BASKETBALL ELECTIONS IN LEBANON 2016

انتخابات كرة السلة في لبنان 2016

اكرم الحلبي                                           VS                                       بيار كيخيا

من "خان" التيار في انتخابات اتحاد كرة السلة؟ 2016

31-12-2016

كتب الزميل عدنان حرب في جريدة "صدى البلد" اللبنانية بتاريخ 31 كانون الاول 2016 تحت عنوان: "من خان التيار في انتخابات اتحاد كرة السلة" ما يأتي:

كشفت مصادر موثوقة تابعت المعركة الانتخابية في الاتحاد اللبناني لكرة السلة، ان خسارة المرشح اكرم الحلبي المدعوم من التيار من الوطني الحر لرئاسة الاتحاد وإكتفائه بسبعة مراكز من اصل 15، سببها "خيانة" ثلاثة من الاندية المحسوبة على التيار الوطني الحر التي يرأسها حزبيون، سبق ان استفادت من مقربين من التيار مادياً ومعنوياً، إضافة إلى امتناع نادي الشانفيل المدعوم من التيار منذ خمس سنوات مادياً ومعنوياً عن منح النقاط الثمانية للائحة، وتفضيله بطلب من الرجل القوي في جمعيته العمومية ابراهيم منسى، تقسيم نقاطه على اللائحتين رغم ان امين سر تكتل التغيير والإصلاح النائب ابراهيم كنعان هو من يدعمه حالياً وقام بجهد كبير لتغيير رأي منسى الذي خالف رأي اكثرية الاعضاء (علماً ان نادي الانوار الجديدة الذي يرأس لجنته الإدارية المحامي بول كنعان شقيق النائب كنعان منح لائحة الحلبي نقاطه كاملة).

وفي المعلومات التي حصلت عليها "صدى البلد" ان الاندية الثلاثة تلعب حالياً في الدرجة الثالثة ويرأس لجانها الإدارية منتسبون إلى التيار ويحملون البطاقة الحزبية وهم ف. ت. الذي ينشط في إحدى لجان التيار، وز. ا. ع وهو من نادٍ جبيلي سبق ان نال مساعدات مالية كبيرة عندما كان يلعب في الدرجة الاولى ولا يزال، وج. س. الذي نال ناديه الإفادة الإدارية من وزارة الشباب والرياضة قبل ايام قليلة من الانتخابات بمسعى من لجنة الرياضة في التيار، وكان نال مساعدات مالية وعينية من لجنة الرياضة بشكل متكرر!

من جهة ثانية، حدثت بعض الاخطاء الصغيرة من بعض النوادي المحسوبة على التيار كناد بتروني من الدرجة الثالثة شطب اسماً ووضع غيره من اللائحة الثانية ما تسبب بخسارة عضو إضافي في لائحة الحلبي، إضافة إلى نادٍ كسرواني من الدرجة الرابعة فعل الامر نفسه، إضافة إلى غياب غير مبرر لناديين من الدرجة الرابعة اما الطامة الكبرى فكانت من مرشح على لائحة الحلبي اخذ من ناديه من الدرجة الرابعة تفويضاً بالتصويت ووضع ثلاثة اسماء فقط، اسمه واسمان من اللائحة المقابلة!!!

اما بعض العاملين في وسط كرة السلة من الحزبيين الملتزمين ففضلوا مصالحهم الشخصية على مصلحة الحزب ومنهم مدرب معروف كان "يتبجح" بحب التيار والعماد عون وعبر عن ذلك علناً إلا انه عمل مع اشخاص على علاقة عمل معهم على تغيير رأي اندية شمالية تخص تياراً سياسياً بواسطة احد المحامين علماً ان قيادة التيار كانت اعطت تعليمات بدعم الحلبي، وهذا المدرب قال علناً انا ضد لائحة التيار و"إذا بدكن خدوا بطاقتي الحزبية"!

وفي المعلومات، ان لجنة الرياضة في التيار الوطني الحر اعدت تقريراً مفصلاً بالصوت والصورة لما حصل أظهر ان لو التزمت النوادي الثلاثة (من دون نادي الشانفيل) بما طلب منها لكانت لائحة الحلبي فازت بـ 11 عضواً على الأقل، وان لو التزم الشانفيل بمنح النقاط الثمانية للائحة الحلبي كاملة لما كان فاز من لائحة بيار كيخيا إلا غازي بستاني وكيخيا نفسه فقط!
كيف ستتم محاسبة من "خان" امانة واسم التيار؟

يقول احد اعضاء لجنة الرياضة ان اللجنة فوضت رئيسها جهاد سلامة تقديم التقرير المفصل إلى قيادة التيار وهو غير قابل للزغل خصوصاً ان اللوائح التي اعطيت لنوادي التيار مرمزة ولم تظهر في الفرز الموثق بالصوت والصورة، وان على قيادة التيار ان تحاسب "الخونة" ومنهم من استفاد من التيار لسنوات ونال مناصب ومكتسبات ما كان ليحصل عليها لولا انتسابه للتيار، وعلى القيادة الحزبية التي سبق ان حاسبت وفصلت منتسبين صوتوا في الانتخابات البلدية الاخيرة لمصلحة منتسبين إلى التيار الوطني الحر وليس لمنتسبين لاحزاب اخرى كما حصل في كرة السلة، ان تحاسب هؤلاء وإلا فهي تكون تمارس سياسة الصيف والشتاء تحت سقف الحزب الواحد وهو ما لا يقبله رئيس الحزب والحزبيون بعدما تحول الحزب إلى مؤسسة.
لسان حال اعضاء لجنة الرياضة في التيار يقول: "ان من يخون التيار في انتخابات رياضية يخونه اينما كان"! فكيف ستتصرف قيادة الحزب مع ذلك، وكيف سيكون رد لجنة الرياضة في الوسط الرياضي؟!

الحلبي: مستعدّون للمشاركة الفعّالة في اللجان

19-12-2016

عناق بين كاخيا والحلبي يأمل الوسط السلوي ان يستمر لتفعيل عمل الاتحاد

يعقد اتحاد كرة السلة جلسته الاولى بحضور متوقع لكامل الاعضاء على عكس ما يشيع البعض وهو ما أكده عضو الاتحاد أكرم الحلبي، حيث قال لـ«السفير» إنه سيحضر الجلسة «لبدء العمل لمصلحة كرة السلة اللبنانية مع بقية اعضاء الاتحاد وللمساهمة في تأييد المشاريع البناءة ومعارضة المشاريع التي من ممكن ان تؤذي اللعبة، او تؤدي الى ألاعيب لا مصلحة لأحد فيها».
وقال الحلبي ايضاً: «الاتحاد الحالي المنتخب يضم عدداً كبيراً من الأشخاص الكفوئين الذين نثق بقدراتهم، على تحسين وضع اللعبة، ونحن منفتحون على اي مشروع ايجابي ونمدّ يدنا للجميع، وكل من يراهن على تهشيلنا هو واهم، ونحن نمثل العدد الأكبر من الأندية رغم خسارتنا الانتخابات بالأصوات، ونحن لن نخون ثقة الاندية التي صوتت لنا، لذلك سنعمل من اجل مصلحة اللعبة ونمد يدنا للجميع، ونتمنى ان نلقى الإيجابية نفسها».
وتابع الحلبي: «اليوم باتت الانتخابات وراء ظهرنا، ونحن مستعدون للمشاركة الفعالة في جميع اللجان».
وعن غياب الاعضاء الخمسة عن جلسة توزيع المناصب، وهل هناك ندم على عدم حضورهم خصوصاً انه كان ممكناً حصول بعضهم على مناصب، اكد الحلبي انه لو كان هناك نية لذلك لتأجلت الجلسة الى اليوم التالي وليس اقامتها فجراً، وقال: «نحن اليوم سنحضر الجلسة، وسنطلب اعادة توزيع المناصب بكل نية طيبة، ومطلبنا الوحيد هو ان يكون تمام جارودي نائباً للرئيس، حيث لا يجوز استبعاد نادٍ كبير مثل «الرياضي»، ونحن نؤيد تعيين الصديق المحامي شربل رزق في الامانة العامة، وهو صادق وشفاف، وكذلك ياسر الحاج في ادارة المنتخبات الوطنية حيث إنه خيار صحيح بكل معنى الكلمة، وليس هناك اي مشكلة في بقية المناصب، ونحن على علاقة جيدة مع بقية الأعضاء».

ليلة السقوط

17-12-2016

يوسف برجاوي

كانت ليلة أمس الأول الخميس ليلة السقوط بامتياز للذيْن كانا مسيطرين على الرياضة اللبنانية عبر مجموعة من الأشخاص الذين يعتبرون انفسهم أصحاب الحل والربط (...).

من حضر المؤتمر الصحافي لمرشح هذه المجموعة لرئاسة الاتحاد اللبناني لكرة السلة أكرم الحلبي لا يزال يتذكر إجابته على توقعه لنتائج الانتخابات:»سنفوز 15 ـ صفر.. وزيادة»، وكذلك للذين حضروا المؤتمر الصحافي لمرشح الرئاسة الآخر بيار كاخيا الذي أجاب على السؤال نفسه:»صناديق الاقتراع وحدها تحدد النتائج».

الفارق كبير بين الإجابتين، فالحلبي أجاب معتمداً على ما قدمه إليه جهاد سلامة رئيس مكتب الشباب والرياضة في «التيار الوطني الحر» من دعم بصفته الحاكم الأوحد المطلق الصلاحيات للرياضة اللبنانية، بينما كان جواب كاخيا نابعاً من أرضية صلبة بناها مع الأندية مستفيداً من تجاربه السابقة معها، وتحديداً تلك التي خذلته في الانتخابات خلال الدورة الماضية، إلى اختياره مجموعة من الأسماء الوازنة ضمن لائحته أرست قناعات متعددة الاتجاهات عند معظم الناخبين، من دون أن ننسى برنامج عمل اللائحة الكفيل بإعادة أمجاد كرة السلة إلى غابر عهدها.

انتهت الانتخابات بتكريس نهج بيار كاخيا ورفاقه، وبسقوط اتحاد جهاد سلامة، لكن الأهم من ذلك، هو انتصار اللعبة لمن سيديرها بكل شفافية ومقدرة.

عهد جديد لكرة السلة اللبنانية انطلق، ما حصل قد حصل وبات وراء الجميع، والمطلوب الآن تكاتف كل عائلة اللعبة وراء اتحادها الجديد للسير معاً نحو المستقبل، ولا بد من توجيه كلمة إلى الصديق بيار كاخيا: «لقد عهدناك رجلاً محباً وشفافاً ومقرّباً من الجميع، إياك أن تلجأ إلى تصفية الحسابات، لقد أصبحت الآن اباً لعائلة كرة السلة، ومهمتك الأولى هي لمّ شمل هذه العائلة والحفاظ عليها، فمصلحة اللعبة فوق كل الاعتبارات»، والله ولي التوفيق.

