HOMANETMEN BEIRUT FOOTBALL

كرة القدم - كرة السلة في لبنان
 
نرجو اعلامنا عن كل نقص او تعديل
 
FOOTBALL AU LIBAN
 

هومنتمن بيروت - كرة القدم

HOMENETMEN BEIRUT

تأسس عام 1924

حاز على بطولة لبنان في كرة القدم اعوام: 1925 - 1943 و 1946

1948 فاز بالبطولة والكأس بكرة القدم

1928 - 1932 = اللاعبون : اونيغ غاريس - فاهان ميتشيكيان - هايغ بوداكيان

1951 برز الرياضي القدير جوزف نالبانديان

واليوم ، تعهد رئيس النادي الحالي هاغوب كيشيشيان اعادة امجاد الهومنتمن الى سابق عهدها 2011 ( وها هو يفي بوعده)

احرز فريق هومنتمن بيروت في كرة السلة - رجال  دورة حسام الدين الحريري للعام 2016

بطل النوادي العربية في كرة السلة رجال 2017

بطل دورة هنري شلهوب في كرة السلة رجال 2017

برونزية دورة دبي الدولية 2017

بطل الكأس وبطولة لبنان في كرة السلة رجال 2018

سيدات هومنتمن احرزن بطولة لبنان في كرة السلة 2018

فضية دورة دبي الدولية 2018

رابع دورة دبي الدولية 2019

 

يتبع   نشاطات الهومنتمن  

لجنة جديدة لهومنتمن (لبنان)2015

12-11-2015

انعقدت الجمعية العمومية لجمعية هومنتمن الرياضية والكشفية في لبنان اجتماعها الدوري الـ 45 في مجمع اغباليان الرياضي (مزهر) بحضور مندوب اللجنة العالمية لجمعية الهومنتمن كارنيك مكرديتشيان، رئيس وأعضاء اللجنة المركزية، مندوبي عشرة اندية هومنتمن في لبنان. وبعد مناقشة جدول الاعمال والمصادقة على البيان الاداري للجلسة السابقة، تم انتخاب لجنة مركزية جديدة للجمعية في لبنان بالتزكية والمؤلفة من:

هراير ختشادوريان (رئيساً)، باتيل يسايان (امينة السر)، ميساك كولكيان (اميناً للصندوق)، وهاكوب ترزيان، فاهرام برسوميان، فاروج بابيكيان، كريس ليباريان، اشود تسلاكيان، هاكوب ماليكيان، سيفاك ابراهاميان وهاكوب اكميكجيان (اعضاء مستشارين).

لن نقول وداعا بل الى اللقاء يا هومنتمن

كتب حسين حجازي
24-03-2019
يحكى انه في الماضي القريب كان هناك فريقا لكرة القدم في الدرجة الأولى اسمه الهومنتمن، وكان بعبعا ومرعبا للفرق بل وحاصدا للبطولات التي بلغت سبعا في الدوري وثلاثا في الكأس، فالفريق الذي كان لاعبوه يشكلون عماد المنتخب الوطني في مختلف الفئات، سقط امس حسابيا الى مصاف اندية الدرجة الثالثة، وهو الذي كان حتى الامس القريب واحدا من اكبر واهم اندية لبنان في كرة القدم،

وكان في طليعة المؤسسين للاتحاد اللبناني لكرة القدم عام 1924 مع العديد من الاندية التي تحولت إلى ذكرى فقط مثل السكة الحديد واراكس وحلمي سبور وبغرميان والجامعة الأمريكية والنهضة، وبعضها ممن سبق لها وتوجت بالقاب بطولة الدوري اللبناني ولاكثر من مرة، لكنها اصبحت من الماضي وباتت حاضرة في الكتب والذكرى فقط، فيما فريق الهومنتمن الذي قدم لكرة القدم اللبنانية عمالقة اللعبة نذكر منهم آبو الكبير والصغير، ساميك، راغب شكر، جوكي، باديك، هذا قبل وخلال فترة الحرب الاهلية،

اما بعدها فالكل عشق خورين وابداعاته ووارطان واهداف الرائعة وآرمين وانطو وبانوس وترو ورافي وفاتشيه وغيرهم الكثير ممن لا مجال لذكرهم في هذه العجالة، لكن كل ما صنعه هؤلاء من تاريخ ومجد وارث قد انهار وتبدد، اذ ان الفريق الذي سقط الى الدرجة الثانية عام (2005) ولم يعد منذ ذاك التاريخ، تلقى اليوم ضربة اقسى واقوى اذ تأكد سقوطه الى الدرجة الثالثة حسابيا بعدما وقف رصيده عند 14 نقطة في المركز الاخير وبفارق سبع نقاط عن صاحب المركز العاشر قبل مرحلتين من ختام البطولة.

