LEBANESE BASKETBALL IN PRESS ELECTION 2010
 
BASKETBALL IN LEBANON
 
كرة السلة في لبنان
نرجو ابلاغنا عن كل نقص او تعديل
 

خيامي لا انتخابات لاتحاد كرة السلة

22 / 06 / 2010

اللواء
أعلن مدير عام وزارة الشباب والرياضة زيد خيامي عن أنّ انتخابات اتحاد كرة السلة لا بدّ من أن تحصل بأي شكل من الأشكال، ولكن ضمن الأصول القانونية·
وقال: لم اعترض على الانتخابات بل على الدعوة، فإذا صحَّ وضع الدعوة تُجرى، وإن لم يَصُحْ ستُتّخذ إجراءات بحقها·

ورأى خيامي في حديث إلى موقع <القوات اللبنانية> الرياضي أن الأيام القليلة ستشهد تطوّرات جديدة، لافتاً إلى أن الجميع يملك مؤهلات للعمل بحكمة ووعي·

وأضاف: هناك حل من اثنين إما أن تتم الدعوة بشكل رسمي عبر الرئيس والأمين العام، أو أنْ يتم تأجيل الانتخابات وتُشكّل لجنة لتسيير الأمور إلى ما بعد كأس العالم في تركيا ما بين 28 آب و8 أيلول، وأيٌ من الاثنين قريب من الواقع لكن ما من حل يتقدّم على الآخر·

وعن تأخير التحضيرات لكأس العالم أكّد خيامي أنّ الوضع الحالي للاتحاد لم يؤثر ولم يتأخر المنتخب عن التحضيرات·

وردّاً على سؤال بشأن الدعم المالي المتمثّل بمليون دولار من وزارة المال للاتحاد أكّد خيامي أنّ الحكومة أوقفت تقديم المبلغ لغياب الاتحاد حالياً·

وختم مؤكداً أن لا انتخابات لاتحاد كرة السلة في 5 تموز المقبل·
 

 

 2010-06-22

خيامي يحاول فرض الأمر الواقع... والوزير بالمرصاد

خاص | صدى البلد

هل يغطي وزير الشباب والرياضة الدكتور علي حسين العبدالله المخالفة التي ارتكبها المدير العام لوزارة الشباب والرياضة زيد خيامي حين منع الموظفين في الوزارة من تسجيل معاملة إدارية في مصلحة الديوان، او يتخذ الاجراﺀات المسلكية في هذه الحالة؟

هـل باتت وزارة الشباب والرياضة ملكاً للمدير العام الذي يسيّر ما يناسب مصالحه الشخصية الخاصة على مصلحة لبنان و "يحشر" الوزير الآدمي بقرارات استباقية لقرارات الوزير في محاولة لفرض الامر الواقع؟

أسئلة طرحت أمـس بقوة بعد الاجتماع الذي حصل في مكتب الوزير العبدالله وجمع الرئيس السابق للاتحاد بيار كيخيا والامين العام المحامي غسان فارس والدكتور روبير ابو عبدالله والذي لم يؤدِ إلى نتيجة تذكر غير تمييع الموقف من قبل كيخيا واستمراره في تعطيل الانتخابات مدعوماً من "صديقه" المدير العام الذي سبق له ان منح إفادة إدارية لاتحاد انتخب بدعوة من نائب الرئيس والامين العام ويومها لــم يكن هناك صديق "صدوق"!

مصادر متابعة لموضوع الانتخابات تؤكد ان على الوزير ان يحسم امره وان لا يلتفت إلى "العاطفة" أو "الامر الواقع" او "الانتماﺀ الحزبي" الذي يحاول خيامي ان يفرضه، فإما يحق للاتحاد إجراﺀ الانتخابات وإما فليعلن على ماذا استند في قرار المنع!

المصادر تؤكد ان الوزير مقتنع تماماً بحق الاتحاد في اجراﺀ الانتخابات، وانه يحاول إيجاد المخرج للمدير العام الذي "غطّس" الوزير والوزارة في مأزق كبير، وانه قد يعلن اليوم موقفاً رسمياً ونهائياً من الموضوع!
 

 

انتخابات اتحاد السلة في 5 تموز 2010

20 / 06 / 2010
أعلنت الأمانة العامة لاتحاد كرة السلة انها ستباشر توزيع البيانين الاداري والمالي بين النوادي المنضمة الى الجمعية العمومية اليوم الاثنين مرفقين بالدعوة الى إنتخاب لجنة ادارية جديدة في 5 تموز المقبل في أوديتوريوم المدرسة المركزية في جونيه.