عقدت الهيئة الإدارية المنتخبة امس إجتماعها الاول فور إنتهاء جلسة الإنتخابات لتوزيع المناصب وذلك بحضور 10 أعضاء من اصل 15.

16-12-2016

إذ تغيّب الأعضاء الفائزون من اللائحة الخاسرة وهم أكرم حلبي وطوني خليل وتمام جارودي وباتريك لحود وجورج صابونجيان. اما الاعضاء الذي حضروا فهم بيار كاخيا ورامي فوّاز وياسر الحاج وغازي بستاني وشربل رزق وروجيه عشقوتي وضومط كلاب وإدوار ابي زخم وسليّم فوّال وإيلي فرحات.

وتم توزيع المناصب على الشكل الآتي: كاخياً (رئيساً)، ضوميط كلاّب (نائبا للرئيس)، سليم فوّال (نائباً ثانيا)، رامي فوّاز (نائباً ثالثا) وادوار ابي زخم (نائبا رابعا).

وجاء ايلي فرحات امينا للصندوق وروجيه عشقوتي محاسبا وياسر الحاج رئيسا للجنة المنتخبات.

كما عُين المحامي شربل رزق اميناً عاماً للإتحاد اللبناني.

انتخابات السلة: لجنة مختلطة من اللائحتين وكاخيا رئيساً

16-12-2016

هاشم مكه

في واحدة من أطول الجلسات الانتخابية، تجاوزت الست ساعات، ومن أكثرها شراسة وقساوة نسبة لتقارب الاصوات، أسدلت معركة انتخابات كرة السلة ستارها بما يمكن وصفه بالمفاجأة، مع فوز 8 اعضاء من لائحة الرئيس الأسبق بيار كاخيا الذي أعيد رئيسا مقابل منافسه اكرم الحلبي وشربل رزق أمينا عاما.
والفائزون من لائحة هم:

بيار كاخيا (203 اصوات) بالاضافة اليه كل من روجيه عشقوتي (176)، ضوميط كلاب (183)، غازي بستاني (204)، ياسر الحاج (189)، شربل رزق (179)، رامي فواز (187) وادوار ابي زخم (190).
ومن لائحة اكرم الحلبي (188) فاز بالإضافة اليه كل من تمام جارودي (188)، جورج صابونجيان (173)، باتريك لحود (173) طوني خليل (179) ونجح ايلي فرحات (299) وسليم الفوال (320) الموجودان على اللائحتين، مع ارجحية احتسابهما لمصلحة الحلبي.

بعد فرز أصوات اندية الدرجة الاولى كانت الافضلية للحلبي الذي تقدم 64 مقابل 40 أي ان 5 اندية من الأولى صوتت لكاخيا، ومع فرز اصوات اندية الدرجة الثانية التي شهدت عملية تشطيب واضحة تفوق كاخيا 66 مقابل 30 ليتقدم بالمجموع 106 مقابل 94، ووسع كاخيا الفارق مع الحلبي الى 20 نقطة 162 مقابل 142 قبل بدء عملية فرز اصوات اندية الدرجة الرابعة.
وشارك في العملية الانتخابية، 138 نادياً من اصل 146، حيث حضرت اندية الدرجة الاولى العشرة كاملة، وخمسة عشر نادياً من الدرجة الثانية، كون النادي السادس عشر هو «الجيش اللبناني» الذي لا يحق له التصويت، كما حضر 23 نادياً من أصل 24 نادياً في الدرجة الثالثة و90 من أصل 96 نادياً من الدرجة الرابعة.

جرى التصديق على البيانين المالي والاداري وتبرئة ذمة الاتحاد، وكانت كلمة لرئيس الاتحاد وليد نصار، أبدى خلالها اعتزازه بالفترة التي ترأس بها الاتحاد، وكشف الرئيس ان وزير الشباب والرياضة المقبل سيكون المحامي كريم قبيسي الذي سبق له العمل مع اتحاد كرة السلة من خلال عضويته في لجنة الاعتراض والاستئناف في الاتحاد.

بعد فرز أصوات اندية الدرجة الاولى كانت الافضلية للحلبي الذي تقدم 64 مقابل 40 اي ان 5 اندية من الأولى صوتت لكاخيا، ومع فرز اصوات اندية الدرجة الثانية التي شهدت عملية تشطيب واضحة تفوق كاخيا 66 مقابل 30 ليتقدم بالمجموع 106 مقابل 94، ووسع كاخيا الفارق مع الحلبي الى 20 نقطة 162 مقابل 142 قبل بدء عملية فرز اصوات اندية الدرجة الرابعة.
وشارك في العملية الانتخابية، 138 نادياً من اصل 146، حيث حضرت اندية الدرجة الاولى العشرة كاملة، وخمسة عشر نادياً من الدرجة الثانية، كون النادي السادس عشر هو «الجيش اللبناني» الذي لا يحق له التصويت، كما حضر 23 نادياً من أصل 24 نادياً في الدرجة الثالثة و90 من أصل 96 نادياً من الدرجة الرابعة.
لقطات
& تم الغاء مغلف من اندية الدرجة الثانية لعدم وجود ختم الاتحاد عليه، وتبين انه يخص نادي ابناء نبتون.

& مجموع اصوات الاندية هو 353 صوتاً، 80 درجة اولى (8 أصوات لكل نادٍ)، و90 صوتاً درجة ثانية (6 أصوات لكل نادٍ)، و92 للدرجة الثالثة (4 أصوات لكل نادٍ)، و91 للدرجة الرابعة (صوت واحد لكل نادٍ).

& المحامي جان حشاش وبعد تلاوة البيان المالي سأل عن ماهية الحديث دائماً عن الدين لمصلحة الرئيس السابق جورج بركات والدين لمصلحة الراحل انطوان شارتييه، فكان الجواب من رئيس الاتحاد وليد نصار والامين العام غسان فارس ان المبالغ مسجلة في البيان المالي وهي ليست هبة بل دين مستحق لهما، كما اكد نصار ان هناك مبلغ 25 الف دولار ايضاً لرجل الاعمال اكرم الحلبي.

& قبل الجلسة سجل المرشح أكرم الحلبي اعتراضاً قانونياً على وجود مكتب في الطابق الخامس في سنتر دميرجيان يقف امامه حراس يصعد اليه بعض الناخبين، في اشارة منه الى حصول اغراءات.

& ومن جهته ابدى المرشح بيار كاخيا قبل الانتخابات ان الحضور الكثيف يؤكد اهمية لعبة كرة السلة، التي تشهد منافسة صحية لكسب الفوز، حيث تأمل ان يكون حليف لائحته، وان الاندية بالنهاية هي التي تعطي الثقة لهذا الفريق او ذاك، وأشار الى ان التشطيب سيكون في ادنى حد له من جانب الطرفين.

& قبل الجلسة اكد المحاضر الاولمبي ان الاجواء جيدة، وكل فريق يتوقع الفوز، وبالنهاية النتيجة يقررها الصندوق، علماً انه يتوقع فوز اللائحة التي يدعمها، وكانت عملية «البوانتاج» التي قام بها فريق عمله تؤكد الفوز، لكنه اعطى هامشاً لإمكانية حصول مفاجآت في آخر 24 ساعة نتيجة الإغراءات، غامزاً من قناة وجود مكتب في سنتر دميرجيان تحوم حوله الشبهات.

& عضو الاتحاد فيكين جيرجيان اكد ارتياحه الى فوز لائحة الرئيس الأسبق بيار كاخيا قبل بدء العملية الانتخابات، وفي سؤال عن هواجس الفريق الثاني بخصوص وجود مكتب في الطابق الخامس ممكن ان يكون استخدامه للإغراءات، اكد وجود المكتب الذي يتم استخدامه لفريق عمل كاخيا لوجستياً وادارة عمل اللائحة، وهو عرض على الفريق الثاني استخدام مكتب مماثل لكنه لم يوافق، نافياً نفياً قاطعاً ان تكون هناك اغراءات يتم عرضها على الناخبين.

& حصل اعتراض على طلب كبير السن ايلي حمصي ابراز بطاقة هوية او اي بطاقة تثبت هوية الشخص الذي يقوم بالانتخاب، فتأخرت انطلاقة العملية الانتخابية، قبل ان يقبل الحمصي بناء على مراقبة مندوبي اللائحتين، اللذين يؤكدان هوية من لا يقدم اثبات شخصيته.

& بدأت الجلسة الاولى للبيانين المالي والاداري في تمام السادسة والنصف، فيما بدأت العملية الانتخابية في تمام الساعة الثامنة وعشر دقائق.

& النادي الرياضي كان اول المصوتين، عبر امين سره مازن طبارة، تلاه ممثلو بقية اندية الدرجة الاولى.

- قبل انطلاق العملية الانتخابية قام المرشحان اكرم الحلبي وبيار كاخيا بمصافحة بعضهما بعضا وجرى بينهما حديث قصير.

& الدكتور روبير ابي عبد الله اكد انه دعم لائحة بيار كاخيا لأنه وجد المجموعة التي تقدمها متجانسة افضل وممكن ان تنفذ المشاريع التي وضعتها في برنامجها الانتخابي.

كاخيا يصنع المعجزة ويفوز بانتخابات السلّة

16-12-2016
عبد القادر سعد
بيار كاخيا رئيساً للاتحاد اللبناني لكرة السلة. خبرٌ كان حتى يوم أمس أقرب الى المستحيل. لكن ساعات الصباح الأولى حوّلت المستحيل الى ممكن، ففاز كاخيا بالانتخابات التي جرت أمس في نادي أنترانيك. فعلها كاخيا وأسقط معادلة سلامة ــ همّام، ففاز بمعركة العمر مع صديقه ورأس حربة معركته رامي فواز.

الأخير راهن بكل ما يملكه في عالم كرة السلة اللبنانية، ووقف في وجه قرار حزبه حركة أمل وبرهن بأن خياره كان صائباً، فأقفل حساباً مفتوحاً مع مرحلة السنوات الثلاث الماضية. يوم الخميس في 1 كانون الأول الجاري، رسم فواز في اتصال هاتفي شخصي سيناريو ما سيحصل يوم 15 الجاري.

