EDGARD SLIM

كرة السلة في لبنان
 
 LEBANESE BASKETBALL
نرجو اعلامنا عن كل نقص او تعديل
 

ادغار سليم

EDGARD SLIM

Date of Birth: 05/07/1944
Studies: Lycee Francais
International College
Ecole Hoteliere Lausanne - Switzerland - 1965-1968

Club: - Enfants de Neptune E.N.B 1962-1974
- TAADOD 1974-1998



Special Events:
Best Athlete I.C 1963
Participation au Tournoi Scolaire Arabe au Kouweit
Participation Universiade Budapest Hongrie 1965


Selection Nationale Libanaise 1965
Tournoi Lybie
Introduction du Sport a L'ecole Hoteliere de Lausanne pour la Premiere Fois en 1965 : Match de Football cours de cuisine v/s cours de service

Devises Sportives:
- The important thing in a game is not winning, but taking part
- Que le meilleur gagne

Meilleur Coach : Feu Albert Mamo

 

 

 آذار 2008

ادغار سليم وسهيل سابيلا، من قدامى لاعبي كرة السلة، يسعيان الى جمع شمل اللاعبين “المتقاعدين” في رابطة او تجمع بعدما باعدت

بينهم الظروف وتجاهلتهم الاتحادات المتعاقبة، وهم الذين ركزوا للعبة اساسات متينة، واعطوها اياماً جميلة لا تنتسى.

أمجاد كرة السلة مع إدغار سليم... فهل تعود؟

03-08-2013
إدغار سليم هو من اللاعبين اللامعين في بداية مسيرتهم الرياضيّة من خلال مدرسة "الإنترناشونال كولاج" التي ساعدته في انطلاقته.

مارس في الفترة الأولى كرة القدم، وعشق بعدها كرة السلة فانتقل إليها بشكل عفوي، وبدأ يُشارك في المباريات المدرسيّة مع المنتخب وأصبح بعدها قائداً له.

أول ناد انضمّ اليه رسمياً كان "أبناء نبتون"، واحد من أعرق النوادي اللبنانية، لكنّ دخول السياسة فيه جعلت منه نادياً متواضعاً جداً ليس بذي أهميّة كبيرة على الساحة اللبنانيّة الرياضيّة.

في الستينيّات، شارك سليم في الدورة العربيّة المدرسيّة بالكويت مع المنتخب المدرسي، وسنة 1965 لعب في هنغاريا - بودابست مع منتخب الجامعات.

في المرحلة عينها، اختير من بين حوالى خمسين لاعباً لبنانيّاً للمشاركة في بطولة العرب في مصر و"الأونيفرسال" في بودابست.

بعدها، توقّف سليم عن اللعب ليتابع تحصيله الجامعي في الخارج، فدرس في المدرسة الفندقيّة في لوزان (سويسرا) حيث عمل إنجازاً هناك، إذ إنه أدخل الرياضة اليها كونه كان مولعاً بها، وأنشأ فريقاً لكرة القدم كون المنطقة كانت تفتقد الى ملاعب كرة السلة.

عاد سليم إلى لبنان بعد أربع سنوات، وانضمّ الى نادي "التعاضد" بعد أن لعب حوالى ثماني سنوات مع "أبناء نبتون"، وشارك معه في بلغاريا ومع المنتخب الوطني في ليبيا.

لعب الى جانب كبار اللاعبين أمثال: جوزف رباط، جميل سابيلا، عبد الحفيظ وتار وغيرهم.

سنة 1974، دُعيَ نادي "التعاضد" للمشاركة في دورة رباعيّة نظمها نادي "الجلاء" في حلب حيث فاز في النهائي على الفريق المستضيف، واستمر سليم مع "التعاضد" حتى اعتزاله أواخر السبعينيّات.