وتأتي العمومية استكمالاً للقرار الذي اتخذته الهيئة الإدارية للاتحاد، في جلستها الاثنين 14 حزيران الجاري، والتي عقدتها بحضور 12 عضواً من أصل 13، والقاضي بدعوة الجمعية العمومية إلى عقد جلستين؛

 الأولى مخصصة بإبراء ذمة اللجنة الإدارية من الناحية الإدارية والمالية

والثانية بانتخاب لجنة إدارية جديدة، وذلك تطبيقاً للنظام العام للاتحاد وللمراسيم النافذة، وستتضمن الدعوة شروط الترشح الى عضوية اللجنة الادارية ومهله.
 

 

رياضة 2010-06-20

خيامي "يساوم" وأهل اللعبة يرفضون

خاص | صدى البلد

باتت ازمة كرة السلة اللبنانية مفتوحة على كل الاحتمالات بعد غياب الوزير الدكتور علي حسين العبدالله عن السمع واستمرار تعنت المدير العام لوزارة الشباب والرياضة زيد خيامي في قبول تسجيل كتاب جوابي من اتحاد تصريف الاعمال الذي يستمر حتى انتخاب اتحاد جديد حسب المرسوم ٢١٣ وتعديلاته وهو المرسوم الذي يحكم عمل الرياضة اللبنانية واتحاداتها ويبدو انه لا يحكم عمل المدير العام الذي يبدو انه فوق القانون!

وفي معلومات خاصة لـ "صدى البلد" ان المدير العام يفاوض أهل اللعبة عبر مستشار الوزير مصطفى حمدان الذي اقترح عدة "سيناريوهات" بالاتفاق مع خيامي طبعاً، هدفها فقط إبقاﺀ "صديق خيامي" الرئيس السابق بيار كيخيا حتى مونديال اللعبة في تركيا وذلك لحسابات ومصالح خاصة، فيما يصر أهل اللعبة على تطبيق القوانين والدعوة إلى انتخابات ديمقراطية تأتي بلجنة إدارية جديدة حسب إرادة الجمعية العمومية.

ماذا اقترح حمدان (بتفويض من خيامي) ورفضه أهل اللعبة؟

- اجراﺀ مصالحة والعودة عن الاستقالات وإعادة توزيع المناصب في الاتحاد على ان يبقى كيخيا عضواً عادياً مسؤولاً عن المنتخبات.

- اجراﺀ الانتخابات في ٥ تموز على ان يتسلم الاتحاد الجديد السلطة بعد مونديال كرة السلة.

- العودة عن الاستقالات وإبقاﺀ كيخيا رئيساً على ان تعيّن الوزارة مشرفين منها على الصرف المالي في الفترة المقبلة، وعلى ان يتعهد كيخيا بعدم الترشح لعضوية الاتحاد بعد المونديال.

وفي المعلومات التي حصلت عليها "صدى البلد" من اوساط موثوقة ان اتحاد تصريف الاعمال سيوزع في مطلع الاسبوع الدعوات الرسمية للجمعيات لحضور الجمعية العمومية في ٥ تموز حسب المهل القانونية وان الإصرار على اجراﺀ الانتخابات بات اكبر مما كان عليه قبل فترة، خصوصاً بعدما لمس كل الاعضاﺀ ان العرقلة لها اسباب مجهولة لدى الرأي العام الرياضي لكنها معلومة في اوساط ضيقة تعرف الحقيقة والتي يبدو ان لها حسابات اخرى!

تضيف الاوساط ان خيامي يحاول كسب الوقت واعتبار دعوة اتحاد تصريف الاعمال إلى الانتخابات غير قانونية، حتى تمر فترة الشهر التي تمنح عادة للدعوة إلى الانتخابات، فتصير الدعوة بعدها منوطة بالوزارة التي ستدعو عندها إلى اجراﺀ الانتخابات في ٥ ايلول المقبل أي بعد مونديال تركيا.

هل يمكن لهذا "السيناريو" ان يمر؟

تقول اوساط اتحاد تصريف الاعمال انه يعتبر الدعوة التي وجهها للانتخابات قانونية، وللجمعية العمومية وحدها الحق في منحه الثقة من عدمها، اما "السيناريوهات" التي يحكى عنها فغير قابلة للتطبيق، خصوصاً ان الرئيس وحده لا يستطيع تسيير شؤون الاتحاد وبالتالي ستصاب اللعبة بالشلل!

واقترحت الاوساط على المدير العام (على سبيل النكتة) ان يتم تصديق الدعوة إلى الانتخابات من قبل الوزارة على ان يتعهد الاتحاد المقبل بأن يكون الرئيس السابق رئيس شرف البعثة إلى تركيا (على حساب الاتحاد) خصوصاً ان هناك مساعدة مالية أقرت للاتحاد قيمتها مليار و٣٨٢ مليون ليرة لبنانية.
 