حينها بدا ممسكاً بأدق تفاصيل كل درجة من الدرجات الأربع التي تتكون منها الجمعية العمومية، لكن في ذلك الوقت كان من الصعب تصديق ما يقوله، وخصوصاً أن نتيجته كانت تعني خسارة الحلف الأقوى في السلة اللبنانية.
بيار كاخيا فاز بانتخابات السلة، بعكس معظم التوقعات. فحتى يوم أمس، قلة كانت تتوقع خسارة جان همام وجهاد سلامة في انتخابات اتحاد السلة. فهما لطالما كانا يملكان قوة كبيرة في الجمعية العمومية أوصلت العديد من الرؤساء، حتى جاء كاخيا وكسر هذه المعادلة ليفوز مع سبعة من لائحته، هم:

رامي فواز، غازي بستاني، إدي أبي زخم، ياسر الحاج، ضومط كلّاب، شربل رزق وروجيه عشقوتي إضافة إلى: سليم فوال وإيلي فرحات اللذين كانا على اللائحتين. أما من اللائحة الثانية، ففاز رئيسها أكرم الحلبي وتمام جارودي وطوني خليل وباتريك لحود وجورج صابونجيان ليصبح عدد الفائزين 15 وهو الذي تتكوّن منه اللجنة الإدارية للاتحاد.

أمور عديدة لعبت دوراً في الزلزال الانتخابي الذي حصل أمس، لكن العامل الأهم كان أصوات الدرجة الثالثة التي خذل بعض أنديتها الحلبي في ما يشبه «الخيانة»، فصبت أصواتهم لمصلحة كاخيا، مع كلام عن مال انتخابي كان حاضراً في الانتخابات وهو أمر ليس بجديد على كل استحقاق انتخابي سلّوي.

الأمر الجيد في ما حصل أمس هو وصول عدد كبير من أبناء اللعبة، وخصوصاً لاعبين سابقين الى اللجنة الإدارية كغازي بستاني وياسر الحاج وسليم فوّال وطوني خليل وباتريك لحود وشربل رزق، ما يعني أن كرة السلة أصبحت بين أيدي أبنائها وهو أمر لطالما كان حلماً.

معركة انتخابية كان فيها رابحون وخاسرون على جميع الصعد أحزاباً وإداريين وحتى إعلاميين، لكن الأهم سيكون في أن لا تكون اللعبة خاسرة أيضاً في حال تحوّل العمل الاتحادي الى تناحر وتصفية حسابات.

15-12-2016   النهار

مع صدور نتائج الفرز لانتخابات الاتحاد اللبناني لكرة السلة التي اجريت في قاعة سنتر دمرجيان بالنقاش، تقدم الرئيس السابق للاتحاد بيار كاخيا على منافسه اكرم الحلبي بغالبية من لائحته، ليعود كاخيا رئيساً للاتحاد بعد غيابه عن اللجنة الادارية منذ 2010.

وبات كاخيا الاكثر فوزاً بولايات على رأس اللجنة الادارية للاتحاد، متقدماً رئيس اللجنة الاولمبية جان همام الفائز بولايتين والذي ابتعد في 2004.
وقال كاخيا ل"النهار": "الان بدأت الورشة الطويلة لاعادة كرة السلة اللبنانية الى مكانتها العالمية.

اشكر الجميع وخصوصا الجمعية العمومية التي لطالما احترمت قرارها".
وكان كاخيا حقق فوزاً مدوياً في انتخابات 2008 التي اجريت في قاعة دمرجيان، وهو قال ل"النهار"؛ "يبدو ان هذه القاعة تبتسم لي (...) واشكر خصوصاً حزب القوات اللبنانية وحزب الكتائب وتيار المردة وجمعية انترانيك ورئيس بلدية جبيل زياد الحواط وشقيقه الصديق نبيل الحواط".

لائحة بيار كيخيا "كل مين ايدو إلو"!!!

15-12-2016

علم موقع "ملاعب" من مصادر موثوقة ان الضياع والتشرذم يسود لائحة المرشح بيار كيخيا لانتخابات الاتحاد اللبناني لكرة السلة المقررة الخميس 15 كانون الاول، وان بعض مكوناتها بدأت تعمل بشكل منفرد لتمرير بعض المرشحين الحزبيين في محاول لخرق لائحة المرشح القوي اكرم الحلبي!
وفي المعلومات التي حصل عليها "ملاعب" من بعض الاندية ان رئيساً اسبقاً للاتحاد بدا اتصالات الساعات الاخيرة مع اندية محسوبة على الحزب الذي ينتمي اليه لتمرير مرشحين حزبيين من اصل ثلاثة، فيما يعمل احد المرشحين من الجنوب مع اندية المنطقة لتمرير اسمه فقط!
وإزاء هذا الواقع المستجد بعد بوانتاج اخير، يبدو ان رئيس اللائحة بدأ ايضاً يسوق لنفسه ويطلب من الاندية تمريراسمه على أساس انه الوحيد القادر على الخرق!

اتحاد جديد لكرة السلة يولد اليوم 2016

 

 

 

15-12-2016

معركة طاحنة هي تلك التي ينتظرها سنتر ديميرجيان (أنترانيك) الليلة الساعة 19.00 عندما تقام انتخابات اللجنة الإدارية الجديدة للاتحاد اللبناني لكرة السلة، حيث تتنافس لائحتان، الأولى برئاسة أكرم الحلبي، والثانية برئاسة الرئيس السابق للاتحاد بيار كاخيا.

وتبدو الأمور ضبابية بعض الشيء بالنسبة إلى الصورة النهائية للجنة الإدارية الجديدة، حيث يبدو الطرفان واثقين من فوزهما، رغم أن مراقبين عن كثب لعملية الإعداد للانتخابات يشيرون إلى أفضلية للحلبي الذي كان قد وعد منافسه بخسارة قاسية، في وقتٍ يؤكد فيه البعض الآخر إمكانية خرق كاخيا للجنة المنتخبة، وذلك بعدما وقعت المعركة بعد فشل جميع محاولات إيصال مرشح توافقي إلى سدة الرئاسة.

كيخيا يعلن لائحته لانتخابات اتحاد "السلة" 2016

12-12-2016

عقد المرشح لرئاسة الإتحاد اللبناني لكرة السلة بيار كيخيا مؤتمراً صحافياً في فندق "رويال – الضبية" أعلن خلاله لائحته "لائحة أبناء كرة السلة"، التي ستخوض الإنتخابات مساء الخميس 15 كانون الأول 2016.
وحضر المؤتمر رئيس اللجنة الأولمبية جان همام ورئيس اتحاد كرة السلة وليد نصار واعضاء الإتحاد الحالي، رئيس مكتب الرياضة في حزب الكتائب فارس المدور، رئيس قطاع الرياضة في التيار الوطني الحر جهاد سلامة، مسؤول الرياضة في مكتب الشباب والرياضة في حركة أمل الدكتور مازن القبيسي، الرئيس الأسبق لاتحاد كرة السلة الدكتور روبير ابو عبدالله، رئيس شركة "نيولوك سبورت" بودي معلولي، رئيس بلدية بشري فريدي كيروز، بالإضافة الى حشد كبير من ابناء عائلة كرة السلة ورجال الصحافة والإعلام الرياضي.
النشيد الوطني افتتاحاً فكلمة عريف الحفل بسام شيبان، ومن ثم قدّم كيخيا اعضاء لائحته، وهم بحسب التسلسل العمري: إيلي فرحات، روجيه العشقوتي، ويكن جرجيان، ضوميط الكلّاب، غازي بستاني، إدوار بو زخم، ياسر الحاج، المحامي شربل رزق، رامي فواز، هادي غمراوي، خليل فريجي، مازن القزي.
وعُرض على شاشة كبيرة ملخص عن السيرة الذاتية لكل اعضاء اللائحة.
ثم اعلن كيخيا وعدد من أعضاء لائحته برنامج العمل، وابرز نقاطه:
نشر كرة السلة في مختلف المناطق اللبنانية من خلال توفير حق ممارسة اللعبة لجميع شرائح المجمتع، مما يوجب على الإتحاد إقامة كافة البطلات ذكوراً وإناثا، وفئات عمرية مختلفة، وقدامى وذوي الإحتياجات الخاصة.
- السعي لبناء مجمّع ضخم للإتحاد اللبناني لكرة السلة من شأنه ان يكون المركز الأساسي لجميع البطولات والمناسبات السلوية المحلية والعربية والدولية.
* الأولوية:
- تمثيل لبنان بأفضل صورة على الساحة الدولية عبر المنتخبات التي ستأخذ الحيّز الأكبر من اولويات الهيئة الإدارية المنتخبة وإعطاء الأندية الحقّ الكامل في المشاركة بالقرارات لأنها عصب كرة السلة اللبنانية.
* فعالية:
- النظام العام للإتحاد اللبناني لكرة السلة لم يعد يتلاءم مع تطور اللعبة، فيجب تعديله بشكل جذري يتماشى مع هذا التطور، وخاصةً في ظل التغيرات الكبيرة التي اعتمدها الإتحاد الدولي للعبة في نظرته المستقبلية.
* وحدة المجتمع السلوي:
ان الإتحاد سيكون أب الجمعيات الرياضية كافة بمختلف الدرجات وسيحرص على أن يكون صوت اللاعبين والحكام والمستثمرين، ودائماً تحت سقف القانون والنظام ووفقاً لمبادئ العدل والإنصاف والمساواة دون أي معيار آخر على الإطلاق.
* تعيين مدير فني للمنتخبات( Technical Director ) عملاً بمعايير التطوير المعتمدة من قبل الإتحاد الدولي لكرة السلة.
* إستحداث لجنة تطوير كرة السلة اللبنانية تكون مهمتها تطوير اللعبة على مختلف المستويات المطلوبة، واخرى تهتم بكرة السلة النسائية وثالثة بتطوير اداء الفئات العمرية.
* تعيين مكتب تدقيق حسابات من الطراز الأول بغية التدقيق بحسابات الإتحاد لضمان الشفافية التامة ونشر النتائج لإطلاع المجتمع على مجريات الأمور كافة.
وفي البطولات، ستتألف لجنة المسابقات من أعضاء من ذوي خبرة يقومون بتحضير جميع برامج البطولات لكامل الموسم بتواريخ دقيقة وثابتة، وذلك قبل إنطلاق الموسم.
* تعيين محاضر ومراقب للحكام تكون مهامه مراقبة الحكام وتقييمهم وتطوير آدائهم، وتعيين الحكام سيكون بناءً لآدائهم وفق آلية علمية يحددها المحاضر تحت اشراف الاتحاد.
* نشر اللعبة في المحافظات وتطويرها في المدارس والجمعيات الشبابية والأندية عبر "صندوق دعم كرة السلة"، ويمول هذا الصندوق من الغرامات المقررة بحقّ الأندية المشاركة بالبطولات الرسمية التي تخالف الانظمة والقوانين.
* يوزع المدخول التلفزيوني على أندية الدرجة الأولى، في حين ان حصة الإتحاد تخصص لتنظيم بطولات الدرجات الأخرى ذكوراً وإناثاً وفئات عمرية.
* السعي لرفع عدد أندية الدرجة أولى رجال إلى 12 نادياً بهدف تأمين عدد مباريات أكثر للأندية وإنعاش البطولات وزيادة رونقها.
* تطوير الأرضية الإقتصادية للأندية وللإتحاد عبر تأسيس دوري مشترك مع بلدان أخرى تحت مظلة الإتحادَين الأسيوي والدولي لكرة السلة.
* إقامة مباراة السوبر اللبنانية في بلدان تكثر فيها الجالية اللبنانية بهدف زيادة تعلق اللبنانيين الموجودين في الإغتراب باللعبة وتطوير الأرضية الإقتصادية للأندية وللإتحاد.
* إنشاء متجر على موقع الاتحاد لبيع كل المنتجات التي تخص المنتخبات.
* إنشاء صندوق لدعم المنتخبات.
* وفي التسويق، ستعمل الهيئة الإدارية بالإشتراك مع المستثمرين (الإندية ، الرعاة، ...) وبمتابعة لجنة التسويق والموظف المختص لرفع قيمة كرة السلة اللبنانية.
* إقامة احداث (مباراة جميع النجوم ، حفل توزيع جوائز الموسم ،...) تزيد من تعلق الجمهور اللبناني في لبنان وبلدان الإغتراب باللعبة ما يجعلها منتجاً كبيراً وناجحاً يتهافت الرعاة اليها لدعمها.
اما مداخيل الإتحاد فستتكوّن من التالي:
- تسويق إسم بطولة لبنان للدرجة الأولى – رجال وتسويق إسم كأس لبنان، على ان يقوم الاتحاد بتأمين رعاة للدوري.
- حصة الإتحاد من تذاكر الدخول من بطولة الدرجة الأولى – رجال وتذاكر الدخول في كأس لبنان.
- سيسعى الإتحاد لتأمين مبلغ مليون دولار اميركي للمنتخبات وذلك من الرعاية الإعلانية للمنتخبات وحقوق النقل التلفزيوني وتذاكر دخول المشجعين لمباريات منتخب لبنان الرسمية والتحضيرية في لبنان.
- متجر المنتخب : نظام الإتحاد الدولي الجديد يعطي البلدان حق إستضافة المباريات مما سيرفع مجدداً من الحماسة والولاء لمنتخب لبنان وسيترجم بدعم المنتخب من متجر المنتخب (ثياب، اعلام، تذاكر...)
- عائدات المجمع المنوي تشييده من قبل الإتحاد، كما ستكون المداخيل من تنظيم البطولات العربية والإقليمية والدولية.
- يتعهد الإتحاد انه سيحدد موازنة سنوية بداية كل موسم ولن يتم تدوير اي مبلغ من موسم إلى آخر.
- يتعهد الإتحاد بجدولة الديون الحالية المترتبة على الإتحاد على مدار السنوات الاربع القادمة.

