز الثالث.
وكان أفضل مسجل في اللقاء كل من محمد صالح ونيناد (الصداقة) وماهر همدر (حارة صيدا) برصيد 7 أهداف.
قاد المباراة الحكمان محمد حيدر وقاسم مقشر، ومحمد العقيبة (مسجلاً)، ورامي سبيتي (ميقاتياً)، وراقبها طلال حمود.
الجمهور - الجيش
وفي قاعة حاتم عاشور، تغلب فريق الجيش اللبناني على مضيفه الجمهور بفارق 8 أهداف وبنتيجة (32-24)، الشوط الأول (15-12).
رفع الفائز رصيده إلى 30 نقطة في الصدارة، فيما صار رصيد الخاسر 12 نقطة في المركز السادس.
وكان أفضل مسجل في المباراة لاعب الجمهور جورج حداد برصيد 7 أهداف، بينما كان علي صلاح الدين الأفضل من الجيش بـ6 أهداف.
قاد المباراة الحكمان أكرم الشيخ حسين وريان رشيد، وآمنة طالب (مسجلة).
المبرة - الإطفاء
وفي قاعة نبيه بري، سقط المبرة أمام ضيفه فوج الإطفاء بيروت بفارق 7 أهداف وبنتيجة (30-37).
ورفع وصيف الموسم الماضي رصيده إلى 23 نقطة في المركز الرابع، بينما بات رصيد المبرة 10 نقاط في المركز السابع.
وسيطر الإطفاء على المباراة منذ بدايتها، فوسّع الفارق سريعاً إلى 8 أهداف (10-2)، قبل أن ينهي الشوط الأول لمصلحته (20-9).
واعتقد الجميع أن الضيف في طريقه للخروج بانتصار كبير، إلا أن المبرة انتفض في الدقائق الأخيرة وقلص الفارق من 15 هدفاً إلى 7 أهداف فقط (30-37)، ليتعرض للخسارة العاشرة هذا الموسم، بينما حقق الإطفاء فوزه السابع.
وكان أفضل مسجل في المباراة لاعب المبرة محمد عصفور برصيد 14 هدفاً، بينما كان حسين شاهين الأفضل من الإطفاء برصيد 6 أهداف.
قاد المباراة الحكمان محمد حيدر وحسن حرب، ومحمد العقيبة (مسجلاً) ورامي سبيتي (ميقاتياً)، وراقبها الحكم الدولي حلمي شعيب.
وارتاح الشباب مار الياس (الخامس بـ16 نقطة) هذا الأسبوع.

انتصارات للجيش والصداقة وحارة صيدا 2019

03-05-2019

استعاد فريق الجيش اللبناني توازنه وتغلب على مضيفه الشباب مار الياس بفارق 4 أهداف وبنتيجة (33-29)، الشوط الأول (18-10)، في المباراة التي أجريت بينهما في قاعة حاتم عاشور لنادي الصداقة، في ختام لقاءات المرحلة 11 (الرابعة إياباً) من بطولة لبنان في كرة اليد لنوادي الدرجة الأولى.

ورفع الجيش رصيده إلى 27 نقطة في الصدارة، بينما صار رصيد الشباب 16 نقطة في المركز الخامس. وبسط الجيش سيطرته على المجريات بفضل اعتماده على دفاع المنطقة واستغلال المرتدات السريعة، لا سيما عبر كلوفيس البطي وعلي الحاج حسن وزكريا جنبين وبنيامين زعيتر، فضلاً عن الحارس علي شحادة، فيما افتقد مار الياس للاعبيه الصربيين ميلان ونينات، بعدما استغنى الفريق عن خدماتهما.

وحاول الشباب مجاراة خصمه القوي، الا ان فوارق الخبرة واللياقة كانت واضحة، رغم تألق هادي شري وجاد قبلان.

وفي الشوط الثاني ظهر الشباب مار الياس على نحو مغاير وعرف كيف يسد المنافذ الى شباكه، والاستفادة من الحالة الهجومية، ليقلص الفارق الى 3 أهداف (17-20)، في الثلث الاول من هذا الشوط، الا ان الضيف تدارك الموقف وأعاد توسيع الفارق تدريجياً، لتستقر النتيجة في نهاية اللقاء عند فارق 4 أهداف (33-29).

وكان أفضل مسجل في الجيش بنيامين زعيتر برصيد 8 أهداف وأضاف علي الحاج حسن وعلي صلاح الدين 5 أهداف لكل منهما، بينما كان كل من هادي شري وحسن زلزلي الأفضل من الشباب برصيد 7 أهداف وأضاف جاد قبلان 6 أهداف. قاد المباراة الحكمان الدولي محمد حيدر والقاري قاسم مقشر، والقارية آمنة طالب (مسجلة) والاتحادي طلال حمود (ميقاتياً)، وراقبها الحكم الدولي حلمي شعيب.

 الصداقةالجمهور

وفي القاعة نفسها، تغلب الصداقة حامل اللقب على ضيفه الجمهور بنتيجة (45-30)، الشوط الأول (21-14). ورفع الفائز رصيده إلى 23 نقطة في المركز الثاني موقتاً، بينما أصبح رصيد الخاسر 11 نقطة في المركز السادس. بدأ الصداقة اللقاء بقوة، فتقدم (7-3) بعد مرور 10 دقائق، وحافظ على الفارق (10-6) في منتصف الشوط الأول، معتمداً على تنويع هجماته عبر الأطراف ومن القلب، ثم وسع النتيجة لمصلحته إلى 7 أهداف (21-14)، مع نهاية هذا الشوط.

وواصل حامل اللقب سيطرته في الشوط الثاني، مستغلاً سرعة لاعبيه في الهجمات المرتدة، وسوء إنهاء الجمهور هجماته، فضلاً عن فارق اللياقة البدنية، لتنتهي المباراة بفوز سابع للصداقة هذا الموسم، مقابل الخسارة الثامنة لمنافسه. وكان أفضل مسجل في المباراة لاعب الصداقة محمد صالح برصيد 11 هدفاً، بينما كان ريبال التيني الأفضل من الجمهور بـ9 أهداف.

قاد المباراة الحكمان محمد حيدر وطلال حمود، وريان رشيد (ميقاتية) ومحمد العقيبة (مسجلاً).

حارة صيدا – المبرة

وفي قاعة نبيه بري في حارة صيدا، استعاد فريق الشباب حارة صيدا نغمة الانتصارات بعد تعادله مع الجيش (24-24)، بفوزه على المبرة (35-22). ورفع الفريق الجنوبي رصيده إلى 22 نقطة في المركز الثالث موقتاً، بينما أصبح رصيد المبرة 9 نقاط في المركز السابع.

