KAMIL RIZK

التزلج على الثلج - في لبنان

SKI - AU LIBAN

نرجو ابلاغنا عن كل نقص او تعديل

كميل رزق

رئيس سابق للاتحاد اللبناني التزلج 2006  2007

رئيس الاتحاد الاسيوي الدكتور سونغ وان لي ، يقدم درعا للسيد كميل رزق

وفد اتحاد التزلّج يزور العماد سليمان

ا08 / 02 / 2008

 

   زار وفد من اتحاد التزلّج على الثلج قائد الجيش العماد ميشال سليمان، في مكتبه في اليرزة، وضمّ الوفد رئيس الاتحاد كميل رزق والأمين العام فرادي كيروز وأمين الصندوق يوسف خليل ومسؤولة العلاقات العامة في الاتحاد دينا نصر.
وشكر الوفد سليمان على رعايته لبطولة لبنان لموسم 2006 ـ 2007، وقدّم له رزق درعاً تذكارية، وتمنّى عليه رعاية الحدثين الدوليين الكبيرين اللذين سيقامان في لبنان خلال الموسم الجاري وهما بطولة آسيا الـ17 للناشئين التي ستقام في 23 شباط الجاري و24 منه بمشاركة سبع دول آسيوية، والأسبوع الدولي الـ20 الذي سيقام في 29 الجاري و1 و2 آذار المقبل بمشاركة زهاء 10 دول أوروبية.

 

كميل رزق أعلن لائحته لانتخابات التزلّج   18 / 10 / 2008
 


صدى البلد

أعـلـن رئـيـس الاتـحـاد اـلـبـناني للـتـزلـج على الثلج كميل رزق لائحته التي ستخوض انتخابات اللجنة الاداريــة الجديدة التي ستجري يوم الجمعة المقبل في 23 الجاري.

جاﺀ الاعلان خلال حفل غداﺀ أقامه رزق في النادي اللبناني للسيارات والـسـيـاحـة، وتـقـدّم الــحـضـور فيه الرئيس الأسبق للاتحاد ريمون داوود، والأمين العام لاتحاد كرة السلة فارس المدوّر والدكتور روبير ابو عبدالله وأعضاﺀ اتحاد التزلّج ومندوبو أندية ومسؤولو محطات التزلّج وحشد من رجال الصحافة والاعلام.

وألقى رزق كلمة ترحيبية وأعلن عن لائحته، مشيراً الى أنه تمّ تشكيل اللائحة من 11 عضواً تاركاً لــوزارة الشباب والرياضة تحديد عدد أعضاﺀ اللجنة الادارية المقبلة. ثم عدّد امين عام الاتحاد فريدي كيروز انجازات الاتحاد خلال السنوات الأربع الماضية وعـلـى رأسـهـا تـحـويل الـعـجـز في صندوق الاتحاد من خمسين ألف دولار الــى فائض بقيمة 125 ألــف دولار، متطرقاً الى البطولات والمسابقات الدولية والمحلية التي نظّمها الاتحاد والتي شارك فيها في أنحاﺀ العالم وعلى رأسها بطولتا العالم في ايطاليا والسويد. وأعلن عن التعاقد مع شركة تدقيق حسابات منذ العام 2006 واتباع سياسة الشفافية بالاضافة الى ايفاد مدربين الى مؤتمرات دولية.

وأعلنت مسؤولة العلاقات العامة في الاتـحـاد دينا نصر برنامج عمل الاتـحـاد ضـمـن خـطـة تـمـتـد لأربـع سنوات في حـال فــوز اللائحة، ومن أبــرز المشاريع تطوير مسابقة تزلّج العمق ومكننة أرشيف الاتحاد منذ تأسيسه وتشكيل منتخبات لبنان لجميع الفئات العمرية في التزلّج الألبي والسعي إلى استضافة مؤتمر الاتحـاد الـدولـي فــي الـعـام 2012 واقــامــة دورات تدريبية للمدربين المحليين واستضافة مؤتمر للمدربين الآسيويين وتوقيع عقود مع الشركات الــراعـيـة لـلاتـحـاد لـرعـايـة الأبـطـال المميّزين واعتماد آلية جديدة لتوزيع المساعدات على الأندية وفق الآلية المعتمدة في الاتحاد الدولي بهدف دعم جميع الأندية الاتحادية.