الحلبي يعلن لائحته المكتملة 2016

10-12-2016

اعلن المرشح لرئاسة الاتحاد اللبناني لكرة السلة رجل الاعمال اكرم الحلبي اللائحة المكتملة التي سيترأسها لخوض الاستحقاق الانتخابي الذي سيقام الخميس المقبل.

واللائحة تضم أكرم الحلبي، تمام جارودي، نادر بسمة، ايلي فرحات، جورج صابونجيان، جان حشاش، فؤاد صليبا، انطون خليل (طوني)، باتريك لحود، جان مامو، سليم فوال، مارون جبرايل، محمد جرادي، هشام جرادي، وجاد دعيبس.

واللائحة مدعومة من لجان الرياضة في المستقبل والتيار الوطني الحر وأمل والطاشناق ومن شريحة كبيرة من الاندية اللبنانية، وعائلة كرة السلة. كما تحظى بدعم الرئيس الحالي للاتحاد وليد نصار والرئيسين السابقين للاتحاد جان همام وجورج بركات.

كنعان يستقبل سلامة والحلبي

استقبل النائب ابراهيم كنعان، أمس، في دارته في البياضة، رئيس لجنة الرياضة في التيار الوطني الحر جهاد سلامة والمرشح لرئاسة الاتحاد اللبناني لكرة السلة أكرم الحلبي، وجرى عرض للانتخابات التي ستجري الخميس المقبل.

بيان الأنترانيك

أعلنت اللجنة المركزية لأندية أنترانيك في لبنان، أمس في بيان، «دعمها للمرشّح بيار كاخيا لرئاسة اتحاد كرة السلة، مع تقديرها الكامل لأكرم الحلبي وباقي المرشحين». وهنا نص البيان: «منذ بدأت ملامح الاستعداد لانتخابات اتحاد كرة السلة وحملاتها، عملت أندية أنترانيك على التواصل مع الجميع وسعت جاهدة إلى خيار التوافق ولمّ الشمل من منطلق حرصها الدائم على التعاون والذي عُرف عنها منذ عقود. وثابرت على هذا التوجّه حتى إقفال باب الترشّح. غير أن رياح التطورات التي خالفت التمنيات والمساعي الخيّرة التي بذلتها اللجنة المركزية لمصلحة كرة السلة وأدّت إلى ما نحن عليه، جعلها تتخذ خيار دعم المرشّح بيار كاخيا لرئاسة الاتحاد، مع تقديرها الكامل لأكرم الحلبي وباقي المرشحين. وأعلن رئيس اللجنة المركزية لأندية أنترانيك في لبنان ويكن جرجيان أن القرار اتخذ بهذا الشأن بعد مشاورات ومداولات بين أعضائها، الذين يأملون أن تكون معركة الانتخابات ديموقراطية رياضية صرفة، فلا تفسد في الود قضية، ومرحلة عابرة في مسيرة اللعبة والرياضة اللبنانية، مع التشديد على حسن النوايا والعمل الدائم للتطوير والبناء في معترك الشباب اللبناني».

اقفال باب الترشيح لانتخابات كرة السلة
على 39 مرشحاً 38 منهم يستوفون الشروط القانونية

08-12-2016
صدر عن أمين عام الاتحاد اللبناني لكرة السلة المحامي غسان فارس البيان التالي:
عملاً بالتعميم الصادر عن الهيئة الادارية للاتحاد اللبناني لكرة السلة والمتضمن الدعوة لانتخاب هيئة ادارية جديدة يوم الخميس 15 كانون الأول 2016 الساعة السابعة مساءً في نادي انترانيك سنتر دمرجيان، وفي تمام الساعة السادسة مساءً من يوم الخميس 8 كانون الأول 2016 اقفل باب التراشيح وتم التدقيق في كافة الطلبات وعمّم الامين العام المحامي غسان فارس أسماء 38 مرشحاً يستوفون الشروط القانونية وهم:

1. المهندس جان مامو – الكهرباء
2. السيد مارون جبرايل - شباب الحوش
3. السيد سليم الفوال - الفوز
4. الدكتور روبير أبو عبدالله – الغينة
5. السيد محمد سليم - تبنين
6. السيد خليل فريجة – انيبال
7. السيد ايلي فرحات – شانفيل
8. السيد جاك حداد – بيليفرز
9. السيد أدوار بو زخم – العمل بكفيا
10. السيد مازن القزي – الغينة
11. المهندس أنطون خليل – التضامن
12. المدرب رزق الله زلعوم – الشانفيل
13. السيد فؤاد صليبا – المركزية جونية
14. السيد غازي البستاني – انرجي
15. السيد رامي فواز – تبنين
16. السيد ويكن جرجيان – انترانيك
17. المحامي شربل رزق – فيطرون
18. السيد جاد دعيبس – دير الحرف
19. السيد هادي غمراوي – معهد الاباء الكرمليين
20. السيد دوميط كلاب – بيبلوس
21. السيد هشام جرادي – مجمع الحريري
22. السيد سورين سيفاك مارقاروسيان – هومنتمن بيروت
23. السيد بيار كخيا – جبل موسى يحشوش
24. السيد أكرم حلبي – التضامن
25. السيد باتريك لحود – عمشيت

 

 

26. السيد جورج بركات – المركزية
27. السيد محمد جرادي – الشباب حبوش
28. السيد بيار الحلو – الرسل
29. المحامي عبد القادر عوض – الفوار
30. المحامي جان حشاش – نقابة المحامين

 

31. السيد اديب الشويري – بلوستارز
32. السيد جورج صابونجيان – هومنتمن انطلياس
33. السيد محمد تمام جارودي – الرياضي
34. السيد ياسر الحاج – انرجي
35. السيد عزام بلطجي – جعيتا

 

 


36. السيد نادر بسمه – الشباب الحوش صور
37. السيد دجو الفخري – قنوبين
38. السيد روجه العشقوتي – احياء الرياضة

 

 

 

الأمين العام
المحامي غسان فارس

كيخيا "يهرب" من المعركة بطرح التوافق؟!

04-12-2016 ملاعب

في الوقت الذي انهى فيه الحلف القوي كافة تفاصيل المعركة الانتخابية لكرة السلة، وبدأ يفكر منذ الان بمعركة 2020 وينتقي الاسماء الملائمة للمرحلة المقبلة، يبدو ان الطرف الاخر بات مدركاً لمصيره المحتوم وهو الخسارة 0-15، ما دفعه للتفتيش عن مخرج وجده في العودة إلى طرح رئيس اللجنة الاولمبية اللبنانية جان همام توافقياً مع علمه ان الامر غير وارد وان همام أذكى من ان يعود إلى الوراء.
وحسب مصدر سلوي رافق الانتخابات السلوية منذ نحو 15 سنة، تيقن فريق عمل المرشح بيار كيخيا من الخسارة عندما اطل همام عبر شاشة otv معلناً ان المعركة انطلقت وان الفوز سيكون للمرشح المدعوم منه ومن حليفه جهاد سلامة بنتيجة 15-0 ودعوته كيخيا إلى الانضمام لتوافق برئاسة اكرم الحلبي، وهو ما أكد لفريق عمل كيخيا ان الامور افلتت من يديه فبادر كيخيا إلى الاتصال بهمام رغم ما قاله على الهواء وطرح عليه الانسحاب له علماً ان كيخيا نفسه كان قال قبل مقابلة همام ان المعركة انطلقت وانه هو المرشح التوافقي، فما الذي استجد ليعلن تراجعه وقبوله بهمام الذي انتخب رئيساً لاتحاد الكرة الطائرة للمرة الثالثة بالتزكية ويستعد لترؤس اللجنة الاولمبية ايضاً.

