HAGOB TIRZIAN

كرة السلة في لبنان
 
 BASKETBALL IN LEBANON
نرجو اعلامنا عن كل نقص او تعديل
 

HAGOB TIRZIAN

هاغوب تيرزيان

تيرزيان وكيخيا 2010

عضو الهيئة الادارية في الاتحاد اللبناني لكرة السلة عام 2008 - 2010

عضو مجلس بلدية بيروت

نائب في البرلمان اللبناني 2018

ترزيان: إستنهاض الرياضة عبر نظام B.O.T

06-06-2018

حملت نتائج الانتخابات النيابية الأخيرة عدة شخصيات كانت وما تزال تعنى بالرياضة إلى الندوة البرلمانية ومن بينها النائب هاغوب ترزيان عن مقعد الأرمن الأرثوذكس (حزب الطاشناق) وهو عضو سابق في بلدية بيروت وكان من أعضاء اللجنة الرياضية عدا كونه من المهتمين بالشأن الرياضي ومواكب للنشاطات والأحداث الرياضية على اختلافها.
«اللواء» حاورت النائب ترزيان في مناسبة فوزه ووقفت على أفكاره وطموحاته وتطلعاته النيابية فيما خص الرياضة والدور الذي يمكن أن يلعبه في مجال دعم القطاع الشبابي والرياضي من موقعه الجديد حيث أعرب عن سعادته وامتنانه لمن منحوه أصواتهم، مشدداً على أنه اليوم يتكلّم باسم كل اللبنانيين والرياضيين على وجه الخصوص لأن القطاع الرياضي والشبابي من أهم وأبرز القطاعات الواجب أن نوليها الاهتمام المطلوب.
وكشف أنه يحمل مجموعة من الأفكار والمقترحات التي تساعد في إحداث نقلة متقدمة للحركة الرياضية في لبنان، وإنه من غير الجائز أن تبقى الرياضة على ما هي عليه من واقع مأزوم إدارياً ومالياً وهو ما ينعكس تردياً على صعيد النتائج التي نطمح لها.
ورأى أن المنظومة الرياضية التي تضم الوزارة واللجنة الأولمبية والاتحادات الرياضية يجب أن تلعب الدور الأساسي في استنهاض واقع الرياضة، ومن الضروري أن يكون التنسيق قائماً ودائماً بين هذه المؤسسات معوّلاً على موضوع التشريع الرياضي من خلال لجنة الشباب والرياضة البرلمانية التي يتطلّع ليكون رئيساً لها ومن أعضائها، حيث يمكنه في هذه الحالة أن يساهم في تطوير الواقع الرياضي ويستكمل ما بدأه أسلافه في هذه اللجنة.
وعن المشاريع التي ينوي السعي لتنفيذها توقف عند قطاع المنشآت الرياضية الواجب أن تعمم على مختلف المناطق اللبنانية كاشفاً عن أولى المشاريع على هذا الصعيد، وهو ملعب مقفل بمثابة مدينة رياضية مصغرة في منطقة المدّور وعلى أن يلي ذلك مشاريع مماثلة.
وعن تصوره لمواصفات شخصية الوزير الجديد للشباب والرياضة أكّد أن ليس بالضرورة أن يكون من الرياضيين أو الذين كانت لهم تجربة أو مسيرة رياضية، لكن الشرط الأساس أن يكون حائزاً على شهادة في علم الإدارة حيث الوزير عليه أن يضع الخطط والبرامج ويعمل على تنفيذها من خلال فريق عمل متفاهم ومتجانس.
وعن واقع وزارة الشباب والرياضة والتحديات التي تعيق لعب دورها على الوجه الصحيح والكامل دعا لتكون هذه الوزارة من الوزارات الأساسية ولا تبقى جائزة ترضية لهذا الفريق السياسي أو ذاك، وبالتالي تخصيص موازنة واقعية لتأمين كل الاحتياجات مع ضرورة استحداث نظام شراكة مع القطاع الخاص وفق نظام الـB.O.T كون إمكانيات الدولة محدودة حالياً وهناك تحديات في مجالات وقطاعات أخرى.
وختم النائب ترزيان بأن مجلس النواب هو المكان الطبيعي لتطرح فيه كل الخطط والمشاريع من أجل لبنان أفضل وعلى كافة الصعد ومنها الرياضة، وهذا سيكون عملنا وهدفنا ونحن دائماً على استعداد لنسمع الآراء والملاحظات من أجل تصويب العمل التشريعي.
حوار: حسان محيي الدين
 

عودة الى كرة السلة

abdogedeon@gmail.com

ABDO GEDEON   توثيق