لكننا نأمل من القيمين على النادي ان لا يستسلموا ولا ييأسوا ويتابعوا العمل والنضال للحفاظ على ارث الاجداد، فيعيدوا الفريق وامجاده الى حيث يجب ان يكون وكما عهدناه دائما في الدرجة الأولى قويا منافسا ومرعبا، وان لا يسمحوا بان يتحول الى مجرد ذكرى كمن سبقه من الفرق التي اسلفنا ذكرها، لان الهومنتمن الذي عمره اكثر من قرن (تأسس في لبنان عام 1918) يجب ان يبقي ويستحق ان يبقى وسينبعث من جديد مثل طائر الفينيق ، ولن نقول وداعا بل الى اللقاء في الدرجة الأولى يا نادي الهومنتمن وقريبا جدا.

ايلول 2003

اصدر المدير العام للشباب والرياضة زيد خيامي افادة باسماء اعضاء الهيئة الادارية للجمعية الرياضية هومنتمن، كالآتي:

 هاكوب كيشيشيان رئيسا، رافي مونجوغليان نائبا للرئيس ومسؤولا عن كرة الطاولة، همبارسوم ميساكيان امينا للسر ومسؤولا عن كرة القدم، هراير صاغريان امينا للصندوق ومسؤولا عن العاب القوى، ميشال ديك ومسؤولا عن الشطرنج، بدروس لوجيكيان مسؤولا عن كرة السلة، واروجان طازيان مسؤولا عن الالعاب الرياضية في المدارس الارمنية، نظرت حبيبيان مسؤولا عن الدراجات، واتشه نجاريان وكريكور نلبنديان وهاكوب كرتشيان ولودفيك ايوازيان وهراك اوسكيريجيان مستشارين

نادي هومنتمن بيروت بطل لبنان في كرة القدم اعوام

1944 - 1946 - 1948 - 1951 - 1955 - 1963 - 1969 -  

ابرز لاعبيه بدروس تاديجيان وأونيس تاجيسيان وأونيك وأبراهام قصابيان «آبو» وجوكي يرنتزيان وليفون ألطونيان وأوهانس هاسانيان «جوكي»

أحمد محيي الدين

يعدّ نادي هومنتمن أحد أعرق النوادي العربية وأقدمها (تأسس عام 1924)، وهو بطل لبنان سبع مرات (أعوام: 44، 46، 48، 51، 55، 63 و69) وكان من أبرز لاعبيه وقتذاك: بدروس تاديجيان وأونيس تاجيسيان وأونيك وأبراهام قصابيان «آبو» وجوكي يرنتزيان وليفون ألطونيان وأوهانس هاسانيان «جوكي»، وكان صاحب أكبر شعبية في الكرة اللبنانية بعد النجمة وصاحب الصولات والجولات والألقاب، ولد من رحم حزب الطاشناق المسيطر على الساحة الأرمنية اللبنانية.

بعد حرب 75، ومع عودة نشاط الدوري اللبناني رسمياً، حمل الفريق البرتقالي لقب «المرعب» نظراً إلى صفوفه المدججة بالنجوم، أمثال خورين (لاعب الاتحاد السوفياتي في مونديال 1982) وآشود ووارطان وترّو كيهيايان وآرمين صناميان ورافي جلفاجي وفاتشيه سركيسيان وغيرهم من نجوم المنتخب اللبناني في تلك الحقبة، وكان مسنوداً بدعم جماهيري كبير.

هبط هومنتمن للمرة الأولى إلى الدرجة الثانية موسم 2001-2002، وبعدها في موسم 2004-2005، وقبل أيام ودّع الثانية إلى ظلام الثالثة، «على أمل العودة» مع غريمه التقليدي وتوأمه اللدود هومنمن، ما أثار موجة حزن تاريخية.

في هذه المسيرة التراجعية، رأى رئيس اللجنة العليا في جمعية هومنتمن الرياضية والكشفية أغوب كيشيشيان أن الرياضة ربح وخسارة «وعلينا أن نخسر لنعود إلى نغمة الفوز»، مشيراً إلى أن النادي قد أسس أكاديمية لكرة القدم سيعوّل عليها في المستقبل انطلاقاً من مقولة «العقل السليم في الجسم السليم»، مردفاً «لا تهمنا الكؤوس والميداليات بقدر الاعتناء بالأجيال وإبعادها عن الموبقات وما أكثرها».