يقول المصدر ان حجم ونوعية الحضور في المؤتمر الصحافي الذي عقده المرشح اكرم الحلبي لإعلان ترشحه فاجأ كيخيا وفريقه وفرض عليهم مراجعة موقفهم وليس افضل من الانسحاب المباشر إلا طرح التوافق على همام الذي عرف خلال اجتماعه بكيخيا حجم المأزق الذي وضع فيه الاخير نفسه.
ما الذي جعل همام الذكي والمحنك يرفض التوافق عليه؟
يقول المصدر ان همام يعرف ان رئاسته للجنة الاولمبية عبر اتحاد الكرة الطائرة أسهل واخف وطاة على اللجنة من اتحاد السلة، فماذا سيكون مصير اللجنة الاولمبية لو كان همام رئيساً لاتحاد كرة السلة وحصلت اي مشكلة في البطولة وهو امر متوقع في لبنان، فهل سينعكس ذلك على مواقف الاطراف في اللجنة الاولمبية ويتوقف عملها او لا؟!

وماذا سيقول همام لاندية الجمعية العمومية لاتحاد الكرة الطائرة إذا قرر ترك الاتحاد بعد اسبوعين من انتخابه بالتزكية وهل ستعتبر تلك الاندية انها "مطعونة" منه وهو الامر المستحيل ان يقوم به من وقف إلى جانب تلك الاندية لسنوات طويلة ولو اعطي كل المراكز الرياضية وغيرها لانه وفي لها كما هي وفية له!

يختم المصدر ان همام كان على تواصل دائم مع حليفه جهاد سلامة وكانا يعرفان ان الامور ذاهبة نحو طرح التوافق وان الامر مرفوض جملة وتفصيلاً ليس لانهما ضد التوافق، بل لان التوافق الذي طرح بعد قرع طبول المعركة من قبل فريق كيخيا ليس توافقاً بل هو استدراج الحلف ومرشحه إلى "مشكلة" هما اذكى من الوقوع فيها!
اذن محركات فريق عمل الحلف القوي دارت قبل اسبوعين وتوقفت لساعة بسبب "دوشة" التوافق قبل ان تعود إلى الدوران وتقطع لبنان من جنوبه إلى شماله وتضع الامور في نصابها امام الاندية واهل اللعبة وهم من سيقرر في النهاية، وقرار معظم تلك الاندية بات معروفاً.. وغداً لناظره قريب.

خلال مؤتمر صحافي حاشد
اكرم الحلبي اعلن ترشحه لرئاسة اتحاد "السلة"
وعرض برنامجاً متكاملاً لخطة عمله

الثلاثاء 29-11-2016
أعلن رجل الاعمال أكرم الحلبي ترشحه رسمياً لرئاسة الاتحاد اللبناني لكرة السلة خلال مؤتمر صحافي حاشد عقده في فندق "الحبتور". تقدّم الحضور رئيس لجنة الشباب والرياضة البرلمانية النائب سيمون ابي رميا، رئيس اللجنة الاولمبية جان همام، رئيس اتحاد كرة السلة المهندس وليد نصار واعضاء الاتحاد، الرئيس السابق للاتحاد جورج بركات، مسؤول الرياضة في التيار الوطني الحر المحاضر الاولمبي الدولي جهاد سلامة، المسؤول المركزي للشباب والرياضة في حركة أمل مصطفى حمدان، ومسؤول الرياضة في الحركة مازن قبيسي، مسؤول التعبئة الرياضية في حزب الله جهاد عطية، رئيس مجلس ادارة "نيو لوك بروداكشن" بودي معلولي وحشد من رجال الصحافة والاعلام.

بداية النشيد الوطني اللبناني فكلمة ترحيبية من الاعلامي راوي سابا جاء فيها "رجُل عصامي، دخل مُعتَرَك الاعمال ونجح فيه منذ اكثر من 30 سنة. له أعمال تجارية في لبنان والخارج. طرق باب كرة السلة منذ سنتين، وتمكن بوقت قياسي ان يلعب دوراً كبيراً في عالم كرة السلة اللبنانية واثبت نجاحه من خلال رئاسته الفخرية لنادي الشانفيل بِطَلَب من الوزير الياس بو صعب، ولاحقا مع التضامن (ذوق مكايل)، بِطَلَب من رئيس الجمهورية العماد ميشال عون. معروف بصراحته وجرأته وثورته وعشقه للتغيير تحت سقف القانون والنظام. يرغب بنقل التجربة الى قمة هرم اتحاد كرة السلة من خلال ترشّحه لرئاسة الإتحاد، مرتكزاً على دعم غالبية النوادي وغالبية اللاعبين والحكام والمدربين وعدد كبير من عشاق اللعبة وعلى تأييد رئيس اللجنة الأولمبية جان همام والمحاضر الدولي الأولمبي جهاد سلامة.
الحلبي
الكلمة الثانية للمرشح "الرئاسي" الحلبي استهلها بالترحيب بالحاضرين وشكر كل من رئيس اللجنة التنفيذية للجنة الاولمبية جان همام والرئيس الحالي للاتحاد المهندس وليد نصار والمحاضر الاولمبي جهاد سلامة ثم قال "بدأت مسيرتي في الادارة الرياضية في ناديي الشانفيل ديك المحدي والتضامن الزوق اكتسبتُ فيها الكثير من الخبرة . وفي اولوية برنامج عملي تأمين موارد مالية للاتحاد من الدولة (وزارة الشباب والرياضة)، والقطاع الخاص عبر مجلس امناء للمنتخب الوطني، ولجنة تسويق المنتخبات الوطنية وكافة البطولات من خلال لجنة محترفة (هناك سابقة حصلت على ايام الرئيس الراحل انطوان شارتييه تم تامين مبلغ 36 الف دولار لبطولة "الميني باسكيت").

- تشكيل لجنة ادارية تعمل بشكل ثابت ودائم من خلال تحديد موعد ثابت لانطلاق البطولات وروزنامة ثابتة لكافة البطولات والنشاطات. وعدّد النقاط الرئيسية لخطة عمله وهي:
- تطبيق القانون في التعامل مع كل الاندية في كل الدرجات وكل الفئات.
- تشكيل لجان لادارة كافة البطولات تعمل باشراف لجنة المسابقات واللجنة الادارية للاتحاد.
- اعتماد آلية جديدة في تعيين الحكام من خلال القرعة، وتأمين الحماية الكاملة لهم من خلال التشديد في تطبيق العقوبات على المخالفين.
- اعتماد مبدأ الثواب والعقاب مع اقامة دورات لتقييم المستوى من قبل خبراء دوليين وتخريج حكام جدد.
- تنظيم دورات تدريبية للمدربين اللبنانيين.
- تطوير الكادر الاداري للاتحاد و النوادي من خلال اقامة دورات تثقيفية ملزمة للاندية .وبالنسبة للمنتخبات يجب تعيين لجنة للمنتخبات تضم اصحاب الخبرة والمحترفين، مهمتها تنظيم عمل المنتخبات اداريا وفنيا والتنسيق مع لجنة التسويق والتعاقد مع اجهزة فنية للمنتخبات الوطنية على مدار السنة وعلى خطة سنوية على مدى اربع سنوات.
- التأهل الى بطولات العالم بالملعب وليس من خلال اي امر آخر.
- تأمين حضور لبنان في كافة المحافل القارية والدولية اداريا وفنيا.
- العمل على تطوير نظام الاتحاد بما يتوافق مع النظام الدولي لمواكبة التطور وبهدف الوصول الى انتاج لاعبين لبنانيين قادرين على الاحتراف في الخارج.
- تفعيل الوسائل الاعلامية للاتحاد من خلال اعادة العمل بالموقع الرسمي وانشاء تطبيق خاص للاتحاد"

وختم "هذا البرنامج ستعمل على تطبيقه لجنة ادارية نحن في صدد تشكيلها بالتشاور مع النوادي في الجمعية العمومية وستكون متجانسة وتعمل يدا واحدة على تنفيذ البرنامج بحذافيره. وفي حال وصولي الى الاتحاد ستكون اللجنة الادارية منفتحة على كافة الطروحات والاقتراحات المقدمة من كل شخص يحب اللعبة".
وردا على الاسئلة قال "أمد يدي الى المرشح المنافس بيار كاخيا للتعاون في تشكيل لائحة توافقية برئاستي، وسبق ان طرحت التوافق منذ اكثر من شهر ونصف وتحديدا خلال زيارتي للنادي الرياضي بيروت لكن كاخيا لم يتجاوب" .واضاف "لا يمكننا السير بالتوقيت الذي يريده كاخيا .

لقد انتظرنا رده على المبادرة اكثر من شهر لكننا كنا نقرأ ونسمع انه يطرح نفسه مرشحاً توافقياً ، لقد بدأنا معركتنا ولن نتراجع"، كما اكد حرصه على ابعاد السياسة عن الرياضة وان اي دعم شخصي منه للاتحاد سيكون بمثابة هبة وليس ديناً على الاتحاد(وسط تصفيق الحاضرين). واشاد بدور الامين العام المحامي غسان فارس "وبتاريخه في كرة السلة اللبنانية على مدار عشرين سنة".وفي الختام أقيم حفل غداء على شرف الحاضرين.

اكرم الحلبي في المؤتمر الصحفي 27-11-2016

أطلق المرشح لرئاسة الاتحاد اللبناني لكرة السلة أكرم الحلبي، جملة مواقف نارية في حديث إذاعي لبرنامج "عمدى الملاعب" عبر اذاعة صوت المدى مع الزميل جاد دعيبس.
الحلبي بدأ حديثه بتأكيده على المؤتمر الصحافي الذي سيعقده ظهر الثلاثاء 29 تشرين الثاني الجاري حيث سيعلن فيه رسمياً ترشحه لرئاسة الاتحاد اللبناني لكرة السلة.
وعن أسباب الترشح، قال الحلبي انه جاء في البداية الى نادي الشانفيل ثم أكمل مع التضامن الزوق بناء على طلب فخامة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون.