 

 


إلاتحاد يصرّ على اجراﺀ الانتخابات 2010

صدى البلد
19 / 06 / 2010
اصر الاتحاد اللبناني لكرة السلة الذي يصرّف الاعمال على اجراﺀ انتخابات اتحاد جديد في 5 تموز المقبل، ورد على الكتاب الذي اصدره المدير العام لوزارة الشباب والرياضة الذي اعتبر المراسلة الاخيرة من الاتحاد للوزارة غير قانونية، بكتاب إلى الوزير علي العبدالله تضمن مطالعة قانونية تؤكد قانونية الاجراﺀات المتخذة سنداً للقوانين والمرسوم 213.

وأقر الاتحاد في جلسة تصريف اعمال البيانين المالي والإداري لعرضهما على الجمعية العمومية كما اكد انه في انتظار جواب الوزير، لتبنى عليه الخطوات اللاحقة بهدف الوصول إلى انتخابات سريعة للجنة إدارية ينتظر منها الكثير خصوصاً ان لبنان على أبواب استضافة كأس ستانكوفيتش وبطولة آسيا للمنتخبات في لبنان كما المشاركة في كأس العالم وما يتوجب عليهما من تحضيرات.


الوزارت اللبنانية ان يُضرب القانون في وزارتــه على يد المدير العام ورئيس مصلحة الديوان؟

ننتظر الجواب كما نعتبر هذا الكلام إخباراً إلى التفتيش المركزي وإلى من يهمه أمر القانون والشباب في لبنان.

وقبل ان يأتينا الجواب نلفت خيامي إلى ان اسـتـمــراره في المخالفة والعرقلة لن يجعله يخيّم طويلاً في الـــوزارة وفــي الرياضة اللبنانية!
 

 

 

إبطال قانونية الدعوة لانتخابات السلة  2010

17 / 06 / 2010
وجّه مدير عام وزارة الشباب والرياضة زيد خيامي كتاباً إلى أمين سر اتحاد كرة السلة يُعلن فيه عدم قانونية المراسلات إلى الوزارة بتاريخ 15 حزيران الجاري، والمتعلقة بدعوة الجمعية العمومية للاتحاد لانتخاب لجنة إدارية جديدة، كون المراسلات لم تقترن بتوقيع رئيس الاتحاد بيار كاخيا، لذا اعتُبِرَتْ غير ذات صفة·
وجاء في كتاب خيامي:

تود وزارة الشباب والرياضة إحاطتكم علماً بأن الكتابين المسجلين في قلم الوزارة تحت رقم 2371/د و2372/د بتاريخ 15/6/2010 تشكل مراسلات غير قانونية لجهة الشكل كونها غير مُذيّلة بتوقيع الرئيس إلى جانب توقيع أمين السر وفق ما تقتضي الأصول والأنظمة المرعية الإجراء، كما إنها غير قانونية لجهة المضمون كونه لا يحق لهيئة مستقيلة اتخاذ قرار بدعوة الهيئة العامة للانعقاد، لأي سبب من الأسباب والتوقيع عليه، إذ إنّ هذا الحق مُناط وفق الأنظمة العامة ونظام الاتحاد نفسه بالرئيس وأمين السر دون سواهما معاً في ما يتعلق بأي من المراسلات الإدارية، ومعهما أمين الصندوق في ما يتعلق بأي من المراسلات المالية، خصوصاً أن مَنْ استقال مهما كانت صفته، فهو قد تنازل طوعاً عن حقه في اتخاذ القرارات وهو في موضع السلطة، فكيف يُعطي نفسه الحق وقد أصبح خارجاً مستقيلاً بملء إرادته

وأشار خيامي إلى أنّه ، بناء لما تقدم، ترفض الوزارة الرد على جهات غير ذات صفة، وتكتفي بتوجيه هذه المراسلة الإيضاحية إليكم بصفتكم أمين سر الاتحاد، وتعتبر أن الكتابين غير قانونيين ولن يؤخذ بمضمونهما، وتدعوكم إلى العمل وفقاً للأصول واتباع الأنظمة العامة وأنظمة الاتحاد
 

 
 

إبطال قانونية الدعوة لانتخابات السلة  2010

17 / 06 / 2010
وجّه مدير عام وزارة الشباب والرياضة زيد خيامي كتاباً إلى أمين سر اتحاد كرة السلة يُعلن فيه عدم قانونية المراسلات إلى الوزارة بتاريخ 15 حزيران الجاري، والمتعلقة بدعوة الجمعية العمومية للاتحاد لانتخاب لجنة إدارية جديدة، كون المراسلات لم تقترن بتوقيع رئيس الاتحاد بيار كاخيا، لذا اعتُبِرَتْ غير ذات صفة·
وجاء في كتاب خيامي:

تود وزارة الشباب والرياضة إحاطتكم علماً بأن الكتابين المسجلين في قلم الوزارة تحت رقم 2371/د و2372/د بتاريخ 15/6/2010 تشكل مراسلات غير قانونية لجهة الشكل كونها غير مُذيّلة بتوقيع الرئيس إلى جانب توقيع أمين السر وفق ما تقتضي الأصول والأنظمة المرعية الإجراء، كما إنها غير قانونية لجهة المضمون كونه لا يحق لهيئة مستقيلة اتخاذ قرار بدعوة الهيئة العامة للانعقاد، لأي سبب من الأسباب والتوقيع عليه، إذ إنّ هذا الحق مُناط وفق الأنظمة العامة ونظام الاتحاد نفسه بالرئيس وأمين السر دون سواهما معاً في ما يتعلق بأي من المراسلات الإدارية، ومعهما أمين الصندوق في ما يتعلق بأي من المراسلات المالية، خصوصاً أن مَنْ استقال مهما كانت صفته، فهو قد تنازل طوعاً عن حقه في اتخاذ القرارات وهو في موضع السلطة، فكيف يُعطي نفسه الحق وقد أصبح خارجاً مستقيلاً بملء إرادته

وأشار خيامي إلى أنّه ، بناء لما تقدم، ترفض الوزارة الرد على جهات غير ذات صفة، وتكتفي بتوجيه هذه المراسلة الإيضاحية إليكم بصفتكم أمين سر الاتحاد، وتعتبر أن الكتابين غير قانونيين ولن يؤخذ بمضمونهما، وتدعوكم إلى العمل وفقاً للأصول واتباع الأنظمة العامة وأنظمة الاتحاد
 

 

انتخابات اتحاد السلة في 5 تموز 2010

صدى البلد

15 / 06 / 2010
عقد الاتحاد اللبناني لكرة السلة "المستقيل" أمس جلسة تصريف اعمال بناﺀ على دعوة من الرئيس والامين العام وجهت في 11 الجاري، وذلك في مقر انطوان الشويري لكرة السلة بحضور 12 عضوا وغياب الرئيس بيار كيخيا، وذلك سندا للمواد 41 معطوفة على المادة 30 من النظام العام للاتحاد التي يحكمها المرسوم 213 خصوصاً المادة 30 منه.

واخذ الاعضاﺀ علماً بالاستقالات التي قدمها تسعة من الاعضاﺀ وسجلت في قلم وزارة الشباب والرياضة تحت الرقم /2315 د بتاريخ 10 حزيران واعتبار الهيئة الإدارية سقطت باستقالة أكثرية الاعضاﺀ.

ودعا المجتمعون الجمعية العمومية إلى عقد جلستين الاولى عادية عند الساعة، 00 18 لإقرار البيان المالي والإداري وتبرئة ذمة اللجنة الإدارية التي سقطت بفعل الاستقالات، والثانية مخصصة لانتخاب هيئة إدارية جديدة وذلك تطبيقاً لنظام الاتحاد والمرسوم 213 وتعديلاته خصوصاً المادة 13 الفقرة 4 كما المادة، 19 وذلك في اوديتوريوم المدرسة المركزية في جونية.

وفي خصوص المنتخب الوطني، تقرر متابعة التحضيرات وتنفيذ الالتزامات المعقودة قبل الاستقالات مع الاطراف كافة وإذا لزم الأمر عقد اتفاقيات جديدة مع لاعبين او جهات اخرى من مبدأ تنفيذ قرار المشاركة في بطولة العالم وما يستوجب ذلك من اتفاقيات عقدت كانت او لم تعقد حتى تاريخه، وتكليف امين السر مراجعة الرئيس وامين الصندوق للحصول على كافة العقود المبرمة حتى تاريخه في ما يتعلق بتحضيرات المنتخب إلى بطولة العالم والمتوجبات المالية ونسخة عن حسابات الاتحاد في المصارف المعتمدة بالليرة اللبنانية والدولار الاميركي أو أية عملة اخرى، من اجل عرضها على لجنة الاتحاد المتوجب عليها وحسب النظام العام خصوصاً المادة 41 متابعة عملها حتى تاريخ انتخاب لجنة جديدة.
 

 

 

abdogedeon@gmail.com

ABDO GEDEON  توثيق

Free Web Counter