LEBANESE BASKETBALL IN PRESS
 
BASKETBALL IN LEBANON
 
كرة السلة في لبنان
نرجو ابلاغنا عن كل نقص او تعديل
 
 


كتاب خيامي إلى فارس غير قانوني!

البلد
24 / 06 / 2010
حسم وزير الشباب والرياضة الدكتور علي حسين العبدالله (الذي يغادر اليوم إلى باريس برفقة رئيس لجنة الشباب والرياضة البرلمانية النائب سيمون ابي رميا والمستشار ابراهيم منسى لحضور مؤتمر فرانكوفوني) الامــر في موضوع اتحاد كرة السلة برفضه القاطع إقتراح المدير العام للوزارة زيد خيامي تشكيل لجنة خماسية لادارة اللعبة برئاسة الرئيس الــســابــق بــيــار كيخيا وعضوية ريمون توما وممثل عن اللجنة الاولمبية وعضوين حياديين، معتبراً انها غير قانونية وتؤدي إلى توقيف لبنان دولياً، وبالتالي غيابه عن بطولة العالم.

وفي معلومات خاصة لـ "صدى البلد" ان الوزير العبدالله يتجه للدعوة إلى اجراﺀ انتخابات جديدة للاتحاد قبل بطولة العالم معتبراً ان الكتاب الذي وجهه المدير العام للوزارة زيد خيامي إلى الامين العام لاتحاد اللعبة غير قانوني كونه لم يصدر حسبما تقتضي القوانين ونظام الوزارة والتسلسل الإداري المنصوص عنه في عمل الوزارات ولم يمر في دائرة الرياضة في الوزارة، ولم تؤشر عليه رئيسة قسم الرياضة في الوزارة السيدة فاديا حلال!

هذا الامر يعني ان الوزير لم يأخذ بالتدبير الذي اتخذه خيامي، كما لم يرد إيجاباً بعد على طلب الاتحاد اجراﺀ الانتخابات في 5 تموز المقبل علماً ان الامانة العامة للاتحاد ارسلت الدعوات إلى الجمعيات بخصوص انعقاد الجلسة حسب المهل القانونية، تاركة للوزير إيجاد المخرج القانوني اللائق لما اوقع المدير العام الوزارة فيه من مغالطات.

من جهته، استمر المدير العام في حماية الرئيس السابق للاتحاد عبر العرقلة من جديد، وهو قال امس الاول لموقع.sports-leb com ان لا انتخابات في 5 تموز، فرد عليه الامين العام المستقيل للاتحاد المحامي غسان فارس بالتأكيد ان التدبير الذي اتخذه الاتحاد قانوني وإذا كان المدير العام يستطيع إثبات العكس فليعلن ذلك في مطالعة قانونية.

على صعيد الرأي العام الرياضي عموماً والسلوي خصوصاً، فقد بدأ يتململ بوضوح من تصرفات المدير العام بعدما باتت الوزارة تخص فئة معينة من المحظوظين بـ "صــداقــة" المدير من الذين يخصهم بمعاملة خاصة على حساب القوانين والانــظــمــة، وهــنــاك دعـــوات ستطلق مــن بعض العاملين في الوسط الرياضي من لاعبين وإداريين للاعتصام امــام مبنى الـــوزارة للمطالبة بتطبيق القوانين، لان لا يمكن للرياضة ان تتقدم في ظل ضرب القوانين!

 

abdogedeon@gmail.com

ABDO GEDEON  توثيق

Free Web Counter