جاءت المباراة متقاربة في شوطها الأول، مع أفضلية نسبية للضيف، الذي واصل تقديم الأداء المميز، وهو الذي نجح في إحراج الكبار هذا الموسم، لينهي هذا الشوط متقدماً بفارق 3 أهداف (14-11). وفي الشوط الثاني، حاول المبرة العودة بالنتيجة، لكنه اصطدم بدفاع قوي، لتنتهي المباراة بفوز حارة صيدا (35-22).

وكان أفضل مسجل في اللقاء لاعب الخاسر محمد عصفور برصيد 8 أهداف وأضاف حسين شلهوب 6 أهداف، بينما كان حمزة إدريس الأفضل من الفائز برصيد 7 أهداف وأضاف محمد همدر 6 أهداف. قاد المباراة الحكمان قاسم مقشر وأكرم الشيخ حسين، ورامي سبيتي (مسجلاً) وحسن حرب (ميقاتياً)، وراقبها الحكم الدولي حلمي شعيب.

وارتاح فوج الإطفاء بيروت (وصيف الموسم الماضي) هذا الأسبوع. المرحلة 12 وتفتتح المرحلة 12 (الخامسة إياباً) عند الساعة 20:30 من مساء السبت 4 أيار الحالي بلقاء يجمع بين فوج الإطفاء بيروت والمبرة في قاعة نبيه بري في حارة صيدا.

الإطفاء يلحق بالجيش خسارته الأولى هذا الموسم 2019

28-04-2019

ألحق فريق فوج الإطفاء بيروت الخسارة الأولى بالجيش اللبناني هذا الموسم، بفوزه عليه بفارق 4 أهداف وبنتيجة (31-27)، في المباراة التي أقيمت بينهما في قاعة حاتم عاشور، في ختام المرحلة العاشرة (الثالثة إياباً) من بطولة لبنان للرجال في كرة اليد.

ونجح الإطفاء (وصيف الموسم الماضي) في رد اعتباره أمام منافسه، الذي تغلب عليه ذهاباً بفارق 3 أهداف (27-24)، رافعاً رصيده إلى 20 نقطة في المركز الثاني (وله مباراة مؤجلة)، بينما احتفظ الجيش بالصدارة برصيد 24 نقطة.

ولم يكن انطلاق اللقاء عادياً، إذ قدم الفريقان بداية مميزة دفاعياً، ولم يسجل أي هدف حتى الدقيقة الرابعة عبر حسن صقر، لكن سرعان ما رد الجيش بواسطة علي الحاج حسن بكرة قوية. وأخذت المباراة طابع الإثارة والحماس، خصوصاً أن الإطفاء استعاد نجومه الذين أوقفهم الاتحاد منذ نهائي الموسم الماضي، فبرز الحارس حسين صقر وحسن غسان صقر إلى جانب أحمد شاهين، لينجح صاحب الأرض في التقدم 7-6 بعد مرور 15 دقيقة، ثم حافظ على تقدمه حتى نهاية الشوط الأول (15-12).

وتابع الإطفاء أفضليته مع بداية الشوط الثاني، فوسّع الفارق إلى 6 أهداف (20-14) في الدقيقة العاشرة، لكن الجيش رفض الاستسلام بقيادة علي الحاج حسن ومحمود الحاج سليمان وجورج بدوي، وقلص الفارق إلى هدف واحد (23-22) في منتصف هذا الشوط، قبل أن يتعرض لضربة قوية بإصابة نجمه علي صلاح الدين في رأسه في الدقيقة 17، ليعود صاحب الأرض ويفرض إيقاعه على اللقاء، الذي برزت فيه الخشونة، ملحقاً بمنافسه الخسارة الأولى هذا الموسم (31-27).

وكان أفضل مسجل في المباراة لاعب الإطفاء حسين شاهين برصيد 9 أهداف وأضاف شقيقه أحمد 8 أهداف، بينما كان علي الحاج حسن الأفضل من الجيش برصيد 8 أهداف وأضاف محمود الحاج سليمان وبنيامين زعيتر 4 أهداف لكل منهما. قاد المباراة الحكمان محمد حيدر وقاسم مقشر، وأكرم الشيخ حسين (مسجلاً) وطلال حمود (ميقاتياً)، وراقبها الحكم الدولي حلمي شعيب. الصداقة - المبرة وفي القاعة نفسها، حقق الصداقة حامل اللقب فوزاً سهلاً على المبرة (35 ـ 21)، الشوط الأول (20 ـ 13).

وارتقى الصداقة إلى المركز الثالث برصيد 20 نقطة، بينما بقي المبرة في المركز السابع بـ8 نقاط. جاءت المباراة من طرف واحد هو الصداقة، الذي سيطر لاعبوه على مجرياتها ونجحوا في التسجيل من كل الاتجاهات، وعندما اطمأن مدربه جميل قصير على النتيجة، أشرك جميع اللاعبين لإعطائهم فرصة للاحتكاك والانسجام.

أما المبرة، فحاول قدر المستطاع التخفيف من ثقل النتيجة عبر دفاع المنطقة والاعتماد على الهجمات المرتدة. وكان أفضل مسجل في المباراة لاعب الصداقة ميثم الحركة برصيد 8 أهداف، بينما كان جلال بري الأفضل من المبرة بـ6 أهداف. قاد اللقاء الحكمان محمد حيدر وقاسم مقشر، وحسن حرب (مسجلاً)، وطلال حمود (ميقاتياً)، وراقبها الحكم الدولي حلمي شعيب.

مار الياس - الجمهور

وفي قاعة مجمع اميل لحود الرياضي العسكري، حقق فريق الشباب مار الياس فوزاً مثيراً على ضيفه الجمهور بفارق 4 أهداف وبنتيجة (36-32)، الشوط الأول (20-18). ورفع الشباب رصيده إلى 15 نقطة في المركز الخامس، فيما بقي الجمهور سادساً بـ10 نقاط. وكان أفضل مسجل في المباراة لاعب الخاسر كمال سموري برصيد 8 أهداف، بينما كان الصربي نينات الأفضل من الفائز بـ7 أهداف.

قاد المباراة الحكمان طلال حمود وأكرم الشيخ حسين، ورامي سبيتي (مسجلاً) وحسن حرب (ميقاتياً)، وراقبها الحكم الدولي حلمي شعيب.

المرحلة 11 من جهة ثانية، تنطلق مباريات المرحلة 11 (الرابعة إياباً) عند الساعة 20:30 من مساء الثلاثاء 30 نيسان الحالي بلقاء يجمع بين المبرة والشباب حارة صيدا في قاعة نبيه بري بحارة صيدا، وتستكمل الأربعاء 1 أيار المقبل بمباراة تجمع بين الصداقة والجمهور (الساعة 20:00 مساءً) في قاعة حاتم عاشور، على أن تختتم عند الساعة 22:00 من مساء الخميس المقبل بمواجهة بين الجيش والشباب مار الياس في القاعة نفسها. ويرتاح الإطفاء هذا الأسبوع.