واضاف " أنا أعتبر نفسي مرشح الأندية، ومرشح معاناة الأندية، أندية الدرجة الأولى والثانية والثالثة، والرابعة والخامسة، مرشح المدربين، مرشح الحكام، مرشح اللاعبين.
لقد عشت مرحلة على عكس ما يصوره البعض انني كنت ممولا، لم أكن ممولا فقط، أنا شاركت في الادارة في الشانفيل والتضامن الزوق، وبكل شي، وبكل شاردة وواردة، ورأيت ماذا يعانون، ووجدت أنو بقدر أعمل شي بالاتحاد وخلي هاللعبة تنتشر أكثر.
أنا بعتبر حالي بمثل هالأندية، وبمثل رؤساء الأندية، ومن هذا المنطلق ترشحت. أما من يدعمني، فالدعم الأول يأتي من التيار الوطني الحر، ومن رئيس اللجنة الأولمبية الاستاذ جان همام ومن المحاضر الأولمبي الدولي جهاد سلامة ومن عدد كبير من الأندية".وتابع الحلبي : أنا كأكرم الحلبي وكمرشح لرئاسة الاتحاد، سأعمل على أن يكون هناك موعد ثابت لانطلاق البطولة بشكل سنوي.
النقل التلفزيوني
واضاف" هناك واجب على الاتحاد، صحيح أن بودي معلولي نال عقد النقل، وهو مشكور لأنه دفع هذا المبلغ، لكن لا يجب أن يترك لوحده، لأنه اذا لم يستطع استرجاع أمواله بمساعدة الاتحاد، ان كان من ناحية الاعلانات أو من ناحية الترويج، فلن يستمر، ولا حتى الـ "ال بي سي" تستطيع ان تستمر بهالموضوع، ولا حتى تلفزيون لبنان.
هنا يأتي الدور الكبير للاتحاد، للوصول الى ترويج صحيح يجب اعطاء كل ذي حق حقه لنستمر جميعاً ونطوّر اللعبة".

وحول النقل التلفزيوني، قال الحلبي "بودي معلولي عمل شغلة كتير منيحة بالفاينال، كان النقل كتير منيح، وهو موجود في دفتر الشروط، ولازم النقل يكون هيك".
ورداً على سؤال حول عدم التوقيع على العقد حتى الآن، قال الحلبي " لا أعرف، لا أتدخل، يجب ان يتوجه السؤال الى الاتحاد اللبناني، ولا معلومات لدي.
بعد أقل من شهر لم يتم التوقع على العقد، وأتمنى توجيه السؤال الى الاتحاد اللبناني الذي من المفروض أن يمتلك الجواب على هذا السؤال".

(15-0)
ورداً على الكلام الذي نشر حول الدعم الذي يتمتع به بيار كاخيا من معظم أندية الدرجة الأولى، ومنها التضامن الزوق، رد الحلبي : يلا خلينا نقوم ونروح نهني.
هذا الموضوع الذي نشر يذكرني بحرب الـ 1967 بين العرب واسرائيل، ويذكرني بمعلق على اذاعة صوت القاهرة، صوت العرب، اسمه أحمد سعيد، وكانت تتساقط الطائرات وكانوا احتلوا سيناء.
بما أن التضامن الزوق معه، أنا بقدر أحكي عن التضامن، عيب هيك اخبار تنحكى، ما بعرف، بهيك موضوع عم يبلف، بطريقة انو المعركة بدها تنبلف هيك، عيب نكمل هيك وبنصحه ينسحب من المعركة".
وعن أندية الدرجة الأولى التي تدعمه، أجاب الحلبي " لا اريد أن أعبّر عن ذلك، خليهن هني يعبروا، وكل واحد بيعطي رأيه. وعندما تعلن لائحتنا بينعرف من هي الأندية التي ستدعمنا".
ورداً على سؤال حول نتيجة الانتخابات المقبلة بأنها ستأتي 15-0، قال الحلبي " هل عندك شك؟ إذا بتقرا هيك موضوع بتعرف انو النتيجة (15-0) لصالحنا، ومئة في المئة. وحتى لو وصلنا معلومات أن هناك وعود مالية لأندية الدرجتين الرابعة والثالثة، وهنا أطلب من كل نادي في هاتين الدرجتين يعرض عليه أموالا، فليأخذها ويصوت لنا، خذوا منهم الأموال وتعوا صوتوا لنا، ومين ما كان يكون، لأننا نحن الحل لانقاذ كرة السلة اللبنانية.

وأكد الحلبي بأن "بيار كاخيا ليس هو المرشح القوي" ومع احترامي له وأشير الى أنني لا أعرفه، منذ فترة نشر موضوع عنه، نهار يريد ترك كرة السلة، ونهار يريد أن يترشح، ونهار أصبح رئيس لجنة الرياضة في القوات اللبنانية، وأطلق عهداً أنه لن يترشح الى أي اتحاد.
وبعد شهر، شهرين، أعلن ترشيحه، "يا خيي قرر شو بدك". وتساءل الحلبي : "هل أكيد أن كاخيا سيكمل المعركة. ما حدا بيعرف. اذا بتراجع مواقفه، هل انت اكيد انه سيكمل ؟. ممكن يطلع عبكرا يقول أنا بطّلت بدي اترشح. المشكلة أن هناك تناقضاً وفي تقلبات بمواقفه".
ورداً على سؤال حول عدم القبول بكاخيا كرئيس توافقي، قال الحلبي : مين ما قبل في ؟ هل هو عرض نفسه كرئيس توافقي ؟ ما فيك انت تترشح، وتقول انك التوافقي، التوافق بيصير قبل الترشح، مش بعد الترشح، وهالأندية اللي عاصرت بيار كاخيا، هل هي مقتنعة بعودته؟ بشك.

في كتير اشياء صارت على أيام كاخيا، والديون اللي على الاتحاد هي أحد أسباب انهيار اللعبة، مبلغ 850 ألف دولار من هيديك الايام بعدو عم يجر الاتحاد لهلق.
بعد كل هالديون، وصرف المصاري، ما فيك تجي تقول أنا الحل. وين انجازاتك. مع احترامي له يمكن هوي رجل شاطر بمصلحته، وزلمي كتير محترم، يمكن انا بقدرو كتير، لكن ليس بامكانه القول انه الحل، وفي عندو هالتجربة السيئة.
ما فيك تجي تزوّر تاريخ ووقائع وتقولوا هيدي تجربة كانت ناجحة. التجربة كانت فاشلة، لأنها لو كانت ناجحة لما سقط، ولما أسقطوك. أنا ما كنت موجود آنذاك، لكن ما هي الاسباب لحتى صارت العالم ضدك، كيف بدك تكون توافقي وكانت العالم ضدك، وتوفقوا على اسقاطك، لماذا ؟ انت حل بماذا.
بما أنك رجل التسويق الاول، أنا أدعوك يا أستاذ بيار تفضل استلم لجنة تسويق اللعبة بالاتحاد اللبناني الجديد، أهلا وسهلا فيك. اللي بيحب وطنه واللي بيحب منتخبه بيعطي من دون مقابل، مش بيعطي بشرط، أنا بعمل رئيس لحتى أعطي.
أنا عندما طلب مني للمنتخب لحتى يسافر، عطيت من دون أي شرط، وما طلبت أعمل رئيس. بتحب وطنك، بتحب منتخبك، بتحب اللعبة، قدم أهلا وسهلا فيك، وبلجنة التسويق انا اوقع لك على بياض.
سأكون عادلاً
وعن مقوماته لادارة الاتحاد، اكد الحلبي أن "الكلمة التي أحكيها انفذها. والاشخاص الذين اخترتهم ليكونوا معي في الاتحاد هم أشخاص جاؤوا ليشتغلوا، ورح كون عادل مع كل الأندية، ما رح كون مع نادي ضد نادي، وما رح فضّل نادي عن نادي، في النظام الداخلي للاتحاد اللي فيه الاجوبة، رغم أنه بحاجة الى تجديد وتحديث، هو الذي يحكم العلاقة بيني وبين الأندية، وبيني وبين كل شخص يتعاطى باللعبة. أنا بنطلق من كتاب النظام، وبرجع للكتاب بكل شغلة.

لن أساير في عدم تطبيق القانون، لو مين ما كان الشخص، طالما في خرق للنظام أنا ضده، وطالما في شخص مظلوم انا معه، وفي ولايتي ممنوع ينظلم ناد، ولا رح ينظلم اي نادي، ولا اي لاعب، ولا اي شخص.
يجب أولا تحديث قوانين الاتحاد، وأول عمل ساقوم به في حال وصولي الى رئاسة الاتحاد تعيين لجنة من خبراء يمكن من خارج الاتحاد على حساب اكرم الحلبي وليس على حساب الاتحاد اللبناني، لايجاد الاخطاء والمشاكل وتصحيحها، وهناك قوانين كتير بدها تحديث.
هدفنا نعمل اتحاد لعشرين سنة لقدام، لان اكرم الحلبي بيعمل ولايته وبيفل، واللي رح يجي بعد اكرم الحلبي، لازم يكمل.. وحلمي ان ارى لاعبين لبنانيين يلعبون في أوروبا، وهذا الشيء ليس مستحيلا، لكن يجب أن تبدأ في الفئات العمرية، وخصوصاً بطولات المدارس التي هي الخزان الفعلي للفئات العمرية.
ويجب ان ندعم الأكاديميات لحتى نقدر نصنع ونخرج جيل جديد من اللاعبين المهمين. وأنا أتعهد انه مع الاتحاد الجديد سيكون هناك بطولة للفئات العمرية.
الحكام كفوئين
وحول بطولات الدرجات، أكد الحلبي على ضرورة وضع نظام جديد لهذه البطولات، كي لا تظلم فريقاً في مباراة واحدة وأنا أتعهد بأن يتم اختيار الحكام لادارة المباريات بالقرعة بطريق الظرف المختوم، الذي يفتح قبل المباراة بساعتين.
وعن مستوى التحكيم، قال الحلبي "اننا نملك افضل الحكام في آسيا، ووين ما راحو عم ينجحوا. وفي حال وصولي الى رئاسة الاتحاد سأحمي الحكام وسأعاقب من يتعرض لهم حتى لدرجة الادعاء القانوني".
وحول الواقع المالي للاتحاد قال"ان مشروعنا الحالي يتركز على اعادة تنظيم الاتحاد، والمدخول والمصروف. وهناك امر مالي مهم وهو اعادة تنظيم توزيع المداخيل على الاندية، بحيث ينال كل فرق مدخول المباراة التي تقام على ملعبه بعد حسم حصة الاتحاد، وهذا ما سيجعل كل نادي يرفع من أعداد جماهيره لرفع المداخيل.