وأشـارت الـى أن الاتاد سيستضيف بطولة آسـيا لـلأولاد في شباط المقبل واقامة محاضرات عن التزلج في الجامعات والمدارس.

وأعلنت أن أعضاﺀ اللائحة يتعهّدون بتنفيذ برنامج العمل بالتعاون مع الأنـديـة الاتحاديـة ووزارة الشباب والرياضة واللجنة الأولمبية.


دينا نصر وزينة دريان وكميل رزق وكريستيان رزق وكارلوس شاد وكلود ربابي وفريدي كيروز وجوني كيروز وناجي خليل وسليم كيروز ويوسف خليل.
 

 

خوضي الانتخابات كان مشروطاً بمصلحة اللعبة 2008
 


عدنان حرب

لا يختلف اثنان على ان كميل رزق من "حزب الاوادم" الذين مــروا على الرياضة اللبنانية.

جــاﺀ الــى الوسط الرياضي من عالم المال والبناﺀ وكان قبلها مغموراً رياضياً.

يعتبره القريبون منه منقذ ريـاضـة الـتـزلـج، إذ استلمها وفـي صـنـدوقـهـا عـجـز بقيمة 50 الف دولار وسيسلمها (إذا خسر الانتخابات المقبلة) وفي صندوقها نحو 120 الف دولار فائض.

هـادئ إلى درجـة الطيبة، لا ينفعل حتى لو كان الامر يمسه شخصياً ويعتبر ان ترشحه من جديد كـان بناﺀً على طلب 14 نـاديـاً تمثل نصف الجمعية العمومية.

يؤكد ان خصمه على رئاسة الاتحاد طوني خوري هو صديق عزيز وانه قال له انه لن يترشح إذا لم يكن معه فريق العمل الذي تعاون معه في السنوات السابقة.

بعد حديث طوني خوري الاسبوع الماضي التقت "صدى البلد" رئيس اتحاد التزلج كميل رزق وكان الحوار الآتي: هل صحيح انك باركت لطوني خوري رئاسة الاتحاد أمام عدد من الأشخاص ثم غيرت رأيك؟

- ان هذا الحديث قد اجتزأ، لأنه عندما زارنـــي السيد طوني خــوري أكدت له بأني لن أترشح اذا لم أتمكن من العمل مع فريق العمل الذي كان في الاتحاد منذ أربع سنوات وفي هذه الحال أي اذا كان هذا الفريق لا يريد الاستمرار في تحمل المسؤولية فاني أبارك لطوني خوري رئاسة الاتحاد.

ولكن عندما قــرر الفريق الــذي تعاملت معه خلال السنوات الأربع الماضية تحمل الـمـسـؤولـيـة، مع العلم أن هـؤلاﺀ الأشخاص يمثلون أندية اتحادية ويعملون في قطاع رياضة التزلج منذ أكثر من عشرين عاماً وعــدهم الـخــرة الكافية لانجاح الاتحاد، فلذلك قررت تحمل المسؤولية والترشح من جديد.

اذا كانت 18 نادياً لا تريد كميل رزق لماذا تترشح؟

- ان موضوع ترشيحي جاﺀ بناﺀ على طلب 14 نادياً جاﺀت الى مكتبي وطلبت مني تحمل المسؤولية لتكملة مسيرة انجاح الاتحاد بوجود رؤساﺀ محطات الأرز والمزار كفردبيان وفقرا والـزعـرور، وأظــن ان 14 نادياً تمثل أكثر من نصف الجمعية العمومية.