وشرح كيشيشيان ظروف هبوط الفريق البرتقالي إلى الدرجة الثالثة «لم نصرف مبالغ كبيرة على كرة القدم، وقد تحوّل الاهتمام إلى الألعاب التي تمارس داخل القاعات، إضافة إلى أن تجربة فترة التسعينيات لم تكن مشجعة لنا في الاستمرار تحت الأضواء لكوننا لم نحصد أي لقب، كما وزعنا اهتماماتنا على فروعنا الثمانية (بيروت، طرابلس، جونية، برج حمود، عنجر، زحلة، البوشرية والجديدة) وسيستفاد مستقبلاً من هذه الفروع بهدف إعادة الفريق إلى الثانية».

 واستبعد كيشيشيان العودة إلى الدرجة الأولى في المرحلة اللاحقة نظراً إلى الظروف التعيسة التي تمر بها اللعبة «لن نصرف كثيراً من المال ما دام المستوى العام ضعيفاً».

وعن غياب المموّلين للنادي، رأى كيشيشيان أن هومنتمن لم يعتمد طوال تاريخه على أي مموّل، بل كان يعتمد على الاشتراكات والهبات والإعلانات والنشاطات التمويلية، التي تصرف على جميع الرياضات، مؤكداً البقاء على هذه السياسة المادية، مشيراً الى أن حزب الطاشناق لم ولن يتدخل مباشرة في عمل الجمعية.

ورأى رئيس لجنة الكرة في النادي سركيس واجه بديان أن الهبوط حصل تدريجاً، حيث حل الفريق ثالثاً في المجموعة الأولى في الموسم السابق، ولم تكن التحضيرات كافية في وقت كان فيه الفريق المواكب يرى أن الأمور تسير على ما يرام.

 وأضاف «لم نتوقع أن تقوم الأندية الأخرى بهذه التحضيرات، واكتشفنا بعد فوات الأوان أن حساباتنا كانت خاطئة». وشدد «ساكو» على ضرورة العودة بالفريق الى الدرجة الثانية في أقرب فرصة، وعلى أن الوجود في الدرجة الثالثة سيعطينا زخماً للارتقاء مجدداً مع بدء العمل على تشكيل فريق قوي من خلال لجان جديدة مع الاستعانة بما ستنتجه الأكاديمية التي انطلقت والتي سيعلن عنها رسمياً قريباً، حيث تسجّل فيها 110 لاعبين سيعوّل عليهم في المستقبل.

عائدون الى الملاعب

حفل تكريم جمعية الهومنتمن لخريجي أكاديمية كرة القدم  2011

12 / 10 / 2011

كرّمت  جمعية الهومنتمن في لبنان الدفعة الاولى من خرّيجي اكاديمية كرة القدم للناشئين في فندق" وايت تاور " في جل الديب. حضر الاحتفال رئيس اللجنة العالمية للهومنتمن كرنيك مكرديجيان ورئيس اللجنة العليا هاكوب كشيشيان مع اعضاء  اللجنة ولجنة كرة القدم في الجمعية واولياء المتخرجين من اكاديمية كرة القدم .

كما حضر عرّاب اللاعبين المتخرجين الثماني عشر  تسولاك توتليان الذي ألقى  كلمة مؤثرة عاد فيها بالذاكرة الى انضمامه لنادي  الهومنتمان منذ  ثمانين سنة.

وتطرق الى  الأجيال التي مرّت في النادي  ومنهم   الراحل يغيشه  مانوكيان  الذي رفض الاغراءات المادية في سبيل فريق الهومنتمن ورفض الانتقال الى فرق اخرى قبل خمسين سنة تقريباً.

من جهته،هنّأ  كشيشيان المتخرجين وقال"بدأنا نرى أشعة الشمس تلوح في الافق ترافقها اصداء النجاحات لهؤلاء الشباب".

كما شرح اهمية انشاء الجمعيات الأهلية وختم اخيراً بالتركيز  على دور الرياضة في ابعاد النشئ عن آفات المجتمع.                  

يشار الى ان بعض اللاعبين المتخرجين يتحضرون للمشاركة في بطولة لبنان في كرة القدم

للفئات  العمرية للموسم 2011-2012 وهم يشكلون نواة ابطال للسنوات القادمة. 

وفي الختام، تمّ توزيع الشهادات  والميداليات على المتخرجين.

تكريم اكاديمية كرة القدم 2011

الهومنتمن عائد

25 تشرين الثاني 2010 - النشرة

اكد رئيس جمعية الهومنتمن الرياضية آغوب كيشيشيان في حديث خاص لـ"النشرة" ،بأن بقاء الهومنتمن في الدرجة الثالثة بات غير مقبولاً وأن العمل بدأ لإعادة الفريق الى سابق عهده كواحد من أقوى فرق كرة القدم اللبنانية.