كما ساقوم بتعديل أوقات المباريات حسب امكانية كل نادي لتأمين مدخول أكبر له. وسنعين شخصاً معيناً مهمته تأمين الرعاة للاتحاد محلياً وخارجياً وله خبرة واسعة في عمله.
واكد الحلبي بأن ديون الاتحاد بامكان تأمينها بوجود ادارة جيدة، لكن اكرم الحلبي لن ينجح لوحده الا بوجود أشخاص ناجحين معه.
وعن لجنة الاستئناف والاعتراض، أكد الحلبي على أنه ستكون مؤلفة من أشخاص مختصين وأنه ستكون مستقلة عن الاتحاد، وأن قراراتها ممنوع على الاتحاد ان يكسرها، وأن الجهة الوحيدة الصالحة لكسر هذه القرارات هي المحكمة الدولية.
وعن وضع الملاعب والجمهور، قال الحلبي انه كل ناد سيكون مسؤولا عن مباراته، وربما من الممكن تنظيم مباريات بوجود جمهورين، إلا في مباريات الحكمة والرياضي، والقانون سيطبق بحذافيره.
وعن عدد اللاعبين الأجانب، قال الحلبي أن وجود 3 لاعبين اجانب كان جيداً من ناحية المستوى، إذ رفع من مستوى اللاعب اللبناني، لكن في حال توفر عدد كبير من اللاعبين اللبنانيين لن تعود بحاجة الى 3 اجانب، واللاعب اللبناني سيكون الافضلية بالنسبة لنا.
وعن المنتخبات، أكد الحلبي انه مستعد لكي يدفع من جيبه الخاص لدعم المنتخبات الوطنية، وعلى تعيين لجنة لكل منتخب.
وختم الحلبي : أنا لا أتلقى أوامر من أحد، باخد رأي الكل ومنفتح على كل الأندية، وسأكون الأخ الاكبر للجميع، وسأطبق القانون.
 

"نيولوك رياضي اعتدالي" لبيار كيخيا

كتب الزميل جلال بعينو صباح الجمعة 17 تشرين الاول 2016 في جريدة "الديار" اللبنانية تحت عنوان: "لماذا أعلن طلاقه الترشّح لأي انتخابات اتحادية رياضية؟ "نيو لوك رياضي اعتدالي" لبيار كيخي ما ياتي:
فاجأ رئيس مكتب الرياضة في حزب "القوات اللبنانية" بيار كيخيا الحاضرين خلال المؤتمر الصحافي الذي عقده ظهر أول من امس للاعلان عن المهرجان الرياضي الذي سيقام الشهر المقبل بجملة مواقف سلمية وايجابية . وللوهلة الأولى، خُيّل للبعض ان من يتكلّم هو شقيق بيار كيخيا التوأم .وبعيداً عن الحدّة التي طبعت كلام بيار كيخيا وسلوكه قبيل وبعد انتخابات اللجنة الادارية للاتحاد اللبناني لكرة السلة التي اجريت في 21 كانون الأول الفائت والتي خسرها كيخيا مع لائحته بالكامل وبفارق كبير من الأصوات امام لائحة المهندس الشاب وليد نصار وما رافقها من حملة شخصية لكيخيا على نصار وداعميه في ردّة فعل غير مبرّرة على الخسارة المدوية للانتخابات حيث تردّدت معلومات ان كيخيا دفع من جيبه 800 ألف دولار اضافة الى 200 الف دولار من شخصين معروفين في الوسط الرياضي كلفة المعركة ،

بدا كيخيا أول من امس منفتحاً على الجميع وحتى على "خصومه" الرياضيين واعلن "مد يده للجميع" من دون استثناء.وما لفت الحاضرين ان المسؤول الرياضي الأول في "القوات اللبنانية" قال حرفياً" لقد خسرتُ انتخابات كرة السلة ولقد تقبّلتُ الخسارة واود ان أقول انني طلٌّقتُ الترشّح لأي انتخابات لأي اتحاد رياضي" في كلام يعني ان كيخيا (ابن الأشرفية والذي عاش معظم حياته في طرابلس) لن يخطو اي خطوة للترشح الى اي انتخابات رياضية اتحادية في المستقبل.
"غصن الزيتون"
لماذا وجّه كيخيا رسائل ايجابية بالجملة خلال المؤتمر الصحافي؟
يقول مصدر موثوق ان كيخيا قرّر رفع "غصن الزيتون" بدلاً من توجيه "الرشقات" من وقت الى آخر باتجاه الخصوم الذين التزموا الصمت خاصة ان الخصوم معروفون بهدوء اعصابهم وباحترافيتهم العالية وهذا ما دلّت عليه التجارب طوال عقود من الزمن.ويبدو ان كيخيا اعاد في قرارة نفسه تقييم الواقع الرياضي اللبناني وما هي الأسباب التي أدّت الى اسقاطه مرتين بـ"الضربة القاضية". المرة الأولى في صيف 2010 باستقالة معظم اعضاء اللجنة الادارية للاتحاد اللبناني لكرة السلة (الذي كان يرأسه كيخيا نفسه) وعلى رأسهم هاغوب ترزيان وسابا مخلوف حيث "طار الاتحاد" وجرت الانتخابات في تموز العام 2010 ليأتي جورج بركات رئيساً .

والمرة الثانية عندما خسر كيخيا الانتخابات في اواخر العام 2013 في المركزية (جونية) مما شكّل صدمة للكثيرين من داعميه ومن الذين "يهمسون" في أذنه فقادوه الى معركة خاسرة معروفة نتائجها سلفاً.كما لا بد ان نذكر الانتخابات الخاسرة ايضاً التي خاضها كيخيا في اتحاد كرة القدم في ايلول من العام 2001 ضد اللائحة التي ترأسها المهندس هاشم حيدر المدعوم من "أسطول سياسي" آنذاك ضد الأمين العام رهيف علامة الذي "حكم " اتحاد كرة القدم لمدة 16 عاماً (ايار 1985- ايلول 2001) .

ويبدو ان كيخيا راجع حساباته وقرّر اتباع استراتيجية معتدلة خاصة انه بات على رأس المكتب الرياضي في حزب كبير كالقوات اللبنانية ولا يمكن ان يخطو اي "دعسة ناقصة" من شأنها اختلاط الحابل بالنابل وان ترتد سلباً على علاقة القوات بالاطراف الآخرين خصوصاً ان الكثيرين بالمرصاد لأداء كيخيا الرياضي خاصة ان هذا الرجل يعمل ضمن مجموعة من العاملين في الوسط الرياضي ولا يمكن أن يغرّد الا ضمن السرب لا خارجه.
"خيانة داخلية"
مما لا شك فيه ان بيار كيخيا أخطأ في قراءته لمرحلة ما قبل وما بعد انتخابات كرة السلة فوجّه سهامه يميناً وشمالاً وبصورة عشوائية وكأنه فقد اعصابه بعدما ايقن ان خيانة ما جرت في الانتخابات الاخيرة وان حساب الحقل لم يطابق حساب البيدر فـ"ضرب من ضرب وهرب من هرب" ليبدو كيخيا وحيداً على اطلال الخسارة لكن من المرجح ان هذا الرجل وبعد قراءته للأمور ايقن انه كان ضحية عملية غش موصوفة حتى ان مصدراً موثوقاً أكد ان كيخيا بات يعرف من طعنه ومن أوهمه انه معه فكان ضده...

ويتابع المصدر" لقد قال احدهم لكيخيا منذ سنوات انه مرشّح وبقوة لتسلّم منصب رئاسة اللجنة الأولمبية فترشّح كيخيا الى انتخابات اللجنة الاولمبية في العام 2010 من دون قرار من اللجنة الادارية لاتحاد كرة السلة التي سبقت ان رشّحت امينها العام التاريخي المحامي غسان فارس.يومها تمّ رفض ترشيح كيخيا لعدم قانونيته فارتكب هذا الرجل فاولاً جديداً مدفوعاً من احدهم فورّط كيخيا في قضية كان بغنى عنها.
بيار كيخيا في منصب رياضي في "القوات اللبنانية" وبات يملك خبرة رياضية نأمل ان يوظّفها لمصلحة الرياضة وليعرف من معه ومن ضده .ففتحه صفحة جديدة مع الخصوم ومد يده اليهم بادرة جيدة لرجل بات يحسب كل شيء بصورة دقيقة في الخطوات التي سيسلكها بعيداً عن السماسرة والمنتفعين الذين ورّطوه مراراً وتكراراً مع تأكدنا ان كيخيا بات يعرفهم واحداً واحداً.
حالياً، يعرف بيار كيخيا من معه ومن ضده ومن ورّطه في معارك "دونكيشوتية" كانت ملامح الخسارة بادية للعيان كعين الشمس حتى قبل اي استحقاق انتخابي....
على كل حال، هناك اشخاص كفوئين في مكتب الرياضة في القوات وفي مقدمتهم الثلاثي فريدي كيروز وبسام شيبان ونجيب نصر...نأمل ان يستشيرهم كيخيا من وقت الى آخر في الأمور الرياضية لأنهم قادرون على اعطائه المشورة الصحيحة من دون غش ومن دون غاية شخصية ...

حضوره الجمعية العمومية الأخيرة «ضربة معلم»
رجل المهمات الصعبة «الثائر» أكرم الحلبي:
نجاح في ميدان الأعمال الى رأس هرم اتحاد كرة السلة؟

جورج عون
20 تشرين الثاني 2016

لم يكن اكرم الحلبي معروفاً من الوسط الرياضي عندما تمّ الاعلان منذ سنتين عن ترؤسه فخرياً نادي الشانفيل (ديك المحدي) بل معروفاً في وسط الأعمال والتجارة. وعندما تمّ الاعلان عن مجيئه رئيساً فخرياً للنادي المتني تساءل الكثيرون عما يستطيع هذا الشاب الأربعيني و»الديناميكي» ان يحققه مع النادي الذي احرز لقب بطولة لبنان لكرة السلة منذ خمس سنوات وما زال يفتّش عن لقبه الثاني .وبدأت المعلومات تتردّد من هنا وهنالك عن ان هذا الشاب الذي عاش في الأشرفية وعشق لعبة كرة القدم وكان مشجعاً لنادي الحكمة ويواكبه في المباريات قبل ان يقوده القدر الى نادي الشانفيل بـ«خلطة سحرية» من وزير التربية والتعليم العالي الياس بو صعب صديق «الثائر» الحلبي منذ سنوات طويلة.