الإطفاء لرد اعتباره أمام الجيش في بطولة "اليد" 2019

24-04-2019

يسعى فريق فوج الإطفاء بيروت (وصيف الموسم الماضي) إلى رد اعتباره أمام ضيفه الجيش اللبناني، في أقوى مباريات المرحلة التاسعة (الثالثة إياباً) من بطولة لبنان للرجال في كرة اليد.
وكان الجيش تغلب على الإطفاء في الذهاب بفارق 3 أهداف وبنتيجة (27-24)، ما يعني أن مواجهتهما المقررة عند الساعة 22:00 من مساء الجمعة 26 نيسان الجاري في قاعة حاتم عاشور، ستكون فرصة للأول من أجل تأكيد تفوقه على منافسه هذا الموسم، فيما لن يوفر الأخير أي جهد للثأر من ضيفه.
ويقدم الجيش موسماً مميزاً، إذ لم يخسر حتى الآن متصدراً ترتيب الدوري برصيد 23 نقطة من 7 انتصارات وتعادل واحد، بينما يأمل الإطفاء (الثالث بـ17 نقطة) في الارتقاء إلى المركز الثاني.
وفي نفس القاعة، يلتقي عند الساعة 20:00 من مساء الجمعة ايضاً الصداقة (الرابع برصيد 17 نقطة) مع المبرة (الأخير بـ7 نقاط).
وتفتتح المرحلة عند الساعة 17:30 من بعد ظهر الجمعة بلقاء يجمع بين الشباب مار الياس (الخامس بـ12 نقطة) والجمهور (السادس بـ9 نقاط)، في قاعة مجمع إميل لحود الرياضي العسكري.
ويرتاح الشباب حارة صيدا (الثاني بـ19 نقطة) هذا الأسبوع.

تعادل الجيش وحارة صيدا 24-24 وفوز الصداقة 2019

24-04-2019

حسم التعادل "الدراماتيكي" اللقاء القوي بين فريق الجيش اللبناني ومضيفه الشباب حارة صيدا بنتيجة (24-24)، الشوط الأول (17-14 للشباب)، في المباراة التي أقيمت بينهما في قاعة نبيه بري في حارة صيدا، ضمن المرحلة الثامنة (الثانية إياباً) من بطولة لبنان في كرة اليد.
ورفع الجيش رصيده إلى 23 نقطة في الصدارة، بينما صار رصيد حارة صيدا 19 نقطة في المركز الثاني.
وحفل اللقاء بالكثير من الإثارة والندية بين الطرفين، وهذا ما يبرر الخشونة التي اتسم بها الأداء، وفي الحصيلة العامة عوقب 6 لاعبين من الجيش بالخروج مدة دقيقتين، مقابل 5 لاعبين من الفريق المضيف.
وفرض الشباب أسلوبه في الشوط الأول، خصوصاً عبر حنكة المدرب توفيق شاهين وخبرة بعض لاعبيه مثل ماهر همدر، الذي كان نجماً لفريقه إلى جانب حسين صالح، إذ عرف الفريق الجنوبي كيف يسيطر على المجريات، وأوجد تقدماً بفارق ثلاثة أهداف مع انتصاف اللقاء.
وفي الشوط الثاني، تسلم الجيش زمام المبادرة وعرف كيف يقلص الفارق وصولاً إلى التعادل، بالاعتماد على خبرة جورج بدوي ومعه علي صلاح الدين وعلي الحاج حسن.
وبلغت الإثارة ذروتها في الدقيقة الأخيرة، حيث كانت النتيجة تشير إلى تقدم حارة صيدا 24-23، وحاول لاعبو الجيش اختراق دفاع المنطقة للفريق المضيف، فلم ينجحوا، ليتدخل المدرب حسين زعيتر، الذي كان جريئاً بإجراء تبديل هجومي، فاخرج حارس المرمى وأشرك لاعباً احتياطياً مانحاً فريقه زيادة عددية، وضرب جورج بدوي من بعيد، فارتطمت الكرة بالعارضة وارتدت الى رأس الحارس أحمد الزين ثم هزت الشباك معلنة التعادل بطريقة "دراماتيكية".
وكان أفضل مسجل للشباب ماهر همدر برصيد 8 أهداف وأضاف حسين صالح 5 أهداف، وللجيش كان علي صلاح الدين وعلي الحاج حسن الأفضل برصيد 5 أهداف لكل منهما.
قاد المباراة الحكمان قاسم مقشر وأكرم الشيخ حسين، ورامي سبيتي (مسجلاً) وحسن حرب (ميقاتياً)، وراقبها عبدالله عساف.

الصداقة - مار الياس
وفي قاعة حاتم عاشور، جدد فريق الصداقة حامل اللقب فوزه على الشباب مار الياس وهذه المرة بفارق 13 هدفاً وبنتيجة (44-31).
وكان الصداقة فاز على منافسه في الذهاب (31-17)، ليرفع رصيده إلى 17 نقطة في المركز الرابع، بينما أصبح رصيد مار الياس 12 نقطة في المركز الخامس.
بدأت المباراة متقاربة بين الفريقين، وتقدم الصداقة بفارق هدف (5-4) بعد مرور 10 دقائق، قبل أن يفرض سيطرته على اللقاء بقيادة مديره الفني وقائده جميل قصير ويحصد فوزه الخامس هذا الموسم.
بدوره، بات الشباب في موقف حرج وباتت مهمته صعبة لدخول المربّع الذهبي، لكن الأكيد أن النادي كسب فريقاً مميزاً للموسم المقبل بقيادة المدير الفني زياد منصور.
وكان أفضل مسجل في المباراة لاعب الفائز محمد صالح برصيد 13 نقطة وأضاف علي قبيسي 7 أهداف، فيما كان الصربي نينات وهادي شري الأفضل من الخاسر برصيد 7 أهداف لكل منهما وأضاف سامي الخطيب 5 أهداف.
قاد اللقاء الحكمان محمد حيدر وطلال حمود، وأحلام إبراهيم (مسجلة) وسارة إبراهيم (ميقاتية)، وراقبها الحكم الدولي حلمي شعيب.