يتهمك المعارضون بأنك تترك الاتـحـاد فـي عهدة أمين السر وبأنك رئيس شرف؟

- هــذا كــلام عــار عن الصحة لأن جميع المراسلات الصادرة والــواردة أطلع عليها بتفاصيلها، كما يطلع عليها جميع أعضاﺀ الاتحاد ولا توجد مراسلة صادرة عن الاتحاد الا وتكون موقعة مني شخصياً وإلاّ لا تكون رسمية حسب الــقـانـون. ولكن في جميع الاتحادات لأمانة السر دوراً محورياً ولا يمكن أن تكون مغيبة كما يطلب المعترضون، بالاضافة إلى أن أمين السر يعمل لمصلحة الاتحاد وليس لمصلحته الشخصية لأن ليس عنده أي استفادة أو مصلحة تجارية تتعلق برياضة التزلج.

كيف ترى تأييد اللواﺀ المتقاعد سهيل خوري لطوني خوري؟

- لا أعلق على هذا الموضوع، لأنه من الممكن أن يكون هناك شيﺀ وراﺀ الكواليس يتعلق باللجنة الأولمبية، انما أود أن أشير إلى أنه خلال كل اجتماعاتي مــع الــلــواﺀ خـــوري كان يشجعني لترؤس الاتحاد ودائماً يهنئنا على انجازاتنا ويقول انه إلى جانب هذا الاتحاد.

ماذا قدمت للاتحاد مالياً ومعنوياً وهـل تؤيد الاستعانة بشركة تـدقـيـق مـحـاسـبـة لـمـيـزانـيـة الاتحاد؟

- أولاً أود أن أقول بأني تحملت مسؤوليتي لانجاح مسيرة الاتحاد وفـــي تنظيم الـبـطـولات الـدولـيـة والمحلية. وقدمت ما فيه الكفاية لايقاف العجز وذلــك بالتعاون مع وزارة الشباب والرياضة والشركات الراعية، أما من الناحية المعنوية فمن الممكن أن يوجد هذا السؤال الى الأندية واللاعبين دون استثناﺀ.

أمـا مــن نـاحـيـة شـركـة تدقيق الحسابات فان الاتحاد متعاقد مع شركة تدقيق حسابات منذ العام 2006 وهي شركة "بطيش غروب" وهــي تــدقـق فــي جـمـيـع فـواتـيـر الاتـحـاد في شكل أسبوعي، وكان حرياً بالذين يثيرون هذا الموضوع أن يكونوا مطلعين على البيانات المالية السنوية ويحضروا الجمعيات العمومية ليعرفوا آلية العمل في الاتحاد.

هل صحيح أن عائلتك ضغطت عليك لتكمل المعركة الانتخابية وانك لم تكن تريد خوضها؟

- ان ترشيحي لرئاسة الاتحاد جاﺀ بعد اجتماع عقد في مكتبي وبناﺀ على طلب وحضور 14 نادياً ورؤساﺀ المحطات، والوزير السابق المهندس نعمة طعمه رئيس مجلس إدارة أوتيل مزار 2000 والعائلة، وكما قلت سابقاً خوض الانتخابات كان مشروطاً أن أكـــون مــع فــريــق عمل منسجم ويريد مصلحة رياضة التزلج وليس المناصب.

هل أنــت راضٍ عن لعبة التزلج فــي لبنان وهــل يمكن تطوير اللعبة؟

- لعبة التزلج شـهـدت تـطـوراً ملموساً خــلال السنوات الماضية والبرهان على ذلــك تحقيق لبنان المركز الأول في بطولة آسيا للناشئين العام الماضي، ولكن هذه الرياضة يمكن تطويرها وتطوير اللاعبين مــن خــلال بــرنـامـج وخـطـة تـوضــع لنرفع مستوى المنافسة خصوصاً مع البلدان الأوروبـيـة، ولبنان عنده الامكانات لذلك خصوصاً عندما نرى أمثال اللاعبة شيرين نجيم تحقق الميداليات للبنان.

