FAWZI KANJ
 
كرة القدم في لبنان
 
FOOTBALL AU LIBAN
نرجو اعلامنا عن كل نقص او تعديل
 
 
فوزي جميل كنج
 

النجم فوزي كنج الى رحمة الله

14 / 11 / 2009
فقدت الرياضة اللبنانية، وأسرة كرة القدم على وجه الخصوص، واحداً من أبرز نجومها الذين كان لهم ألقهم وبريقهم وثقلهم ودورهم في صنع أمجاد الكرة اللبنانية في عصرها الذهبي وهو المرحوم فوزي كنج الذي وافته المنية، أمس، فانتقل من دار الفناء الى دار البقاء.

وكان لفوزي كنج دوره البارز في الدفاع عن ألوان المنتخب الوطني أواخر الأربعينيات وفي الخمسينيات وأوائل الستينيات بعدما تألق في الدفاع عن ألوان أبرز الفرق اللنبانية ومنها الراسينغ والشبيبة المزرعة.

القسم الرياضي في جريدة "المستقبل" يتقدم من آل الفقيد الكبير ومن أسرة كرة القدم اللبنانية بأحر التعازي ويسأل الله لهم الصبر والسلوان وللفقيد العزيز الرحمة والغفران وأن يسكنه الله فسيح الجنان.

المستقبل - لبنان

 

رحيل نجم الكرة السابق فوزي كنج

14 / 11 / 2009
توفي نجم كرة القدم اللبنانية السابق فوزي كنج عن عمر ناهز الـ 74 عاما.

وكان فوزي جميل كنج (مواليد 1935) بدأ مسيرته الكروية مع فريق النسورالشياح عام 1949، وانتقل إلى الإخاء حارة حريك وبعدها إلى الراسينغ عام 1952 وأحرز معه بطولة لبنان في العام 1956 مع مجموعة من اللاعبين أبرزهم جوزف أبو مراد وفؤاد الحلبي وجميل درويش وخليل الهندي. ولعب مع المنتخب الوطني في الدورة العربية التي أقيمت في مصر العام 1953.

وفي العام 1958 انتقل إلى نادي النجمة لسنتين، ثم عاد إلى الراسينغ عام 1961 وبقي معه لحين اعتزاله عام 1970.
 

فوزي كنج: نجم فوق السبعين... ولم يعتزل

فوزي كنج وإلى يمينه طابللو... عام 1970

15 / 07 / 2008
فوزي كنج وإلى يمينه طابللو... عام 1970نجم كروي سطع في الخمسينيات بمواهب فذة (السرعة والقوة والتسديد والطيران في الهواء)، لقبه «نص بطل» لأنه كان يعادل نصف الفريق.

فوزي جميل كنج (مواليد 1935) بدأ مع فريق النسور الشياح عام 1949، وانتقل إلى الإخاء حارة حريك وبعدها إلى الراسينغ عام 1952، وسافر عام 1953 مع المنتخب الوطني إلى مصر للمشاركة في الدورة العربية.

عام 1958 انتقل إلى نادي النجمة لسنتين، ثم عاد إلى الراسينغ عام 1961 وبقي معه لحين اعتزاله عام 1970».

ويقول كنج «تلقّيتُ عروضاً أبرزها من الكويت والسعودية، وأثناء وجودي في الصين مع الراسينغ جاءني عرض من ناد ألماني».

ووصف ناديه الراسينغ: «كان يمثّل كل لبنان بإدارة مترفّعة عن النعرات الطائفية، وآلمني أن يسقط إلى الدرجة الثانية أكثر من مرّة».

وعن المقارنة قال «في الماضي كل فريق كان يضم نجوماً عدة، وكنا نواجه فرقاً أجنبية وعربية، وكان التسابق لارتداء قميص المنتخب، أما اليوم فقد تراجع المستوى الفني كثيراً».

وعن نظام التواقيع علّق «كانت التواقيع في زماننا تحلّ كل سنتين، واليوم يسود نظام احتكار اللاعبين، وكنا نلعب للقميص لا للمال».

وأضاف «بقيتُ أتابع اللعبة محلياً حتى الثمانينيات، وعالمياً يعجبني المنتخب الألماني».

وأسف كنج لاعتزاله دون مباراة اعتزال (لعب 14 سنة لمنتخب لبنان).

 وبدافع غيرته على اللعبة ناشد اللاعبين، مطالباً بـ«احترام المباريات والمدرب والنادي والفريق الخصم والتزام التواضع، وحذّر من التدخين أو السهر الزائد ومن الخشونة المتعمّدة، ونصح بعدم الاعتراض على قرارات الحكم

الاخبار

abdogedeon@gmail.com

ABDO GEDEON  توثيق

جميع الحقوق محفوظة © - عبده جدعون  الدكوانة  2003-2019

Free Web Counter