فوزان للجيش والإطفاء في كرة اليد 2019

18-04-2019
عزز فريق الجيش اللبناني صدارته لترتيب الدوري اللبناني في كرة اليد، بعدما جدد فوزه على المبرة وهذه المرة بفارق 21 هدفاً وبنتيجة (35-14)، في المباراة التي أقيمت بينهما في قاعة نبيه بري في حارة صيدا، ضمن مباريات المرحلة الثامنة (الأولى إياباً).
ورفع الجيش رصيده إلى 21 نقطة في الصدارة، علماً أنه الفريق الوحيد الذي لم يذق طعم الخسارة هذا الموسم، بينما أصبح رصيد المبرة 7 نقاط، وهو الفريق الوحيد الذي لم يفز حتى الآن.
وقدّم الجيش، الذي فاز على منافسه ذهاباً (26-21)، أداء مميزاً، مؤكداً أنه سيكون مرشحاً قوياً لإحراز اللقب، خصوصاً أنه في حال أنهى الدوري المنتظم في المركز الأول، سيواجه رابع الترتيب، وهو ما يسهل الطريق أمامه للوصول إلى النهائي.
وكان أفضل مسجل في المباراة لاعب الجيش بنيامين زعيتر برصيد 6 أهداف وأضاف كل من علي صلاح الدين وأحمد حمود وخضر درويش 5 أهداف، بينما كان محمد مصطفى الأفضل من المبرة برصيد 5 أهداف وأضاف أحمد رضا 3 أهداف.
قاد المباراة الحكمان قاسم مقشر وطلال حمود، ورامي سبيتي (مسجلاً) وحسن حرب (ميقاتياً).

وفي قاعة حاتم عاشور لنادي الصداقة، قلب فريق فوج الإطفاء بيروت تأخره معظم فترات المباراة إلى فوز مثير في اللحظات الأخيرة على الشباب مار الياس (31 ـ 30)، الشوط الأول (15 ـ 19).
ورفع الإطفاء رصيده إلى 17 نقطة في المركز الثالث، بينما صار رصيد مار الياس 11 نقطة في المركز الخامس.
سيطر لاعبو مار الياس على المباراة، وكانوا الأقرب إلى تحقيق الفوز، بعد أن ترجموا الأداء الجماعي الذي قدموه إلى تقدم، إلا أن لاعبي الإطفاء انتفضوا بطريقة مفاجئة وعادوا إلى اجواء المباراة من بعيد، واستعادوا المبادرة، ليحققوا فوزاً لم يكن في متناولهم.
وكان أفضل مسجل في المباراة لاعب الإطفاء وهدافه حسين شاهين برصيد 9 أهداف، وفي صفوف مار الياس الصربي نينات وهادي شري برصيد 8 أهداف لكل منهما.
قاد المباراة الحكمان الدولي محمد حيدر والقاري قاسم مقشر، ومحمد العقيبة (مسجلاً)، وطلال حمود (ميقاتياً)، وراقبها الحكم الدولي حلمي شعيب.
وارتاح الصداقة هذا الأسبوع.
وتفتتح المرحلة التاسعة (الثانية إياباً) عند الساعة 21:30 من مساء السبت 20 نيسان الحالي بمباراة تجمع بين فوج الإطفاء بيروت والجمهور (39-27 ذهاباً)، في قاعة حاتم عاشور لنادي الصداقة.

حارة صيدا يواصل انتصاراته في بطولة "اليد"

16-04-2019

واصل فريق الشباب حارة صيدا نتائجه المميزة في الآونة الاخيرة، بفوزه على الجمهور بفارق 8 أهداف وبنتيجة 38-30 (الشوط الأول 20-17)، في المباراة التي اجريت بينهما في قاعة حاتم عاشور لنادي الصداقة على طريق المطار، في افتتاح المرحلة الثامنة (الأولى اياباً) من بطولة لبنان لكرة اليد.
وكانت مباراة الذهاب بين الفريقين انتهت بفوز حارة صيدا أيضاً بنتيجة (37-24).
ويسعى فريق المدرب توفيق شاهين إلى البقاء في المركز الرابع، وبالتالي التأهل للدور نصف النهائي للبطولة، فيما لم يتمكن فريق الجمهور من تسجيل نتيجة أفضل، رغم ان لاعبيه قدموا مباراة جيدة وسعوا خلالها إلى مفاجأة الخصم، الذي تسلح بخبرة لاعبيه ماهر همدر وحسين صالح والسوري أحمد السخنيني.
وجاء الشوط الاول سريعا، حيث اعتمد كل فريق على أخطاء المنافس، فمالت الأفضلية من الفريق الجنوبي الذي وسع الفارق الى 4 أهداف، إلا ان لاعبي الجمهور ابقوا على الفارق طفيفاً، مع تألق الثنائي جورج حداد واليافع ريبال التيني، واستمرت الأمور على هذا النحو حتى انتصاف اللقاء.
وفي الشوط الثاني لم يتبدل شيئا في ربع الساعة الأول، حيث تابع حارة صيدا تفوقه الطفيف واستمر الجمهور بملاحقته، محافظاً على فارق الأهداف الثلاثة، وفي الربع الأخير وسع الجنوبيون الفارق تدريجاً وبلغ في النهاية 8 أهداف 38-30.
وكان أفضل مسجل للفائز حسين صالح برصيد 8 أهداف وأضاف ماهر همدر 8 أهداف والسوري أحمد السخنيني 7 أهداف، ولدى الخاسر كان جورج حداد الافضل بـ8 أهداف وأضاف ريبال التيني 7 أهداف ورودي فغالي 7 أهداف.
قاد اللقاء الحكمان محمد حيدر وأكرم الشيخ حسين ومحمد العقيبة (مسجلاً) وريان رشيد (ميقاتية).
وتستكمل المرحلة عند الساعة 20:30 من مساء الثلاثاء بمباراة تجمع بين المبرة والجيش اللبناني في قاعة نبيه بري في حارة صيدا، على ان تختتم عند الساعة 22:00 من مساء الاربعاء بلقاء يجمع بين الشباب مار الياس وفوج الاطفاء بيروت في قاعة حاتم عاشور لنادي الصداقة.

الصداقة يستعيد توازنه في بطولة "اليد" 2019

10-04-2019
استعاد فريق الصداقة حامل اللقب توازنه بعد الخسارة أمام فوج الإطفاء بيروت (وصيفه)، الأسبوع الماضي، بفوزه على ضيفه الجمهور بنتيجة (45-27)، الشوط الأول (24-9)، في المباراة المؤجلة بينهما من المرحلة الرابعة ذهاباً من بطولة لبنان في كرة اليد، والتي أقيمت بينهما في قاعة حاتم عاشور.
ورفع بطل لبنان رصيده إلى 14 نقطة، بينما أصبح رصيد الجمهور 8 نقاط.

تقدم الصداقة سريعاً (4-3) بعد 5 دقائق، ثم وسع الفارق إلى 4 أهداف (8-4) في الدقيقة العاشرة، قبل أن ينجح لاعبوه في استغلال الثغرات الدفاعية لفريق الجمهور، فبلغ الفارق 10 أهداف (15-5) في منتصف الشوط الأول، ثم 15 هدفاً (24-9) في نهاية هذا الشوط.
ورسم الأداء في الشوط الثاني سيناريو مشابهاً للأول، فبلغ الفارق 16 هدفاً (27-11) بعد 5 دقائق، ثم (31-14) بعد 10 دقائق من بداية هذا الشوط، الذي بدا فيه الفارق الفني والبدني واضحاً لمصلحة حامل اللقب، الذي أنهى المباراة لمصلحته (45-27).
وكان أفضل مسجل في الصداقة حسين موسى وربيع العقيبة برصيد 11 هدفاً لكل منهما، فيما كان ريبال التيني وأسعد رزق الأفضل من الجمهور بـ7 أهداف لكل منهما.
قاد المباراة الحكمان محمد حيدر وطلال حمود، وريان رشيد (ميقاتية) وآمنة طالب (مسجلة)، وراقبها الحكم الدولي حلمي شعيب.
وتنطلق مرحلة الإياب يوم الخميس المقبل.