ولم ييأس الحلبي من محاربة البعض له واتم مهمته بنجاح عبر انقاذ النادي المتني من ديونه ومن الدعاوى القضائية واوصله الى الفاينال فور رغم كل المضايقات التي تعرض لها. فأثبت نجاحه وسجّل انجازه وترك النادي مع فائض مالي وسجل قضائي نظيف. فطلب منه رئيس تكتل الاصلاح والتغيير العماد ميشال عون منذ سنة (قبل ان يصبح حالياً رئيساً للجمهورية اللبنانية) دعم نادي التضامن الكسرواني وهذا ما حصل حيث انتشل الحلبي النادي الكسرواني وقاده الى مراحل متقدمة في البطولة الاخيرة وبات الحلبي معروفاً بـ«رجل المهمات الصعبة». ومنذ عدة اشهر كشف الحلبي انه سيترشح الى رئاسة الاتحاد اللبناني لكرة السلة ولديه مشروع متكامل للنهوض باللعبة مع خطة لرعاية المنتخبات الوطنية وتطوير السلك التحكيمي ورعاية المدربين وتطوير العمل الاداري...

التواصل الاجتماعي

والحلبي ناشط جداً على مواقع التواصل الاجتماعي وخاصة عبر صفحته على الفايسبوك حيث يدوّن مواقفه وآراءه وحتى المتطرفة على مدار الساعة لرجل «اوريجنال» في طبعه واليكم المثل الأبرز: اذا راقبت اكرم الحلبي تراه مشدوداً لا بل مهووساً بالرجال الكبار في الاتحاد السوفياتي السابق فيضع تارة صورة لينين وتارة صورة بوتين (الرئيس الروسي الحالي) وطوراً صورة ستالين. ولا ينسى الحلبي الاشارة الى والده الراحل الذي يوجّه له الرسائل من وقت الى آخر امام اعين الجميع لرجل ليس باطنياً على الاطلاق بل شفافاً الى أقصى الحدود. يتقن هذا الرجل عدة لغات ومن بينها اللغة الروسية ويهوى المغامرة الى اقصى حدود.

تواضع وصراحة

ويقول مصدر موثوق يعرف الحلبي عن كثب «اكرم رجل متواضع وصريح الى أقصى الحدود ويكره الغش واللف والدوران وصاحب دقة لافتة. ولم يقتصر نشاط الحلبي على تجارة الخشب بل هو أحد الوكلاء الكبار لشركة ادوية في لبنان مركزها في الرابية. ولقد تتلمذ الحلبي في احدى المدارس الراقية في لبنان ثم درس في احدى الجامعات الخاصة المعروفة. واكرم الحلبي له صداقات كبيرة في لبنان وخارجه يفتخر بانتمائه الى التيار الوطني الحر وتربطه صداقة مع رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ومع رئيس التيار الوطني الحر المهندس جبران باسيل. الا ان الحلبي يؤكد ان ليس لديه طموح سياسي البتة. وأكرم الحلبي أب حنون وطيب القلب يتابع اشغاله الخاصة باهتمام كبير وعلى مدار الساعة... واللافت ان من الاصدقاء الجدد للحلبي لاعب منتخب لبنان السابق ومدير منتخب لبنان السابق جان مامو الذي يثق به الحلبي كثيراً والاتصال بين الرجلين يتم منذ الصباح الباكر وطيلة النهار وليس ليلاً لأن مامو ينام عند الساعة الثامنة مساء ويستفيق عند الساعة الخامسة فجراً...».

شفاف

خبير في انتخابات كرة السلة اللبنانية قال «اكرم الحلبي رجل شفاف وcorrecte وصريح الى اقصى حدود ولديه امكانات مادية هائلة وهو طاقة ادارية كبيرة يعمل نحو عشرين ساعة في النهار ويتابع الشاردة والواردة في اعماله الخاصة وفي عالم كرة السلة ». واضاف «اذا جاء اكرم الحلبي رئيساً لاتحاد كرة السلة فهو قادر على النهوض باللعبة على الكافة الصعد الفنية والتحكيمية والمدربين واحداث نقلة نوعية فهو ضمانة للعبة وتطورها مع امكاناته الهائلة التي سيضعها بتصرف عائلة اللعبة. فهو رجل ناجح بامتياز وبدأ حياته منذ الصفر ووصل الى قمة النجاح بفضل تصميمه واصراره على النجاح والوصول الى القمة». وتابع الخبير «الحلبي وضع خطة محكمة للفوز فهو يعرف متى يبادر الى الهجوم ومتى يدافع وكيف يستوعب الهجوم. وكل شخص تعرّف الى الحلبي يخرج بانطباع لا جدال فيه ان هذا الشاب واضح وضوح الشمس وصاحب اياد بيضاء وصاحب ثورجية جريئة. ولقد كان حضوره الجمعية العمومية الأخيرة لاتحاد كرة السلة «ضربة معلم» منه». وختم الخبير «فرصة اكرم الحلبي بترؤس اتحاد كرة السلة كبيرة جداً جداً وماكينته الانتخابية تعمل بهدوء وبعيداً عن «العنتريات» ومن المتوقع ان يكون هذا الشاب «الريس» الجديد لكرة السلة اللبنانية بفوز كبير على منافسه بيار كاخيا في الانتخابات التي ستجري في 15 كانون الاول المقبل خاصة ان كاخيا تعوّد على خسائر(0-15)!!!!

معركة كيخيا خاسرة ومتطابقة مع سابقتها!

27-10-2016   ملاعب

رأى إداري رياضي في وسط كرة السلة ان معركة رئيس مكتب القوات اللبنانية بيار كيخيا لرئاسة الاتحاد اللبناني لكرة السلة خاسرة سلفاً، ولن تكون في أفضل الاحوال أفضل من المعارك الخاسرة التي خاضها سابقاً وادت إلى خسائر فادحة لا تزال في الأذهان.
الإداري يؤكد ان ما يقوم به كيخيا إعلامياً من إطلاق الاخبار والأقاويل لن يفيده في شيء فهو سيخرج بعد العملية الانتخابية (إذا استمر بها) خاسراً ليعلن كما سبق ان اعلن "تطليقه الرياضة إلى غير رجعة" وهي جملة تكررت وستتكرر بعد كثيراً كما يبدو!
يضيف الإداري العارف بأدق تفاصيل الجمعية العمومية للعبة، ان كيخيا الذي حظي في السابق بفرصة خلال الوقت الضائع، لرئاسة الاتحاد لم يقدم اي شيء مما تحدث عنه في معركته الخاسرة 0-15 في العام 2013 وان عائلة اللعبة تعتبر ترشحه الجديد بمثابة "من جرب المجرب كان عقله مخرب" فهو سقط بإستقالة اغلبية الاعضاء ما يعني ان مجيئه في الأصل لم يكن متيناً، وترك ديوناً على الاتحاد تقدر بنحو 800 الف دولار، كما فشلت اللعبة والمنتخبات في عهده فشلاً ذريعاً (لا يزال في الأذهان) ما استدعى شراء "بطاقة دعوة للمشاركة في كأس العالم دفع ثمنها وقتها الرئيس سعد الحريري بواسطة شركة الاتصالات التركية، كما لم يجد الرجل حرجاً في رفع شكوى ضد الاتحاد الذي يترشح اليوم لرئاسته (والاتحاد هو ممثل عائلة اللعبة) وحجز مبلغاً من المال استرده من مساعدة وزارة الشباب والرياضة كاملاً، فيكون لم يقدم للعبة شيئاً مما يعد به والتجربة اكبر برهان.

يعتبر الإداري ان كيخيا ورغم عمله في الرياضة وفي مجال التسويق تحديداً (سابقاً) وتضج اخبار الخليج وآسيا بمشاكله، "يسوق" نفسه بطريقة سيئة محاطاً بفريق عمل يشجعه على الاستمرار في المعركة مع علم هذا الفريق ويقينه ان معركته خاسرة، وكم من زميل يقول في مجالس الصحافيين عن ترشح كيخيا غير الذي يكتبه لاسباب مجهولة - معلومة!
يختم الإداري، ان افضل شيء يقوم به المرشح لرئاسة الاتحاد اكرم الحلبي هو التفرج على فريق عمل كيخيا "يحرقه" إعلامياً ولدى النوادي التي تقرأ وتسمع انها ايدته من الإعلام فقط، حتى ان بعض إداريي الاندية يسألون اليس هو الرجل نفسه الذي سقط مرتين، الاولى بالاستقالات الاتحادية، والثانية بأصواتنا ذاتها عندما خرج من قاعة الانتخاب خائباً فلماذا يريد تجربة ثالثة؟ هل لتكون ثابتة أو القاضية؟!
اسابيع قليلة تفصل عن الجواب المعروف من عنوانه!

23-10-2016   ملاعب

في الوقت الذي يشيع فيه بعض المقربين من المرشح لرئاسة اتحاد كرة السلة بيار كيخيا انه سينال قريباً تأييد قيادة التيار الوطني الحر لرئاسة اتحاد كرة السلة، علم موقع "ملاعب" من مصادر موثوقة في لجنة الرياضة في التيار الوطني الحر ان قيادة التيار بشخص رئيسها الوزير جبران باسيل ابلغت مسؤول الرياضة لديها ان القيادة تدعم ترشيح رجل الاعمال اكرم الحلبي لرئاسة الاتحاد وانها ستطلب رسمياً من كافة الحزبيين المنضوين في اندية اللعبة او رؤساء الاندية المحسوبة على التيار التصويت له في الانتخابات المقبلة، وستؤكد على الالتزام الحزبي في هذا الإطار من كافة مكونات التيار.
ماذا يعني هذا الكلام؟
يعني ان الحلبي هو من اعلن ترشيحه وان لجنة الرياضة في التيار أعلنت تأييده لياتي التاكيد من قيادة التيار بدعم هذا الترشيح ما يعني ان لا امل بان تدعم القيادة الحزبية اي مرشح اخر اياً كان، ويعني ان الامر قد قضي وسيكون اكرم الحلبي رئيساً لاتحاد اللعبة في الانتخابات المقبلة.
من جهة ثانية، علم موقع "ملاعب" ان الحلبي بدأ جولة على رؤساء اندية الدرجة الاولى واجتمع إلى عدد كبير منهم ولمس منهم (عكس ما يشيعه بعض المتضررين) تأييداً مطلقاً له خصوصاً انه يحظى بدعم رئيس اللجنة الاولمبية جان همام والمحاضر الاولمبي جهاد سلامة.
وفيما ينتظر البعض اموراً لن تحصل قريباً، يكون الحلبي يكمل جولته ويعرض برنامجه الانتخابي امام اصحاب الشأن ويفوز بالمنصب، فيما غيره يردد مع السيدة فيروز أغنية "نطرونا كتير كتير"!

 

abdogedeon@gmail.com

ABDO GEDEON  توثيق

جميع الحقوق محفوظة © - عبده جدعون  الدكوانة  2003-2017