اذا حصل خرق للوائح هل يمكن أن تستمر فــي لجنة الاتــحــاد وتتعايش مع طوني خوري؟

- الموضوع ليس موضوع تعايش، أنــا صديق لطوني خــوري وأحترمه ولكن عندي برنامجاً لتطوير هذه اللعبة وهذا البرنامج لا يمكن تنفيذه الاّ مــن خـلال فـريـق عمل منسجم وبالتعاون مع الأندية، لذلك أقول أن الخرق في اللوائح غير ممكن خصوصاً أن أندية التزلج عايشت الكثير من الانتخابات وتعرف كيف ستصوت وأكيد أنها ستصوت لصالح الاتحاد ولعبة التزلّج.

يقول الفريق الآخــر ان طوني خوري يمكن أن يجلب المساعدات للعبة عبر صــداقــاتــه الدولية والأولمبية؟


- أود أن أســأل، لماذا حتى هذه اللحظة لم نر أي مساعدة من السيد خوري، وهل المساعدات مرتبطة به شخصياً اذا وصل الى رئاسة الاتحاد؟

ان اتحاد التزلج ليس ملك كميل رزق أو طوني خوري انه للبنان ويجب على كل شخص تقديم المساعدة في أي موقع كان وليس ربطها بالمناصب. مع العلم بأننا كاتحاد طلبنا مساعدة من اللجنة الأولمبية وعبر السيد طوني خوري لتجهيز الاتحاد بالمعدات منذ العام 2007 وحتى هذه اللحظة لم نتلق أي جواب على مراسلتنا.

بيان محطات التزلج بتأييدك، هل تعتبره كافياً لفوزك في الانـتـخـابــات، واذا فـاز خصمك هل ستقفل المحطات في وجه الاتحاد؟

- أولاً، أود أن أشكر المحطات لتعاونها معنا خلال السنوات الست الماضية، وأنا أقول لولا هذا التعاون لما كنا حققنا أي شيﺀ في الاتحاد.

ثانياً، نحن كاتحاد ليست لنا سلطة على المحطات لأنها شركات خــاصـة وأي عـلاقـة بـيـن الاتـحــاد والـمـحـطـات مبنية عـلـى الـتـعـاون لمصلحة رياضة التزلج ولنشر وتطوير هذه الرياضة. أما تأييد المحطات للائحة فهو تأييد معنوي واشكرها على ذلك.

ثالثاً، أود أن ألفت نظركم إلى أن المحطات تقدّم مساعدات لوجستية لإنجاح المباريات التي تـُـقام على مــدارجــهــا عنـدمـا يـقـيـم الاتـحـاد سباقاً، وان هذه المساعدة تتكبدها المحطات وحدها دون الاتحاد وذلك بسبب التعاون القائم بين المحطات والاتحاد الحالي.

ماذا تقول لاندية التزلج قبل أيام على موعد الانتخابات؟

- أقول لها انها هي المعني الأول والأخير بتطوير رياضة التزلج ويجب عليها أن تنتخب مصلحة رياضة التزلج لأن الأشخاص لا يدومون انما رياضة التزلج ستبقى، ويوجد 450 متزلجاً ينتمون الى الأندية الاتحادية ويـجـب الـمـحـافـظـة عليهم وعلى مستقبلهم الرياضي وليس البحث عن منصب اتحادي لزيادة مركز.

كـيـف تــرى أعـضـاﺀ الـلائـحـة المنافسة؟

- البعض منهم أعرفهم والبعض الآخر غير معروف في رياضة التزلج وكم كنت أتمنى أن يُسأل المرشحون كل لوحده ماذا يعرف عن التزلج وما هي أنواع رياضة التزلج في لبنان.