الجيش يتصدر "الذهاب" بالعلامة الكاملة

09-04-2019

أنهى فريق الجيش اللبناني مرحلة الذهاب من بطولة لبنان في كرة اليد بالعلامة الكاملة، بعدما حسم المواجهة القوية أمام فوج الإطفاء بيروت (وصيف الموسم الماضي) لمصلحته بفارق 3 أهداف وبنتيجة (27-24)، في المباراة التي أقيمت بينهما في قاعة مجمع الرئيس اميل لحود الرياضي العسكري، والمؤجلة من المرحلة الثالثة.
ورفع الجيش رصيده إلى 18 نقطة (6 انتصارات من أصل 6 مباريات) في الصدارة، بينما أصبح رصيد الإطفاء 14 نقطة في المركز الثالث.
بدأ اللقاء بسيطرة الإطفاء، الذي تقدم (4-1) بعد مرور 7 دقائق، قبل أن ينتفض الجيش ويعادل الأرقام (4-4) ثم نجح في التقدم للمرة الأولى (7-5) في منتصف الشوط الأول، وحافظ على أفضليته حتى نهاية هذا الشوط (12-11).
وفي الشوط الثاني، أدرك الإطفاء التعادل (12-12)، ليستمر الوضع على حاله (14-14) و(16-16) ثم (19-19) و(23-23) حتى الدقيقة 22، حين فرض الجيش أسلوبه بفضل تألق لاعبه علي الحاج حسن، الذي سجل 5 أهداف من المسافة البعيدة، وقاد فريقه إلى فوز جديد أكد خلاله أن الموسم الحالي هو الأفضل له منذ سنوات.
وكان أفضل مسجل في الجيش كل من علي الحاج حسن ومحمود الحاج سليمان وجورج بدوي برصيد 5 أهداف وأضاف بنيامين زعيتر 4 أهداف، بينما كان حسين شاهين وأحمد شاهين الأفضل من الإطفاء بـ6 أهداف لكل منهما وأضاف كل من يامن دمج وحسن الحاج ومحمد قميحة 3 أهداف.
قاد المباراة الحكمان محمد حيدر وطلال حمود، وآمنة طالب (مسجلة) وريان رشيد (ميقاتية)، وراقبها حليم بدوي.
وتختتم مرحلة الذهاب بمواجهة تجمع بين الصداقة حامل اللقب (الرابع بـ11 نقطة) والجمهور (السادس بـ7 نقاط) عند الساعة 19:30 من مساء الأربعاء 10 نيسان الحالي، في قاعة حاتم عاشور، وهي مؤجلة من الجولة الرابعة.

الإطفاء يحسم قمة كرة اليد أمام الصداقة 2019

04-04-2019
عوض فريق فوج الإطفاء بيروت حامل اللقبخسارته في الأسبوع الماضي أمام الشباب حارة صيدا، بفوز غالٍعلىالصداقة(وصيف الموسم الماضي) بفارق 3 أهداف وبنتيجة (28-25)، الشوط الأول (13-15)، في المباراة التي أقيمت بينهما في قاعة حاتم عاشور، ضمن المرحلة السابعة (الأخيرة ذهاباً) من بطولة لبنان لكرة اليد، بحضور رئيس الاتحاد اللبناني للعبة عبدالله عاشور ونائبه أحمد درويش.
ورفع الاطفاء رصيده إلى 13 نقطة في المركز الثاني موقتاً، بينما أصبح رصيد الصداقة 11 نقطة في المركز الثالث موقتاً.
قدم الفريقان أداء حماسياًومتكافئاً،وتبادلا السيطرة الفنية والرقمية،ولم تحسم النتيجة الا في الدقائق الأخيرة، مع تألق الثنائي أحمد وحسين شاهين،الذيقادالفريق إلى أداء هجومي سمح لهفي حسم الأمور أمام حامل اللقب بقيادة مدربه الجديد جميل قصير، الذي حل خلفاً للمدرب التونسي المقالمحمد دلال.
وكادالصداقة، الذي برز في صفوفه عمر طرابلسي، يعود إلى أجواء المباراة ويحسم النتيجة لمصلحته،لولا تألق حارس مرمى الإطفاء، الذي أبعد كرات عدة عن مرماه.
وكان أفضل مسجل في المباراة لاعب الإطفاء حسين شاهين برصيد 15 هدفاً، بينما كان عمر طرابلسي الأفضل من الصداقة بـ7 أهداف.
قاد المباراة الحكمان قاسم مقشر وأكرم الشيخ حسين،وآمنة طالب (ميقاتية) ومحمد العقيبة(مسجلاً) ، وراقبها الحكم الدولي حلمي شعيب.

وفي القاعة نفسها، حقق الجمهور فوزه الأول هذا الموسم، وجاء على المبرة بفارق 3 أهداف وبنتيجة 31-28، الشوط الأول (18-12).
ورفع الجمهور رصيده إلى 7 نقاط في المركز السادس، في حين تراجع المبرة إلى المركز السابع بـ6 نقاط.
بدأت المباراة سريعة ومتكافئة وتعادلت النتيجةبين الفريقين 3-3 بعد مرور 5 دقائق، ثم (6-6) في الدقيقة العاشرة، قبل أن يوسع الجمهور الفارق مع نهايةالشوط الأول(18-12).
وبسط الجمهور هيمنته على الشوط الثاني،منهياًنصفه الأول(24-18)، قبل أن ينتفض المبرة ويحاول معادلة الأرقام، إلا أن الكلمة الأخيرة كانت لمنافسه بفارق 3 أهداف (31-28).
وكان أفضل مسجل في المباراة لاعب الجمهور جورج حداد برصيد 12 هدفاً، فيما كان محمد عصفور الأفضل من المبرة بـ8 أهداف.
قاد المباراة الحكمان قاسم مقشر وأكرم الشيخ حسين،وآمنة طالب (مسجلة)ومحمد العقيبة (ميقاتياً).