وتابع كيشيشيان : "الهومنتمن فريق كبير وعريق وقدم الكثير لكرة القدم في لبنان في فترتي الخمسينات والستينات وهو أحرز لقب الدوري 7 مرات والكثير من الكؤوس والدورات فضلاً عن أنه أول فريق لبناني مثل الوطن في كأس آسيا عام 1970،ولا ننسى اللاعبون الممتازون الذين قدمهم للعبة أمثال آبو الكبير وليفون وجوكي وغيرهم ،من هنا فإن وجوده في الدرجة الثالثة خسارة له وللكرة اللبنانية خصوصاً أن الفريق يواكبه عشرات الآلاف من المشجعين،ويكفي أن تقام مباراة الهومنتمن مع النجمة مثلاً لكي ترى كيف أن المدرجات تمتلأ عن بكرة أبيها ،كما أن المنتخب اللبناني كان يضم في صفوفه عدة لاعبين من فريقنا".

ورداً على سؤال حول كيفية عودة الهومنتمن أجاب كيشيشيان :"الخطوة الاولى ستكون بصعود الفريق الى الدرجة الثانية تمهيداً للعودة الى دوري الاضواء،والامر لن يتوقف عند هذا الحد بل أن المخطط والدراسة تم وضعها لعودة الفريق الى المنافسة على الالقاب في الدرجة الاولى ،والخطوة الاولى بدأت في انشاء الملعب الجديد للنادي والذي يقع مقابل ملعب بلدية برج حمود وقد تم زرعه بالعشب الاصطناعي حيث سيتم افتتاحه رسمياً يوم السبت المقبل في 27 تشرين الثاني الحالي ،هذا الملعب سيكون تحت تصرف جميع الفئات العمرية وكافة فروع جمعية الهومنتمن في كل المناطق اللبنانية ،وعملنا بدأ مع الفئات العمرية لأننا يمكن أن نكون قد أخطأنا حين اعتمدنا على سياسة استقدام اللاعبين من ارمينيا مما جعلنا ننسى الاساس في لعبة كرة القدم وهم اللاعبون الصغار ،

من هنا بدأنا الورشة بالاهتمام بكافة اعمار اللاعبين الذين سيشرف على إعدادهم نخبة من المدربين المتخصصين على رأسهم المدرب واللاعب الدولي السابق كيفورك قره بتيان، وسوف نبدأ بالمشاركة في بطولات لبنان للفئات العمرية إضافة الى إقامة بطولات خاصة بجميع فرق الهومنتمن في لبنان وفي كافة الاعمار ،وهذا يعني بأننا سنصل الى يوم يكون لدينا فريق اول وخلفه عدة فرق شباب وناشئين وأشبال وصولاً الى ضخ الفريق الاساسي باللاعبين بشكل سنوي،وبالطبع فإن خطتنا سوف تعطي نتائجها وثمارها بعد 4 سنوات خصوصاً أن المشكلة الاساسية تم حلها في اقامة الملعب الخاص بنا".

وختم كيشيشيان حديثه قائلاً :" نعد جماهير الهومنتمن والكرة اللبنانية بأن الفريق سيعود الى موقعه الطبيعي في الدرجة الاولى وسوف يعود للمنافسة على الالقاب ،كما أن جماهيره ستملأ مجدداً المدرجات في كافة الملاعب".

فريق الهومنتمن لكرة القدم في الدورات الآسيوية

كانت بداية انطلاق البطولات القارية للأندية الآسيوية في أواخر ستينات القرن الماضي مع بطولة الأندية الأبطال.

المشاركة العربية الأولى كانت في النسخة الثالثة عام 1970 عبر نادي الهومنتمن اللبناني الذي شارك في دورة مجمعة في العاصمة الإيرانية طهران مع ستة أندية أخرى، وسجل حينها موقفاً تاريخياً عندما وأوقعه الحظ في مواجهة فريق هابويل تل أبيب الإسرائيلي في الدور قبل النهائي، لينسحب من اللقاء ويعتبر مغلوبا 2-صفر بسحب قوانين البطولة، قبل أن يهزم فريق ميدان الإندونيسي في وقت لاحق وينال المركز الثالث.

فريق كرة القدم - ارشيف جوزف صقر

عودة

abdogedeon@gmail.com

ABDO GEDEON   توثيق 

جميع الحقوق محفوظة © - عبده يوسف جدعون  الدكوانة- لبنان 2003 - 2019

Free Web Counter