هل أنت مع انشاﺀ اتحاد متوسطي للالعاب الشتوية كما يأمل طوني خوري ورفاقه؟

- أي تجمع يطور رياضة التزلج نحن نؤيده وندعمه ونمد أيدينا للاشخاص الذين يسعون إلى هذا الاتحاد. ولكن عندما قرأنا في جريدة "صدى البلد" الأحد الماضي أن رئيس الاتحاد الدولي للتزلج سيزور لبنان في بداية تشرين الثاني للبحث في هذا الموضوع، راسلنا الاتحاد الدولي للتزلج للمساهمة في التحضير لهذه الزيارة، فكان الجواب واضحاً بأن رئيس الاتحاد الدولي للتزلج جان فرانكو كاسبر ليس على علم بهذا الموضوع وانه للمرة الأولى يسمع بهذا الخبر وانه ليس على أجندته أي زيارة الى لبنان وأن أي اتحاد متوسطي للتزلج سيكون المعني الأول به الاتحاد اللبناني للتزلج ومن خلاله (مع العلم أن السيد طوني خوري ذكر في حديثه إلى "صدى البلد" نهار الأحد 12 تشرين الأول أن رئيس الاتحاد الدولي للتزلج اسمه سان كوينتا فللعلم ان رئيس الاتحاد الدولي للتزلج هو جان فرانكو كاسبر).
 

 

من واجبنا ان نضاعف طاقاتنا للمحافظة على دور لبنان الرياضي
 

 

27 / 02 / 2007

سفكت الدماء من جديد في لبنان. ان فظاعة الاعتداءات ألبست العائلات ثياب الحداد وأغرقت ‏الجرحى في الأوجاع. يجب علينا ان نتخطى اليأس لنستمر بالعيش. ولكن في كل مرة يصعب اكثر ‏فاكثر ايجاد الزخم الضروري للنهوض.‏


انني اعلم ان الرياضة او تنظيم المسابقات الدولية قد تبدو أمراً سخيفاً امام هول معاناة ‏الذين اصيبوا في أجسادهم. ولكنني مضطر ان اتطرق الى هذا الموضوع لأن لبنان المصاب من كل ‏جهة يعاني ايضا من فقدان الاهتمام على الصعيد الرياضي. لقد نجح الاتحاد اللبناني للتزلج ‏حتى اليوم وعلى رغم الصعوبات الهائلة التي واجهها، في تنظيم المسابقات الدولية التي شارك ‏فيها عدد متزايد من البلدان.

وبالتالي، كان لبنان يحتل مرتبة مرموقة في عالم الرياضة. ‏ولكن هذه السنة، ونتيجة للاعتداءات الجبانة والقاتلة والخطابات التحريضية والتظاهرات ‏العنيفة والاعتصامات المستمرة، رفضت عدة دول المشاركة في المسابقة المنظّمة من قبل الاتحاد ‏اللبناني للتزلج. وهذا ما دفعنا مع الأسف الى الغاء المسابقة الدولية التي ننظّمها سنوياً ‏والتي كنّا سننظمها في الأول من آذار المقبل. وصبح من شبه المستحيل ايجاد حجج جدية لاقناع ‏المتزلجين الأجانب بالمجيء الى لبنان.


ولربما يجب الاعتراف انه لم يعد ثمة رغبة بأي شيء.‏
ولكننا ايمانا مني ومن الاتحاد بأن دورة الحياة يجب ان تستمر، قررنا العمل على متابعة ‏خدمتنا للعبة وللاعبين والتعويض عن استعداداتهم للأسبوع الدولي، بأن ننظم بطولة لبنان ‏لهذا العام في منطقة فاريا المزار- كفرذبيان، حيث يجري حفل الافتتاح رسميا الساعة الثالثة ‏من بعد ظهر الجمعة المقبل الواقع في 2 آذار 2007 برعاية قائد الجيش اللبناني العماد ‏ميشال سليمان في فندق فاريا المزار - كفرذبيان.‏


اننا نعلم ان من واجبنا ان نضاعف طاقاتنا للحفاظ على دور لبنان على الصعيد الرياضي. ‏لذلك، سنتابع جهودنا بلا كلل. ولكن، ألم يحن الوقت بعد لكافة القوى الحية ان تتضافر ‏وتتكاتف من دون اي قيد او شرط لوقف النزيف؟ ان لبنان جريح وهو يصارع الموت أمام ‏أعيننا، ألا يجب ان ننقذه قبل فوات الأوان؟

رئيس الاتحاد اللبناني للتزلج
كميل رزق
 

 

عودة الى صفحة التزلج

abdogedeon@gmail.com 

ABDO GEDEON  توثيق