حارة صيدا يفاجئ الإطفاء في بطولة "اليد" 2019

31-03-2019

فاجأ فريق الشباب حارة صيدا مضيفه فوج الإطفاء بيروت (وصيف الموسم الماضي) وتغلب عليه بفارق 3 أهداف وبنتيجة (31-28)، الشوط الأول (14-15)، في المباراة التي أقيمت بينهما في قاعة حاتم عاشور لنادي الصداقة، في ختام مباريات المرحلة السادسة من بطولة لبنان في كرة اليد.
ورفع الشباب رصيده إلى 11 نقطة وارتقىإلى المركز الثاني موقتاً، بينما صار رصيد الإطفاء 10 نقاط في المركز الثالث.
قدم الفريقان أداء حماسياً، وتكافأت الخطورة بينهما إلى أبعد الحدود وتبادلا السيطرة والتسجيل.
وكانت البداية للاعبي الإطفاء الذين ما زالوا يفتقدون غياب حارسهم العملاق حسين صقر الموقوف اتحادياً، فتفوقوا على ضيوفهم، لكن سرعان ما انقلبت الأمور وبدأ لاعبو حارة صيدا بالعودة إلى الأجواء بقيادة المخضرمين ماهر همدر ومحمد همدر وحسن صقر، إضافة إلى حسين صالح، ليعادلوا الأرقام اكثر من مرة ثم يتقدموا خلال أكثر من مناسبة، إلا أن الكلمة الأخيرة في الشوط الأول كانت للإطفاء، الذي أنهاه متقدماً بفارق هدف (14-15).
وظل الوضع على حاله في الشوط الثاني من ناحية الأداء والتكافؤ، قبل أن ينتفض لاعبو حارة صيدا ويقدموا أداء هجومياً جماعياً مميزاً سيطروا فيه على النصف الثاني من الشوط، فسجلوا الأهداف من جميع الاتجاهات ونجحوا في التفوق البدني والفني، وتقدموا على منافسهم بفارق 3 وأحياناً 4 أهداف، ثم حافظوا على هذا الفارق حتى نهاية المباراة، وسط تألق الحارس سامي همدر، الذي برع في التصدي للعديد من الكرات القوية، حارماً أصحاب الأرض من أهداف محققة.
وكان افضل مسجل في المباراة لاعب الإطفاء احمد شاهين برصيد 11 هدفاً، وفي صفوف الحارة حسين صالح برصيد 9 أهداف.
قاد المباراة الحكمان القاري قاسم مقشر والاتحادي أكرم الشيخ حسين، ومحمد العقيبة (مسجلاً) وطلال حمود (ميقاتياً)، وراقبها الحكم الدولي حلمي شعيب.

الشباب مار الياس والمبرة في كرة اليد 2019

28-03-2019

فرط فريق المبرة بفوز كان في متناوله على الشباب مار الياس، وخسر أمامه في الدقائق الأخيرة بفارق 4 أهداف وبنتيجة 24-28، في المباراة التي أقيمت بينهما في قاعة حاتم عاشور لنادي الصداقة، ضمن مباريات المرحلة السادسة من بطولة لبنان في كرة اليد.
جاءت المباراة قوية ومثيرة منذ الثواني الأولى، إذ تقدم مار الياس (7-6) بعد مرور 10 دقائق، لتتعادل الأرقام للمرة الأولى في منتصف الشوط الأول (9-9)، قبل ان ينجح المبرة في التقدم (11-15) بعد تألق حارسه محمد الساحلي، لينتهي هذا الشوط بتقدمه (14-17).
وأجرى المدير الفني للشباب زياد منصور بعض التغييرات على التشكيلة، لتتعادل الأرقام (21-21) في منتصف الشوط الثاني، حتى نجح مار الياس في خطف الفوز في الدقائق الأخيرة بفارق 4 أهداف (28-24)، رغم الخطورة التي صنعها المبرة عبر نجمه جلال بري.
وكان افضل مسجل في المباراة لاعب المبرة حسين شلهوب برصيد 8 أهداف وأضاف جلال بري 6 أهداف، بينما كان نيناد الأفضل من مار الياس بـ7 أهداف.
قاد اللقاء الحكمان محمد حيدر وقاسم مقشر، وطلال حمود (ميقاتياً)، وآمنة طالب (مسجلة)، وراقبها الحكم الدولي حلمي شعيب.
وكانت المرحلة افتتحت بفوز الجيش اللبناني على الصداقة بفارق هدف (19-18).

فوز مثير للجيش على الجمهور في بطولة "اليد" 2019

25-03-2019

حقق فريق الجيش اللبناني فوزاً ثميناً على الجمهور بفارق 7 أهداف وبنتيجة 30-23، (الشوط الأول 15-10)، في المباراة التي جمعتهما في قاعة مجمع اميل لحود الرياضي العسكري في مار روكز، ضمن المرحلة الخامسة من بطولة لبنان في كرة اليد.
جاءت المباراة سريعة وقوية وبعيدة من الخشونة، ولم يكن الجمهور منافساً سهلاً لصاحب الأرض، اذ جاراه في بعض الفترات، لكن الخبرة خانت لاعبيه.
وكان أفضل مسجل في المباراة لاعب الجمهور جوردان ابي نادر برصيد 7 أهداف، بينما كان علي الحاج حسن الأفضل من الجيش برصيد 6 أهداف.
قاد المباراة الحكمان قاسم مقشر وأكرم الشيخ حسين، وآمنة طالب (مسجلة) وريان رشيد (ميقاتية).
وشهدت المرحلة فوز الصداقة على الشباب حارة صيدا (31-24)، وفوج الاطفاء بيروت على المبرة (40-17).

فوز حارة صيدا على المبرة في بطولة "اليد" 2019

16-03-2019

فاز فريق الشباب حارة صيدا على ضيفه المبرة بفارق 14 هدفاً وبنتيجة (41-27)، في المباراة التي أقيمت بينهما في قاعة نبيه بري في حارة صيدا، ضمن مباريات المرحلة الرابعة من بطولة لبنان لكرة اليد.
بدأت المباراة متقاربة بين الفريقين، ولم ينجح أي طرف في فرض سيطرته على الآخر، إذ بدا المبرة ضيفاً ثقيلاً على منافسه، وأحرجه في الشوط الأول الذي انتهى لمصلحة المضيف بفارق 3 أهداف وبنتيجة (18-15).
وجاء الشوط الثاني مغايراً، بعدما أدرك حارة صيدا أهمية الفوز في سعيه نحو دخول المربع الذهبي موسماً جديداً، فوسع الفارق حتى وصل إلى 14 هدفاً مع نهاية اللقاء (41-27).
ولا يزال المبرة في مرحلة تطور، خصوصاً انه يضم لاعبين شبان سيكون المستقبل أمامهم.
وكان أفضل مسجل في اللقاء لاعب الفائز محمد همدر برصيد 11 هدفاً، بينما كان قاسم عوالي الأفضل من الخاسر بـ8 أهداف.
قاد المباراة الحكمان طلال حمود وأكرم الشيخ حسين، ومحمد العقيبة (مسجلاً) وحسن حرب (ميقاتياً)، وراقبها عبدالله عساف.