مباراة لا تُنتسى أمام النادي الرياضي

في بطولة لبنان سنة 1965، خاض الفريق ابناء نبتون مبارياته امام النادي الرياضي بغياب ابرز اللاعبين الاساسيين، بسبب التوقيفات الظالمة التي مارسها الاتحاد يومذاك، وجرى اللقاء على ملعب "التعاضد" الرملي، والجدير بالذكر أنّ الجمهور كان يأتي الى الملعب بزيّ رسمي مع "ربطة عنق" وكأنّه يشاهد عرساً رياضيّاً.

في هذه المباراة، كان سليم يلعب كمدافع وطُلب منه مراقبة سهيل سابيلا الذي كان من أبرع نجوم كرة السلّة، واستطاع سابيلا إحراز نقطة واحدة فقط في المباراة، وانتهت بفوز "أبناء نبتون" على "الرياضي" 58-51.

خمسة لاعبين قدامى لم يكرّموا، لماذا؟

إدغار سليم الذي ارتكب خطأ تقنياً واحداً فقط خلال مسيرته الرياضيّة والذي دُعي من قبل الإتحاد ليكون مراقباً للمباريات منذ عام 2000 حتى 2002، والتي انتهت بمشاكل مادية لم يشأ التكلّم عنها، والذي ضحّى هو وغيره من أجل اللعبة، ممّن لم يتمّ تكريمهم والسبب مجهول! واللاعبون الذين لم يُكرّموا هم: إدغار سليم، جيلبير طنبرجي، سامي خليفة وقسطا فلوطي من "أبناء نبتون"، وآرا أغوبيان من نادي "الهومنتمن".

مشاكل اللعبة حاليّاً والحل؟

أسف سليم على "الحالة المزدرية التي تمرّ فيها كرة السلة في أيامنا هذه"، مشيراً الى أنّ "السبب يعود الى عنصري المال والسلطة اللذين يتحكمان باللعبة".

ذاكراً أنّ "اللاعب الحالي يطالب بحقوقه الماديّة والتي ليس من واجباته المطالبة بها، بل على النادي تأمينها له وتركه يركّز فقط على أدائه في اللعبة"، كما شدّد على "وجوب المشاركة من أجل الفريق والتي هي أهم بكثير من الفوز". واستغرب سليم من عدد الأجانب الذين يشاركون في لبنان قائلاً: "لم تعد البطولة بطولة لبنان، بل أصبحت بطولة الأجانب على أرض لبنان".

وقد وضع حلّين أساسيين للأزمة، أولاً: تشكيل إتحاد من اللاعبين القدامى دون إشراك ممثلين عن الأندية فيه، ما يوفر الوقت في الإجتماعات التي تطول بسبب الخلافات، إذ إنّ النوادي هي التي تُدخل السياسة في اللعبة. ثانياً: تشكيل لجنة عليا من المخضرمين، وإنشاء محكمة رياضيّة مضطلعة على قوانين اللعبة تبتّ بالخلافات دون اللجوء الى القضاء.

وختم: "على كل شخص أن يعرف حجمه، يجب تنظيم اللعبة بالتعاون مع الجميع من أجل مصلحتها بعيداً عن الأنانيّة والمصلحة الفرديّة".

( المصدر : الجمهورية اللبنانية - 3/8/2013 )

وفد قدامى الكرة الطائرة يزور نعّوم بركات

20 / 05 / 2011
زار وفد من تجمّع قدامى الكرة الطائرة في لبنان، ضمّ نائب الرئيس نزيه يزبك وأمين السر عبدو جدعون والمحاسب توفيق مرعب والمستشار كمال يعقوب، عضو التجمّع

نعوم بركات، في منزله في بيت مري، وقدّم له درعاً تذكارية "تقديراً لعطاءاته لاكثر من نصف قرن". وحضر اللقاء لاعب كرة السلة الدولي ادغار سليم. وكانت الزيارة

مناسبة لاسترجاع ذكريات من الماضي والتشاور في مشاريع التجمّع المستقبلية.

عودة

abdogedeon@gmail.com

ABDO GEDEON   توثيق

جميع الحقوق محفوظة - عبده جدعون الدكوانة  - 2003 - 2018

الصور القديمة من الاستاذ ادغار سليم

Free Web Counter