الصداقة يهزم حارة صيدا في بطولة "اليد" 2019

12-03-2019

تغلب فريق الصداقة حامل اللقب على فريق الشباب حارة صيدا (24/31)، الشوط الأول (9/16)، في المباراة التي أقيمت بينهما امس في قاعة المرحوم حاتم عاشور الرياضية، بحضور رئيس الاتحاد اللبناني للعبة عبدالله عاشور ونائبه احمد درويش وأمين الصندوق زياد منصور، وهي مسبقة (الأسبوع الخامس)، بسبب سفر الصداقة إلى الكويت للمشاركة في بطولة الأندية الآسيوية، وقد شهدت طرد هداف الصداقة عمر طرابلسي لخشونته على محمد صالح.

وكان افضل مسجل في المباراة لاعب حارة صيدا محمد صالح برصيد سبعة أهداف، ومحمد صالح ونيناد وميسم الحركة برصيد ستة أهداف.

* قاد المباراة الدولي محمد حيدر والاتحادي أكرم الشيخ حسين، ومحمد العقيبي (مسجلا)، وطلال حمود (ميقاتيا)، وراقبها الدولي حلمي شعيب.

فوز الصداقة والاطفاء في كرة اليد 2019

01-03-2019
عوض فريق الصداقة حامل اللقب خسارته أمام الجيش اللبناني في الأسبوع الماضي، وحقق فوزاً سهلاً على الشباب مارالياس (31-17)، الشوط الأول (14-9)، في المباراة التي أجريت في قاعة حاتم عاشور الرياضية، ضمن مباريات المرحلة الثانية من بطولة لبنان في كرة اليد.

جاء الشوط الأول متكافئاً مع أفضلية لأصحاب الأرض، الذين بدأوه بتشكيلتهم الأساسية التي لم تترك مجالاً للخصم في التقاط الأنفاس الا عندما تراخت، مما افسح في المجال للاعبي مار الياس للعودة إلى الأجواء وبالتالي تقليص الفارق إلى هدفين، قبل أن يستفيق الصداقة من جديد ويرفع الفارق إلى 6 أهداف.

وفي الشوط الثاني لعب أصحاب الأرض بكل قوتهم وحافظوا على تفوقهم الفني والبدني، وسط محاولات شبابية لتقليص الفارق ليس إلا، لتنتهي المباراة بفوز الصداقة بفارق 14 هدفاً.
وكان افضل مسجل في المباراة لاعب الصداقة عمر طرابلسي برصيد 9 أهداف، وفي صفوف مار الياس فرنسيس سمراني بأربعة أهداف.

قاد المباراة الحكمان الدولي محمد حيدر والاتحادي أكرم الشيخ حسين، ومحمد العقيبة (مسجلاً) وطلال حمود (ميقاتياً)، وراقبها الحكم الدولي حلمي شعيب.
الاطفاء - الجمهور
وفي مباراة ثانية، فرض المنطق نفسه بعدما حقق فوج الاطفاء بيروت (الوصيف) فوزه الثانية على التوالي، وجاء على حساب الجمهور بفارق 12 هدفاً وبنتيجة (39-27).

دخل الاطفاء المباراة بتشكيلته القوية التي ضمت احمد شاهين وشقيقه حسين إلى جانب لاعب الخبرة يامن دمج، ليتقدم سريعاً (8-2)، قبل ان ينتفض الجمهور ويعادل الأرقام (11-11) في الدقيقة 20، ليعود وينهي وصيف الموسم الماضي الشوط الاول في مصلحته (20-16).
وفي الشوط الثاني، وسع الاطفاء الفارق مع مرور الوقت، مستفيداً من تفوقه الفني والبدني على منافسه، لتنتهي المباراة لمصلحته (39-27)، علماً انه سيواجه الجيش في قمة المرحلة الثالثة.
وكان افضل مسجل في اللقاء لاعب الفائز حسين شاهين برصيد 11 هدفاً، بينما كان جورج حداد الافضل من الخاسر بـ7 أهداف.
قاد المباراة الحكمان محمد حيدر وأكرم الشيخ حسين، وطلال حمود (ميقاتياً) ومحمد العقيبة (مسجلاً)، وراقبها الحكم الدولي حلمي شعيب.

الجيش يحسم القمة أمام الصداقة بفارق هدف

25-02-2019

حسم فريق الجيش اللبناني قمة كرة اليد أمام مضيفه الصداقة حامل اللقب بفارق هدف وبنتيجة (19-18)، في المباراة التي أقيمت بينهما في قاعة حاتم عاشور لنادي الصداقة، والمقدمة من المرحلة السادسة بسبب مشاركة صاحب الأرض في بطولة آسيا 2019 بالكويت.
ويلعب الصداقة في المجموعة الأولى إلى جانب دراغون الصيني ومضر السعودي.
جاءت المباراة مثيرة وقوية بين الفريقين، إذ سيطر التعادل على معظم فتراتها، مع أفضلية للجيش، الذي عرف كيف يتفوّق على منافسه في ملعبه.
فنياً، بدأت المواجهة لافتة على الصعيد الدفاعي، إذ تقدم الجيش (1-0) منذ الدقيقة الأولى، قبل ان يعادل الصداقة النتيجة (1-1) في الدقيقة الثامنة، ثم يتقدم (2-5)، لتتعادل بعدها الأرقام أكثر من مرة، حتى نجح الضيوف في إنهاء الشوط الأول بفارق 3 أهداف (11-8).
وفي الشوط الثاني، حافظ الجيش على تقدمه، مستفيداً من دفاعه القوي، وسط محاولات من الصداقة لمعادلة الأرقام، لكنه أضاع العديد من الفرص، لتنتهي المباراة المثيرة لمصلحة الضيوف بفارق هدف (19-18).
وكان افضل مسجل في اللقاء لاعب الصداقة عمر طرابلسي برصيد 6 أهداف، بينما كان علي صلاح الدين ومحمود الحاج سليمان الأفضل من الجيش بـ5 أهداف لكل منهما.
قاد المباراة الحكمان محمد حيدر وقاسم مقشر، وحسن حرب (مسجلاً) وطلال حمود (ميقاتياً)، وراقبها الحكم الدولي حلمي شعيب.
من جهة أخرى، تنطلق المرحلة الثانية عند الساعة 20:00 من مساء الخميس 28 شباط الجاري بمباراتين، فيلعب في الأولى الصداقة مع الشباب مار الياس، بينما يلتقي في الثانية فوج الإطفاءبيروت مع الجمهور (22:00)، في قاعة حاتم عاشور.
وتختتم المرحلة عند الساعة 17:00 من بعد ظهر الجمعة 1 آذار المقبل، بلقاء يجمع بين الجيش اللبناني والشباب حارة صيدا في قاعة مجمع إميل لحود في مار روكز. ويرتاح هذا الأسبوع فريق المبرة.

بطولة لبنان لكرة اليد لنوادي الدرجة الأولى 2019

24-02-2019
استهل فريق الجيش اللبناني مبارياته في بطولة لبنان لكرة اليد لنوادي الدرجة الأولى، بفوز مثير على المبرة بفارق 5 أهداف وبنتيجة (26-21)، في اللقاء الذي أقيم بينهما في قاعة مجمع إميل لحود الرياضي العسكري في مار روكز، في ختام مباريات المرحلة الأولى.
جاءت المباراة ندية، لا سيما من جانب المبرة سادس الموسم الماضي، الذي أدى على نحو مميز عبر لاعبيه الشبان، الا ان الفريق افتقد الى بعض الخبرة، وهو الامر الذي ميز الجيش (ثالث الموسم الماضي)، الذي صنع فارقاً سريعاً بلغ 4 أهداف في بعض الفترات، وعلى هذا الفارق انهى الشوط الأول (13-9).
وفي الشوط الثاني، برز لاعبو المبرة في الناحية الدفاعية والانطلاق بالمرتدات السريعة، ليقلصوا الفارق الى هدفين في بعض الفترات، الا ان لاعبي الجيش تمكنوا من استعادة توازنهم وانهوا اللقاء بانتصار مثير (26-21).
وكان أفضل مسجل في المباراة لاعب الفائز علي صلاح برصيد 6 أهداف، بينما كان حسين شلهوب الأفضل من الخاسر بالرصيد عينه.
قاد المباراة الحكمان الدولي محمد حيدر والاتحادي طلال حمود، وريان رشيد (مسجلة) وآمنة طالب (ميقاتية)، وراقبها الحكم الدولي حلمي شعيب.
حارة صيدا - الجمهور
وفي قاعة الرئيس نبيه بري الرياضي في حارة صيدا، افتتح الشباب حارة صيدا مسيرته في بطولة لبنان بالفوز على الجمهور 37-24 (الشوط الأول 19-12 للفائز).
ولعبت الخبرة وعامل الأرض دوراً بارزاً في حسم اللقاء لمصلحة الفريق الجنوبي، علما ان الجمهور لعب من دون اي لاعب اجنبي.
وكان لاعب حارة صيدا احمد حسن الزين أفضل مسجل في المباراة برصيد 12 هدفاً، بينما كان اسعد رزق الأفضل من الجمهور بـ10 أهداف.
قاد المباراة الحكمان القاري قاسم مقشر والاتحادي قاسم الشيخ، واحلام إبراهيم (مسجلة) وحسن حرب (ميقاتياً).
وكانت المرحلة افتتحت بفوز فوج الاطفاء بيروت على الشباب مار الياس (39-30) في قاعة حاتم عاشور لنادي الصداقة.
من ناحية ثانية، ستغادر ريان رشيد وآمنة طالب إلى الاردن للمشاركة في دورة جديدة للحكام تحت اشراف الاتحاد الآسيوي للعبة، كونهما من المرشحين لنيل الشارة القارية، وينطبق الامر عينه على الحكمين الاتحاديين سامر سلامة وعمر طرابلسي.

فوز فوج الاطفاء على مار الياس في بطولة اليد 2019

22-02-2019

وجّه فريق فوج الإطفاء بيروت (وصيف النسخة الماضية) رسالة قوية إلى منافسيه، بعدما حقق فوزاً مثيراً على الشباب مار الياس بفارق 9 أهداف وبنتيجة (39-30)، في المباراة التي أقيمت بينهما في قاعة حاتم عاشور لنادي الصداقة، في افتتاح منافسات المرحلة الأولى من بطولة لبنان لكرة اليد.
وقبل انطلاق اللقاء، الذي حضره رئيس الاتحاد اللبناني للعبة عبدالله عاشور، نائبه أحمد درويش، الأمين العام جورج فرح ورئيس نادي الشباب مار الياس جاك تامر، وقف الحضور دقيقة صمت حداداً على وفاة الحكم الاتحادي حسن درويش.
بدأ الشباب مار الياس المباراة بقوة، بقيادة المدير الفني زياد منصور، الذي عرف كيف يغلق المساحات أمام نجوم المنافس، فتقدم بفارق 3 أهداف (9-6) في منتصف الشوط الأول، في ظل تألق الحارس نادر صباغ، قبل ان تتعادل الأرقام 11-11 في الدقيقة 20، ليعود الإطفاء وينهي هذا الشوط متقدماً (16-18).
وفي الشوط الثاني، أجرى المدير الفني محمد ألاجاتي بعض التغييرات على تشكيلته، فلعب الثلاثي أحمد وحسين وكريم شاهين دوراً حاسماً في توسيع الفارق لمصلحة الاطفاء، وسط تراجع مستوى الشباب مار الياس، الذي سيكون منافساً عنيداً في الأسابيع المقبلة، خصوصاً أن تشكيلته تضم لاعبين شبان.
وكان أفضل مسجل في المباراة لاعب الإطفاء أحمد شاهين برصيد 8 أهداف وأضاف شقيقه حسين 6 اهداف، بينما كان هادي شري وعبد بلبل الأفضل من مار الياس بـ6 أهداف لكل منهما وأضاف عصام شبارو 5 أهداف.
قاد اللقاء الحكمان محمد حيدر وقاسم مقشر، ومحمد العقيبة (مسجلاً) وطلال حمود (ميقاتياً)، وراقبها الحكم الدولي حلمي شعيب.

بطولة لبنان لكرة اليد لعام 2019

19-02-2019

تنطلق بطولة لبنان لكرة اليد لعام 2019 عند الساعة 22:00 من مساء الخميس 21 شباط الجاري، بلقاء يجمع بين فوج الإطفاء بيروت (وصيف النسخة الماضية) والشباب مار الياس، في قاعة حاتم عاشور لنادي الصداقة على طريق المطار.
وتستكمل المرحلة الأولى، عند الساعة 17:00 من بعد ظهر الجمعة 22 شباط الجاري بمباراتين، تجمع الأولى بين الجيش اللبناني والمبرة في قاعة مجمع إميل لحود في مار روكز، والثانية بين الشباب حارة صيدا والجمهور (19:30) في قاعة الرئيس نبيه بري في حارة صيدا.
ويشارك في البطولة هذا الموسم 7 فرق، هي: الصداقة (بطل لبنان)، فوج الإطفاء بيروت (الوصيف)، الجيش اللبناني، الشباب حارة صيدا، الجمهور، المبرة والشباب مار الياس.

عودة

abdogedeon@gmail.com  لمراسلة الموقع

ABDO GEDEON   توثيق

جميع الحقوق محفوظة © - عبده جدعون  الدكوانة  2003-2019

Free Web Counter